ماهر سلامه..كرسي مرسي وثوار سوريا..كيف فعلت الجزيرة ذلك؟

222222222222222222.jpj

# ماهر سلامه

ذبذبات ذات ترددات هابطة تبثها معظم محطات التلفزة العربية إلا في ما ندر، ففي الكواليس تختبىء قوى شيطانية تروج للخراب، وما هو الشيطان غير المال وكل ما يتعلق به من مصالح!

ففي فلم (حظا سعيدا، وتصبحون على خير)، وهو عن قصة المذيع الاْمريكي الشهير إدوارد مارو، الذي يتذكره الاْمريكيين حتى الآن، بلازمته الختامية لكل حلقة (حظا سعيدا…وتصبحون على خير).

مثل هذا المذيع صوت للحق والحرية، وقاد حملة جريئة ضد أل ف .ب أي صاحبة أخطر عملية قمع ضد الديمقراطية تحت حجة مقاومة الشيوعية.

مذيع ومقدم برامج مؤمن بانسانيته، نجح في إنقاذ أمريكا من الانهيار ديمقراطيا، والدفاع عن قيم التنوير، والوعي، وإعادة بث الشجاعة في صفوف الشعب الاْمريكي للدفاع عنها.

الاعلام هو محرك الوعي العام، لذا سمي بالاعلام الجماهيري، مهمته بناء الوعي، ومشاركة الخبرات والتجارب، تشبيك طرق التفكير نحو بناء.. والاْهم تحديث العقل الجمعي الذي يوحد الاْوطان، ويرتقي بها للامام، عبر تقوية وتطوير القوى العاملة، في طريق زيادة الانتاجية الوطنية.

ما لمسناه من خلال الحرب السورية، وأزمة كرسي مرسي، كان شيئا مفجعا، بغض النظر عن المواقف المختلفة حولها، إلا أن أكثر ما شدني هي الطريقة التي اصطفت بها قناة الجزيرة مع (الثوار) في مصر وسوريا.

كانت الجزيرة قد أسست لنفسها حظوة في أنفس جمهورها، وجعلت من نفسها نقطة مرجعية لتداول الاحداث. كيف فعلت الجزيرة ذلك؟

عكفت الجزيرة على نبش كل ماهو مظلم في السياسة العربية، فأجرت مقابلات مع معظم الزعماء العرب، بقيادة مذيعها الباحث أحمد منصور، فالرجل كان يعد برنامجه بكفاءه عالية، ويحاور الرؤساء بجرأة غير مسبوقة.

نضيف الى ذلك ما قدمه فيصل القاسم في إتجاهه المعاكس، حيث تخصص البرنامج في نبش كل ماهو مظلم أيضا في السياسات العربية.

الملفت أن هذه البرامج كانت تخرج المشاهد من دائرة الاستيعاب، وتصل به الى مرحلة اليأس والقنوط والاستسلام الداخلي لما هو واقع، مع عدم نسيان أن المشاهد كان مكبوتا لاْنه وضع في دائرة عدم التأثير والفعل والمشاركة.

تلفزيون يتخصص في طرح كل ما هو مظلم، دون أن يقدم أية آفاق للمستقبل، المستقبل هنا رسم للمشاهد كمنطقة مجهولة تماما.

حالة القنوط هذه التي أصابت المشاهد العربي لقناة الجزيرة، جعلته يدور في حلقة مفرغة من النور ومليئة بالظلام.

والمشاهد في تساؤل مستمر يقول: لماذا لاتقدم الجزيرة مقابلات حول قطر وحول حكامها، بالطبع لم يكن المشاهد يتوقع ذلك، إلا أن حالة العفر الرملية، التي كانت تعمي بصيرته، معتقدا إنه قد وضع اصبعه على الجرح كانت تجرفه نحو المنطقة اليائسة، تاركا تساؤله للزمان.

ظلام، يأس، قنوط، لاجدوى، كلها ركائز كانت توضع بعناية نحو شيء واحد!! إضعاف منطقة ما تبقى من وعي للفرد العربي، الغاضب من تسلط أنظمته، وفسادها.

تفكيك الوعي يعنى اسقاطنا في فتات مجتمعات وليس مجتمعات، وهذا تماما ما حصل بانسجام بالغ مع مخطط التفتيت الكبير.

