محذوران محظوران في الأردن.. فما هما.. وما هو السر وراء فك الارتباط مع الإصرار على عدم دسترته.. “هل تفكر اسرائيل” بوطن أصيل أم بديل في الأردن أم لا هذا ولا ذاك؟

فؤاد البطانية

عندما نكون أمام عملية ضم للضفة والأغوار في اطار يهودية الدولة. فهذا يعني ما يتجاوز مصادرة حقوق سيادية وسياسية أو مُلكية للفلسطينيين ويتجاوز نزع حقوق إقامتهم فيها، إذ أن العبرة في طبيعة الأرضية السياسية والعسكرية التي ستقف عليها “إسرائيل” والإطار الذي تؤخذ فيه عملية الضم ومجمل تفاصيل صفقة القرن كصاحبة مشروع صهيوني يتجاوز فلسطين. إنها تفسر ما نتوقعه من تداعيات بأنه ليس تهجيراً وابعاداً وسلب حقوق، بل تنفيذا لقرار التقسيم معتبرة أن الأردن جزءاً من فلسطين. فهل هذا الإعتبار ينطوي على اعتبار الأردن وطناً أصيلاً للفلسطينيين أم بديلاً أم لا هذا ولا ذاك.

 إن ما يجب فهمه أردنياً على وجه الخصوص هو أن ليس هناك من منظور المشروع الصهيوني واستراتيجية كيانه وأدبياته ولا من منظور سايكس بيكو ووعد بلفور والممارسات الصهيونية على الأرض ما يتضمن غير وحدة وتكاملية استهداف فلسطين والأردن بالاحتلال. وليس هناك من مؤشر دولي مستجد أو ضغط عربي أو فلسطيني أو أردني يجعلنا نفكر بتقديم الكيان الصهيوني لتنازلات في مشروعه والنظر للأردن كوطن بديل أو أصيل، ولا أن يَنظر للأردن كوطن لأردني او فلسطيني أو عربي.

وحتى لو افترضنا بأن الصهيونية لا تريد أكثر من فلسطين من البحر للنهر، فإنها تحتاج لضمان بقاء كيانها الاحتلالي واستقراره إلى اخضاع الأردن وجغرافيته ووضعه تحت نفوذها لهذا الغرض. فالأمر عملية حساب أخطر بكثير من أن تؤخذ في اطار حسن النوايا أو محدودية الصياغات، وعملية الضم بالنسبة للأردن ليست مقتصرة على دفن امكانيات حل الدولتين وعلى التطهير العرقي واستقبال التهجير ونتائجه، بل منطوية على جدية الكيان الصهيوني بالبدء بتفكيك الأردن لوضع اليد عليه. فالدولة ولدت وظيفية من وجهة نظر المستعمر الذي أقامها ولم بخطط لها بالبقاء. بينما كانت من وجهة نظر القيادة الهاشمية فرصة للنجاة بالدولة والمُلك قي إطار تحالف استراتيجي مع الكيان الصهيوني، وهذا بالطبع وهم لم يكن له وجود في العقلية الصهيونية. فالنتيجة التي نشهدها اليوم هي وصول المستعمر لمبتغاه برضوخ أردني معزول عن إرادة الشعب.

وهناك علامات تشير الى أننا نعيش بوادر المرحلة التي تُستَهدف فيها الدولة الأردنية بالتفكيك. أما العلامة الأشد، فهي تلازم إغراق الدولة بالفساد مع حماية هذا الفساد. فليس هناك من عملية فساد ارتكبت إلا بأختام وتواقيع رسمية وما دون ذلك من فساد هو الذي يلاحق. فطبيعة الفساد وخصوصيته في الأردن هو تعبير عن رحيل الدولة بشكلها ومضمونها ونظامها. وهذا ما يفسر وصول فساد النهج لنزع ملكية الدولة لمقدراتها وإغراقها بالديون التي لا يمكن سدادها إلا بأثمان سياسية، والتعمد بتهزيء المنصب العام وإفراغه من مضمونه وهيبته. ونضيف لذلك أن للفساد في الأردن خصوصية “الكيماوي المزدوج ” حيث تفتقد الدولة بخلاف الدول النامية لمورد طبيعي أساسي لتغرف منه وتسدد قيمة الفساد لإسعاف موازنة الدولة كي تبقى الدولة قائمة. فتضطر لتحميل قيمة الفساد للمواطنين بالضرائب التي لا تتوقف، إلى أن يعود غير قادر على التحمل ويفقد ثقته وانتماءه للدولة ونظامها وتنهار الخزينة وعملتها وتصبح الساحة مهيئة لشرارة…

 أما عن الوسيلة التنفيذية لتفكيك الدولة فهي الأشد خطورة وبوسعنا كأردنيين مواجهتها وإفشالها، وأقول بأرضيتها لكي لا يتجاهلها شعبنا، أن السياسة الاستعمارية المتطورة كما نعلمها تتخذ استراتيجية تدمير الدول من الداخل وبأيدي شعوبها بتوظيف أدوات تقوم على اختلاف الأعراق والأديان والمذاهب، وحيث أن هذه الأدوات وغيرها مفقودة في الأردن تماماً، فإن هذا المستعمر عمل عقودا على صنع بديل وهمي عنها لا أساس له. إذ استغل الظرف السياسي الاجتماعي السكاني المترتب على غزو فلسطين حين ضم الضفة مع شرق الأردن في الدولة الجديدة التي هي على نفس الأرض التي كانت تشكل مع فلسطين وحدة جغرافية وسياسية وسكانبة وادارية واحدة بشعب واحد ومتجانس وتحت حكم واحد على مر التاريخ، ودخل في سياسة ممنهجة لبث الفتنة والفرقة بين الشعب الواحد على أنه شعبان أحدهما يهدف للسطو على الأخر وحقوقه، رغم أن هذا الشعب بجناحيه قد تمتع لأول مرة في التاريخ بجنسية فرعية هي الجنسية الأردنية. ومن هنا فإن الأردنيين أمام محظورين مرتبطين بإفشال وسيلة تفكيك الدولة بدمائهم.

 في المحظور الأول أقول بصرف النظر عن حقيقة أن لا حق قانونيا أو سياسيا أو تاريخيا أو أخلاقيا لكائن من كان أن يضع ختمه وتوقيعه على قرار المستعمر الأحنبي السايكوسبيكي بأقلمته للوطن الواحد، وعن حقيقة عدم وجود أي أثر أو اعتبار لمواطن عربي أو حاكم يُفتي بالوطن بناء على فتوة المستعمرين، إلا أن الأمر مختلف جداً وخارج الاجتهاد والرغبات عندما يتحدث ويركب بعض الشرق والغرب أردنيين المسألة السيكوسبيكية ويدعون الإقليمية متجاهلين أن الأردن وفلسطين لم تكونا دولتان سايكوسبيكيتان للعرب أو لسكانهما التاريخيين بل أبقاهما المستعمر وحدة جغرافية وسكانية واحدة كدولة سايكوسبيكية لليهود. وأنشأ من هذه الجغرافيا دولة وظيفية تنتهي بعد إنهاء مهمتها. حيث يبدأ الصهيو أمريكي بافتراسها من النقطة التي ستنتهي في فلسطين. وقد نشهد تجربة السلطة الفلسطينية تستنسخ في عمّان ونشهد في المحصلة نفس النتائج. مما يجعل نطقنا بأية عبارة أو كلمة تنطوي على أن هناك شعبان داخل الأردن وهدفان، أو أن هذا الوطن حكر على فئة، محذوراً ومحظوراً وبحكم الخيانة العظمى إن كان المُتكلم واعياً.

فهناك في هذه الظروف من الأردنيين غير الواعين على الواقع والحقائق التاريخية والسياسية والسكانية والقانونية المترسخة على الأرض الأردنية، ولا على الملعوب الصهيوني. فلا يمكن أن يصب كلام أحدنا في خانة دعم السياسة الصهيونية ومساعيها للفتنة الداخلية التي ستجعل من الصهيوني سيد الموقف بأيدينا ودمائنا، ومن الأردن بقبضتة وعندها سيفقد الأردني كل شيء يمتلكه حتى حق الإقامة في بلده..

