مجلس النواب الأميركي يطلب وثائق من نجلي ترامب وكوشنر وغيرهم في تحقيق جديد واسع بسبب مزاعم سوء استخدام السلطة

واشنطن -(أ ف ب) – أطلقت اللجنة القضائية في مجلس الشيوخ الأميركي تحقيقا جديدا واسعا الاثنين في الدائرة المحيطة بالرئيس الأميركي دونالد ترامب بسبب مزاعم سوء استخدام السلطة وطالبت بالحصول على وثائق من عشرات الأشخاص بينهم نجلاه دونالد جونيور وايريك، وصهره جاريد كوشنر.

وقال رئيس اللجنة الديموقراطي جيري نادلر في بيان حدد فيه الدعوة المفاجئة للحصول على وثائق من اقارب ترامب وغيرهم من الأفراد والكيانات “هذا وقت حساس بالنسبة لشعبنا، وعلينا مسؤولية التحقيق في هذه الأمور وعقد جلسات لكي يحصل عامة الناس على جميع الحقائق”.

وبين هؤلاء المدير المالي لمنظمة ترامب الان ويسلبرغ، ورئيس الاستراتيجية السابق في البيت الأبيض ستيف بانون، ومحامي ترامب الخاص جاي سيكولو، وغيره من المساعدين السابقين، ومؤسس موقع ويكيليكس جوليان اسانج.

وقالت المتحدثة سارة ساندرز إن البيت الأبيض تسلم طلب نادلر وأن المسؤولين المعنيين “سيراجعونه ويردون عليه في الوقت المناسب”.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here