ما هي الثقافة الاسلامية التي عجزت امامها ابشع المستعمرين القدماء والجدد.. لكن عجزت هي بالذات عن اصلاح امورنا.. وهل هناك اسلام واحد او اسلام امريكي وآخر داعشي و..و؟ وهل اثر الجغرافيا أكثر من اثر الإيديولوجيا؟ ولماذا فكرت بالتوقف عن الكتابة؟

د. عبد الحي زلوم

أرجو أن أبين هنا أنه كان بودي أن أجيب على تساؤل أو تعليقات الاخوة والاخوات المعلقين والمعلقات لكن ظروفي لا تسمح بذلك . انخفضت قوة بصري الى 5-10% من قوتها مما  لا يمكنني من طباعة اي رد . نتيجة الى ذلك فكرت اكثر من مرة في التوقف عن الكتابة.  تقوم سكرتيرتي بطباعة ما امليه بخط كبير كل كلمتين أو ثلاثة في سطر فأي كتابة أو تعليق محصور في وقت ضيق اثناء النهار. الا ان قبحات الاحداث في عالمنا العربي يقودني الى الاستمرار ولو الى حين . لذلك أود القول أن الكثير من المعلقين والمعلقات هم من اصحاب الفكر والثقافة  العالية والحوار معهم يُثري موضوع البحث. وأنا أحييهم جميعاً فرداً فردا سواء مع من اتفق مع ما أكتب أو من اختلف .

كانت اكثر التعليقات على مقالي الاخير بتاريخ 10/2/2019 هي هامة الا أن مساحة هذا  المقال لا تتسع لاكثر من واحد أو اثنين منها.

الأخ الاستاذ (المغترب) هو ذو ثقافة وخبرة مميزتين وواضحتين كما أرى في تعليقاته . ويسعدني أن اتحاور معه بإعتبار هذا الحوار عصفاً مع التأكيد بأن الخلاف لا يفسد في الود قضية .  جاء في تعليق الاخ المغترب :

“استأذن الدكتور عبد الحي زلوم في مخالفته بخصوص محاربه الغرب للإسلام لان اسلام اليوم هو ما يخدم مخططاتهم في التجهيل والقمع … والغرب يخشى من العلمانيه في الدول المسلمه وقام بربطها في مناهجنا زورا بالإلحاد وحارب دعاه التجديد والتعدديه و كل توجه ثقافي او انفتاح عقلاني بواسطه احياء الحركه الوهابيه القمعيه وسقايه حركه الاخوان المسلمين الاقصاءيه ، ولم يكتفي بتسليط الحركتين على البلدان الاسلاميه …. لقد تولد  عندي قناعه بان الجغرافيا هي الجامع الاول قبل العرق او المعتقد وان سكان اي منطقه ايا كان دينهم او عرقهم او مذهبهم يخاصمون او يناصرون اهل مناطق حغرافيه اخرى … الاسلام الوهابي الاخواني المهيمن بدعم غربي يجب إقصاؤه اولا وان يتغير الاسلام المتداول جذريا بمفهومه وأسلوبه وطرحه لاننا أصبحنا مكبلين بالمظهر واتقان الطقوس بدل الجوهر ونقاء النفوس “

أُجيب  الاستاذ المغترب أن (اسلام اليوم) كما أسماه هو ليس اسلاماً . هناك اليوم اسلام امريكي واسلام انجليزي واسلام وهابي… الخ لكن الحقيقة ان هناك اسلام واحد قال عنه أحد معتنقيه الاوروبيين الجدد أنه شكر الله لأنه عرف الاسلام قبل ان يتعرف على المسلمين! الاسلام الذي اعرفه هو ما وصفته الكاتبة البريطانية كارين ارمتسرونغ (الراهبة السابقة) حيثكتبت :” ولقد كان العدل الاجتماعي هو المفهوم الأكثر أهمية في الإسلام. ولقد أمـِرَ المسلمون كأولى مهامهم بناء أمة تتميز فيما بينها بالرحمة والتي يسودها توزيع عادل للثروة. إن هذا هو الأكثر أهمية من الطقوس الأخرى”.  سمي لي دولة واحدة في ما يسمى بالعالم الاسلامي تتوافق مع هذا المفهوم؟

لا اختلف مع الاخ المغترب بأن الاسلام السائد هو اسلام امريكاني يتناقض تماماً مع كل مبادئ الاسلام.

كما كتبت كارين ارمتسرونغ ليس هناك اسلام سياسي ولا علماني. اذا كان تطبيق العدالة وهو اساس الملك يحتاج الى ادوات كالسياسة لتطبيقها فالسياسة هي جزء لا يتجزء من الاسلام لتطبيق العدل . كتبت كارين ارمتسرونغ:”في الغربالمعاصر، قمنا بوضع حدود فاصلة بين الدين وبين السياسة. أما في الإسلام، فإن المسلمين فقد أوكل لهم كتابهم المقدس،القرآن، مهمة تاريخية تتمثل في إيجاد مجتمع عادل متساو في كل أركانه، بحيث يعامل الضعفاء بكل احترام، وسيعملبناؤهم لمجتمع كهذا واستقرارهم فيه على منحهم صلة حميمة بكل ما هو مقدس في حياتهم لأنهم سيعيشون وفقاً لوصيتهوإرادته. وعلى المسلم أن يعود إلى قراءة التاريخ، وهذا يعني أن شؤون الدولة لم تكن معزولة عن الروحانيات، ولكنهاكانت تمثل مادة العقيدة نفسها. ” وتضيف: “إذا لم ترتقِ مؤسسات الدولة إلى مستوى المثل العليا والغايات التي يريدهاالقرآن، وإذا كان قادتهم السياسيون سيئين أو استغلاليين أو إذا كان مجتمعهم يلاقي الذل والهوان على أيدي أعداءيتظاهرون بالتدين، فإن للإنسان المسلم أن يشعر أن إيمانه بالغاية النهائية من الحياة وقيمها محفوف بالمخاطر”. من هذا التعريف يتبين أن الاسلام هو الإيديولوجيا أولاً وهذا ليس من اختراعي .

كتبت في مقالات سابقة تعريف منظمة التعاون والتنمية الاقتصادية (OECD ) عن الفروقات بين الإيديولوجيا الاسلامية والاشتراكية والراسمالية : “تختلف المفاهيم الاسلامية عن الرأسمالية في أنها تعارض كنز الثروات، وعن الاشتراكية من حيث أنها لا تنكر حقوق الملكية، بما فيها ملكية وسائل الإنتاج…… ولا بد لحقوق الأفراد أن تكون متوازنة مع مصالح المجتمع بأكمله على نحو متساوٍ”. الإيديولوجيات الثلاثة المذكورة هي عابرةٌ للجغرافيا والقوميات فالصراع كان وما زال صراع حضارات وليس جغرافيات. كان الاتحاد السوفياتي يتكون ويتعايش مع قوميات عديدة ولنتذكر ما قاله جورج دبليو بوش أن النظام الرأسمالي الامريكي (صالحٌ لكل زمان ومكان). كذلك الاسلام يقول وَجَعَلْنَاكُمْ شُعُوبًا وَقَبَائِلَ لِتَعَارَفُوا ۚ ولا فرق لعربي على اعجمي الا بالتقوى .

نحن لا نتكلم عن اسلام امريكاني يقول فقهاءه بأن الارض مسطحة وأن دوران الارض اكذوبة كبرى بل نتكلم عن اسلام يقول (اطلبوا العلم ولو في الصين) واسلام يحترم الاخر ويقول (لَا إِكْرَاهَ فِي الدِّينِ ۖ) ويقول لكم دينكم ولي دين.

