مثول كمبودي أمام المحكمة بتهمة قتل صبي رآه وهو يغتصب قريبة له

بنوم بنه  (د ب أ)- ذكرت السلطات أنه من المقرر أن يمثل رجل كمبودي أمام المحكمة،  الثلاثاء، فيما يتعلق بتهمة قتل صبي يبلغ من العمر 13 عاما، تردد أن المشتبه به قتله بعد أن رآه الصبي وهو يغتصب إحدى قريبات المتهم.

وقال جيمس مكابي، مدير عمليات وحدة حماية الطفل التابعة للشرطة، والتي تحظى بدعم منظمة “صندوق أطفال كمبوديا” غير الحكومية: “لقد كان يرغب في التخلص من شاهد محتمل”.

وأوضح مكابي أنه تردد أن هون تولا 27/ عاما/ قتل الصبي الذي كان جارا له، أمس الاول الاحد، بعد أن رآه الصبي وهو يغتصب زوجة إحدى أقارب تولا في قريتهم بإقليم تاكيو جنوبي البلاد.

وأضاف مكابي أن تولا اعترف للشرطة بأنه اغتصب المرأة وقتل الصبي، وأن الاغتصاب وقع في منزل المشتبه به، وأن الصبي “كان في وضع يسمح له بمشاهدته وهو يقوم بذلك”.

وقال إن المغتصبة – وهي في حالة صدمة على الارجح – لم تبلغ الشرطة بالواقعة على الفور.

وأفادت تقارير بأن تولا أغوى الصبي إلى بركة مجاورة بعد أن كشف أمره، حيث قام بذبحه بشفرة يبلغ طولها 30 سنتيمترا، وألقاه في البركة وغطى جسده بشباك الصيد، بحسب مكابي.

وتم إلقاء القبض على تولا مساء أمس الاول الأحد، واحتُجز في مقر شرطة تاكيو. ومن المتوقع أن يتم اليوم الثلاثاء توجيه الاتهام إليه بالقتل العمد، الذي تصل عقوبته القصوى إلى السجن مدى الحياة.

Print Friendly, PDF & Email
الاعلانات
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here