بحثت حينها عن مذيعين من فضائيات العالم العربي، فلم أجد إلا جهابذة الاعلام المصريين، الذين اتفقنا أو اختلفنا معهم، إلا إنهم قد استطاعو التصدي لظاهرة الجزيرة مصريا، بشكل محترف ومهني خاطب العقل والوعي، أو بشكل شوارعي اللهجة والمنطق خاطب الانفعال والعاطفة، إلا إنه لم يخاطب الوعي بقدر ما استطاع أن يصد محاولات تفكيك الوعي العام الوطني.

السوريون من جهتهم كانو عاجزين عن التصرف بوجه ماكينة الجزيرة الاعلامية، حيث استطاعت هذه الفضائية المدججة بالامكانيات اختراق طيف واسع من الشعب السوري.

ساحكي لك عن الظلام ليل نهار، وسأقدم لك كل ماهو قتل، وقطع رؤوس، ودماء، وتفجير، واغتيال، وقصف، ودمار، وسأرى كيف سيتتصرف الوعي في شخصك!!!

ألا يحتاج الوعي إلى تعزيز، وتذكير مستمر بكل ماهو إنساني، وموضوعي، يوحد المجتمعات بدلا من المساهمة في شقها عبر الاصطفافات.

كم نحن بحاجة الى ملاك قنوات فضائية يرون النور ويدافعون عنه، وبالتالي يصيغون سياسات الحق، والمبادىء، والاْخلاق العامة، بدلا من الاجهاز على ماتبقى من الوعي لدي جماهير الشعوب المقتتلة.

 كم نحن بحاجة الى مذيعين أخلاقيين يصيغون الحقيقة، كي يفكر الناس ويسهمون في صياغة مستقبلهم، وواقعهم، وحياتهم، بأقل مايمكن من الدماء، ليصبح الدم كقيمة ثمين.

لقد فاض الدم من شاشات الجزيرة، واندلق على المشاهدين، ليصبح الدم وسيلة تسلية عارية من كل دفىء، وشريك الدم مدان أيضا. كم نفتقد أناس مثل المذيع الاْمريكي الشهير إدوارد مارو، صاحب الجملة الشهيرة: سيفيق التاريخ يوما، ويعرف كيف كنا نزيف الحقيقي!! حظا سعيدا، وتصبحون على خير.

Print Friendly, PDF & Email

20 تعليقات

  1. اتفق معك بأنه المشاهد العربي اصبح يدور حول نفسه ، انا مقتنع ٪١٠٠ بأنه لا يوجد أعلام عربي حر و شفاف ،،، جميعها تثير الفتن و الظلاله ،،، و ذالك لتلبيه مصالح مختلفه … جميعنا متفقين ان ما حدث بمصر خارج عن الشرعية … لكن مع هذا جميع الإعلاميين يؤججون و يثيرون الفتن دون استثناء ،،،، الحياه بدها صبر والله المستعان

  2. كم هو عجيب هذا الزمن. يلام الشاهد ويترك المجرم والقاتل بلا عقاب. حظاً سعيدأ يا عرب واحلاماً سعيدة. كما اقول انا. مع غمزة للكاتب.

  3. اذا اردت ان نصدقك فما عليك الا ان ةتغير الواقع العربي المقرف وتعيد الشعوب الى زمن الاستعمار لان ما قدمه الاستعمار المباشر للبلاد العربيه من انجازات تستفيد منه الشعوب اليوم خلال السنوات القليله التي حكم فيها بلادنا العربيه تفوق جميع الانجازات التي قامت بها انظمتناالوطنيه والثوريه هذه الانظمه لم تنتج سوى الذل والتخلف والجهل والاستبداد والسجون والارهاب والقمع والغش والتزوير وضياع القيم الحضاريه والاسلاميه والانسانيه والجزيره ريح كشفت كل هذا التسوس والعفن الذي ينخر حسم الامه

  4. لماذا يا سيدي لا ندرك ان الاعلام اصبح ليس محتكرا من الدولة واصبح هناك وسائل اخرى لتحري المعلومة … نحن في القرن ال 21 وتلفزيوناتنا تخاطب الناس بعقل 52 . الجزيرة كشفت كثير من الملفات التي كانت الشعوب لا تعرف تفاصيلها .. واوصلت لمشاهديها ان النخب الحاكمة لن تكون الحل لمشاكلنا …. نعم الجزيرة جرعت الناس العلقم ولكن ليس بهدف اثارة القلافل في الدول العربية وانما بهدف التنوير السياسي . ولا يوجد اعلام محايد في العالم ، كل الاعلام له رسالة خاصة وهذا تحيزا … الجزيرة مهنية الى حد عالي والمهنية لا تعني الحيادية المطلقة.
    برنامج مثل شاهد على العصر او بلا حدود اجدر بالمشاهدة من معظم ما تعرضه القنوات الاخرى.