في امريكا (العلمانية) عدد الصهاينة المسيحين يزيد عن 70 مليون نسمة هم من يقرروا من يصل الى البيت الابيض. اصحاب النظام الامريكي الذين يسمون أنفسهم بألهة المال هم لا دينيون لكنهم يتفقون مع مقولة كارل ماركس بأن الدين افيون الشعوب وهم يخدرون شعوبهم بمخدر بالمجان. الاسلام الامريكي هو لهذا الغرض نفسه وهو لتقتيل والتجهيل وهو ليس من الاسم في شيء. وفي امريكا العلمانية فإن جميع رؤساء الولايات المتحدة الامريكية من جورج واشنطن وحتى دونالد ترامب هم من البورتستنت عدا استثناء واحد كان جون كيندي والذي تم اغتياله في منتصف ولايته!

لا نحتاج الى كثير من العناء لاثبات ان الغرب يعاني من الاسلامفوبيا وانه يهاجم الاسلام كون ايدولوجيته تختلف جوهرياً مع ايدولوجيته وتقف عائقاً في طريق هيمنته وسلبه لثرواته وليس لان طقوسه الدينية تختلف مع طقوسه.  وكان مدير الCIA الاسبق جيمس وولسي قد قال في محاضرة له في جامعة كاليفورنيا في لوس انجلوس سنة 2003 بأن الحروب التي بداتها الولايات المتحدة بغزو العراق هي حروب ضد العالم الاسلامي  وانها حروب اجيال .

نعود ثانية الى كارين ارمسترونغ والتي كتبت قبل عشر سنوات من تسمية جورج دبليو بوش حروبه على منطقتنا بالصليبية :” يبدو الآن أن الحرب الباردة ضد الإسلام ستحل محل الحرب الباردة ضد الاتحاد السوفييتي. ويربط المسلموناليوم الإمبريالية الغربية والحملات التبشيرية المسيحية بالصليبيين، وهم ليسوا على خطأ فيما ذهبوا إليه. فعندما وصلالجنرال اللنبي (Allenby) إلى القدس عام 1917، أعلن أن الحملات الصليبية قد استكملت، وعندما وصل الفرنسيون إلىدمشق، سار قائدهم في موكب إلى ضريح صلاح الدين في المسجد الكبير وصرخ قائلاً بالفرنسية ما معناه بالعربية ( ياصلاح الدين – لقد عدنا)”.

لو اردت أن أقارن بين تأثير الجغرافيا والإيديولوجيا لقلت أنني احترم البروفيسور اليهودي ناعوم تشومسكي أو اليهودي شمعون ليفي اللذان يناهضان الاستعمار الاستيطاني في فلسطين اكثر من المطبعين العرب من المحيط الى الخليج بما فيهم وعاظ السلاطين . اختم قولي أني  لا انتمي الى أي تنظيم اسلامي أو غير اسلامي .وان ما اسلفت هو الاسلام الذي اعرفه.

التعليق الثاني الذي وجدته مثيراً ومهماً كان من اخ  بتوقيع (من الجزائر) جاء فيه ” شكرا استاذنا على مقالاتك السديدة، والتي نراها كل مرة تقارب الهدف اكثر من قبل.

لقد فككت استاذنا معظلة علاقتنا بالاخر كالعادة، واكتفيت بالقاء اللوم على السفهاء منا والرويبضة.

نرجو منك، ان توجه اهتماماتك الينا، إذ المصيبة، كما ارى، هي فينا، وهي اعقد من ان نكتفي باللوم. نعم، اسلامنا هو الذي اعطانا المناعة لمقاومة الليبيرالية المتوحشة. لكن في نفس الوقت، وهنا التناقض الكبير، لم يصلح من شأننا. اجدادنا بالجزائر قاوموا المستدمر الى حد الشبه الاندثار، هو الاسلام الذي فعلها. لكن 60 سنة بعد الاستقلال لازلنا شبه مشلولين” ويضيف الاخ من الجزائر:”ما اريد ان نطلبه منكم استاذنا، ان توجهوا اهتمامتكم، الى ماهية الثقافة الاسلامية التي عجزت امامها ابشع المستعمرين القدماء والجدد، لكن عجزت هي بالذات عن اصلاح امورنا.”

السؤال هامٌ وخطير وربما يحتاج الى مقال قادم ، لكني الان  اترك الاخوة والاخوات القراء بأن يجيبوا عليه ففي ذلك عصفٌ فكريٌ مفيد.

اخيراً ، لا يوجد في عالمنا دولة واحدة يمكن ان نسميها دولة اسلامية تعيش بايديولوجيا الاسلام كما اسلفت . بل ولربما تمّ تسمية داعش بالدولة الاسلامية كجزء من محاربة ايديولوجيا الاسلام التي لا تقر بكافة اعمال الارهاب ولا تقر بهدم الكنائس أو معابد الاخرين الدينية . رفض عمر بن الخطاب أن يصلي في  كنيسة القيامة حين جاء وقت الصلاة ولم يقبل دعوة راعي الكنيسة ان يصلي فيها خوفاً من ان يقوم الجهلة بتحويلها الى مسجد.

ان كافة الاديان السماوية تتشارك في مبادئ سامية واحدة كالعدل اساس الملك ومحاربة الظلم والتسامح . بالنسبة لي فبابا الفاتيكان الذي دعى الى وقف مجزرة اليمن وهو في الجزيرة العربية او الى تغيير النظام الرأسمالي الظالم وهو في امريكا اللاتينية هو اشرف الف مرة من وعاظ السلاطين ومشايخهم .

مستشار ومؤلف وباحث

Print Friendly, PDF & Email

39 تعليقات

  1. ____ الإسلام جبار و لن تقدر عليه كل هذه ’’ الطبعات ’’ المشوهة التي تصدر هنا و هناك . الأمن العقلي هو من أفشل محاولات ما يسمى ’’ الإسلام السياسي ’’ البائس اليائس .

  2. الرسول عليه افضل الصلاة والتسليم لم يسافر للشام الا مرتين ، احداها وهو طفل مع عمه ابو طالب ،
    والثانية وهو ميسرة غلام خديجة التي خرج الرسول بتجارتها أياما ، ولم يلتقي بحيرا الا في المره
    الاولى ، وكل ما هنالك أن بحيرا الراهب رأى سحابة تظلل الرسول عليه الصلاة والسلام من الشمس
    فذكر لعمه أن سيكون لهذا الغلام شأن، ثم حذره عليه من اليهود ، وقد رجع به عمه خوفا عليه ولم يتم
    رحلته، ولم يسمع من بحيرا أو تلقى منه درسا واحدا أو كلمة واحدة لا في العقائد ولا في العبادات
    ولا في المعاملات ولا في الأخلاق ، الرسول عليه الصلاة والسلام كان اميا لا يقرأ ولا يكتب كان منشغل
    لعمه في المرة الأولى، وكان حاملا لأمانة ثقيلة في عنقه لا بد أن يؤديها كاملة في المرة الثانية، وهي
    أمانة العمل والإخلاص ، ثم أين يقف هذا الراهب موقف المعلم المرشد لمحمد لأنه بشره أو بشر عمه
    بنبوته، وليس بمعقول أن يؤمن رجل بهذه البشارة التي يزفها ثم ينصب نفسه أستاذا لصاحبها الذي
    سيأخذ عن الله ويتلقى عن جبريل ، ثم هذا حداد أعجميا لا يحسن العربيه ، وَهَذَا لِسَانٌ عَرَبِيٌّ مُبِينٌ ،،
    تحياتي للجميع ،،

