متحدث أممي: سنتصرف وفق نتائج تحقيقات مقتل الصحافي السعودي جمال خاشقجي في قنصلية بلاده باسطنبول  وضرورة جراء تحقيق شفاف محايد وسريع

نيويورك /الأناضول
أعلنت الأمم المتحدة، الخميس، أنها تواصل مراقبة التحقيقات الجارية بشأن مقتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي في قنصلية بلاده بإسطنبول، وستتصرف وفق نتائج التحقيقات

جاء ذلك على لسان نائب المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة فرحان حق، في مؤتمر صحفي عقده بالمقر الدائم للمنظمة الدولية في نيويورك.

وقال حق للصحفيين: نواصل مراقبة التحقيقات الجارية حاليا وسنرى ماذا سيتم التوصل إليه في تلك التحقيقات، وسنتصرف بناءً على ذلك

وكان المتحدث الأممي يرد علي أسئلة الصحفيين بشأن دعوات سابقة أطلقها الأمين العام أنطونيو غوتيريش، وحث فيها علي ضرورة إجراء تحقيق شفاف محايد وسريع في مقتل خاشقجي

وأضاف حق أن الأمين العام مستمر في دعوته تلك، وأن الأمم المتحدة ستتصرف وفقا لما ستتوصل إليه التحقيقات التي ما زالت جارية

ونهاية أكتوبر/تشرين أول الماضي، أعلن فرحان حق، في تصريحات صحفية، أن غوتيريش مستعد لتشكيل فريق دولي للتحقيق في جريمة مقتل خاشقجي متى تلقى طلبا بذلك من إحدى الدول الأعضاء المعنية بالموضوع في الأمم المتحدة.

وأوضح آنذاك أن الأمين العام تلقى بالفعل استشارات قانونية من مستشاريه المعنيين بخصوص إمكانية قيامه بتشكيل فريق دوليللتحقيق في الواقعة.
وقتل خاشقجي في قنصلية بلاده بإسطنبول، مطلع أكتوبر/تشرين الأول الماضي، واعترفت الرياض لاحقا بتورط أشخاص من دوائر الحكم في الجريمة، دون الكشف عن مصير الجثة أو تسليم المتهمين للمثول أمام القضاء التركي.

Print Friendly, PDF & Email
مشاركة

2 تعليقات

  1. تصريحات المتحدث الأممي ومنظمته ستذهب ادراج الرياح إذا ما دخل البترودولار في أروقة الأمم (المنحرفة)….فلا يتوقع أحداً أن هناك عدالة أمام جبروت الدولار النفطي الذي يستطيع شراء الذمم حتى لو وصل نقاءها عنان السماء.

  2. اقامة صلاة الغائب لجنازة الخاشقجي في كافة الدول الاسلامية حسب الشرع الاسلامي بضرورة اكرام و دفن الميت

    على ما يبدو فان روح الخاشقجي تنتقم من قتلته وهو في القبر . يمكن اقامة صلاة الغائب لجنازة الخاشقجي في كافة الدول الاسلامية حسب الشرع الاسلامي بضرورة اكرام و دفن الميت ان قتلة الشهيد الخاشقجي توهموا بانهم محوه من الوجود بقتله و اذابته في الاسيد وهم لا يعلمون شيئا . فالروح تبقى بقدرة الله الجبار و تستلمها الملائكة و تحفظ في البرزخ الى حين ان يعيد الله خلق الجسد و به الروح من جديد لتشهد على كل القتلة واحدا واحدا لياخذ حقه من القتلة بامر الله . الروح كما يقال بانها تأخذ شكل ملامح الانسان و الله اعلم و الخاشقجي الان في السماء و الله اعلم في غاية السعادة لانه صاحب حق ومع الشهداء باذن الله فلا يغتر القتلة و الخوف الخوف من عقاب الله الحتمي المهول .

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here