مجلة أمريكية تكشف عن ماذا وجدوه مدفونا تحت الأرض عثر عليها وقت القبض على صدام حسين

نشرت وسائل إعلام أمريكية ملفا كاملا بمناسبة ذكرى إلقاء القبض على الرئيس العراقي الراحل صدام حسين، كشف في طياته العديد من الأسرار الجديدة.

وقالت مجلة “Esquire” الأمريكية إنه ورغم مرور 15 عاما على عملية الفجر الأحمر، أو القبض على صدام حسين في السرداب حيث كان يختبيء، على يد قوات التحالف الأمريكية في ديسمبر/كانون الأول 2003، لا تزال الأسرار تتكشف تباعا حول أبعاد وخلفيات هذا الفجر.

وأوضحت المجلة، في تقريرها، أن “نقطة التحول في عملية البحث، التي استمرت أشهر دون جدوى، حدثت خلال يونيو/ حزيران 2003، عندما كشف اثنان من رجال الأعمال العراقيين عن تفاصيل مذهلة عن جهاز الأمن الرئاسي الذي هيمنت عليه نصف دستة من العوائل التي كانت شاهدة على رحلة صعود صدام حسين وارتبطت مع قبيلته بعلاقات قربى ومصاهرة، ومع استمرار التحقيقات وتدفق المعلومات برز اسمان بعينهما، كان أولهما “حدوشي” والآخر هو “محمد إبراهيم المسلط”.

وأضافت أنه “تم شن غارة على مزرعة الأول، الواقعة في ضواحي تكريت، حيث كانت مفاجأة كبيرة بانتظار الجنود الذين اقتحموا الموقع، بعثورهم على حاوية حديدية مدفونة كانت تضم قرابة عشرة ملايين من الدولارات الأمريكية في رزم أحاطت بها أربطة مصرف “تشيس مانهاتن”، بالإضافة إلى مفاجأة أخرى، أصابت صدمة الجنود، عندما عثروا على كميات كبيرة من المجوهرات الخاصة بزوجة صدام، ساجدة طلفاح، موزعة على نصف دستة من أكياس القمامة الممتلئة مدفونة في التربة، وكذلك العديد من الوثائق الشخصية المهمة”.

وكشف المجلة الأمريكية أنه “في التاسع من ديسمبر/كانون الأول، وبعد سلسلة من المداهمات، قادت وشاية من طفل في التاسعة من عمره إلى اجتماع لـ”الفدائيين” في الصحراء الواقعة غربي تكريت، إلى إلقاء القبض أخيرا على محمد إبراهيم المسلط، مؤكدة أن المحققين تمكنوا بعد ذلك من إقناعه بأن يقودهم إلى موضع اختباء صدام حسين مقابل أن يتم إطلاق سراح أربعين من السجناء من أفراد عائلته، وهو ما حدث”.

وتابعت “Esquire”، أنه “بعدها مباشرة، صدرت الأوامر سريعا بالمداهمة وشارك قرابة ألف جندي في الإعداد للعملية، التي سميت بـ”الفجر الأحمر”، ومن ثم تنفيذها.

وبالنسبة لتفاصيل العملية، قالت المجلة إنه “تم العثور أولا على صاحب الأرض وشقيقه وهما من فريق حماية صدام، لكنهما رفضا الإفصاح عن مكانه، فتمت الاستعانة بالمسلط الذي كان مرعوبا، فأشار بقدمه إلى بقعة غارقة في الظلام. توجه الجنود، المجهزون بمعدات الرؤية الليلية، إلى البقعة المذكورة وقاموا بإزالة التربة عن مدخل حفرة تم فتحها وتوجيه أضواء الأسلحة إلى داخلها”.

ونقلت المجلة، عن المترجم العراقي سمير، المرافق للقوات الأمريكية، والذي تمكن من التعرف على صوت الرئيس الراحل على الفور، أنه “عندما فتحنا الحفرة، بدأ صدام حسين بالصراخ: لا تطلقوا النار، لا تطلقوا النار، فصحت عليه بالعربية بأن يخرج، فرفع يديه عاليا وجذبته القوات إلى الخارج”،

وختمت المجلة تقريرها، حسب ما ذكر المترجم من فرقة المشاة الرابعة جوزيف فرد فيلمور، أن “سمير بدأ بكيل الصفعات لصدام حسين، إلا أن رجال القوات الخاصة أبلغوه بألا يمسه بسوء، لأن الأوامر تنص على وجوب الإبقاء عليه حيا”. (سبوتنيك)

Print Friendly, PDF & Email

32 تعليقات

  1. باسمه تعالي
    ان الذين يتباكون و يترحمون علي صدام هم المنافقون، فاين كنتم ايام الحصار الاقتصادي علي العراق، و اين كنتم عندما هرب صدام الجبان لوحده و اختفي في الحفره. لم نري و لم نسمع دفاعكم عنه بل شهدنا بام اعيننا هروبكم و خيانتكم له و للعراق و اهل العراق الكرماء.
    تحياتي الي كل من قال و يقول الحقيقه امثال المدعو: الواسطي، محمد صهيود،عبيد صدام حسين، جاسم من قطر، و محمد عبد الله العراقي.

