مجلس العلاقات الأمريكية الإسلامية: وفاة الرضيع اليمني عبد الله في مستشفى بكاليفورنيا

القاهرة ـ (د ب أ) – أعلن مجلس العلاقات الأمريكية الإسلامية اليوم السبت وفاة الرضيع اليمني عبد الله حسن الذي منعت والدته من زيارته في الولايات المتحدة لشهور بسبب حظر السفر الذي فرضته إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب.

وقال المجلس في بيان إن الطفل حسن البالغ من العمر سنتين، وهو ابن لأم يمنية تدعى شيماء صويلح، وأب يمني يحمل الجنسية الأمريكية يدعى علي حسن، قد توفي أمس الجمعة في أحد مستشفيات الأطفال شرق مدينة سان فرانسيسكو بولاية كاليفورنيا.

وقال والد الطفل “ننفطر حزنا”، كان علينا أن نودع طفلنا، نور حياتنا. نود أن نشكر الجميع على حبهم ودعمهم في هذا الوقت العصيب. نطلب منكم التكرم بتذكر عبد الله وعائلتنا في قلوبكم وصلواتكم”.

ومن المقرر أن تقام مراسم الدفن اليوم السبت.

ووصلت صويلح ، التي تعيش في مصر ولكنها مواطنة يمنية، إلى الولايات المتحدة في 19 كانون أول/ ديسمبر لرؤية طفلها عبد الله بموجب تأشيرة تسمح بدخول أقارب المواطنين.

ومنحت واشنطن صويلح إعفاء من تأشيرة الدخول بعد رفض طلبها بموجب حظر السفر الذي يمنع مواطني اليمن بين دول دول إسلامية أخرى من دخول الولايات المتحدة.

وعانى عبد الله من مرض وراثي في الدماغ ووضع على أجهزة الإنعاش في مستشفى “يو سي اس اف بينيوف” للأطفال في أوكلاند، كاليفورنيا. وكان والد الطفل عبد الله قد تمكن من إحضاره إلى الولايات المتحدة لتلقي العلاج.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here