مانشستر يونايتد يتلاعب بأستون فيلا ويهزمه بثلاثية في الدوري الإنجليزي

 

لندن ـ (د ب أ)- تلاعب فريق مانشستر يونايتد بمضيفه أستون فيلا بعدما تغلب عليه 3 / صفر بسهولة اليوم الخميس في المرحلة الرابعة والثلاثين لبطولة الدوري الإنجليزي لكرة القدم.

وارتفع رصيد مانشستر يونايتد، الذي حقق فوزه الرابع على التوالي في البطولة، إلى 58 نقطة في المركز الخامس، مبتعدا بفارق نقطة وحيدة خلف تشيلسي، صاحب المركز الرابع، المؤهل لبطولة دوري أبطال أوروبا في الموسم المقبل.

في المقابل، تجمد رصيد أستون فيلا، الذي تلقى خسارته الثامنة في لقاءاته العشرة الأخيرة بالبطولة، عند 27 نقطة في المركز قبل الأخير، ليزداد موقفه تعقيدا في ظل صراعه للهروب من شبح الهبوط لدوري الدرجة الأولى (دوري البطولة).

وافتتح  برونو فيرنانديز التسجيل لمانشستر يونايتد في الدقيقة 27 من ركلة جزاء، ليواصل هوايته في هز الشباك للمباراة الثالثة على التوالي في البطولة.

وأضاف ماسون جرينوود الهدف الثاني في الدقيقة الخامسة من الوقت المحتسب بدلا من الضائع للشوط الأول، في حين تكفل النجم الفرنسي الدولي بول بوجبا بإحراز الهدف الثالث في الدقيقة .58

وبدأت المباراة بهجوم مباغت من أستون فيلا، الذي أطلق لاعبه أنور الغازي تسديدة من خارج منطقة الجزاء في الدقيقة الرابعة، مرت بجوار القائم الأيمن.

وحصل أستون فيلا على ركلة حرة مباشرة من على حدود المنطقة في الدقيقة التاسعة، نفذها دوجلاس لويز، لكن الكرة اصطدمت بالحائط البشري وتحولت إلى رمية تماس.

ونال أستون فيلا ركلة ركنية في الدقيقة 18 نفذها جاك جريليش بعرضية إلى داخل المنطقة أبعدها الإسباني ديفيد دي خيا، حارس مرمى مانشستر يونايتد سريعا بقضبة اليد إلى وسط الملعب.

وكاد أستون فيلا أن يفتتح التسجيل في الدقيقة 24 عن طريق نجمه الدولي المصري محمود حسن تريزيجيه، الذي سدد تصويبة قوية من على حدود المنطقة، لكن الكرة اصطدمت في القائم الأيسر وتحولت لركلة مرمى.

 وعلى عكس سير اللعب، ومن أول هجمة منظمة لمانشستر يونايتد، حصل الفريق الضيف على ركلة جزاء في الدقيقة 26 بعد تعرض برونو فيرنانديز للعرقلة داخل منطقة جزاء أستون فيلا.

ولجأ حكم المباراة لتقنية حكم الفيديو المساعد (فار)، التي أكدت صحة قراره، لينفذ فيرنانديز الركلة بنجاح، بوضع الكرة على يمين الإسباني بيبي رينا حارس مرمى أستون فيلا، الذي ارتمى في الناحية الأخرى، محرزا الهدف الأول ليونايتد في الدقيقة .27

وأصاب هدف فيرنانديز لاعبي أستون فيلا بالإحباط، ليفرض يونايتد سيطرته على مجريات الأمور، حيث سدد أنتوني مارسيال كرة زاحفة من على حدود المنطقة في الدقيقة 35 أمسكها رينا بثبات.

وأطلق ماسون جرينوود تسديدة خطيرة للغاية من على حدود المنطقة في الدقيقة 37، أبعدها رينا بصعوبة بالغة، قبل أن يهدر فيرنانديز فرصة محققة لتعزيز النتيجة في الدقيقة 45، حينما تابع تمريرة عرضية من الجهة اليمنى، ليسدد ضربة رأس لكنها لم تكن متقنة لتعلو العارضة بقليل.

وجاءت الدقيقة الخامسة من الوقت المحتسب بدلا من الضائع للشوط الأول، ليضيف جرينوود الهدف الثاني لمانشستر يونايتد.

ومن هجمة مرتدة سريعة ليونايتد، وصلت الكرة لمارسيال، الذي هيأها لجرينوود على حدود منطقة الجزاء في مواجهة المرمى، ليستقبلها بتسديدة قوية بقدمه اليمنى، واضعا الكرة في أقصى الزاوية اليسرى للشباك، وينتهي الشوط بتقدم الضيوف 2 / صفر.

بدأ الشوط الثاني بنشاط هجومي من جانب أستون فيلا، حيث أرسل جون مكجين كرة عرضية من الناحية اليسرى في الدقيقة 48، لكنها مرت من جميع لاعبي الفريقين لتتحول الكرة إلى ركلة مرمى.

ورد يونايتد بهجمة سريعة في الدقيقة التالية، كادت أن تسفر عن هدف ثالث، فبعد مجهود فردي من ماركوس راشفورد على الجبهة اليسرى، أرسل تمريرة عرضية إلى أرون وان بيساكا، الذي سدد ضربة رأس قوية مرت بجوار القائم الأيسر.

في المقابل، سدد مكجين من خارج المنطقة في الدقيقة 54، لكن الكرة ذهبت لأحضان دي خيا، فيما أحرز بوجبا هدفا ليونايتد في الدقيقة 56 سرعان ما تم إلغائه بداعي وقوعه في مصيدة التسلل، غير أنه تمكن مرة أخرى من التسجيل في الدقيقة 58، محرزا الهدف الثالث لمانشستر يونايتد.

وتابع النجم الفرنسي ركلة ركنية نفذها فيرنانديز، الذي أرسل عرضية أرضية إلى حدود المنطقة، ليستقبلها بوجبا بتسديدة رائعة واضعا الكرة على يسار رينا، الذي اكتفى بالنظر إليها وهي تسكن شباكه.

بمرور الوقت، شهدت المباراة تراجعا ملحوظا في إيقاعها، حيث انحصر اللعب في وسط الملعب، في ظل اطمئنان لاعبي مانشستر يونايتد للحصول على النقاط الثلاث، واستسلام لاعبي أستون فيلا للخسارة.

وكاد دانييل جيمس أن يضيف هدفا آخر ليونايتد في الدقيقة 80، عندما سدد من داخل المنطقة، تصويبة افتقدت للدقة لتبتعد عن القائم الأيسر بقليل.

 وحصل يونايتد على ركلة حرة مباشرة من مكان جيد في الدقيقة 82، لينفذها ماركوس راشفورد، لكنه وضع الكرة أعلى المرمى.

وأنقذ بيبي رينا أصحاب الأرض من تلقي هدف رابع في الدقيقة الثانية من الوقت الضائع، بعدما تصدى ببراعة لتسديدة راشفورد المنفرد بالمرمى، لينتهي اللقاء بفوز مانشستر يونايتد 3 / صفر على أستون فيلا.

Print Friendly, PDF & Email
الاعلانات
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here