  2. لإداري لماذا يكثر الحدث عن الحفرة التي يقال ان صدام كان فيها عند اعتقاله …الم تكن الحفر عبر تاريخ الحروب خنادق الابطال من قادة جنرالات الحروب لمختلف شعوب العالم وعلى مر التاريخ فاني لاارى في ذلك عيبا او في ذلك سبب لتقليل من شأنه لان الخنادق مقرات الرجال و القادة المقاتلين وصدام كان مطارد وفي حالة حرب مع قوات الاحتلال الامريكي ومن كان يعرف صدام يعرف ان صدام كان شجاعا صلبا في موقفه عقائديا فيما يسعى لة يلتزم بالقرار الذي يتخذه بعيدا عن الهيمنة الاجنبية … لقد كان صدام شجاعا في موقفه حتى وحبل المشنقة في عنقه وهو يهتف للعراق لفلسطين العربية ولامة العرب وسقوط الاحتلال … فهذه الحقيقة لآبد ان يعترف بها الأعداء قبل الأصدقاء مهما اختلفت مواقف كل منهم من سياسة حكمه … ليس المنتصر من يقيم حكم صدام وانما الأكثرية الشعبية في العراق التي تترحم اليوم على روحه وتحن الى عهد حكمه ومكانة العراق وطننا وشعبا ودولة اقليميا وعالميا في ايام حكمه

  3. مواطن عربي
    اعتقد ان الرواية غير صحيحة للاسباب التالية: اولا: ان الرواية الاخبارية بعد الاحتلال الامريكي قالت ان صدام تم القبض عليه في ديسمبر وليس حزيران. ثانيا: لم يتم نشر اي فلم عن القاء القبض بالرغم من ان الحفرة التي تم نشر صورها لاتسع لطفل وليس لبالغ. ثالثا: هذه المجلة هي مجلة للملابس والاخبار الغير لائقة. رابعا: لم يثبت لحد الان ان صدام كانت بحوزته اموال طائلة ولم تجد الحكومات التي تلت الاحتلال اي املاك لصدام. خامسا واخيرا: الشجاعة التي اودع بها صدام الحياة لم نشاهد مثلها ابدا واتمنى ان نجد اي من الحكومات التي تعاقبت على بغداد اي شخصية تتحلى بجزء بسيط من شجاعة صدام.

  4. الى (عبيد صدام)…أحسنت ..أنهم (نسو الله فأنساهم أنفسهم)..لا هم كانوا صادقين في حبهم له فنصروه يوم شدته..ولا هم صادقين الان في رثائه .بل يظنون أنهم يثيرون حفيظة ضحاياه واستولت عليهم أحقاد توارثوها بلا تمحيص ولا سؤال للنفس ..هل ما نكتبه الان ..يرضي الله تبارك وتعالى أن لاء؟ ..

    للعلم أن من يذكر أجرام صدام ..لا يمدح من أسقطه ..بل أن العراق يحترق منذ قبل ١٩٢١ ولحد الان ..ولا بواكي على الشعب العراقي أو الإيراني ..فقط للفراعنة!!!…اللهم أبرء اليك ممن دعا للطواغيت اللهم احشر من يحب صدام معه يوم الحشر واحشرني مع من أحب ..

  5. اللهم ارحم الشهم البطل عبدك صدام حسين والذي شهد له العالم أجمع بشجاعته والحبل ملتفا حول عنقه ورأسه مرفوعة أمام جلاديه. من اي صنف أنت يا أبا عدي.تبا للخونة والمنافقين من العربان القتلة المجرمين ليس لهم الذل والخدلان و انتظروا عاقبتكم قربت لكي يتخلص منكم العالم.

  6. إلى احمد الياسمين . في احد محاكماته وعلى رؤوس الاشهاد وأمام ملايين الناس ممن يتابعون المحاكمات المنقوله تلفزيونيا اعترف صدام حسين (انه يعرف من وشى به وهو في الحفره وانه لا يعرف من وشى بولديه قصي وعدي) هذا كلام صدام نفسه .هذا أولا وثانيا لماذا لم يقم بتكذيب خبر إلقاء القبض عليه وهو في الحفره خلال المحاكمات الكثيره. فاحترموا عقولكم وعقول الآخرين واستحوا من الله والشعب العراقي والكويتي وإيراني وكل الأبرياء ممن قتلهم صدام ظلما.