  3. كل الاحترام و التقدير للدكتور زلوم و نرجوا له دوام الصحة ووالعافية فنحن دائماً في شغف لقراءة مقالاته المفيدة المنتجة
    الاخ المغترب مداخلاته مفيدة و مميزة و لفتني في رده على الاخ الراجحي حول أن الرسول الكريم يقراء او لا يقراء
    نعم الرسول الكريم يقراء و يكتب و لكنه لا يخط و لا يقراء المخطوط و هذا بنص المصحف الشريف فالقراءة و الكتابة تحتاج فقط الى اللسان ليقول الكلام و يكتبه اي احد غيره كما يحدث مع ضرير البصر فهو يقراء الكلام و يُكتب بخط غيره و لذلك ينسب اليه
    دمتم جميعاً بخير

  4. التحية و التقدير للمهتمين بهذا الشأن. مراجعة الدكتور محمد شحرور ضرورية ولكن ليست كافية لبناء دول حديثة. انا مخلفات الماضى الحاضر فهى تؤخر ولا تقدم. سلامى

  5. ورقة بن نوفل وهو نصراني علم القرآن لمحمد وكذلك الراهب بحيرة في بصرى الشام هي سردية مثبتة تاريخيا وعندما لايعجبنا ماتقدم به الباحثون المستشرقون الغربيون والشرقيون عن الإسلام وهو مبني على البحث العلمي والبراهين العلمية نستحضر فورا نظرية المؤامرة. أمة سوف تغرق في الجهل إلى الأبد.

  6. الاخ العزیز خواجه فلسطین! والیک و علیک السلام . کفی أنه مازال فینا امثالک ذوی النفوس الطیبة و الضمائر الحیّة و الخطاب یجد أهله ..و لک و لجمیع الاحبة التحیة!

  7. تعليق ممتاز وطرحك لمفهوم أركان الإسلام مثير للإهتمام ويصب في خلاصة ان غالبية المسلمين، وعلى مر التاريخ بالمناسبة، كانوا يتمسكوا بقشور لا جوهر الدين. ما عليك إلا أن تقرأ ماذا فعل الأجداد بعلماء المسلمين المتخصصين بالعلوم والويلات التي حصلت لهم ولكل من فتح فاه بما يخالف الوالي (حتى علماء الدين لم يسلموا إذا خالفوا) من تقطيع أوصال وقطع رؤوس وجلد وحبس والمحظوظ من كان يمت سريعا منهم. إقرأ لوصف المتنبي وغيره من الشعراء لحال القوم في أيامهم حيث أن من أشهر أبيات المتنبي “أغايةُ الدِّينِ أن تُحْفوا شواربكم، يا أمةً ضحكتْ من جهلها الأمم”.
    بخصوص أن الغرب أخذ عن الاسلام الشورى والعدل والمساواه والحرية والعلم والاخلاق، هذا ما نحب أن نقنع أنفسنا به فالغرب لم يفلح إلا لدى فصل الدين عن الدولة وجميع الأديان قائمة على مبادئ متقاربة.

  8. أنت تُذكِّر الأخوة المعلقين بسؤال ودعوة الأستاذ زلوم:
    “السؤال هامٌ وخطير وربما يحتاج الى مقال قادم ، لكني الان اترك الاخوة والاخوات القراء بأن يجيبوا عليه ففي ذلك عصفٌ فكريٌ مفيد.”
    للأسف، وكعادتنا، فإن أكثر ما نتقنه ونجيده هو الانحراف عن جوهر المسألة.
    تحياتي إليك وإلى بلد المليون شهيد الذين رفضوا الظلم والاستبداد. وكما قلت -وهو من جوهر المسألة-:
    “قاوموا المستدمر الى حد الشبه الاندثار، هو الاسلام الذي فعلها. لكن 60 سنة بعد الاستقلال لازلنا شبه مشلولين”.

  9. بسم الله .. بمختصر الكلام لن نتحرر الا بانهيار الغرب حتى اذا انهار نتسطيع بناء انفسنا ودولتنا لماذا اقول ذلك ..؟ لان الغرب متحكم بمفاصل دولنا وقياداتنا فهو اوجدها وهو يوجها وهويستطيع منع اي تحرر من تسلّطه بادواته الداخلية وسيطرته الاقتصادية وحتى جيوشه التي يزج بها في بلادنا وبتعاون من جماعات منا عميلة له .. هذا هو الواقع ولن يتغير حتى ينهار المركز فتفقد الأطراف السيطرة وتذوب .. اما الاسلام و القران فهو نص يمكن احياؤه ضمن حياة الفرد ونطاق جماعي لا يمكن تحويله لفعل حكومي عام بوجود التسلط الغربي المركزي واطرافه العملاء في بلادنا فلنتظر نهاية الغرب ودماره وهو محتمل بقوة بسبب البنية الغربية الداخلية وتصارع القوى فيه وخير مثال اتجاه ترامب وخصومه وايضا الخلاف بين روسيا وامريكا وحلفائهما مما ينذر بدمار شامل للحضارة الغربية .. وبعد .. فان المفكرين الغربيين قالوا بحتمية سقوط الغرب .. وهذا السقوط مثله مثل كل الحضارات السابقة سادت ثم بادت وخرابها من ذاتها وليس بالضرورة من الخارج .. بقي ان ننتظر ساعة الصفر وتخلو الساحة لنا كي نتهيئ بغربلة كل الفاسدين والظالمين لبناء الدولة والحضارة العالمية ..ان شاء الله ..

  10. اخواني المعلقين، اتركوا المسائل الشكلية البسيطة.
    ماذا يقدمنا، اليوم، بحث دراسة الرسول (ص) عند بحيرة ام لا.

    اليوم الامة في حالة جد حرجة.
    ما نراه اليوم من صراع الدول الكبرى يخفي توجههم نحو ثورة علمية وتكنولوجية مهولتين: ذكاء اصطناعي، طائرات الدرون، حاسوب كمي، غزو الفضاء، انفجار تقنيات المعلوماتية…

    الغرب، بمساعدة الرويبضة منا، يريد انا البقاء على الحالة المزرية. هكذا افهم حرصه على الضغط على ايران لابعادها عن النووي و الصواريخ والتكنولوجيا.

    اذن المشكلة ليست في الامور البسيطة، بل في جوهر ثقافتنا. كما علقت سابقا، كيف لنا ان ندمج ثوابت ديننا (الاركان والحدود القوية فيما ارى) مع ما هو اصلح في مخرجات العلمانية.

    اخي نضال، انت تقترح ان ننطلق من الحرية و العدل و…
    الا ترى انك ترجع لاغرب في اقتراحك، عن وعي ام لا.
    حسنا، ما رأيك فيما وصل اليه الغرب في الاقتصاد والمال.
    ما رأيك فيما يحدث في فرنسا مع السترات الصفر. الا تعلم ان اوروبا بنيت على ثروات افريقيا، بل على اكتاف السود الذين اخذو عبيدا.
    وإلا، من اين لك حكاية الحرية و…

    انا اقترح ان نبني اوطاننا على ثوابت ديننا : الايمان، الاركان والحدود القوية. هذه الاسس كانت فعالة واخرجت للبشرية ارقى حضارة في العلم والعدل.

    تحياتي.