    نتمنى ان ينضج الاعلام العربي عموما لكن لا تقل لي ان بديل الجزيرة هو الاعلام العربي الحالي

  5. ولماذا كل هذا التحامل على الجويرة يا هذا؟
    ولما لم تذكر محطة العربية وما تقوم به من امركت المجتمعات العربية …او حتى اعلام الفلول وفضائياته وما يقومون به من طمس للحقائق وقلب الحق باطل والباطل حق…مهما حاولتم تشويه الجزيرة الا انها ستبقى شوكة في حلوقكم…كلامك مردود عليك فأنت لا تختلف عن المتامرين ومقالك اكبر دليل على ذلك

  6. يا رجل وهل تعتقد ان المشاهدين او المتابعين لا يعرفون ماذا يختاروا من الفضائيات
    لا شك ان الجزيرة ما زالت الاقرب الى عقول المشاهدين اتفقنا او اختلفنا وما زالت هي البوصلة لان ما ظهر من الاخر اما مقلد او عدائي للاسف

  7. و انا ساقول لك بان من يقول ان مصر الان فيها اعلام فما عليه الا زيارة الطبيب لانه بدون عقل اصلا

  8. ماذا عن قناة العربية واصطفافها المقرف مع العسكر في مصر وماذا عن الاخبار التي بينت بالوثائق حصول القائمين على قناة العربية على اموال من السعودية مقابل تلميع الخسيسي وشلته ؟؟؟؟؟؟؟؟؟

  9. السيد meriemchafii لو كانت الجزيرة كما تقول انها فقط تسلط الضوء على الاحداث ولاتصنعها فلماذا لاتسلط الضوء على مايحدث في البحرين مثلا ؟ لماذا لاتسلط الضوء على مايحدث في المنطقة الشرقية من السعودية وحقوق الانسان هناك عموما ؟ ولماذا لاتسلط الضوء على قطر مثلا وعن حقوق الانسان القطري واين الدستور القطري واين الحرية هناك ؟ لماذا لاتسلط الضوء على الشاعر القطري الذي حكم بالمؤبد لمجرد انه هجا الامير بشعر ؟ لماذا لايتكلمون عن حقوق العمالة المغتصبة في قطر ومقتل اكثر من 44 عامل نيبالي فقط خلال شهرين وعدم دفع الرواتب لالاف العمال هناك ومصادرة جوازات سفرهم وتشغيلهم كعبيد هناك ؟ طيب لو كانوا حياديين وانهم يقفون مع المظلوم كما تقول لماذا اثناء حكم مرسي كانوا يغضون النظر عن مطالب الشعب المصري المتظاهر ولمذا كانوا يمجدون الحاكم ويمتدحوه هم والقرضاوي ؟ اقول لك الجواب لانه اخواني اي من نفس نهجهم لكنهم عندما تم اسقاطه بثورة شعبية قاموا يحاربون النظام الجديد وقاموا يصفونه بالانقلاب مع ان مرسي وصلوا للحكم كذلك عن طريق انقلاب نفس الجيش اسقط الحاكم السابق مبارك ايضا بثورة شعبية فلماذا الازدواجية ؟ ثم لماذا تقوم الجزيرة بفبركة افلام وجلب شهود عيان وجلب محللين عسكريين وسياسيين يتكلمون حسب سياستها والقيام بالتحريض ضد الحكومات اليست تلك الاعمال تساهم في سفك الدماء ؟ الا تقوم كل يوم خميس وجمعة بتحريض الناس على القيام بمظاهرات ضد الحكم الجديد في مصر كما فعلت وتفعل الى الان ؟ ثم كما تقول انت من الذين يتضايقون من تغطية الجزيرة هم اولئك الذين لايريدون لتلك المناظر البشعة ان يطلع عليها الناس اقول لك لماذا لايسلطون الضوء على المجازر التي يقوم بها الثوار كما تصفهم هي ! في سوريا من قتل على الهوية وذبح وقطع الرؤوس وشويها ورمي الناس من الاسطح لمعارضيهم وحرق الكنائس وقتل الاسرى وتهجير العوائل طائفيا وووووووو غبرها من الاعمال الاجرامية ؟ اليست هذه مناظر بشعة ام انها مناظر لاتستحق منهم ان يلتفتوا اليها .