  7. الحمدلله كل ما اقرأ الى العم احمد الياسيني المقدسي الشريف اجد نفسي صح

  8. العجيب أن الذين كان ينثر عليهم صدام ملايين الدولارات ويتراقصون حوله من الرجال والنساء والشيوخ والسياسيين والإعلاميين والعلماء والجهلاء بل منهم الكثيرين كان يسمي ابنه (صدام) تيمنا بأسماء القائد الضرورة …وربما منهم من يكتب التعليقات ويتظاهر ويتباكى له ….

    أقول ولا واحد منهم رأيناه يوم دخول الامريكان …بل المصيبة أن الرجل انفض حوله الملايين كالمثل القائل ((فص ملح وذاب))…طيب اذا كنتم تحبونه لماذا لم تأتوا تدافعون عنه ؟؟؟ لقد ظل العراق محاصرا ١٥ سنة ..أين كنتم؟؟؟…كيف كانت تصلكم دولارات القائد وانتم لا تأتون لنجدته؟؟؟

  9. حياته كانت عبارة عن اجرام يومي ومسلسل قتل مرعب ونحن العراقيين عشنا عقود تحت حكمه ونعلم كيف كنا نرتعب عندما تنزل قوة مسلحة لاي شارع …المطبلون لصدام لابواكي لهم …نشأ رجل عصابات وقتل مدانا بالاف الجرائم

  10. التاريخ يكتبه المنتصرون…ابلغ مثال هو عما كتبه الحلفاء الروس والامريكان من اساطير حول هتلر.

  11. كذب الخراصون وما صدقوا ؟
    ومن يكذب 1990 جندي يبحثون عن رجل ؟
    الرئيس العراقي الراحل لم يغادر بغداد ولم يختفي تحت الارض ؟
    كل الروايات انهم قبضوا عليه ومسدسه الذهبي بيده الذي اصبح
    الان في حوزة جورج دبليو بوش حين اقتحموا القصر الخمهوري بدبابة
    من طراز M1 الاشترفي سلام المذرعات الاميركية ما قل ضابط غراقي
    سابق ،ولكن بول بريمر ااحم بغداد العسري وصنوه دونالد رامسفيل والمعارض
    العراقي الراحل احمد شلبي ورئيس جهاز المخابرت المنشق وفي سامرائي ،
    والسؤال الذي ب ان يفهم جوابه القارئ لمثل هذه الاخبار المفبركة هو :
    من الذي يكتب التاريخ المنهزم والدفين تحت التراب ام المنتصر الذي لايجد من
    يفند مثل هذه الفبركة واللائل على ذلك كثيرة عن سقوط اليابان الامبراطورية
    والماني النازية وعاصفة الصحراء السعودية -وجون شوارسكوفت الاميركي ؟قائد
    العاصفة المذكورة ،؟
    ولكن التاريخ سوف ينجلي عن الرجل الذ ي لم يهاب الموت والحبل يلتف حول رقبته
    أ ضحية عيد الاضحي العاشر من ذي الحجة الموافق 30 ديسمبر /اكتوبر 2006
    وان دماءه في رقبة الملك السعودي الراحل فهد بنعبد العزيز الذي دفعه لمحاربة ايران
    بينما ندم اخيرا لكن بعد فوات الاوان ولات مندم
    احمد الياسيني المقدسي الاصيل

  12. كله كذب وتلفيق من هذا المترجم الذي باع نفسه ودينه وبلده من أجل حفنة من الدولارات

  13. هذا يدخل ضمن الحملة التي يقودها اعداء العراق بتشويه رموزه الوطنية المخلصة
    كيف لصدام ان يحمل رزم الاموال وهو فار من الاعداء وكذا رزم المجوهرات هل يظن هؤلاء الاغبياء ان الشعوب العربية غبية الى هذا الحد ام ان هذا من تدبير المنشار لانه يريد ان يثبت ان ما يقوم به له ما يبرره
    عليهم ان يفكروا بطريقة اخرى هذه مستهلكة واستوعبها الناس

  14. بعد 15 عاما مازلتم تكذبون ! لماذا ؟ لأنكم تعرفون ان نصركم زائف ومؤقت . وانكم ما زلتم خائقين منه بعد موته

  15. إذا أتاك المذمه من ناقص والله صدام لكان كامل.لو كان جبانا لما اجتمعت ٥٥ دوله ضده.عندما يموت الأسد ترقص القرده حوله متباهيه النصر. ما العيب عندما يختبئ كان الجنود الفيتنامين من حفرهم ويرعوبون الامريكان. صدام خانه الشعب العراقي والعربي الا ما ندر.هذه الجريده أو المجله صادره من امريكا وتعرفون من المسيطر الإعلام الصهيوني تريد اتبيع بعد الافلاس بعد ظهور الانترنت كل من ضد اسد العراق تعرفون اصله لانه جرعهم السم.