المحظور الثاني نابع من استهداف القوى العميقة في المؤسسة الصهيو امريكية لمؤسسة العرش ولحكم الملك كآلية ضرورية لشيوع الفوضى والدم وتفكيك الدولة للوصول للمرحلة القادمة بأي شكل كانت. ليس من أردني واع لا يعلم بأهمية بقاء وحماية وسلامة مؤسسة العرش فغيابها في ظروفنا لا يسعفنا بل كارثي. وإن قلنا بأن الشعب واع وأقوى من الفتنة يبقى البديل الجاهز ضمن ظروفنا هو الكيان الصهيوني. وسواء يعلم الملك أو لا يعلم بأن نهجه السياسي غيب سلطة الشعب وغيب هويته الجامعة الملتصقة بالدولة وغيب بديلا وطنياً سياسياً أمنا، وأنه السبب فيما وصلنا إليه، فإن هذا الشعب مطالب بأولوية حماية الوطن وبالضغط السياسي الواعي باتجاه التغيير الاصلاحي الجذري الذي لا يكون مع هذا النهج السياسي القائم الذي يقف وراء ما وصل اليه الأردن، والنأي عن سلوك غير محسوب يُشتم منه التحريض أوالعبث بسلامة مؤسسة العرش، وأن نبتعد بنفس الوقت عن النفاق للملك والتسحيج أو إخلائه من المسئولية كونه مسُتبد بالقرار وما دونه منفذين، وعن تصوير الأمور له على غير واقعها. فهذه خيانة للوطن وللملك نفسه.

والان نأتي الى لغز تعليمات فك الارتباط من حيث صلتها بالوضع القانوني وما يترتب عليه من سياسي لسكان الضفة الغربية في ضوء صفقة القرن وعملية الضم والتهجير وكل مفردات القضية الفلسطينية. فالوضع القانوني للضفة الغربية ما زال أراض محتلة بنص قرارات الأمم المتحدة، وبأنها اغتصبت من السيادة الأردنية وما زالت تحت سيادته المغتصبة. لأن فك الإرتباط لم يصدر بقانون ولم يدستر. بينما وضع الضفة بحكم الأمر الواقع واتفاقية اوسلو هي أراض فلسطينية يتكلم باسمها ويُمثلها السلطة الفلسطينية رغم أن تعليمات فك الارتباط شملت السكان ولم تشمل الأرض. هذه المفارقه أو الخلل القانوني السياسي الخطير ليس غائباً عن “اسرائيل ” ولا عن المُشرع الأردني أو الفلسطيني ولا عن صاحبي القرار السياسي في عمان ورام الله. إنه خلل ينطوي على تعويم الهوية الفلسطينية الوطنية في فلسطين منذ صدور تعليمات فك الارتباط بمعزل عن الدستور ولا بد من تصويب هذا الوضع

إن ما يعنيه ذلك السلوك الرسمي الفلسطيني والأردني المتعامي، ومعايشته للتطورات السياسية المرافقة على الارض الفلسطينية هو أن القرار الاداري بفك الارتباط الذي قبله الأردن في السياق الذي نعرفه، وسعدت به منظمة التحرير الفلسطينية، هو بحد ذاته إلى جانب الاصرار على عدم تقنينه ينطوي على مؤامرة مستمرة يجني الكيان الصهيوني ثمرتها الفاسده الأن في هذا الظرف الذي فيه اسرائيل تفرض سيادتها على الأرض بأسس توراتية خرافية، وتُرحل السكان لتبعيتهم الأردنية القانونية بفعل عدم تقنين فك الارتباط. نعلم بأن إلغاء فك الارتباط الأن ليس عملياً ولا مقبولا من منظمة التحرير والمؤسسات الفلسطيتية والمقاومة. ولكن في ضوء ما سبق فإن عدم تقنينه سيعظم ويسهل تتويج المؤامرة على فلسطين والأردن. ومن حق كل مواطن أردني وفلسطيني على ارض الاردن وفلسطين أن يستمع لجواب من الملك يبرر عدم تقنين تعليمات فك الارتباط، ووقف تطنيش الرد على مدى عقود.

كاتب وباحث عربي

Print Friendly, PDF & Email
الاعلانات

62 تعليقات

  1. _______________ تعليقاتي موجودة في جريدة رأي اليوم،،، كتبت فيها ان الصامدين غرب النهر خط الدفاع الأول عن الأردن منهم نتعلم التضحية و لا نزاود عليهم ،،،وهذا ما كتبته في تعليقي الذي رديت فيه على الأخ قاسم،،، كتبت بالحرف له أنت من غرب النهر اقبلك اخ لي و هناك من شرق النهر لا اقبلة أخ لي التعليق موجود ارجع اليه ،،، هل تريدني أن أعتذر عن هذا الكلام ؟،،، اعتذر عن ماذا؟.
    ________________ اشتكى الأخ قاسم من ظلم وقع عليه من الحكومة الأردنية وقال أن ذلك ما زال يؤثر على نفسيته ،،، كتبت له هل محمود عباس أنصف أبناء الشهداء و الأسراء بالتعينات في السلطة ؟،،، و كتبت له أيضأ أن قبيلة بني حسن تم تهميشها و لغاية تاريخه،،، وذكرت له مثال ومازال الشخص الذي ذهب إلى الشيخ حماد بن سعيد على قيد الحياة عمره تجاوز ثمانين عام الان ،،، وذكرت له ان عائلة واحدة من غرب النهر خرج منها ثلاثة رؤساء وزراء،،، بينما اول وزير من بني حسن كان عام ٨٢ ،،، كتبت له أن هذا لم يمنعني من حب الأردن.
    ___________________ لكن هذا لا يمنع من وجود خون في الشعب الفلسطيني و هذا ليس استثناء كل الشعوب بها خون ،،، من تسبب بمقتل الشيخ أحمد ياسين و الرنتيسي و يحي عياش،،، هناك من يتطوع بالخدمة في الجيش الإسرائيلي من أبناء بدو بئر السبع،(حرس حدود و قصاصين اثر )،، هل اعتذر منهم ؟!،،، واذا و صفتهم بالخيانة هل انا مجرم؟ .
    ________________ انت هاجمتني بكلمات بذيئة ،،، لماذا
    لم ترد علي الفكرة بالفكرة و الحجة بالحجة؟.

    ○ تحياتي الى الشهداء و الأسرى و الصامدين غرب النهر انتتم خط الدفاع الأول عن الأردن،،، ولعنة الله على كل خائن من غرب النهر يساعد الصهاينة على شعبه،،، أقول هذا و أشهد الله عليه.

    ○ تمثيل بني حسن شرف لا أدعيه و لا أسعى إليه.

  2. لم اكن لاحسب ان تنبش جزئية هامشية وتبني عليها ، وتعمم !!!! قراءة التاريخ بالمقلوب !! جزئية مضت عليها عقود طويلة ، وجاءت في ظل ظروف معقدة . ا انتهت تلك الجزئبة ، وشاركت عشائر بئر السبع في النضال الوطني ، وتقدمت الصفوف في كثير من المعارك ، وقدمت ضريبة الدم ، على التراب الفلسطيني ، وفي الشتات . على كل حال ، هم ليسوا بحاجة الى شهادة احد في الانتماء والوطنية . لكن ما يزعج ارواح الشهداء التخوين ، وتعميمه بحيث يطال مئات الالوف وما يجوز المليون مرابط صابر .
    ، نخون القابضين على الجمر في غزة ، وفي الضفة ، وفي صحراء النقب ، هل سمعت عن قرية العراقيب ، ورفضها للتهويد والتذويب . هل سمعت عن موسى جمعة مثلا ؟ عن شهداء غرة ، عن شهداء لبنان ، وجنوبه تحديدا . اقرأ الناريخ ، ضعه في سياقاته ، كون صورة عامة ، ثم اطلق احكامك..
    التخوين كالتكفير ، كلاهما جريمة ، خاصة في ظروفنا ، معركتنا مع عدونا طويلة ، وهو يتربص بالجميع ، يسعى لاسرائيل الكبرى ، ويدفع بعملائه لضرب وحدة اي مجتمع ، لاختراقه ، وتشويه قيمه ، ثم يكون هدفا سهلا في مشروع لئيم .
    اما عشائر بني حسن فهي عشائر فاضلة ، وطنية الانتماء ، قومية الحس ، كانت دوما مبعث فخر واعتزاز ، لا تمثلها تغريدة هنا او هناك ، فتاريخها يشهد لها ، ورجالها معروفون ، ويقوم على رأسها رجال حكماء ، محط احترام وتقدير .
    يبقى شيء اخير ، من الاولى ان تقدم اعتذارا لمن طعنتهم بالاسم ، ووجهت لهم سهام قوسك ، فالرجوع عن الخطا فضيلة والاستمرار فيه خطيئة .

  3. أخي أستاذ زيد.لا أذكر أنني هاجمتك ذات مرة.ربما كلامي فسر خطأ.ومع ذلك أعتذر بأثر رجعي..والله أسف.أما بني حسن فأنهم بالقلب.وبيتي مثل بيت أاحمد شوقي بالنسب.المخول جنوبي بعد القطرانة، والهواء من البحر االمتوسط وطين جسدي من مدينتي اربد.وروحي عربية ولكن بالمعاني التي حددها رسولنا الكريم:انما العربية اللسان.فصلاح الدين ويوسف بن تاشفين وسيباويه أكثر مني عروبة بهذه المعاني،أحدهم كردي والثاني امازيغي والثالث فارسي.ومحبتي واحترامي الكبيرين لك.