  11. يا جماعة… الاسلام الذي تتحدثون عنه اندثر بعد اقل من 30 عاما م وفاة الرسول الاعظم. التكالب على الحكم والكرسي والملك (بضم الميم) صار هو الاسلام الجديد ان جاز التعبير. اتكلم عن الصورة العامة وليس عن صور صغيرة هنا وهناك لأفراد حاولوا احياء اسلام محمد وفشلوا.
    اسلام ما بعد محمد هو اسلام الملوك والسلاطين ومن تبعهم. اصبح لدينا اليوم الف اسلام واسلام. من يريد روح الاسلام الحق فليتبع نموذج ابو ذر الغفاري وكل شيء دون ذلك هراء ووهم.

  12. المغترب
    اولا انا لم اخرجك من دين الإسلام، معاذ الله، ولكن بينت أن كلامك يدل علي انك لست برجل مسلم ، فالقول بأن الرسول صلى الله عليه وسلم تلقي أولي دروسه من بحيرا الراهب هذا قول المشركين، (( ، إذا لم ينفي هذا القول ، فهو يعتبر رجل غير مسلم ، فلاياتمن علي نصحه وخاصة فيما يتعلق بمصير الأمة.)) .
    ثم انا لا اعرف ما هو دينك قبل هذا وكذا جميع المعلقين .
    فالذي يحكم باسلامك من عدمه هو القضاء ولست انا الأمي.
    ولقد صدق ظني بك ، فأنت بدلا من أن تثبت لنا زعمك هذا ، ذهبت لتلقي مزيدا من الشبهات والفتن علي ثوابت في التاريخ الإسلامي اتفق عليها المسلمون المعاصرين والقدماء، …
    ولقد حذرت الاخوة القراء من امثالك قبل ردك هذا أيضا.
    ولا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم .

  13. الإسلام هو فطرة أي إنسان وهذا تعريف إلاهي من القرآن أي كل البشر قبل أن يهوّد أو ينصّر أو يوهّب إل إلخ إلخ، هل تريدون أن تبقوا على فطرتكم؟؟؟؟؟
    عليكم أن تتبعوا القرآن حرفيّاً ونصيّاً متنوّراً ومعنى متدبّراً ومستنيراً وعليكم نفي كل ما نقل مدموغاً بختم السنّة لأنّه مزوّر ومفتعل وليس له أي أصل صحيح..
    يا راجحي، أمثالك هم كلّ بلاء الأمّة وعليهم يعتمد آل منشار وغيرهم ليستمر تحريف الدين القيّم ومحاربة فطرة الله سبحانه وتعالى.
    د. مازن

  14. الأخ الراجحي
    تعقيبك علي ماجاء فيما قاله الأخ الفاضل المثقف وصاحب الاخلاق العاليه المغترب !! ردك هو قمة التطرف وليس من حقك ان تعطي صكوك غفران او تكفير من لا يعجبك رايه !!! ماقلته هو خطيئه ليست من اختصاصك !! الدليل علي ماقلته هو رده عليك المهذب لانه صاحب اخلاق وثقافه

  15. للأسف الشديد المسلمون والعرب بالتحديد احترفوا لوم الآخرين في كل شيء مع انه من صنعهم فقط. الغرب لم يفعل شيء لتحريف الاسلام بل نحن من فعلنا ذلك. هل الغرب هو الذي قال ان الاسلام يقوم على خمس ( الشهاده، والصلاة والصوم، والحج والزكاة) وان هذه هي اركان الاسلام ؟ كيف تكون هذه الشعائر هي اركان الاسلام ؟هل بعث سيدنا محمد ليعلم الناس الصلاة والصوم والحج فقط؟ الناس كانت تصوم وتصلي وتحج قبل الاسلام. ما كان مفقودا قبل السلام هو الحريه والعدل والمساواه والعلم والشورى والاخلاق كما قال سيدنا محمد انه بعث متمما لمكارم الأخلاق. هذه هي اركان الاسلام . مليار ونصف المليار مسلم يصلون ويصومون ويحجون بالملايين كل سنه ولكن هل هناك عدل؟ مساواه؟ شورى اَي ديمقراطيه؟ هل هنال أخلاق ؟ طبعا لا لان هذه الأمور شطبت من قواميس المسلمين من قبل شيوخ السلاطين المنافقين لانه من غير المسموح التكلم عن الشورى والعدل والمساواه وإلا فالناس ستطالب بهذه الأمور وهذا مالايريده الحكام. علمونا ان الاسلام دين ودوله، ما هي الدولة التي ليس فيها لا شورى ولا حريه ولا عدل ولا مساواه ولا اخلاق ولكن من لايقفل باب تجارته وقت الصلاة يجلد ويسجن ويكثر فيها علماء السلاطين المنافقين ؟ اعتقد الكل يعرف . الغرب أخذ عن الاسلام الشورى والعدل والمساواه والحرية والعلم والاخلاق وترك لنا الباقي فأصبحوا دولا متقدمه ونحن سقطنا الى القاع. من يعتقد انني أحرض على عدم الصلاة والصوم والحج فهو منافق ولَم يفهم شيء مما قلته.

  16. الى الراجحي

    قال – تعالى -: {وقالوا أساطير الأولين اكتتبها فهي تملى عليه بكرة وأصيلاًَ} سُورة الفرقان: 5. وقال سبحانه: { وَلَقَدْ نَعْلَمُ أَنَّهُمْ يَقُولُونَ إِنَّمَا يُعَلِّمُهُ بَشَرٌ ۗ لِّسَانُ الَّذِي يُلْحِدُونَ إِلَيْهِ أَعْجَمِيٌّ وَهَٰذَا لِسَانٌ عَرَبِيٌّ مُّبِينٌ (103)

    و اليمن هم أصل العرب انظر الى ال سعود ماذا يفعلون في أصل العروبه و اطفال اصل العروبه يا رجل بلا نفاق انت تنظر الى الماضي و تخرب مستقبل العروبه والاسلام

  17. .
    — الفاضل الراجحي ،
    .
    — سيدي ، ابدا بشكر الاخ الفاضل المستنير خواجه فلسطين على تكرمه بما ذكر ، ولا تظن يا اخي الراجحي انني مستاء من وصفك الذي أخرجتني به من دين الاسلام فانا ادرك ان دافعك هو حمايه العقيده انطلاقا من قناعاتك فبارك الله بك وبغيرتك على ديننا .
    .
    — سيدي ، كون رسول الله درس ام لم يدرس على يد الراهب بحيره في ام الجمال بالاردن وكونه يقرا او لا يقرا لا يقدم ولا يؤخر في صلب الرساله ، لكن اسمح لي ان اطرح وجهه نظر بعض الباحثين وانا منهم ، عندما نزل جِبْرِيل على رسول الله لم يقل له : انصت او اسمع او إسال بل قال له ( إقرأ ) فهل جِبْرِيل الملك المرسل من ربه لا يعلم مسبقا بان محمدا لا يقرأ ، وهل تكون اول كلمه من الله له ( إقرا ) فاذا نقلها لاهل مكه اهل لإفصاحه والشعر وهم يعلمون بانه أمي لقالوا له : كيف يطلب منك ربك ان تقرا ، الا يعلم ربك انك أمي .!!
    .
    — لاحظ معي ان ( اقرا ) تكررت مرتين في اول سوره انزلت على رسول الله ( إقرا ) بسم الله الذي خلق خلق الانسان من علق ( اقرا) وربك الاكرم الذي “”” علم بالقلم “”” علم الانسان ما لم يعلم .
    .
    — نأتي يا استاذي لوصف النبي الأمي في القران الكريم والنبي الامي هنا تعني “نبي الامم” ولغوياً نستطيع القول ان مثلا ان منطمه الامم المتحده ” منطمه اميه او منظمه امميه باضغام . ولنتذكر ايضا ان وصف ” الامه ” استعمل بالقران الكريم لوصف يشمل المسلمين مع اهل الكتاب من مسيحيين ويهود .
    .
    — ومن الناحيه العمليه فان رسول الله لم يكن حرفيا اي نجارا او حدادا بل مدير اعمال تجاره دوليه للسيده خديجه بنت خويلد وكانت اغنى تجار مكه فهل تقبل هي ان تسلم أعمالها الضخمه التي تتطلب أسفارا وتجاره بين الحجاز والشام وحفظا للأرصدة ومحاسبه لمن لا يقرا حتى ولو كان أميناً .
    .
    — تفسير أمي بانه لا يقرا وابتداع. روايه ما انا بقاريء هو من اعمال بني اميه ، كما روجوا ايضا نقلا عن هشام بن عروه المحسوب عليهم بان رسول الله تزوج السيده عايشه وهي ابنه سبع سنين ودخل بها ابنه تسع والدلائل التاريخيه توكد بشكل قاطع انها كانت في الثامنه عشره ( دراسه اسلام البحيري ) وغيره .
    .
    لكم احترامي وتقديري ،
    .
    .

