محامو المعارض الروسي البارز نافالني يستأنفون ضد حبسه 30 يوما

 موسكو – (د ب أ)- من المقرر أن تبت محكمة اليوم الخميس في استئناف ضد حكم بالحبس 30 يوما حتى موعد المحاكمة بالنسبة للمعارض الروسي المنتقد للكرملين أليكسي نافالني.

وعاد نافالني إلى روسيا في وقت سابق من هذا الشهر بعد تلقيه العلاج في ألمانيا بعد التعرض لمحاولة اغتيال بغاز الأعصاب نوفيتشوك. وتم احتجازه فور وصوله وصدر بحقه حكم بالحبس الاحتياطي.

ويأمل محامو نافالني في أن تفرج محكمة خيمكي القريبة من موسكو عن الرجل 44/ عاما./

واتهمت النيابة العامة الروسية نافالني بانتهاك حكم سابق مع وقف التنفيذ عندما سافر إلى ألمانيا.

ودعا فريق نافالني إلى احتجاجات يوم الأحد المقبل، على أن تمضي قدما بغض النظر عن قرار المحكمة اليوم.

ولن يتم البت فيما إذا كان سيتم تحويل الحكم السابق مع وقف التنفيذ إلى حكم بالسجن، كما يطالب ممثلو الادعاء، سوى في محاكمة مقررة في 2 شباط/فبراير.

وخرج آلاف الأشخاص حتى الآن إلى الشوارع في أنحاء روسيا للمطالبة بالإفراج عن نافالني، واعتقلت قوات الأمن أكثر من 3700 شخص أثناء مظاهرة في العطلة الأسبوعية الماضية.

وفتش رجال أمن ملثمون يرتدون الزي العسكري شقة نافالني في موسكو أمس الأربعاء. وقال فريق نافالني إنه تم أيضا تفتيش شقة عائلية وشقة كانت تقيم فيها زوجته واستوديو كان يتم فيه تصوير برنامج على الإنترنت “نافالني لايف”.

وذكرت وسائل إعلام روسية أن السبب الذي قدمته المصادر الأمنية للمداهمات على أكثر من 10 مواقع هو انتهاك قيود النظافة الخاصة بفيروس كورونا.

Print Friendly, PDF & Email
الاعلانات
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here