  4. _____________ أخي العزيز محمود الأردن،،، أنا لا أعرفك بشكل شخصي ،،، لكن طيبتك و رقييك واضحة ،،، عاطفتك صادقة و جياشة ،،، احترمك،،، والدليل ،،، إنك ذات مرة هاجمتني بشكل عنيف بسبب تعليق لي على مقال للأخ فؤاد البطاينة ،،، كان ردي عليك ،،،(أخي محمود)،،،ولم أغضب منك ،،، أتعرف لماذا؟،،، لأن كلامك صادر من قلبك ،،، ولم تلوي اعناق الكلمات للتزوير التاريخ ،،، والكلام الصادق الذي يصدر من القلب يدخل إلى القلب ،،، أخي محمود أنت صاحب خُلق عظيم و ذوق رفيع .
    ________________ أخي محمود،،، البعض عندما تذكر له شيء من التاريخ ،،، يغضب ويبدأ بالعنف اللفظي و هذا ضعف كما تعلم ،،، أتمنى على هؤلاء الشتاميين ،،، أن يردوا على الفكرة بالفكرة و الحجة بالحجة،،، لكنهم لن يفعلوا ،،، أتعرف لماذا؟،،، لأن التاريخ يقف ضدهم .

    ○ شكرا على التوضيح، احترام رأيك ورأي الأستاذ المغترب ، لكن إختلاف الرأي لا يفسد للود قضية.

  5. ______________ خمساوي ،،، حتى وإن كتبت كلمات بذيئة كثيرة لن تستطيع أن تخفي التاريخ ،،،الحرص على الأردن،،، لا نحتاج لأمثالك ليذكرنا به ،،، لم نبخل يوما بدمائنا و أرواحنا ،،، التاريخ سجله لنا بأحرف من نور ،،، بداية من ١٨٧٠ عندما منعنا اليهود من الاستيطان في سيل الزرقاء و دمرنا مستعمرة (راحيل )و (كفار يهودا )،،، ولم نعمل يوما غربي النهر،،،ا في كتائب صهيون ،،، قصاصين أثر،،، بل قاتلناهم ،،، الله والتاريخ والشرفاء يشهدون على ذلك ،،، ربحنا و خسرنا ،،، واسرنا شارون بطل الدفرسوار،،،و قبل عشر سنوات سال لنا دم في الأقصى عندما حاول سعيد العمروا انتازع سلاح مجندة إسرائيلة،،، وما زلنا على العهد أوفياء للأردن،،، الاردنيون عرب اقحاح قوميين بالفطرة.

  6. اسمح لي اتدخل باللغة هنا قليلا.وراء كل عظيم لا تعني بمعنى تابع وانما بمعنى داعم،وهي ترتبط باحدى معناي الكلمة الانجليزية
    Back
    وتسمى باللغة
    Homonyms
    وتعني قد تتشابه الكلمة باللفظ او بالكتابة او بالكتابة واللفظ ولكن يكون لها معاني مختلفة.
    لذلك الأخت الفاضلة ام أيسر هي
    Backing and spporting the tremendous efforts of the great scholar his excellency Faud Albatayyneh.
    وانا اعرف صدك زيادة الاطراء على أختنا الفاضلة ولكن الأمانة العلمية تفرض التوضيح.
    ولك كل محبتي الاخ العزيز زيد الزيودي.

  7. تعليق سبعاوي موجه الى زيد الزيودي ، وليس الى الاستاذ فؤاد البطاينة ، لذا اقتضى التنويه .

  8. ___________ لي أعناق الكلمات لن يغير التاريخ ،،، التاريخ يقرأ و لا يمكن إخفائه بساتر دخاني كثيف من (الكلمات البذيئة) .

  9. ____________ أنها وحدة “قصاصي” الأثر التابعة للجيش الإسرائيلي أو “وحدة غششايم” كما تعرف باللغة العبرية وتتشكل في غالبيتها من جنود بدو تطوعوا لخدمة الجيش الإسرائيلي علما أن أبناء البدو غير مشمولين بالتجنيد الإجباري كما هو حال الدروز لذلك يتطوعون للخدمة العسكرية بإرادتهم الحرة.

  10. احمد عايش عيب اللمز من قناه ياسر عرفات عيب وتفرقه ياسر عرفات عن رفاقه وتعليق كل الامور برقيته أوسلو كانت نتاج حرب الخليج ونتائج هزيمه العرب اجمعين وكلكم تعرفون ماذا فعلت حرب الخليج بقضيه فلسطين وماذا فعلت بالجماهير العربيه

  11. ______________ الأخت الفاضلة،،، أم أيسر،،، أنا لا أقول خلف كل رجل عظيم امرأة،،، بل أقول: بجانِب كُلِّ رَّجُلٍ عَظيم إمرَأةٌ عَظيمة ،،، أدام الله عليكم الصحة والعافية لتبقي بجانب ابا أيسر،،، سند و رفيق .

  12. .
    الاخت الفاضله ام ايسر ،
    .
    — سيدتي ، صدق من قال وراء كل رجل عظيم امراه ،
    .
    — لم تعد كتابات سعاده السفير فواد البطاينه مجرد مقالات قيمه بل اصبحت منتدى يلج الناس اليه للاستفاده والحوار سعيا لمستقبل افضل .
    .
    تقبلي احترامي وتقديري .
    .

  13. لكم كل الاحترام والتقدير …بداية من المعلقة ام ايسر حفظها الله والاخ المعلق tabukar …ولجميع المعلقين ….
    والله اني ارى الاخ العزيز ملهم الضفتين الكاتب فؤاد البطاينة يجتمع فينا لنؤسس جبهة شعبية وطنية تحفظ حقوق الشعب الواحد في ضفتي النهر …وما أراه إلا خير رجل لهذه المهمة ….ولذلك انا احرص كل الحرص على أن تكون مقالاته كالحاضنة لمختلف الأفراد من شتى الايدلوجيات والخلفيات السياسية …واكرر لذلك أحب أن تكون كل التعليقات هي دافع المسير للامام وليس للخلف ….
    انتهت حقبة زمنية طويلة مليئة بالاحزان والامال والطموحات ….منذ وعد بلفور ١٩١٧ م وحتى يومنا الحاضر …
    يكفينا ماءة عام ونحن نتقلب يمينا ويساراً…يكفينا تشرذما وتقوقعا بين القبيلة والقرية والمدينة ….وبالنتيجة تضيع بلادنا الواحدة تلو الأخرى .
    والان ادعو الاستاذ فؤاد البطاينة إلى قيادة هذه الجبهة ولو بالبدء بتأسيس حزب سياسي في الاردن يكون له فرع آخر في الضفة الغربية إن أمكن والبدء بهذا المشروع كفيل بأن يلتف حوله معظم الناس ….
    فالحرص الحرص على أن لا ننفر القراء ونحرفهم عن الهدف النبيل …..موعدنا القدس قبل أن يلتهم الصهاينة عمان …وقلوبنا مجتمعة على هدف واحد وهو وحدة الشعب على ضفتي النهر تحت القيادة الهاشمية …والله الموفق ….وليكن اسم هذا المشروع الجبهة الأردنية الفلسطينية الهاشمية …إلى حين الوصول إلى المملكة الأردنية الفلسطينية الهاشمية …

  14. اتعلمون شيئا ؟ لو يتم نشر هذا المقال في صحيفة الراي او الدستور او حتى الغد العمانيات لغامرت بالادعء اننا في ايد امينة قوية .
    لكن طالما هذا لا ولن يحدث وتبقى لدينا نسخة واحدة وحيدة منقحة من اي رواية ،مثل خطبة الجمعة الالزامية ، فهذا لعمري طريق الهاوية.
    النظام يا استاذ فؤاد وانت سيد العارفين لديه علاقة عمرها قرن مع الغرب الصهيوني ، وهو يعلن ليل نهار بالقول والفعل انه جزء من المنظومة الغربية الصهيونية.
    الدين الخارجي الذي الزم القوم البلاد والعباد به في حالة الاردن ولبنان هو دين لا قبل للبلدان بسداده وليتم السداد هناك ثمن سياسي لا يقو اي من البلدين على رفضه ، اللهم الا في حالة لبنان فان لديهم حركة مقاومة صلبة لديها ملايين من الاتباع في العالم العربي والاسلامي.
    كان سؤل رئيس الوزراء اللبناني السابق السعودي الجنسية رفيق الحريري عن المنطق بتحميل لبنان هذا الكم الهائل من الديون بدون اي امكانية للسداد ، فكان جوابه بدون تردد ان هذا الدين سيتم شطبه حال توقيع اتفاق سلام مع اسرائيل.هذه هي الفكرة السائدة لدى الطبقة اليمينية المتنفذه في البلدان العربية ، والاردن اهمها.
    سبق لمصر والاردن ان رفعا الراية البيضاء امام اسرائيل والولايات المتحدة ، فماذا جلب السلام واتفاقاته لهما ؟
    الامر امامكن لكم الحكم .

