محاولة الاعتداء على العوا قبل دخوله لمقر محاكمة مرسي

14ipj

القاهرة/ عمرو حسن، أنس سيد / الأناضول –

 حاول بعض مؤيدي السلطات الحالية، منع محمد سليم العوا رئيس هيئة الدفاع عن متهمي “قصر الاتحادية”، من دخول مقر المحاكمة التي تنظر، اليوم السبت، القضية المتهم فيها الرئيس المعزول محمد مرسي و14 آخرين.
وبحسب مراسل الأناضول، فقد حاول بعض الأشخاص التعدي على العوا (مرشح رئاسي سابق)، وتحطيم سيارته الخاصة أمام مقر المحاكمة في أكاديمية الشرطة، شرقي القاهرة، غير أن قوات الأمن تدخلت، ومكنته من الدخول.
وردد مؤيدو السلطات الحالية، هتافات مناهضة للعوا من بينها، “يا خاين”، فيما لا يتواجد أي من أنصار مرسي بمحيط المحكمة.
وتشهد جلسة اليوم، لأول مرة تقديم العوا، مذكرة قانونية بعدم اختصاص المحكمة بنظر الدعوى، بحسب ما قاله محمد الدماطي، المتحدث باسم هيئة الدفاع عن متهمي قضية الاتحادية.
وقال الدماطي في تصريحات سابقة لوكالة الأناضول عبر الهاتف، “العوا سيحضر الجلسة، وسيدفع بعدم اختصاص المحكمة ولائيا في نظر الدعوى وفق التكليف الأخير من الرئيس مرسي”.
ويحاكم المتهمون في القضية في تهم بينها التحريض على قتل 3 متظاهرين – معارضين لجماعة الإخوان – في 5 ديسمبر/كانون الأول 2012 أمام قصر الاتحادية الرئاسي (شرقي القاهرة)، في واقعة شهدت أيضا مقتل عناصر من جماعة الإخوان.
ويحاكم مرسي في 3 قضايا أخرى، تتعلق الأولى بـ”اتهامه و35 آخرين، بالتخابر لصالح حركة حماس الفلسطينية وحزب الله اللبناني والحرس الثوري الإيراني”، والثانية “اقتحام السجون المصرية إبان ثورة 25 يناير/ كانون ثان عام 2011، وتضم 131 متهما من بينهم عدد من قيادات الإخوان و71 فلسطينيا من حركة حماس”، والتي تم نظر أولى جلساتها الثلاثاء الماضي وتأجلت إلى 22 فبراير/ شباط الجاري، والثالثة  “إهانة القضاء” والتي تتهمه وآخرين بينهم إعلاميون وساسة بتوجيه إهانات للهيئة القضائية، والتي لم تحدد لها جلسة حتى الآن.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here