مجلة فوربس: كيم كاردشيان دخلت قائمة أصحاب المليارات

 

 

لوس أنجيليس ـ  (د ب أ)- أشارت تقديرات مجلة “فوربس” الأمريكية إلى أن النجمة الأمريكية كيم كاردشيان دخلت إلى عالم المليارديرات.

وأوضحت المجلة أن ثروة نجمة تلفزيون الواقع الأمريكي التي تعمل أيضا في مجال منتجات التجميل وعروض الأزياء ارتفعت من 780 مليون دولار في تشرين أول/أكتوبر الماضي إلى مليار دولار.

وذكرت المجلة أن السبب الرئيسي في ارتفاع ثروة كاردشيان40/ عاما/ يتمثل في شركتيها “كيه كيه دبليو بيوتي” للمستحضرات وشركة “سكيمس” للموضة النسائية والتي حققت نجاحا عبر الدعاية في وسائل التواصل الاجتماعي.

ووصل عدد متابعي حساب كاردشيان على انستجرام إلى 213 مليون شخص، لتصبح واحدة من أكثر الشخصيات المؤثرة على مستوى العالم.

واجتازت شهرة كاردشيان حدود الولايات المتحدة من خلال برنامجها الاستعراضي ” مواكبة عائلة كاردشيان” في تلفزيون (الواقع) اعتبارا من 2007، وأصبحت دعايتها الذاتية على وسائل التواصل الاجتماعي مفتاحا لنجاحها وجذب الانتباه إليها خلال الـ15 عاما الماضية، كما احتلت عناوين الصحف أيضا بزواجها من نجم الراب كانييه ويست وطلاقها منه قبل أسابيع قليلة.

بهذا لحقت كاردشيان بأختها غير الشقيقة سيدة الأعمال كايلي جينر، على الأقل مؤقتا، حيث كانت “فوربس” صنفت جينر ضمن قائمة المليارديرات، وذلك قبل أن تعلن لاحقا تشككها في هذا التصنيف وتخفض ثروتها لاحقا لأقل من مليار دولار.

Print Friendly, PDF & Email
الاعلانات

2 تعليقات

  1. عمرو
    ما علاقة هذه النجمة بمشاكل العرب.
    إن كان لا بد من شتم وقذف وتجريح فليكن كلامك ونقدك أكثر دقة ومصداقية.

  2. والفضل يعود ل (( اعراب الردة ))
    اموالهم كلها لتدمير العرب والمسلمين
    ولدعم عروشهم الهالكة
    وعلى نزواتهم التي جلبت العار لكل عربي

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here