  15. _______________ الأخت الفاضلة،،، أم أيسر،،، نتعلم منكم حب الوطن ،،، حمى الله الأردن وطننا وشعبا وملكا.

    ○ وَرَاءَ كُلِّ رَّجُلٍ عَظيم، ظِلُّهُ، و بجانِبهِ إمرَأةٌ عَظيمة.

  16. دع عشائر بئر السبع جانبا ، فهم ادرى بواقعهم ، وما حصل معهم . الفتن دوما نائمة ، والواقع الاردني نعرفه ونعيشه ، والطخ العشوائي لا يجدي . الوحدة الوطنية مقدسة ، والالتفاف حول الاردن في وجه التوسع الاسرائيلي مقدس ، بوصلتنا القدس ، وعدونا اسرائيل . اما عض الوثر ، والقفز في التاريخ ، وتحطيب الليل فمما لا نلتفت اليه .

  17. إلى المعلق فلسطيني اردني .
    ________ لا جذال في أهمية التاريخ . مشكلتنا في التغني به . على حساب الحاضر . و بالنتيجة على حساب المستقبل . أن المأساة هي ’’ اليأس ’’ الذي يحرمنا من الذهاب بعيدا .. . هل نستمر قي خطوة إلى الأمام .. و 7 إلى الوراء ؟؟ .

  18. في زمن زمن الرسول محمد صلى الله عليه وسلم ظهر المنافقون وهم الطابور الخامس والمثبطون …وفي زمن عمر رضي الله عنه ظهرت الاغتيالات وفي زمن عثمان رضي الله عنه ظهر الخوارج وفي زمن علي رضي الله عنه ظهرت الفتنة …المقصود أنه لا يوجد قاءد مهما كان مخلصا الا وكان له أعداء وخصوم من قومه …..انا قصدت بكلامي أن لا نقترب من المس والنيل من قيادات الشعب الفلسطيني والأردني التاريخية …حتى لا نقع في مستنقع التنافر في الرأي ….انا متاكد ان معظم الشعب العربي في ضفتي الاردن من مسلمين ومسيحيين وغيرهم مجمعون على القيادة الهاشمية …وهذا لا يعني الانتقاص من دور أحد …والهدف من هذا كله هو الحاضنة التي سينطلق منها هذا الشعب لتوحيد صفوفه…لن نسير بخطى ثابتة وجريئة إلى الامام ونحن ننظر للوراء …..
    الكاتب الفذ والقلم الوطني النقي الجامع الاستاذ فؤاد البطاينة هو الذي جمعنا للتيقظ والتنبه لما يحصل لوطننا الغالي في ضفتي النهر ..نهر الأردن ….كل كلمة تفرق ولا تجمع تصب في صالح الكيان الصهيوني ….اذا لم يكن ذكرنا لتاريخ قادة تاريخيين هو لشحذ الهمم ورص الصفوف فلا داعي لذكره …وهنا استذكر قول رسول الله محمد صلى الله عليه وسلم لأصحابه بعد فتح مكة واسلام عكرمة بن أبي جهل ……فقد أوصى الرسول أصحابه بعدم النيل من أبي جهل في حضور عكرمة ابن أبي جهل حرصا على مودته …..ولنا في سيدنا محمد القدوة الحسنة ….
    وهنا ارجو من جميع المعلقين أن ينتبهوا إلى المقال ومضمونه وان لا ينجروا لانتقاد أي شخص له محبينه …
    حتى لو كانت عندهم تحفظات عليه …حتى لا نحرف البوصلة عن الهدف الرئيسي ونلتفت للوراء …والله الموفق .

  19. ________ السيدة الفاضلة الأستاذة ام أيسر
    جزاك الله خيرا . العبد لله المتواضع لم أضف شيئ . فقط هو فهمنا لسياق ما نقرأه لأستاذنا فؤاد البطاينة من رسائل . محاولين الإستفادة و الإقتباس منها . نصيب أحيانا و نخطئ أحيانا . أملنا هو في إصلاحية عامة لإنقاذ ملّة و أرض .
    شاكر لجميل الرد . مع جزيل تقديري و احترامي .

  20. إلى من كتب لأحمد عايش
    انه لشرف عظيم أن ننتمي إلى جذورنا وأنه لأعظم الشرف أن نأكل مما نزرع. .هانت علينا كرامتنا وكبريائنا عندما ننتظر المنحة من القمح الأمريكي
    أن عظماء العالم كانوا بائعي صحف وعمال مطاعم ومهن وضيعه وخلدهم التاريخ ولا أنسى أن من الأنبياء من رعى الأغنام ومن امتهن النجاره والحداده والزراعة
    من الواجب عليك أن تعرفننا بنفسك وكفانا نرجسيته

  21. لعلم الجميع ، ابناء الحراثين اصطلاح سياسي اردني يعبر عن المسحوقين والمهمشين وعن عدم العدالة وتكافؤ الفرص .
    اردني فلسطيني وأحمد عايش كلاهما مصيبان ولا خلاف بينهما موضوعي
    الاستاذ زيد الزيودي كلامك في غاية الوطنية الحقيقية

  22. أيها السادة

    في احدى مقالات الأستاذ بطاينه ( لم يبقى سوى تسليم المفتاح )
    واللجوء في كاليفورنيا وهي قريبة جداً من مدينة الخطايا لاس فيغاس
    ادامكم الله

  23. إلى صديقي. …فلسطيني اردني وافتخر….
    انت من ذكر أن الأعمال بخواتيمها
    أين الثوار الأحرار كمال ناصر كمال عدوان ابويوسف النجار أبو الهول حتى أبو إياد وأبو جهاد والمئات من الشرفاء تمت تصفيتهم والإهتمام والرعاية والإختيار الدقيق للورثه الحاليين رجال التنسيق الأمني
    سؤال أريد له اجابه عندما سقطت طائرة عرفات في صحراء ليبيا من الذي بحث عنه
    لم يكن حينها قد أتم مهمته الموكوله إليه ولما اتمها اماتوه بطلأ قوميأ كما في الأفلام
    وما نيل المطالب بالتمني ولكن تؤخذ الدنيا غلابا

  24. اقتبس قولا الى الاستاذ taboukar
    _ ما يتأكد .. هو لا بد من إنتاج شعب .. بثقافة أخرى و خطاب مغاير .. القضية هي دفاع عن وطن و ليس دفاع عن ’’ زعيم ’’ راح .. و آخر .. جاء !!!