  10. صراحة كلام غي مقنع وغير حيادي
    لا أحد ينكر أن الجزيرة مسيسة لكنها أفضل من الإعلاميين المصريين والسوريين …. االعنف كان موجودا والجزيرة وقفت مع أحد الأطراف وهو الطرف المظلوم …. أما مثلا في مصر فذلك التجييش الإعلامي ضد طائفة كبيرة من الشعب تسبب بمجزرة وكارثة وإنقسام.
    ثانيا بالله عليك أكان هناك نور حتى يتكلموا عليه …. فساد فقر سرقة تحرش نخلف جهل غباء وأكثر …. بالله عيك أما زال عندك أمل بتلك الأنظمة أو حتى الشعوب ….

  11. الجزيرة ليست هي من يسفك الدماء المراقة في ربوع العالم العربي ،وليست هي من يصنع تلك المجازر البشعة الكثيرة التي يندى لها الجبين . لكنها بكل بساطة تقوم بتسليط الضوء عليها ونشرها للعالم ،أما الذين يتضايقون من تغطية الجزيرة فهم أولئك الذين لايريدون لتلك المناظرة البشعة أن يطلع عليها الناس .

  12. ليست الجزيرة ولا العربية يا صديقي ولكنها سياسات التجهيل وزرع الذل والهزيمة في النفوس التي تمارسها الأنظمة العربية على شعوبها فمنذ نعومة الأظفار نجدها في مناهج المدارس وفي قمع التوجهات الديمقراطية ولأجل هذه الغاية تعددت الوسائل والأدوات المساهمة في ذلك فلم تكن الجزيرة أولها ولن تكون آخرها في ممارسة سياسات التجهيل وغسل الأدمغة ولكن بفضل الله أدى ذلك الى نتائج عكسية بأن أصبح المتلقي قادرا على التحليل بمتابعة كل ما يجري بشكل حثيث واصبح المتلقي قادرا على أن يميز الخبيث من الطيب وهذا لا يعني بأنه لا يوجد من على عقولهم غشاوة أو من هم جزء من مخططات تجهيل هذه الأمه ولكن هيهات فهم كمن يحرث الصحراء بالإبره رغم تأثيرها على فهم المتلقي لمجريات الأحداث فمسيلمة الكذاب كذبه أهله ولكن القرضاوي صدقه المسلمون بفعل الجزيرة وغيرها إذ أصبح شر من مسيلمة الكذاب .

  13. الذي يصدق الجزيرة فان عقله في راحه وملغي تماما , عورة الجزيرة اصبحت مكشوفة الان بعد مايسمى بالربيع العربي , اما من يصدق قناة العربية فانه اصلا بلا عقل .

  14. عندما نريد ان نرى خلفية جهة اعلامية ما يجب ان نرى من يمولها و من يرئسها لكي تعلم ان ما هي اجندتها. عندما تكون العائلة الحاكمة “ال ثاني” التي انشأت اكبر قاعدة امريكية في الشرق الاوسط للطائرات”العيديد” التي انطلقت منها الاسربة المقاتلة بالبنزين القطري لضرب و تدمير العراق و التسبب في اندثار حضارة العراق الحديثة و علمها و قوتها و تسببت بمقتل 1,000,000 عربي عراقي و 4,000,000 طفل يتيم و تكون العائلة الحاكمة تتنافس على التحالف مع امريكا مع ال سعود و تقوم العائلة الحاكمة باعطاء الغاز القطري سنويا بملاين براميل الغاز لأمريكا التي تدعم اسرائيل ماليا و عسكريا و سياسيا و تكون قادرة على ذلك بفعل البترودولار العربي عندما تكون تمتلك قناة “الحقيرة” فهي برأيي ليست الا بوق للأمبريالية و تدعي وقوفها مع الشعوب العربية في سوريا و مصر مع انها هي و ملاكها اذا جزمنا و صدقناها ان النظام السوري مثلا قتل 90,000 , فالجزيرة و ملاكها ال ثاني مولوا اكبر حرب في تاريخ العرب على دولة عربية شقيقة و قتلوا 1,000,000 عربي , فهي لسيت الا اعلام صهيوني مثل الCNN و الFOX News و الBBC و غيرها من مثيلاتها تمتلك نفس الاجندة ولو انها ستتمسح احيانا بالوقوف الى جانبنا لكن هذا هو فقط لغاية في نفس يعقوب و لكي تتم خداعها للوعي العربي , فضائها اكثر من عدد شعر الرأس و آخر واحدة هي تهليلها للضربة الامريكية على سوريا و كأنها تنطق باسم اللوبي الصهيوني الامريكي الذي بالمناسبة كان يتفق مع مموليه الAIPAC هو و الجزيرة في نفس الموقف يا لعارها و دنائتها !!!!!

