مجلس الأمن يمدد العقوبات عامًا على كوريا الشمالية

نيويورك/ محمد طارق/ الأناضول: قرر مجلس الأمن الدولي، بالإجماع، الأربعاء، تمديد العقوبات الدولية المفروضة على كوريا الشمالية، لمدة عام.

ونص القرار، الذي صاغته واشنطن، علي “تمديد ولاية فريق الخبراء المتعلقة بالتدابير المفروضة في قرارات المجلس السابقة حتى 19 أبريل/ نيسان 2019”.

وأكد القرار، الذي تلقت الأناضول نسخة منه، أن “انتشار الأسلحة النووية والبيولوجية وكذلك وسائل إيصالها لا يزال يشكل تهديداً للسلم والأمن الدوليين”.

وحث القرار جميع الدول وهيئات الأمم المتحدة المعنية وغيرها من الأطراف المهتمة، على “التعاون التام مع اللجنة (لجنة العقوبات) المشكلة عملاً بالقرار السابق الصادر العام 2006”.

وطالبها بتقديم أي معلومات بشأن تنفيذ التدابير المفروضة بموجب قرارات المجلس السابقة (الخاصة بالعقوبات على كوريا الشمالية).

وتخضع كوريا الشمالية لسلسلة من العقوبات الاقتصادية والتجارية والعسكرية، بموجب 10 قرارات اتخذها مجلس الأمن الدولي منذ 2006، بسبب برامجها للصواريخ الباليستية والنووية.

ويأتي القرار الدولي في وقت تظهر فيه مؤشرات على التقارب بين الكوريتين اللتين عقدتا محادثات تاريخية بينهما أواخر الشهر الماضي بعد توقف دام سنوات.

كما تظهر مؤشرات على تحسن العلاقات مع الولايات المتحدة، حيث يعتزم الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، عقد قمة مع رئيس كوريا الشمالية كيم جونغ أون، نهاية مايو/ أيار المقبل.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here