  25. .
    — بعد عام ١٩٧٣ انتهت سايكس بيكو بالضربه القاضيه واندحرت بريطانيا من اسرائيل لصالح امريكا بسقوط مدوي لحزب العمل الحاكم عبر خداعه وتطمينه استخباريا من الامريكيين تمهيدا للعبور المصري من جهه لصناعه بطل السلام الرئيس انور السادات وصناعه بطل الدفرسوار ارييل شارون .
    .
    — بعدها اصبحت امريكا منفرده المالك الحصري للمشروع الاسرائيلي وغيرت اهدافه ومنها دور الاردن الوظيفي ليكون لاحقا ممرا لايصال النفط الكردي العراقي ونفط وغاز شرق سوريا الى البحر بإسرائيل عبر اراضيه او ما سيتبقى منه كوطن بعد اقتطاع الاغوار وجنوبه وضمه لاسرائيل
    .
    — واصبح لدى الامريكيين. هدف لابراز الهويه الفلسطينيه بالاردن عكس المخطط البريطاني لطمسها بهدف خلق حاله توتر مستعصيه يكون فيها اليهودي مغتصبا لارض فلسطينيين يقيمون على ارض مجاوره وتوظف امريكا لصالحها التوتر الذي سيتضخم بين اليهود والفلسطينيين والاردنيين .
    .
    — في عام ٢.١٧،دخل لاعب جديد على الاجنده الامريكيه بالنسبه للمشروع الاسرائيلي وهو السلفيه الافنجليه التي اوصلت مايك بنس ليكون نائبا للرئيس ترامب وبدات بطلب موطيء قدم في المشروع الاسرائيلي وفي تقديم الاجنده التوراتية على الاجنده السياسيه والتي تتجه لتوسيع اسرائيل جنوبا لا شرقا للوصول الى خيبر وراينا عمليا كيف دفعت الافنجليه فورا لاعلان القدس عاصمه لاسراييل ونقل السفاره وكل ذلك استعجالا بقدوم السيد المسبح و تم الايعاز للسعوديه لانشاء مشروع ( مستوطنه ) نيوم على الحدود الاردنيه وتشمل اراضيها جبل اللوز الذي اصبح البديل كموقع استقرار بني اسرائيل بدل سيناء وبدا ترحيل عشاير الحويطات منها .!!
    .
    — ويلاحظ من يتابع النبض الاسرائيلي واليهودي الامريكي والاوربي جليا حاله رعب لدى اليهود من اندفاع الافنجليه لتوريط اسرائيل دون ان يعباوا بحجم الضرر عليها ولسان حالهم يقول نحن ندفع لكم مساعدات طائله لتنفذوا ما نريد.
    .
    — اما نتانياهو فلقد اصبح لدى كثير من اليهود خاصه الامريكيين والاوربيين مجرد عميل للامريكيين يتارجح بين عمالته للسياسيين الامريكيين والكنائس الافنجليه .
    .
    — الافنجليه رمت كل اوراقها مع الرئيس ترامب لتدعم فوزه بولايه ثانيه واليهود الامريكيون الذين هم بالعاده يوزعون اصواتهم بين المرشحين للراسه سيصبون هذه المره قوتهم واصواتهم لصالح جو بايدن .
    .
    — ومثلما تم الان دفع اسرائيل لضم الجولان بتوقيت مقلق سبفه نقل السفاره واعلان القدس عاصمه اسرائيل ، يدفع الافنجليون نتانياهو لضم الاغوار الان ايضا خشيه عدم التجديد لترامب بينما تقف الموسسه السياسيه المهنيه/ الدوله العميفه والمؤسسة العسكريه الامريكيه ضد المقترح خشيه من انفجار المنطقه ويقف معهم اقرانهم من الموسسه العسكريه الاسرائيليه .
    .
    — لذاك فان كل اسبوع تاخير باعلان ضم الاغوار يقرب موعد الانتخابات الامريكيه ويزيد الخطوه صعوبه ، من هنا كان تهديد الملك الشديد بخطوه كبيره سيتخذها اذا اعلن الضم و لم يحددها ليسبب حيره وارباكا لدى الذين يدفعون للضم فيترددرن ويكسب الوقت حتى يبدا انشغال الرييس الامريكي في الانتخابات ، وزادت جائحة الكورونا من انشغال الرييس الامريكي بقضايا داخليه توسعت بالمظاهرات واعمال الشعب مما خدم الملك بكسب الوقت وجعل الاسرائليون يخشون في حال سقوط ترامب عوده السلطه للدوله العميفه والمؤسسات العسكريه والامنيه الامريكيه وبهذه الحاله سيكون لهذه الموسسات موقف سلبي للغايه اذا نفذ نتانياهو ضم الاغوار وهو ما لا يروق لهم في هذه المرحله ويخلق لهم معارك دافعها ديني يربك مخطط الدوله العميقه استراتيجيا بالمنطقه .
    .
    .
    .

  26. الى المعلقق tabokar …..اعتقد ان من لا ماضي له فلا حاضر له ولا مستقبل …ومن ليس له قديم ليس له جديد ….التاريخ الحديث والقديم وشخوصهما …هما الباب الذي يدخل منه الإنسان ليتصل بجميع مراحل الحياة ويندمج فيها ويأخذ منها ما يفيد حاضره ومستقبله بشكل إيجابي ومنطقي محايد ومنصف …وليس بشكل عاطفي أو متحيز …هذا ما عنيته بكلامي السابق ….والاعتماد داءما على رواية جميع الأطراف لتحري العدل والدقة والانصاف في ما نقول .

  27. أقبل فؤاد البطاينة والمغترب وزيد الزيود اخوة لي وهم كذلك.والاهم أنني لم أقابل الاخ الأستاذ فؤاد في حياتي.الا أنني أدعو له في صلاتي بتمام الصحة عليه.قد اختلف معه في بعض الطروحات السياسية.فجلالة الملك الله يعينه وهو يعمل المستحيل للتعامل مع ظروف دولية مفروضه ولا يوجد للأردن ظهير حقيقي.من هو في موضع القرار يختلف عمن هو هنا يعلق دون معطيات كافية لرأيه.

  28. اللذين يتكلم عنهم استاذنا هم الذين يدينون بالولاء
    لحسبات بنوكهم الموجوده خارج البلد وليس للوطن
    وصدقوني كما هربوا يوم ضربت بغداد وهربوا امواله
    واولادهم خارج البلد سيهربون من اول عطسه على الحدود
    فعندهم الوطن لا يعادل الروح بل المال .

  29. الصهيونيه اغتصبت فلسطين و كان (و لا يرال) همّها محو هذا الإسم من الخريطه و قد تمّ ذلك جزئيا باحتواء الجزء الكبير من الفلسطينيين بعد النكبه في المملكه الاردنيه الهاشميه ثم تحولت المخيمات الى مساكن و انصهر الشعبان في وحدة التضامن و الأخوه و لم يغب عن الوجدان العربي بأن إسم فلسطين يجب أن يبقى عاليا بعد أن أصبحت قضية العرب الأولى. ثم تم بناء الاردن الحديث على أكتاف مواطنيه من أردنيين و فلسطينيين و لكن موارد الأردن الماليه شحيحه و تعتمد على مساعدات خارجيه و لا أدري كيف أن هذا الشعب عالي الذكاء و الهمّه لم يتيسر له أن يبني اقتصاد الاكتفاء الذاتي حتى لا يكون تحت رحمة المبتزّين و الأشرار من بني صهيون لِنصل إلى ما وصلنا إليه اليوم. حركة تحرير فلسطين بدأت منذ أيام الإنتداب و كان استمرارها في مختلف الجبهات الفلسطينيه و التي أوصلها التاريخ إلى أوسلو ثم الإنتقاص من آسم فلسطين في الخلاف بين فتح و حماس و في مسرحية المفاوضات. القرار اليوم للجميع هو فك الانشوطه عن العنق بقرار المقاومه الحازمه و بدون تردد أو مراوغه و هذا يحتاج إلى تضحيات و لو بالأرواح فنحن مع الصهاينه في معركة حياة أو موت إذا كانت حياة بلا كرامه ليست حياة و الموت بكرامه حياة للأجيال و تصغر عند ذلك الأمور الأخرى و يصبح منظور المستقبل بمنظار اليوم أكثر وضوحا فمصيرنا في مواجهة الصهيونيه واحد تتلاشى عنده كل المسمّيات !

  30. كلامك صحيح واتفق معك.لكت استخدام كلمة حراثين نو بريئة وخلينا نكبر بحجم المقال.ابو عمار دمر فلسطين صح.لكن في الاردن لا فرق بين هذا وذاك كلنا أردنيون نعشق الوطن.وسلامتك.

  31. ما في شي على الارض يبرر قيام زعيم بالتنازل عن نصف فلسطين لانو والله انضغط.هاي حيفا ويافا واللد وغيرهم يلي تزازل عنها عرفات.فقط مقابل الاعتراف بمتظمة التخرير.ما شاء الله عليه من زعيم.استقيل واترك الامر للزمن ولا تتنازل عن مدينتب

  32. ساقرا مقالك مرة تلو الأخرى..لم أقرأ لاحد من قبل يحلل بهذه الطريقة الرائعة ..بالفعل انت انسان وطني وعروبي وقومي..تحب الملك والهاشميين ..وتحب فلسطين والأردن..تضع يدك على الجرح..وتداوي..تطرح المشاكل والحلول..لامثال فؤاد البطاينة مع حفظ الألقاب ترفع القبعات..

  33. أخي زيد الزيودي حفظه الله ….. دمتم أنتم ومن هم عل شاكلتكم بالفكر والأنتماء ، بعض الأشارات في تعليقي كانت لممارسات هدفت وما زالت موجودة ، عول عليها وما زال لأذكاء الفتنة ( كما ذكرت بتعلقي السابق ) بين أبناء الشعب الواحد ، ورفضيها قي حينه ولا زلت أرفضها لسبب بسيط وهو حبي للأردن وأهله رغما عن قسوة المعناة وما ترتب عليها من ألم . لا حاجة لأعطاء أمثلة عما هو موجود قي رام الله أو عمان ، باخصار أقول وبما ينطبق مع واقع الحال ” لكل زمن رجاله ” ، لا أملك الا أن أقول وأردد وكما كان يردد توفيق الدقن ( الممثل المصري ) آآه ه يا زمن الهمبكة ؛؛ ( صدقا لا أدري معناها وأفترض أنها تعني زمن اللامعقول ) ، من ذكرتهم من أسماء في رام الله لا يشرف شعبنا أن يكونوا من رعاياه وهذا أعتقده كافيا على تساؤلك أما من ذكرت من الطرف الآخر فهم بالقلب طالما جميعنا على درب الحق سائرون وعلى عهد الوطن الأردن وفلسطين باقون ، وفقنا الله لعمل الخير وكل الخير لهذا الوطن والذي لا نرى أو نرضى بديلا سواه .

