مجهولون يعتدون على رئيس الجهاز المركزي للمحاسبات المصري السابق بعد خروجه من منزله مباشرة  بـ” الشوم والسلاح الأبيض  وتسببوا في إصابات عديدة في مختلف أنحاء جسده 

8888888888888888888888888888888888

القاهرة  (د ب أ)- اعتدى مجهولون على رئيس الجهاز المركزي للمحاسبات المصري السابق المستشار هشام جنينة، حسبما أفاد مقربون له لوكالة الأنباء الألمانية (د. ب. أ)  السبت .

وقال الدكتور ممدوح حمزة ( صديق جنينة) للـ( د. ب. أ) إنه تم “الاعتداء على المستشار هشام جنينة بعد خروجه من منزله مباشرة حيث اعترضت سيارته سيارتان أحدهما ترجل منها أربعة اشخاص يحملون الشوم والسلاح الأبيض ، وقاموا بالاعتداء عليه جسديا وتسببوا في إصابات عديدة في مختلف إنحاء جسده ، ونجح الأهالي في انقاذه قبل استكمال الاعتداء عليه” .

ولم يوجه حمزة اية اتهامات لأى جهة ، مؤكدا أن “الهدف كان اغتيال المستشار جنينة والذى أنقذته الاقدار فقط”.

وقال إن المستشار جنينة توجه إلى قسم الشرطة لعمل محضر بالواقعة واثبات الواقعة، وتم نقله الى المستشفى لتلقى العلاج.

من جانبه ، أكد الدكتور حازم حسنى ،الناطق الرسمي باسم الفريق سامي عنان رئيس أركان الجيش المصري الاسبق الذي كان ينوي الترشح للانتخابات الرئاسية ، إن “المستشار جنينة تم الاعتداء عليه بعنف شديد ، وإحدث ذلك إصابات عديدة في عينه وقدمه ومختلف إنحاء الجسد وتمزيق ملابسه بالكامل والاعتداءات كانت دامية وتهدف الى اغتياله” .

وشدد حسني على أن الجهة التي قامت بالاعتداء غير معروفة جيدا، ولكن هذا العمل الجبان جاء من مجهولين لعدم إثبات الواقعة على احد أو جهة ما .

وكانت الهيئة الوطنية للانتخابات في مصر أعلنت استبعاد الفريق/ سامي حافظ احمد عنان،رئيس الاركان الاسبق ، من قاعدة الناخبين بعد ثبوت احتفاظه بصفته العسكرية .

وجاء اعلان الهيئة عقب بيان أصدرته القيادة العامة للقوات المسلحة جاء فيه أن إعلان عنان للترشح جرى “دون حصوله على موافقة القوات المسلحة أو اتخاذ ما يلزم من إجراءات لإنهاء استدعائها له”.

وكان الفريق عنان قد اعلن /خلال ترشحه السبت الماضي للانتخابات الرئاسية في مصر/ اختيار نواة مدنية لمنظومة الرئاسة تتكون من المستشار هشام جنينه نائبا له لشؤون حقوق الإنسان وتعزيز الشفافية وتفعيل الدستور والدكتور حازم حسني الاستاذ بكلية الاقتصاد والعلوم السياسية بجامعة القاهرة نائبا له لشؤون الثورة المعرفية والتمكين السياسي والاقتصادي ومتحدثا رسميا باسمه.

Print Friendly, PDF & Email

6 تعليقات

  1. Egypt army Mokhabarat hires some people as Omar Kamal to defend the corrupted regime. If Al Syssi is sure to win, he will let other people to compete .
    with him in fair election (USA and Israel defen al Syssi to approve their paln for Palastine) but he is sure will loose in fair election.

  2. الى عمر كمال .ياخى اختشى واحترم عقول الناس . وماذا تعتقد هل الاخوان هم من استبعد الفريق عنان من الانتخابات لالصاق التهمة بالنظام .ام من استبعد شفيق لتلفيق التهمة للنظام . النظام يرتجف خوفا من المستشار جنينة لانه راجل نظيف وشفاف
    وما دار بين المستشار والنظام معلوم لكل العالم .

  3. عمر اخوان :
    باين عليك امن دولة.
    الانقلاب في مصر لم يحدث على الاخوان بل انقلاب على الديموقراطية ولو ان حزبا غير الاخوان فاز في الانتخابات حتى لو كان كافرا لانقلب عليه الجيش , الجيش يقول ان مصر وشعبها ومقدراتها له فقط ولن يسمح بالنقل السلمي للسلطة… افرحوا قليلا وابكوا كثيرا …. ونحن نتابع الدراما

  4. يا عمر كمال لا تستخف بعقول القراء. هذا الهراء لك ان تكتبه تعليقا على اخبار جرائد النظام و صحفه. ليس دفاعا عن الاخوان ولكن كما سجون نظام القمع التسلطي في مصر اكثر من ان تحصى و معركة “الجمل” و غيرها شواهد على أن النظام المصري يتوارث أساليب البلطجة و العربدة كابر عن كابر. المستشار جنينة شوكة في حلوق رجال النظام الفاسدة و التخلص منه أو اسكاته رسالة يفهمها اهل مصر كلها…

  5. هذا هو اسلوب الإخوان المسلمين نعرفه منذ ان ثبت واعترفوا بأنهم كانوا يطلقون النار على زملائهم وأصدقائهم المشاركين معهم في مظاهراتهم وكانوا يقتلون بدم بارد اخوانهم في رابعة محاولين الصاق التهمة بالنظام الحاكم لإثارة الرأي العام ضده. الشعب المصري فهم الاعيبهم خلاص.
    اللي اعتدى على هشام جنينه هم الإخوان. ليس للنظام الحاكم اي مصلحة في الإعتداء. تذكروا قناصتهم في ميدان التحرير وأعترافات البلتاجي.

  6. سواء من عمل هدا العمل الجبان معروف أو غير معروف .فالاوامر من هرم السلطة.أي واحد ينافس فرعون مصر يعامل بالمثل .بدون لف ودوران فالمواطن العادي سيعتقدون أن من وراء هدا العمل هم رجال أو مخابرات أو شبيحة السيسي. لكن سوى ربح الانتخاب بدعم من دول الخليج فارادة الشعوب أكثر من الطوفان .

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here