  18. الى اخي الكريم مصطفى صالح. الإنسان المسلم
    السلام عليكم ورحمه الله وبركاته
    بعد التحيه والمحبة
    يا اخي كلامك سليم و الله يبارك فيك في بعض النفوس الخبيثة تعتبر نفسها من شعب الله المختار
    و لا تعرف معنى المختار او الاختيار و لا معنى المسؤوليه

  19. المستشرقون هؤلاء العلماء من الغرب الكافر الذي درس وكتب في التاريخ الإسلامي لإلقاء الشبهات والدسائس بين السطور لعزل المسلمين عن دينهم بعدما يئسوا من تحريف القرآن ، فعلينا الحذر من اولائك . ومن تلك الشبهات ادعائهم أن بحيرا الراهب اول من علم الرسول صلى الله عليه وسلم علم الأديان.
    قال المستشرقون: إن محمداً – صَلَّى اللهُ عَلَيهِ وسَلَّمَ – أخذ القرآن ، وأصول دينه ، وأخبار الأنبياء والمرسلين عن الراهب بحيرا عندما لقيه في الشام ، وعن ورقة بن نوفل الذي كان من متنصرة العرب العلماء بالنصرانية وأحد أقرباء خديجة ( رضي الله عنها )، وعن الغلام الرومي الأعجمي الذي كان يعمل حداداً في مكة المكرمة. وهذه الادعاءات ليست جديدة، والمستشرقون يرددون أقوال المشركين في مكة واليهود في المدينة قال – تعالى -: {وقالوا أساطير الأولين اكتتبها فهي تملى عليه بكرة وأصيلاًَ} سُورة الفرقان: 5. وقال سبحانه: { وَلَقَدْ نَعْلَمُ أَنَّهُمْ يَقُولُونَ إِنَّمَا يُعَلِّمُهُ بَشَرٌ ۗ لِّسَانُ الَّذِي يُلْحِدُونَ إِلَيْهِ أَعْجَمِيٌّ وَهَٰذَا لِسَانٌ عَرَبِيٌّ مُّبِينٌ (103) .
    فالحذر الحذر …

    ش

  20. اخواني الراجحي، الطحان، النشاشيبي، واخواني المعلقين،

    موضوعنا، فيما ارى، هو كيف يمكننا ان نوفق بين ثوابتنا المستمدة من اركان ومبادىء ديننا، من جهة، و الادوات والانظمة (من بناءات القوانين، مؤسسات دولة…) التي وصل اليها العلمانيون ( اقصد الذين اعتمدوا كليا على العقل واهملوا الاخلاق).

    لا يفيدنا تبيان عورات الرويبضة من حكامنا. لم يقوموا إلا بإستغلال الاستقطاب الحاد والشرخ السحيق بين شيوخ الدين الجامدين والمثقفين فينا والدارسين للفكر وعلم الغرب الذين ازاحوا الدين جانبا.

    مجتمعاتنا منقسمة الى محافظين متدينين وعلمانيين كثير منهم لا يعلمون 5 احاديث صحيحة.

    كل له دوافعه المقنعة والمؤسسة. لكن كل يقصي الٱخر، وهذا ما يفعله اغلب المعلقين هنا، و هنا يلج الرويبضة. هذه هي الطامة.

    الا يمكن للشيوخ الفقهاء ان يلحقوا بركب الحداثة ويخرجوا علينا بفقه يبيح الاحزاب و الدستور ويعطي الإدارة مكانتها فنخرج من حكاية الزواج العرفي…

    بل في هذه الحالة يمكنهم دسترة الاركان ومن ثمة تقنينها في الاماكن العمومية فلا نصلي خفية…

    لماذا يفتينا المشايخ اذا سألناهم بالرجوع الى الشافعي و…ثم يختموها بالله اعلم، كأن لسان حالهم يقول : يا أخي هذا الي درست وما اعرف غير هيك.

    لابد للفقه ان يحوي ادوات العصر التي لا مناص من الاخذ بها. الحداثة فرضت ( بالضم) علينا. فمثلا لا يمكننا تأمين الغذاء او السلاح بدون الماكينات والشركات والطرق والادارة الحديثة.

    مشكلة فقهاءنا، انهم يعدون مظاهر الحداثة على انها شواذ (exceptions) . يفتون بالشافعي وإن طرءت عليهم “محدثة” حاولوا إجاد لها حكم بين حكمين للشافعي.

    لا والف لا. الامة اليوم ٱيلة للتهلكة، وهذا ما لا يرضاه الله. لابد للفقه ان يراجع مقاصده.

    ومن جهة العلمانيين، وهنا اتوجه لاخي المغترب، فأقول اما ٱن الاوان لاعلان افلاس المنظومة الاديولوجية، السياسية والاقتصادية الغربية الليبيرالية.

    الا ترى هاته المنظومة بدأت تتداعى، وسبب ذلك عجزها عن إيجاد حيز للاخلاق. انها لا تعرف ما الاخلاق، وهذا منطقي عقلي، فلا يمكن للعقل وحده ان يقول هل وضع الام العجوز في دار العجزة خير ام شر.

    انا اندهش عندما اقرأ لاخواننا يمجدون الحرية ةالعلمانية والديمقراطية، كأنهم يرجعون كليا لمخرجات الغرب، ولا يذكرون مخراجته في اللاعدل في توزيع الثروات، في ألية استغلال الدول الضعيفة، في الازمات الاقتصادية الجد الحادة. او تأخذون ببعض الكتاب وتتركون البعض.

  21. الى الراجحي

    تقيب على تعليقك
    الراجحي Today at 4:14 pm (1 hour ago)
    أخينا دكتور زلوم
    المغترب، ذكر في إحدي تعليقاته ، إن محمد صلى الله عليه وسلم تلقي أولي دروسه من بحيرا الراهب ، إذا لم ينفي هذا القول ، فهو يعتبر رجل غير مسلم ، فلاياتمن علي نصحه وخاصة فيما يتعلق بمصير الأمة.
    و من انت يا استاذ الراجحي لكي تقرير من مسلم أو غير مسلم و هو ملك لله سبحانه وتعالى

  22. الى الاخ الراجحي،

    انت تمثل اصحاب اهل الحديث المتشددين. عبادة الله وسيلة و ليست غاية، الغاية هي الاستخلاف بالأرض و البناء و ليس العبادة ، فالله غني عني و عنك، كما تفهم و يفهم معظم اصحاب الحديث.