  34. _________ ما يتأكد .. هو لا بد من إنتاج شعب .. بثقافة أخرى و خطاب مغاير .. القضية هي دفاع عن وطن و ليس دفاع عن ’’ زعيم ’’ راح .. و آخر .. جاء !!!
    .

  35. تحية للاخ زيد الزيودي وهذه الروح الوطنية الجامعة …واذكره أن ناحية بني حسن أبناء عمومتك موجودين في فلسطين من أيام دخولهم مع صلاح الدين رحمه الله وبإمكانك الرجوع الى تاريخ هذه القرى والتي كان مركزها قرية المالحة وتضم قرى الولجة وبتير وخربة اللوز وسطاف وبيت صفافا وغيرها من القرى ومن أشهر العائلات المنحدرة من قبيلة الجعافرة المدرسة بني حسن في القدس هم آل الحسيني والنعم فيك وفيهم ..اخي الكريم ولك أبناء عمومة من الزيود على وجه الخصوص في سيلة الحارثية جنين

  36. الى المعلق …احمد عايش ….والى القاءمين على قراءة التعليقات في صحيفة رأي اليوم الكريمة ….
    ارجو اتباع سياسة بمنع القدح والذم في أي شخص حيا كان أو ميتا …وخصوصا الزعماء ….
    لقد قدح وذم المعلق احمد عايش في شخصية جدلية لها ما لها وعليها ما عليها …وللانصاف التاريخي …لم يدخل عرفات نفق أوسلو أو فخ أوسلو الا بعد أن أغلقت كل الأبواب في العالم في وجهه فلم يبقى له من خيار الا مقارعة اليهود من داخل فلسطين هكذا كان طموحه ….وعلى أرضها وبين شعبها …ولولا أن الضغط عليه في لبنان كان كبيرا من حلفاءه قبل أعداءه من اللبنانيين لما خرج من لبنان ….ياسر عرفات اجتهد كما اجتهد صدام حسين رحمهما الله …والأعمال بخواتيمها …انتفاضة الأقصى كانت من تدبير عرفات …وشحنات الأسلحة في سفن كارين A وغيرها التي اعتمد عليها شارون في حصاره بعرفات سنتين حتى تمكن من تسميمه والتخلص منه …وكان بإمكان عرفات أن يقبض المليارات ويوقع ويغادر في كامب ديفيد …لكنه رفض …كما رفض صدام حسين مغادرة العراق …وابى إلا أن يكون شهيدا بين شعبه وعلى أرض وطنه ….
    والرجاء الإنصاف لتاريخ هذا الرجل ….
    وإذا كان الكاتب هو المعبر عن احلام وطموحات الشعبين الأردني والفلسطيني …فأرجو منه أن يعلق على كل تعليق يمس وجدان اي فرد من افراد شعبنا الواحد في الضفتين …وكاتبنا العزيز فؤاد البطاينة خير دليل على ذلك …حيث أنه مثل لمن يجمع ولا يفرق و يوحد ولا يقسم ….انا احترم تاريخ عرفات وأحبه واحترم تاريخ وصفي التل وأحبه واحب القيادة الهاشمية واعتز بالمفتي امين الحسيني وعبد القادر الحسيني ….ولا أرى بالخلافات التاريخية بين من سبق ذكرهم إلا أنه تنافس للفوز بقلب الشعبين الأردني والفلسطيني أو لنقول الشعب الواحد في الضفتين وما هي إلا خلافات الإخوة وأبناء العمومة …يجمعنا نهر الأردن …ارجوكم لا تنبشوا في الماضي المؤلم حتى لا يتكرر …وصفي التل كان مجاهدا على ثرى فلسطين ومات عاشقا لفلسطين ….واصطدم مع الأفكار اليسارية والإقليمية …وعرفات كذلك لم يستطع السيطرة على الفداءيين في الاردن والأنظمة العربية التي كانت ترعاها في ذلك الوقت …وانتهى الأمر ….
    لماذا نبقى نجتر السلبيات في تفكيرنا ….وطروحاتنا ….الاردن اليوم مستهدف كما هي فلسطين ….ولذلك اسميت نفسي …فلسطيني اردني وافتخر ..تحيا فلسطين والقدس وتحيا الاردن وعمان …..ولكم كل التحية …والله من وراء القصد .

  37. ______________ الأخ قاسم،،، مساء الخير ،،، عليك وعلى كل صامد هناك غرب النهر،،، أخي العزيز،،، الآن من الذي يحتل المراكز و المناصب في دولة محمود عباس ؟،،، من وزرات و سفارات ومجلس وطني وغيره ،،، هل هم أبناء الشهداء وابناء الأسرى؟،،، أترك الإجابة لك ،،، قبيلة بني حسن تنتشر في ثلاث محافظات،،،( الزرقاء،المفرق ،جرش)،،، أول وزير من هذه القبيلة ،،، الدكتور عبدالله عويدات ،،، تم تعينه في عام ٨٣ ،،،بعد مواجهات واحتجاجات ضد الحكومة ،،،بينما من عائلة واحدة من غرب النهر هناك ثلاثة رؤساء وزراء،،، لم يكن من هذة القبيلة،،، أي سفير ،محافظ إلى فترة قريبة،،، ربما تستغرب أن أبناء عشائر بئر السبع كان لهم الأولية بالتجنيد في الجيش الأردني على أبناء قبيلة بني حسن ،،، يقول لي أحد أقاربي إنه ذهب الى الشيخ حماد بن سعيد في مادبا عام ٦٢ ليتوسط له في دخول الجيش ،،، لم يجده و اخبروه إنه ذهب إلى بئر السبع ،،، أم عن عشيرة الزيود،،، فحدث ولا حرج،،، إلا أن ذلك لم يؤثر على محبتي للأردن،،،ربما تقرأ تعليقاتي والتي دائما أفتخر بها بالأردن و اهلة ،،،الأردنيون عرب اقحاح قوميين بالفطرة،،، ملكهم من الحجاز و ملكتهم من غرب النهر و رئيس و زرائهم سوري ،،، ولو لم أكن اردنيا لوددت ان اكون.
    ________________ ما تفضلت به في نهاية تعليقك أن الهوية واحدة و المصير واحد ،،، انت من غرب النهر أقبل أن تكون أخ لي،،، وهناك من شرق النهر من لا اقبله أخ لي ،،، وعدنا رسول الله بالنصر ،،، بيت المقدس واكنافه ،،، لن نندثر باقون هنا شرق النهر و غربة ،،، و الصهيانة راحلون،،،بإذن الله. لك مني كل الاحترام والتقدير.

    ○ أخ قاسم اذا خيروك بين (صائب عريقات،عزام الأحمد،نعيم أبو ردينة ) و (زيد الزيودي، فؤاد البطانية،المغترب ) من تختار إخوة لك من هؤلاء،،، افتقد الأخ محمود الطحان ذاك العربي الأصيل إبن غزة ،،، أتمنى أن يكون بخير وصحة.

  38. ____ مقترح ’’ الطيبين جدا ’’ بقبول تقاسم فلسطين مع الكيان الإسرائيلي المحثل ! هذا لعب لم يحدث في التاريخ . الرئيس بورقيبة هو الآخر تناغم مع هذا المقترح . و المعيب جدا أن البعض يصورها حسن قراءة أحداث و مستقبل … و فرصة مع التاريخ ضاعت بلا رجعة !!!
    . إسرائيل ماضية في سياسة ’’ الضم ’’ و فيه جمهور يتمايل .. / ’’ حبيبي ضمني ضماااا .
    .

  39. الى الاخ ابو ايسر المحترم
    بعد التحيه و انشاء الله انتم بكل خير
    اني أشكر الله مليون مره على لم أكمل تعلمي و اصبح جامعي و اكون مثل أصحاب مقال ابو محمد السابق لا ادري لماذا المواطن العربي لا توجد عنده نظر على المده القريب و المتوسط والبعيد و الوقايه معدومة .

  40. قبل هزيمة 67 لم يكن أحد ممن عاصروا تلك الفترة ينتبه ان كان جاره أو رفيقه في المدرسة أو حتى هو نفسه من أصول أردنية أو فلسطينية ثم جاءت الهزيمة وتلتها أحداث أيلول 1970 فتركت جرحا عميقا لا زالت كل الأجيال التي تلته ترفض أن تتجاوزه بل تتوارثه وتبقيه حيا على الدوام.