  15. عفوا الجزيرة يرئسها حمد بن (ثامر) “ال ثاني”

  16. عندما نريد ان نرى خلفية جهة اعلامية ما يجب ان نرى من يمولها و من يرئسها لكي تعلم ان ما هي اجندتها. عندما تكون العائلة الحاكمة “ال ثاني” التي انشأت اكبر قاعدة امريكية في الشرق الاوسط للطائرات”العيديد” التي انطلقت منها الاسربة المقاتلة بالبنزين القطري لضرب و تدمير العراق و التسبب في اندثار حضارة العراق الحديثة و علمها و قوتها و تسببت بمقتل 1,000,000 عربي عراقي و 4,000,000 طفل يتيم و تكون العائلة الحاكمة تتنافس على التحالف مع امريكا مع ال سعود و تقوم العائلة الحاكمة باعطاء الغاز القطري سنويا بملاين براميل الغاز لأمريكا التي تدعم اسرائيل ماليا و عسكريا و سياسيا و تكون قادرة على ذلك بفعل البترودولار العربي عندما تكون تمتلك قناة “الحقيرة” فهي برأيي ليست الا بوق للأمبريالية و تدعي وقوفها مع الشعوب العربية في سوريا و مصر مع انها هي و ملاكها اذا جزمنا و صدقناها ان النظام السوري مثلا قتل 90,000 , فالجزيرة و ملاكها ال ثاني مولوا اكبر حرب في تاريخ العرب على دولة عربية شقيقة و قتلوا 1,000,000 عربي , فهي لسيت الا اعلام صهيوني مثل الCNN و الFOX News و الBBC و غيرها من مثيلاتها تمتلك نفس الاجندة ولو انها ستتمسح احيانا بالوقوف الى جانبنا لكن هذا هو فقط لغاية في نفس يعقوب و لكي تتم خداعها للوعي العربي , فضائها اكثر من عدد شعر الرأس و آخر واحدة هي تهليلها للضربة الامريكية على سوريا و كأنها تنطق باسم اللوبي الصهيوني الامريكي الذي بالمناسبة كان يتفق مع مموليه الAIPAC هو و الجزيرة في نفس الموقف يا لعارها و دنائتها !

  17. اذكر في الخمسينات و الستينات ان سائق التاكسي في عمان كان يدير الراديو على محطات لندن و اسرائيل و صوت العرب لسماع الاخبار بخفة و تتالي بحيث يحيط السامعون بالخبر من وجوهه المختلفة على الرغم من عواطفهم الجياشة و انحيازهم الصادق للوحدة و الحرية و تحرير فلسطين

  18. عفوا أيها الأستاذ الفاضل ,
    ليس دفاعا عن الجزيرة ولكن دفاعا عن عقول المشاهدين.
    أنت قزَّمت تلك العقول بل ألغيتها تماما بكلامك. لقد أعتبرت المشاهدين, كل المشاهدين مجرد خامات جاهزة كي تصنعها الجزيرة كما تهوى !
    لا يا سيدي, لنا عقول فادرة على تحليل الخبر والصورة وفهم ما هو خلف الخبر والصورة. أن تكون الجزيرة وغير الجزيرة كذا , لا يعفي كل مشاهد من مسؤولية تنويع مصدر المعلومات وتحكيم عقله قبل الإستنتاج.
    آسف , كلامك غير مقنع !

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here