  23. عزيزي الدكتور زلوم. عندي ملاحظة واحدة وهي أن بوش تكلم عن حرب صليبية… للأسف كان هذا خطأ ترجمة تلقفته وسائل الإعلام العربية وروجته بأنها حرب صليبية فالكلمة التي استخدمها بوش وهي كروسيد أو إكسبديشن ولا أذكر بالضبط أيهما استخدم والكلمة التي استخدمها لا تعني فقط حرب صليبية إنما تعتي حملة وقد تكون حملة سياسية مثل كامبين إلا أننا نظل نتمسك بما نريد أن نتمسك به ونلقي بما نريد إلقاءه. أرجو ألا نضيع في الترجمة ونبقى ضائعين بل نتأكد بالتمام من الكلمات الأصلية. مع الشكر

  24. استاذي الفاضل،

    اولا الف سلامة عليك و انشاءالله تكون في تحسن مستمر.

    جوابا على سؤال المعلق من الجزائر كما شرحت، فيما يخض الاسلام و لم لم يجعلنا نحن المسلمون أفضل حالا؟

    الاسلام اليوم كما ذكرت هو اسلام بريطاني (إخواني) و اسلام أمريكي ذو وجهين (وهابي مستتر و “معتدل سني”). و طبعا غير اخواننا الشيعة، كلها اسلام مذاهب.

    مشكلةالاسلام اليوم، الذي يتبعه المسلمون، ليس الاسلام الذي جاء به محمد. كما ذكرت، و كيف تفهم الاسلام، أساسه العدل. يقول تعالى (لقد أرسلنا رسلنا بالبينات و أنزلنا معهم الكتب و الميزان ليقوم الناس بالقسط). أساس الاسلام القراني هو العدل و اهم ما فيه هي التقوى، اي كف الأذى و العدوان عن الناس. اسلام المذاهب اليوم، يقوم على تعظيم الوسائل الي تقرب الى الله، مثل الصلاة و الصوم الخ الخ الخ، لكن حتى هذه الوسائل، أصبحت طقسا بلا قيمة فالمسلمون يصلون حتى، كما يقولون، “يسقط الفرض” ! حل الامة و المسلمين في الكتاب، ارجوا القراءة بتأني للآيات التالية، يقول تعالى :

    “فأقم وجهك للدين حنيفا، فطرت الله التي فطر الناس عليها، لا تبديل لخلق الله، ذالك الدين القيم و لكن أكثر الناس لا يعلمون، منيبين إليه و اتقوا و أقيموا الصلاة و لا تكونوا من المشركين، من الذين فرقوا دينهم و كانوا شيعا كل حزب بما لديهم فرحون”

    مسلمون اليوم، الأحزاب، مشركون و بنص القران، المشرك لا بالضرورة يعبد مع الأهالي قولا، لا! فإتباع وعاظ السلاطين، و مشايخ الأحاديث باي مذهب، هو شرك بالله، و هو فرق دين الله لشيع.

    مشكلتنا نحن المسلمون، لا نفقه في ديننا شيء، و بسبب عاداتنا او الجاهليات، نعتقد انه التزمت و الزهد أساس و طلب الدين! و هذا افتراء و كذب على الله و رسوله. سيقوا ما ذكرت بالأعلى على وضع المسلمين اليوم، لتعرفوا الحقيقية.

  25. نيكسون في كتابه الفرصه السانحه قال ان الغرب لا يخشى الثقافه الصينيه او الهنديه وانما يخشى الثقافه الاسلاميه التي بامكانها ان تحل محل ثقافتهم . ثانيا الامريكيون في ثمانينات القرن الماضي ومع ادراكهم بسقوط الاتحاد السوفيتي اشتغلوا بشكل ممنهج ومبرمج لخلق عدو للغرب فكان الاسلام اختياره

  26. د. عبد الحي،
    لقد أسائني جداً سماع تذبذب حالتكم الصحية. أتم الله عليكم الصحة والعافية.
    أعتقد أنه آن الأوان لكي تنشر كتاباً جديداً.
    نعم، مقالتكم انها عصف ذهني. ليس لهذه الأمة الا العلم لتنهض من سباتها.
    دعواتنا لكم بدوام الصحة والعافية.

  27. بدایة اسئل الله العلیّ القدیر أن یحفظ لنا و أمتنا هذه الاقلام الشریفة و القامات الشامخة من امثال الدکتور عبد الحیّ الزلوم ..و أذکّره بمقولة الامام علیِّ علیه السلام : اذا ظهرت البدع فعلی العالم ان یظهر علمه!! فلا یفکر استاذنا الکریم بترک الکتابة و قطع الإفاضة!!
    أما بالنسبة إلی الدولة الاسلامیه! فشخصیا أری الجمهوریة الاسلامیة فِي ایران نموذجا موفّقا و ناجحا من حکومة تبنّت ایدئولوجیة اسلامیة اأو قرائة منها! فالدستور في إیران إسلامي و القضاء و القوانین المدنیة کذالک و باب الاجتهاد علی الفقهاء مفتوح اما الدیمقراطیة و مشارکة الشعب فی تحدید المصیر فلا یعارض الاسلام و یمکن للقرائة المعتدلة ان تستفید من التجارب البشریة فالاسلام لا یحدد نوعا خاصا من انحاء الدولة مادام یکون العدل و المساواة و القیم الاخلاقیة أساسا للحکم! فبدل تسمیة هذا النظام بنظام الصفویین او الرافضة کما یحلو لجهّالنا وصفه یمکن الاستفاده من الاربعین عاما مضی علیه کما ان قادتنا تعلموا من الحرکات الاسلامیة و شخصیاتها السنیة …اللغة السائدة الاسلامیه الیوم فی الاوساط السنیة هی لغة الظاهریة و مدرسة النجد و في احسن الاحوال الاخوان ..و لو سادت من جدید لغة جمال الدین الافغاني و محمد عبده أو ما یشابهه و عادت الی الساحة یسهل الترابط و الحوار بین العلمانیین منا و الاسلامیین و یمکن إیجاد حلول وسطیة یوافق واقعنا و مجتماعتنا و تراثنا دون السقوط فی غیاهب التطرف و القشریة من جهة و نکران الذات و التبعیة العمیاء للغرب من جهة اخری..-

  28. الى الراجحي
    انت قولت الآتي
    الراجحي Today at 4:14 pm (2 hours ago)
    أخينا دكتور زلوم
    المغترب، ذكر في إحدي تعليقاته ، إن محمد صلى الله عليه وسلم تلقي أولي دروسه من بحيرا الراهب ، إذا لم ينفي هذا القول ، فهو يعتبر رجل غير مسلم ، هذه من شأن آلله سبحانه يعلم من المسلم و غير المسلم
    هذه فكر متطرف

  29. الى الراجحي
    سيد الراجحي هذه المقال يتكلم عن الإسلام البريطاني و الأمريكي و انت منهم و لا تعرف الاخ المغترب يملك تقافه و خبره عاليه و قبل كل هذه صاحب الخلاق و من هو مسلم أو لا مسلم هذه من شأن الله تعالى لا يخصني و لا يخصك و لا من اختصاص أحد و لا افكر ان الاخ المغترب كما انت تفهم فهمك متطرف و حكمك متطرف ار جو منك قرأت المقال من جديد بدون تطرف و الى الدكتور عبدالحي زلوم مشكور على المقال .
    ارجو النشر