  41. شرح الواضحات من المفضحات على الشعوب القيام بواجباتها قبل السؤال عن حقوقها والا فعلى الاوطان السلام والله الموفق المستعان

  42. نحن نستفيد من التعليقات والكبيرة منها تعقد الامور إبن السبيل كتب تعليق بحجم المقال وليس له أي صله او علاقه بموضوع المقال والمتعلق قاسم أيضا كتب مجلد وما تناول المقال خلو التعليقات خفيفه وبالمقابل لنستفيد

  43. ما فهمته ان الكاتب المحترم دبلوماسي متقاعد، ولذلك وجب عليه الاطلاع على خفايا الامور
    اكثر من العامة وحتى المثقفة منها. ولكن ما اقراء في مقالته تجاهله للحقائق السياسية
    والتاريخية والمصالح الاقليمية والدولية وكلها تصب في المصلحة الصهيونية في فلسطين.
    وحقيقة ما ينطبق على الدولة الاردنية ينطبق ولو جزئيا او نسبيا على جميع الدول العربية،
    نتيجة للجغرافيا والديموغرافيا وطبيعة وتركيبة جغرافيا السكان والضروف الاقليمية والدولية.
    مثلا ذكر صراحة السير ونستون تشرشل وزير المستعمرات البريطاني، انه من قام بتعين
    الامير عبدالله الاول امير على شرق الاردن، بمعنى ان حكام الاردن والدول العربية عموما
    هم موظفين لدى الدول الغربية الكبرى (بريطانيا العظمى) ولاحقا الولايات المتحدة.
    ولقد ايقن الملك عبدالله الاول لاحقا الحقائق السياسية وكان واقعيا حيث كان مطلع على نفاق
    وامكانيات الدول العربية قبل وقوع نكبة فلسطين. لقد طالب الملك عبدالله الاول الفلسطينين
    والدول العربية بقبول قرار التقسيم وقيام دولتين عربية ويهودية. لقد كان يحاول انقاذ ما يمكن
    من فلسطين وحقوق الشعب العربي الفلسطيني وكذلك حماية المملكة واخراجها من براثن الصهيونية.
    واعتقد جازما لقد حاول الملك حسين فعل ترتيب مستقبلي افضل للاردن باتفاقية وادي عربة،
    ولكن الوقت اصبح متاخرا حيث تم ترتيب الاحوال الاقليمية لمصلحة الاحتلال وتوسعه شرقا.
    واعتقد جازما واسفا ان الايام والسنوات القادمة ستكون ادهى وامر في المنطقة العربية شرقا.
    الاردن، وحده لا يستطيع ان يخرج من هكذا شرنقة مرتبه اقليميا ودوليا.
    الحل الوحيد هو ما فكر وعمل له الشريف حسين بن علي، قيام دولة عربية في كل اقطار بلاد الشام
    ومن ثم العراق لاحقا، لذلك دفع ثمن غالي لموقفه اولها ضياع ملك الهاشميين في مملكة الحجاز،
    ثم حلول الاستعمارين الفرنسي والانكليزي في بلاد الشام والعراق وترتيبات هجرة اليهود الى فلسطين.
    ولاثبات ما اقول في تحليلي هنا، ما فعلنا ورتبنا منذ هزيمة ١٩٦٧م. لا شيء يغير او يحسن الوضع
    الكارثي في فلسطين، وما زاد الطين بلة وجود سلطة فلسطينية فاشلة اعانت الاحتلال لتحقيق اهدافه
    ولا زالت حجر عثرة في وجه كفاح الفلسطينين وتحقيق جزء من طموحاتهم.
    واحترامي للكاتب.

  44. أخي فؤاد …..أتمنى أن لا أطيل فالأطالة مملة ولا تعدو أن تكون مع مخرجاتها كطحن الماء ، بدأ أقول أنا مواطن أردني / فلسطبني فهذا ما حكمت به المعطيات بعد اقامة فلسطين وما تلاها ، حتى العام 1989 لم يمر يوما شعرت به بالأنتماء للهوية الجديدة ( الأردنية ) وصدقا أقول ، ليس رفضا لها بل بسبب أن الممارسات الفعلية للطرف الأخر كانت تقول لي أنت تحمل الهوية أو جواز السفر لا أكثر ( وقد حدثت معي واقعة أوردتها ذات مرة في اطار تعلق لي على أحد المقالات وعلى صفحات هذه الجريدة ) حيث أنني في العام 1980 احتجت لأثبات بأنني أردني الجنسية توجهت لدائرة الجوازات وتقدمت بطلب للحصول عليها فوجتئت برفض الطلب من قبل الموظف المعني ، أوصلت الأمر الى المدير العام للجوازات وعند استدعاء الموظف من قبل المدير وسؤاله عن سبب الرفض اقترب من مكتب المدير وكأنه يهمس بأذنه ” سيدي .. جوازه صادر بموجب المادة رقم ( … ) رد عليه المدير بسبع كلمات ” انه يحمل الجواز الأردني أعطه ما يطلبه ” ، لا أريد أن أخوض في التحليل فيما اذا كان ذالك التصرف بتعليمات غير معلنة أم أنه بسبب عدم استيعاب وضع رسمي ولكن تم فهمه بشكل مغلوط ( ولكنه أصبح راسخا بالذهن ومن ثم الممارسة ؟؟ ) وتم التعامل اليومي به وبتلقائية وكأمر واقع ، لن أذهب بعيدا ولن أفترض سوء النية بالموظف ولكن ما توصلت اليه أن هذا التصرف قد نبع عن وعي قد تكون لديه وللآخرين أيضا بحيث أضحى وكأنه وعي جماعي ، السؤال ومن ثم الأجابة عليه هو من دفع وما زال يدفع بهذا الأتجاه والذي هو الجزء الأهم في المخطط والذي يسعى كبداية الى اذكاء نار الفتنة ؟؟ ألآن أخي فؤاد أنا أعيش غربي النهر وعلى أرضي وأحمل الهوية ( جواز سفر فلسطيني ولكن وللمفارقة فالأنتماء مغلف بكثير من الضبابية ، وغندما أفكر مع نفسي وصادقا أقول لا أجد موقعي الا على ضفتي النهر . لست ممن يدعون العلم ولكني آخذ بما يقول به العلماء ، ولا أدعي الحكمة ولكن آخذ بما يقول به الحكماء وأيضا لا أدعي بأنني الناصح ولكني آخذ بما يقوله خاصة اذا ما توافق ذالك مع الصدق والأنتماء أقول ذالك لا تزلفا أوتقربا ، فأنا مجهول لك كشخص وأنت كذالك ولكن ليس كفكر وستبقى الأمور كذالك طلما استمرا ( الأنتماء والفكر ) على حالهما . أخي فؤاد ….. تشخيصك واضح ، كذالك ما تطرحه من علاج لهو أكثر وضوحا ولكن ما أقرؤه في كثير من التعليقات لا يرقى الى ما يجب أن يكون الأمر عليه فهو لا يزيد عن كونه ردود فعل عاطفية ، الأمر يتطلب ومن ألشعب الواحد على ضفتي النهر التخلص من كل ما قد يكون قد ترسب لديه من شوائب من خلال ممارسات مغلوطة أصبحت وكأنها تمثل وعيا جماعيا ، وهذا يستدعي وكبداية بتغيير الشعار من نحن نؤيد الأخوه الفلسطينيون ونحن معهم الى ” نحن من هم على شرقي النهر مع أخوتنا على غربيه وبيدنا البنادق لحماية ما تبقى وتحرير ما أغتصب ” عندها فقط نستطيع القول بأن الرسالة ليس قد وصلت وتم اسنيعابها وهي قيد التنفيذ . بالتأكيد التعامل مع الأدوات أو ممن تم استعمالهم كأدوات ( وعلى كلا الضفتين ) يتوجب التعامل معهم كل حسب ظروفه أو معطياته ولكن يفضل بتنسيق من الطرفين . أطال الله في عمرك وأدام عليك الصحة والعافية

  45. نظريات الطبيعه العلميه والتاريخيه تقول لا بد من عودة الامور لاصلها الذي كانت عليه..أي لا بد من عودة الامور لما كانت عليه قبل قمة الرباط عام ١٩٧٤ لكي يبقي الأردن وفلسطين كما كانوا كيان واحد وقرار فك الارتباط بالضفه لم يأخذ مجراه الدستوري أي أن الضفه الغربيه لا زالت تحمل صفة أرض محتله من دوله عربيه ذات سيادة..أما أهم الخطوات اللازمة لإفشال صفقة القرن ألتي تهدد القضيه فإن سلطة أوسلو لا بد من حل نفسها فورا وتعود الأرض تحت الإحتلال الإسرائيلي وتتحمل إسرائيل مسئولياتها كدولة احتلال
    أما رجال سلطة عباس فيكفيهم ربع قرن من الفشل ونهب أموال الشعب الفلسطيني ومقدراته وليذهبوا للفنادق ألتي جاؤوا منها وافسدوا كل شئ جميل في حياة شعبنا وحولوه الي سلطة منافع ورواتب وتنسيق أمني بعد أن كنا شعبا مناضلا يشهد الجميع بأننا أصحاب حق حولتنا السلطه الفاسده إلي متسولين لدواعي انسانيه وليس حقنا السياسي

