مجلس الأمن القومي الإيراني يتوعد واشنطن بانتقام كبير من قتلة سليماني في الوقت والمكان المناسبين ويعتبر العدوان “أكبر خطأ استراتيجي” ارتكبته أمريكا

 

بيروت ـ “راي اليوم” ـ كمال خلف:

 

أصدر مجلس الأمن القومي الإيراني، مساء اليوم الجمعة  بيانا، بعد اجتماع استمر لساعات بخضور مرشد الجمهورية الايرانية علي خامنئي، توعد فيه بالانتقام من قتلة قائد فيلق القدس التابع للحرس الثوري الإيراني، اللواء قاسم سليماني.

وقال مجلس الأمن القومي الإيراني في بيانه.. الانتقام الصارم ينتظر المجرمين الذين نفذوا عملية اغتيال (قاسم) سليماني”.

وأشار المجلس إلى أن أميركا “ثأر كبير” لدماء سليماني في الوقت والمكان المناسبين.

وتابع المجلس الأعلى للأمن القومي الإيراني قائلا “النظام الأميركي سيكون مسؤولا عن عواقب هذه المغامرة الإجرامية”.

وأوضح المجلس في بيانه “الهجوم الأمريكي الإجرامي ضد سليماني هو أكبر خطأ استراتيجي أميركي في منطقة غرب آسيا، وهي لن تنجو من عواقب هذا الخطأ”.

ونقلت وكالة إسنا الإيرانية للأنباء أن المجلس أوضح أن “قتل سليماني أمر محزن للغاية، ولكن السير على طريقه سوف يستمر – تماما كما ترتفع الراية على يد قائد بعد سقوطها من يد قائد سابق.”

Print Friendly, PDF & Email
الاعلانات

7 تعليقات

  1. رجالات الله اصحاب الوعد الصادق صادقون وأهل للوفاء بالوعد، لو شككنا بوحدانية الله نشكك بصدقيتهم المطلقة وقدرتهم في تنفيذ الوعد بما يشفي صدور المؤمنين. اللهم انصر من ينصر دينك ومن ينصر المجاهدين في فلسطين واخذل من يخذل الاسلام والمجاهدين في فلسطين.

  2. الرئيس الامريكي الابله الذي يجره نتنياهو من أذنيه الطويلتين يصرح بأن ايران لا تربح أي حرب تدخلها و لا تخسر أي مفاوضات تجريها ..لا تظنوا أن ترامب يستفز ايران للدخول في مواجهة عسكرية.. هو يتذاكى فقط …انه يحاول ايهام الناس بأنه يؤمن و يعترف بقدرة المفاوضين الايرانيين على الفوز بأي مفاوضات يدخلونها ، كل هذا لكي يشق صف المسؤولين الايرانيين فيصبح منهم فريق يدافع عن خيار مواصلة المفاوضات و فريق آخر يدافع عن فكرة المواجهة العسكرية غير المباشرة ضد القوات الامريكية في العراق ، و مجرد حصول هذا الخلاف يعني الكثير خصوصا في الظرف السياسي الراهن ، فهذا بحد ذاته سيجعل فكرة الانتقام من الامريكيين على مقتل قاسم سليماني امرا غير متفق على طريقته حتى و ان كان امرا متفقا على ضرورته ..و حين يتأخر الرد ستدخل عوامل اخرى ستزيد تأخير الرد الايراني اولها اقتراب تاريخ الانتخابات الرئاسية الامريكية و التي ستفرض على ايران عدم ارتكاب أي فعل من شأنه إفساد النوايا مع الرئيس الامريكي القادم الذي يفترض أن يكون ديمقراطيا بالنظر الى اجراءات العزل التي باشر بها الكونغرس ، كما أن الاصلاحيين في ايران سيحاولون الضغط في اتجاه عدم الرد عسكريا في مقابل استثمار الامتناع عن الرد في اعادة تموضع حلفائها في الحكومة اللبنانية ،و ربما سايرتهم الولايات المتحدة الامريكية في ذلك من مبدأ درء الاخطار على مصالحها في العراق و لبنان و اليمن…

  3. عبرت إيران عن غضبها وإدانتها الشديدة للجريمة ، ووعدت بالإنتقام في الزمان والمكان المناسبين .. وقبل وصول الوقت المناسب أتوقع أن تدخل روسيا على الخط بحكم علاقتها القوية مع إيران ، للملمة الموضوع والحيلولة دون وقوع حرب مدمرة تلحق ضررا مباشرا بإيران ودول المنطقة ، وبالمصالح الأمريكية فيها ! وهو دور أعتقد أنه سيكون مقبولا من الولايات المتحدة الأمريكية ، وربما حتى مطلوبا من الكيان الصهيوني وحلفاء أمريكا العرب الذين يمكن تطالهم الحرب المُحتملة !

  4. الاستفادة. من. علوم. الطبيعة
    ربما. تكون الذره هي اصغر. مغنطيس نعرفه
    ولكنها لا تتبع. الاتجاه المغنطيسي الا في حالة الاستقرار
    وعند ارتفاع درجة الحرارة تتحول. إلى المسؤول الأول
    عما يسمى بالاستقلاب. المغنطيسي والذي. يحدث في الشمس
    على درجة حراره عاليه جدا لن يحدث. على.كوكب الأرض

  5. لو كانت امريكا قد اطلقت اول رصاصة للحرب ضد الجمهورية الاسلامية الايرانية فلن تكون تكون صاحبة الرصاصة الاخيرة

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here