  16. رحم الله الرئيس صدام احسين فهو يرعب البطالين حيا واسيرا وميتا ؛ ومحاولة النيل منه ناتجة عن حقد وخيابة خاصة من اليهود واخوانهم الذين ادخلهم في جحورهم فأرادوا تشويهه بما فعله فيهم !! نقول كما يردد رحمه : وليخسأ الخاسئون .،،،

  17. صدق من قال:لا تصدق كل ما تسمع ولا نصف ما ترى.
    اذا أردنا الوصول للحقيقة يجب أن نحكم عقولنا ونحلل ونستنتج ولا نقبل أن تكون ادمغتنا مداس لكل من هب ودب.ومن نظر إلى صدام رحمه الله في التصوير الاول يدرك أنه ليس بوعيه الكامل.ويكفي صدام عزا وفخرا أنه من أهل الجنه وبشهادة الحديث:-من كان اخر كلامه لا اله الا الله دخل الجنة. ولتعرفوا من صدام انظروا الى رجاله من الحلقة الأولى فهم والله رجال عز مثيلهم.رحمهم الله جميعا

  18. الحكام من اجبن الناس و صدام من اجبن الحكام بلا شك و ما ظهر به امام المحكمة من شجاعة فلانه يعلم ان التلفزيون سينشر المحاكمة للعلن

  19. ما يزال بعض المساكين عبيدا لشخصيات متسلطة و مجرمة مثل صدام حسين الذي سلم بلاده دون دفاع للامريكان و للعملاء و مثل القذافي الذي تمزقت ليبيا بسببه ان الارواح المستعبدة لا تستريح للحرية بل تستأنس بالعبودية. ان جبانا رعديدا مثل صدام حسين اختلقوا له بطولات و رأوا وجهه في القمر و اكثر من ذلك لا يريدون ان يصدقوا انه خرج من حفرة بلحية تشبه لحية الدراويش رغم انه دخل قصره مخفوراً مقيداً بالسلالسل امام الاف المصورين. تعساً للعبودية.

  20. تشويه صورة الشجعان المنهزمين بالحروب تقليدا اعلامي قذر وخسيس . هتلر الذي ارعب العالم بجيشه لا زالوا حتى الان يخرجون علينا بقصص سخيفة عن شخصيته فهم لا يريدون لذكراه ان تتخلد ويصبح رمزا للاجيال من بعده.

  21. لا تطلقوا النار كذبة واضحة …
    نحن رأينا صدام حسين لايهاب الموت وحبل المشنقة حول عنقه وسافر الوجه …
    فاطلاق النار أسرع موتا من أن تري قاتليك وهم يثبتون حول رقبتك الحبل ليقتلوك … ثم انت رابط الجأش سافر الوجه ، هذا الكلام لايصدر من زئير الأسد.

  22. اكاذيب كلها اكاذيب، هذه أولاً مجلة زبالة (اسمحوا لي عن هذا التعبير) وثانياً صدام لم يختبيء في حفرة كما لفقوا هي فقط تمثيلية من اخراج المجرم الملعون بريمر لإخافة الروءساء والأمراء والملوك العرب وزرع الرعب في نفوسهم لإجبارهم على الخنوع، بل القي عليه القبض في احدى البيوت في تكريت بعد مقاومة عنيفة الى ان خدروه.
    الرجل لم يكن جبانا ولا خاءفاً، وكان مستعداً لأي شيء لانه كان يدرك جيداً مدى ولع العرب بالخيانة،
    رحم الله الرجل ولو اختلفنا معه، على الأقل كان زعيماً وطنياً وقومياً

  23. Esquire مجلة إباحية تنشر عن الجنس والتعري وتلفيق أكاذيب دعاوى كثيرة ضدها في المحاكم الأمريكية .

  24. متى يتعلم ويتعظ الزعماء العرب من مصير صدام حسين والقذافي ومبارك وبن علي وعلي عبد الله صالح وخلافهم … ؟!

  25. “عندما فتحنا الحفرة، بدأ صدام حسين بالصراخ: لا تطلقوا النار، لا تطلقوا النار، فصحت عليه بالعربية بأن يخرج، فرفع يديه عاليا وجذبته القوات إلى الخارج”،

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here