  30. IGNORANCY IS THE POIESIS OF CATASTROPHE NO HESITATIONS ON THIS PRAGMATIC TRUTH
    نعم للأسف الشديد نحن شعوب وانظمة يغلب عليها السذاجة الي
    الدرجه يشجع الدول الاستعماريةالصهيواميكانبيرطنوفرنسروسي
    المتطفله علي جهالتنا وعلي خيرات وثروات بلادنا..وهذا هو التاريخ الأسود المأساوي وكذلك الحاضر الذي ينزف دما آباءنا وابنانا واسرنا بأيدينا..حيث. الكل ضد الكل والفرد ضد نفسه والاسرة ضد ابناها..فأي مجتمع مصنفين نحن من بين المجتمعات الأخرى؟؟هل تعلم… بدرجه واحدة أفضل من القردة
    وفي بعض الأحيان القردة أفضل لتطبيقها بنظام يحافظ علي وجودها بينما نحن نعيش بقانون الحقد والكراهية والرعونه التي تقوم علي الجهل الذي يدعو الي. موتك أنت ومن حولك. هي سعادتي..ولو علي خازوق ..لإشباع غريزتي الحيوانية وهذا هو العقم الفكري بحد ذاته..وبهذا لو تأتي ديانات أخري لهذه المجتمعات فلن تتغير. لأن عامل الغريزة الحيوانية هو الذي يقود تصرف هذه الشعوب وهذه الأنظمة..فمثلا يغلب علينا القياده الذكرية. وإهانة الأنثى. والنظر إليها بمنظار الضعف والجهل والتابعيه للذكر صاحب القوه العقلية والجسدية فقط له… وهذا طبعا تخلف..وكذلك انعدام الرأي لأن الحاكم هو صاحب القرار الصواب وما دون ذلك فهو إرهابي وعلاجه تبخير جثته بعد سفك دمه بمخطط أحمق وبمكان يدل علي نشاط هذه الحكومه
    أي سفك دما المواطن في عكر داره..وبعد ذلك (علما) يدعون بعدم توصلهم أو معرفتهم لهذه الوحشية الهمجية الاستبدادية التي ترفضها كل الإنسانية علي اختلاف الوانهم ولغاتهم وعقادهم هذا الإجرام والفساد..وهنا نخضع للابتزاز من أجل الحفاظ علي. اجرامنا وحماقه سلوكنا في عدم قبول الرأي المعاكس لنا.
    الجزيره العربيه أو بلاد الحجاز لم تبقي كما كانت.. حيث قسمت علي حسب البرنامج الاستعماري الصهيواميكانبيرطنوفرنسروسي
    ونحن مستمرون علي هذا النهج الذي به ننفذ كل ما يخطط لنا..
    النشاشيبي:نعم الإستعمار متقدم علينا بكثير من الزمن..حيث يدرس ويدرك نفوسنا المريضة ويدرك تماما. ما هي الأمور التي عن طريقها يستطيع التحكم بنا…وأساس هذه الأمور التي تعشقها هذه الشخصيات أو الأنظمة هي. الكأس. المشروب.. والكيس النقود… والجنس..أي. فرج الأنثى…فإذا توفرت هذه الأمور لأي حاكم أو نظام فهو يعد نفسه في غايه السعادة.. وهذه هي سخافه ومحدوديه التفكير..علينا أن لا ننسي بيوت الدعاره الموجوده في الغرب معظم روادها أو زبانها. هم من ابنا الأنظمة والأسر الحاكمة..فكم سخيف ملك عنده عشيقات بالاضافه الي زوجاته المضطهدات..المستعبدات..؟؟
    نعم لا يخلو الأمر من بين هذ المجتمعات هناك الشخصيات صاحبه الفكر والوعي الإنساني والوطني. وهاولا يعدو علي الأصابع..ويعيشون في خارج هذا الوطن ..لانقاظ أنفسهم من حماقة واجحاف الأنظمة الوحشية التي لا تعرف للانسان من حق..
    لن نتغيير إذا لم نعيد بنا مجتمعاتنا من خلال العلم والمعرفة للجميع حتي نتخلص من العقم الفكري الذي دمر وجودنا واذل كرامتنا…لا إكراه بالعلم. ولا إكراه بالدين أو العقيدة. ولا إكراه بالحياة ولا إكراه بالزواج…حب لأخيك بالانسانيه كما تحب لنفسك. وعامل الآخرين كما تحب أن تعامل..فهل نستطيع باستبدال الكراهية والحقد بالمحبة والتعاون…واستبدال الجهل والحماقه بالعلم والفكر..
    لو كان الجهل ماده لحرقته حتي نشفي من وجوده..الإجرامي بلا حدود…ضد البشريه..

  31. السؤال المطروح استاذنا مهم جدا جدا. وهو سؤال مثل القضاء والقدر من باب هل نحن مخيرون أم مجبرون على أفعالنا. وطبعا نتيجة البحث اننا إذا اخترنا الطريق الخطأ فمن العدل أن لا نصل الى اي مكان. لم يكن الله ابدا عنصريا و لم يختار العرب أو غيرهم ليرفعهم على رقاب الناس ؟ كما يدعي اليهود عن انفسهم؟ طبعا لا. وعندما وضع الله موازين العدل في الارض امرنا بها وترك لنا الخيار.
    وكلنا يشاهد ان البوذي – الياباني والصيني- قد وضعوا قواعد سلوك مشتركه ووصلوا إلى مجتمعات ليست بالضرورة مثاليه ولكنها تعطي فرص عادلة للجميع وبذلك تقدموا ؛ وعندما تخلف قوم رسول الله وظلموا انفسهم فمن الطبيعي أن يمقتهم الله لتخليهم عن قواعد السلوك الإلهية العادلة.

  32. شكرا دكتور على الاهتمام بتعليقات القراء والرد عليها.

    منذ ان بلغ وعي السياسي و الاديولوجي المبلغ الذي حث عقلي وفكري، بدأت اتابع تقلبات اوطاننا على هذين المستووين: اي الفكري (ومنه الاديولوجي) و السياسي والاقتصادي. وكانت الانطلاقة مع حرب “المجاهدين الافغان”.

    كانت هاته الحرب بالنسبة لي محث قوي لوجداني الروحي، ومن جهة اخرى، بعدما تبين لي الدور الخلفي للولايات المتحدة ودول الخليج، صفعة لوجداني العقلي.

    اي مجاهدين؟ ما هو فكرهم و صورهم تبدو لي هي اقرب للبدو الرحل الرعاة؟ ما هو نموذج اقتصادهم ؟ هل هو نموذج قرن المسيح (ع س). طبعا كل عاقل يصل الى النتيجة التالية: لا يمكن لحركة الطالبان ان تبني دولة، بالمعنى الذي تتدافع بها مع الامم.

    لكنهم تمكنوا من بناء مقاومة كسرت الناتو. كيف لهم ذلك؟
    انا لا ارى في هذا إلا الاسلام. إذ فعل المقاومة لا يحتاج سوى وسائل وادوات فكرية قليلة (عكس ما يروجه المشايخ عن ماهية الجهاد) لكن فعل البناء الحضاري يحتاج لادوات فكرية وعملياتية معقدة (اليس هذا موضع الجهاد).

    وما يعزز هذه الفكرة إندثار اليسار الاوروبي والامريكي اللاتيني الذين رفعا السلاح ضد اللبيرالية المتوحشة حتى السنوات الاخيرة، لكنهم فقدوا شيء فشيء من المخزون الفكري والاديولوجي للسبعينات القرن الماض، واندثروا.

    اخي المغترب كيف دينامكية الصراع عند المسلمين بدون الرجوع الى الاسلام.