  46. يعني كل مقصدي …يا رب نتغدى بالصهاينة قبل ما يتعشوا فينا …كما يقول المثل الشعبي .
    واسمح لي يا سعادة السفير والكاتب الفذ أن اسميك كاتب وملهم الضفتين …أكثر الله من امثالك وجزاك الله عن الاردن وفلسطين كل خير …وارجو أن يتحقق ما قلته وأكثر …ونرى للأردن عاصمتان القدس العاصمة الدينية وعمان العاصمة السياسية …

  47. ما هو اوسخ الاستعمار هو استعمار العقل اقول كلمه الى كل مواطن عربي اذا كنتم تعتقدون أن الكيان الإسرائيلي في ضم كل من فلسطين و الاردن له سيكون أفضل من الخيار الحالي فأنتم على خطأ
    سوف يجعل منكم عبيد و الشعوب تكتب دستورها بإسمها و انتم تجعلوا النظام الرسمي يتكلم باسمكم .
    مع كل التحيه و الاحترام الى ابو ايسر المحترم

  48. ارجو من الله العلي القدير أن يدخل الجيش الأردني الى فلسطين ويفتح القدس …ويطرد الصهاينة من كل فلسطين وتصبح المملكة الأردنية الفلسطينية الهاشمية بقيادة الملك عبدالله بن حسين من حدود الرويشد إلى ساحل البحر الأبيض المتوسط ….ونعيد ذكريات حرب ال١٩٤٨م …..في اللطرون وباب الواد وسلوان و انا متأكد أنه ما زال النشامى في الجيش العربي الأردني موجودين و سيلتقون في فلسطين مع نشامى الشعب الفلسطيني على أرض المعركة …ونعيد ملحمة الكرامة ولكن هذه المرة على أرض القدس …ونستذكر الابطال رحمهم الله عبد القادر الحسيني وأمين الحسيني وحابس المجالي وعبدالله التل وحمد الحنيطي ومشهور حديثة الجازي وبهجت المحيسن وقبلهم عزالدين القسام والشيخ مفلح الكايد العبيدات و الشيخ حسين الطراونة وغيرهم من نشامى الأردن وعشاءرها الأبية …..وما ذلك على الله بعزيز …..
    تفاءلوا بالخير تجدوه .

  49. ابدعت واوضحت يامفكر الاردن المخلص الدكتور فؤاد الأردن البطاينه ……………….. ارجوا من أبناء الحراثين قراءة المقال بتروي وفهمه
    إن هذا الكاتب الفقيه السياسي إنما يجاهر بما يعتمل في صدور كل الأردنيين الأحرار
    المحبين للوطن والهاشميين
    إن إصرار ممتطي الثورة الفلسطينية وبدعم الحكام العرب المتصهينين والذين تكشفوا بوضوح في أيامنا هذه
    الذين دعموا هذا المزروع(وأعني عرفات وورثته )الناطق والحاكم لقرار الكفاح المسلح الفلسطيني والذي شوهه سنة 70 وزاده ابعادأ سنة82 وسلخ هذا الكفاح في الرباط سنة 74 عن أمته العربيه وتم توجيهه إلى اوسلو بعد تمكينه من القرار الفلسطيني واعترافه بالأحتلال وشرعنته وجعل من عناصر التحرير الى حماة المستوطنين وحراس للمغتصبات بما يسمى بالتنسيق الأمني
    اما المقال الذي كتبه فؤاد الأردن البطاينه والذي يوضح بالتفصيل الخلل والعلاج لكل حر يحب الوطن ويؤيد تلاحم النظام مع الشعب لإفشال ما يحاك لنا

  50. السيد فؤاد بطاينه ارجو الرد…
    لتنفيذ هذا المخطط المذكور باغراق البلد بالفساد كما شرحت وفصلت نحتاج الي شخصيات تلعب دور كامل امين ثابت . من هم واين هم؟ ولماذا بقوا في اماكنهم ولم يتم التخلص منهم.؟ هل هم البرامكة الجدد .. لست ادري!

  51. لماذا لا يكون هناك تحرك عربي باتجاه أمريكا وشرح المخاطر المترتبة على تنفيذ صفقة كوشنير نتن ياهو المسماة صفقة القرن وخصوصا بأن الامور ليس كما يصورها نتن ياهو بل إنه يواجه بطئ شديد من أمريكا في تنفيذ عملية الضم ولربما تراجع أمريكا نفسها لماذا لا نسمع صوت عربي قوي يكون حاضرا الى جانب الكثيرين من الديمقراطيين وأعضاء في الكونغرس يعارضون الصفقه ؟! وكذلك الأمر في أوروبا والشئ الغريب من السلطه والأردن وباقي العرب عدم التحرك الكافي وكأنهم يعولون على شىء بأنها من؟!

  52. ________ أستاذنا و صديقنا الصادق المتواضع فؤاد البطاينة .. عطفا على كل تنبيهاتك و تحذيراتك و مساءلاتك و أكاد أقول إنذاراتك . ثمة شيئ لا بد من قوله . هو هذا التواطئ على الذات .. و فيهم من يحفر قبره بنفسه ظنا منه أنه لغيره .
    الخطر داهم و آيل على الرؤوس و جما عة التبرع لاهية حيث لا ..
    .

  53. يبدو أن الأمر الذي فيه تستفتيان قد قضي وأنه في طور التنفيذ النهائي،وان غفله الناس وتسحيجها
    عالفاضي والمليان كان أحد أهم أسباب الوضع المأساوي الذي يعيشه الأردن حاليا بلا حول ولا قوة الا سند لا في الإقليم ولا في العالم ،وعلينا انتظار الكارثه بكل أوزارها حتى ينزل الله ملائكته لتحارب معركتنا ضد الفساد أولا ومن ثم للتفكير بتحرير من تبقى من هيكل الوطن الذي نخرة الفساد لحمايه ورعايه أجهزة الحكم وأمهاتنا معا حتى أصبح الخصم هو الحكم،،،والله المستعان.

  54. ليت النظام يدرك ما تقول
    وليت الشعب يعي ما ينتظره .
    وليت الجميع على درايه بالمصير المحتوم والذي تتكشف ملامحه اولأ باول .
    فلا نجد من النظام اية بوادر لتغيير النهج ، ولانجد من الشعب أية بوادر صحوه . فالجميع يتلمس النجاة في الضلام دون ان يجهد نفسه بإضائة شمعه .

  55. لم نكن بحاجه لفك الارتباط لكنه حصل ، ونحن اليوم بحاجه لقوننته ولا يحص . هذا كافي على انه قرار خلفه جهات غير اردنيه وغير فلسطينيه وفي خدمة الاحتلال .

  56. أدى الاستاذ البطاينه الأمانة في هذا المقال المتوازن والصادق . صاحب الأمر نحن بحاجة للصراحة ووحدة الشعب ودولة قانون ومواطنه

  57. بارك الله فيك استاذنا والله انهم يهيؤن البلاد للشرارة بافعالهم وكذبة الكورونا هذه التي ضحكوا بها على كل العالم وجماعتنا ما هم مصدقين حالهم وربنا يستر البلد والمواطنين حكومات متوائة ولا امان لها

  58. لو تصرف المسئووون في اجهزة الدولة بالروح الوطنيه العلميه التي يتكلم فيها السيد البطاينه لصنعنا جبهة داخلية سليمة تخدم الوطن وتحميه

  59. الاستاذ فؤاد البطاينه يعبر عن ضمير كل أردني بأمانه وحرفيه ودقه وتوازن لا تجارى .
    ….

  60. الأردنيون ينجرون الى اهتمات ضارة عندما يتدخلون بخصوصيات الحكم الهاشمي وبخصوصيات العائله وكل على حساب اهتماماتهم بالاصلاح والتغيير . شكرا للكاتب المهني

  61. أبدع الكاتب بنقده الإيجابي المتوازن كعهده .حماية الملك والنظام الملكي ومؤسسة العرش أولوية لحماية الاردن وشعبه في ظروف داخلية صعبه ونأمل من جلالة الملك أن يضع يده بيد الشعب

  62. أسمعهم الله تعالى ونفعهم بنصحك يا سيدي وأصلح أحوال الولاة والعباد والبلاد… اللهم آمين

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here