    اغلب الافارقة جعلوا من الفرنسبة او الانجليزية اللغة الرسمية لدولهم. و كذلك نفس الشيء في امريكا اللاتينية.

    اخي المغترب، اليابان الذي كنا نراه في الثمانينات في قمة الرقي البشري، اقول أذابت الليبيرالية ثقافته، فتراجع نموه الاقتصادي والديمغرافي (مستويات عليا للمسنين التي تشكل هاجس للحكومة) ودخل في المديونية وطباعة النقود.

    اخي المغترب، سأرجع لاحقا للاسلام الذي تتحدث عنه والذي مضى مع الثمانينات، لكن الا ترى ان الاسلام اعطى اصحابه مناعة، دون غيرهم.

  33. أخينا دكتور زلوم
    المغترب، ذكر في إحدي تعليقاته ، إن محمد صلى الله عليه وسلم تلقي أولي دروسه من بحيرا الراهب ، إذا لم ينفي هذا القول ، فهو يعتبر رجل غير مسلم ، فلاياتمن علي نصحه وخاصة فيما يتعلق بمصير الأمة.
    ثم انتقلت الي مستشرقة لتعرض علينا افكارها ، كمن يفسر الماء بالماء .
    مشكلتك ، مع احترامي الشديد لشخصك ومعرفتك ، وكثير من مثقفي العرب ، قد تلوثت أفكارهم وطريقة نظرتهم لهذه الحياة ، بالمفهوم المادي فقط ، وكأن الانسان خلق للأكل والشرب والاستمتاع بنعم الله علي الارض دون غيرها .
    فالسؤال الذي لم ترجع إليه، لماذا خلق الله الكون ، ولماذا خلق الإنسان، هل هو للهو أو لحكمة بالغة .
    ما هو الفرق بين الربوبية والالوهية، ما هو الفرق بين المشرك والمؤمن ، ما هو مفهوم الولاء والبراء في الإسلام،
    كيف تجعل المشرك أفضل من الموحد !
    في سورة القلم ؛
    أَفَنَجْعَلُ الْمُسْلِمِينَ كَالْمُجْرِمِينَ (35) مَا لَكُمْ كَيْفَ تَحْكُمُونَ (36) .
    أولئك يدعون الي النار يا استاذنا الكبير .
    في سورة البقرة ؛
    وَلَا تَنكِحُوا الْمُشْرِكَاتِ حَتَّىٰ يُؤْمِنَّ ۚ وَلَأَمَةٌ مُّؤْمِنَةٌ خَيْرٌ مِّن مُّشْرِكَةٍ وَلَوْ أَعْجَبَتْكُمْ ۗ وَلَا تُنكِحُوا الْمُشْرِكِينَ حَتَّىٰ يُؤْمِنُوا ۚ وَلَعَبْدٌ مُّؤْمِنٌ خَيْرٌ مِّن مُّشْرِكٍ وَلَوْ أَعْجَبَكُمْ ۗ أُولَٰئِكَ يَدْعُونَ إِلَى النَّارِ ۖ وَاللَّهُ يَدْعُو إِلَى الْجَنَّةِ وَالْمَغْفِرَةِ بِإِذْنِهِ ۖ وَيُبَيِّنُ آيَاتِهِ لِلنَّاسِ لَعَلَّهُمْ يَتَذَكَّرُونَ (221)
    في سورة التوبة ؛ الإسلام فقط هو دين الله
    هُوَ الَّذِي أَرْسَلَ رَسُولَهُ بِالْهُدَىٰ وَدِينِ الْحَقِّ لِيُظْهِرَهُ عَلَى الدِّينِ كُلِّهِ وَلَوْ كَرِهَ الْمُشْرِكُونَ (33) .
    في سورة آل عمران
    وَمَن يَبْتَغِ غَيْرَ الْإِسْلَامِ دِينًا فَلَن يُقْبَلَ مِنْهُ وَهُوَ فِي الْآخِرَةِ مِنَ الْخَاسِرِينَ (85) .
    لماذا خلقنا الله عز وجل ؟
    في سورة الذاريات ؛
    وَمَا خَلَقْتُ الْجِنَّ وَالْإِنسَ إِلَّا لِيَعْبُدُونِ (56) مَا أُرِيدُ مِنْهُم مِّن رِّزْقٍ وَمَا أُرِيدُ أَن يُطْعِمُونِ (57) .
    في سورة الأنبياء
    وَمَا أَرْسَلْنَا مِن قَبْلِكَ مِن رَّسُولٍ إِلَّا نُوحِي إِلَيْهِ أَنَّهُ لَا إِلَٰهَ إِلَّا أَنَا فَاعْبُدُونِ (25) .
    وكثير من الآيات التي تدل علي أن الإنسان خلق علي الارض لعبادة الله وحده علي دين الإسلام اولا ثم يتبعه ما يصلح الحياة علي الارض من إقامة العدل والمساواة وغير ذلك .
    والعبادة تكون علي نهج النبوة علي فهم الصحابة والتابعين من بعدهم .
    لا علي فهم المؤدلجين في بيوت الغرب .

  34. The genetic factor is a major problem in Arab world. When democratic gene transplant is going to be discovered, the Arabs problem will be solved.

  35. بدءا أدعو الله أن يمتعك بالصحه والعافيه والسلامه وطول العمر…كما قلت يادكتور لا تتركنا لأي سبب متمنين لك دوما الصحه والعافيه…
    مصيبتنا الكبري هي أن البلاد المتقدمه علينا بكافة المجالات تعتبر أن التغيير يبدأ من الإنسان..لكن أوطاننا تحطم الإنسان بحجة تكملة البناء!!!هناك ظاهرة منابر الضلال التي شوهت الإسلام ذلك الدين العظيم الكامل والقرآن الكريم والذي يتلي علي مدار الساعة بالمساجد بمختلف دول العالم…رغم كل هذا فإن شيوخ الضلال هم من أساء لديننا الحنيف…حين يدعون علي نصف الكره الارضيه في خطبة الجمعة يدعون عليهم بالهلاك والدمار في الوقت نفسه يرسلون أبناءهم لتكملة دراساتهم العلميه في تلك البلاد التي يدعون عليها بالهلاك…
    المسيحيون في القدس هم من لقبوا سيدنا عمر بالفاروق وهو لقب كان يعرف به السيد المسيح عليه السلام (يقول المطران إسحق ساكا في كتابه كنيستي لقد ذاق السريان في سوريا والعراق وفلسطين الامرين من الروم البيزنطيين لمخالفة معتقداتهم الدينيه حتي جاء سيدنا عمر وعهد العرب كان عليهم عهد خير وبركه وسلام)
    لكن شيوخ وفقهاء الضلال في عصرنا هذا يحللون ويحرمون كل ما يناسب ولي أمرهم إنهم وعاظ السلاطين يحاولون تطويع الناس مره بإسم الله واخري بإسم الوطن وولي الأمر
    الدين الاسلامي هو رساله سماويه نزل علي أمه من البشر الرساله معصومه من الخطأ.. أما الامه فهي غير معصومه إلا إذا تمسكت بتعاليم الرساله السماويه
    نحن بحاجه الى صحوه تعيدنا إلي الاسلام الصحيح… الإسلام الذي نزل علي محمد وليس الإسلام الأمريكي والصهيوني وغيره من المتامرين علي تشويه أعظم رساله سماويه

  36. السلام عليكم
    بارك الله بكم و متعكم بالصحة و العافية. هذا هو الاسلام الذي نعرف و تربينا عليه.
    اللهم لا تؤاخذنا بما فعل السفهاء منا

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here