مانشستر يونايتد يتجه لإبرام تعاقدات قصيرة الأجل تعويضا عن غياب راشفورد

لندن- متابعات: يُمكن لفريق مانشستر يونايتد الاتجاه إلى الخيارات التعاقدية قصيرة الأجل لإيجاد بديل عن لاعبه ماركوس راشفورد في سوق الانتقالات الشتوية لشهر يناير (كانون الثاني)، في ظل ابتعاد هدّافه لمدة ستة أسابيع على الأقل.

ولم يُسافر راشفورد مع فريقه لخوض المباراة التي هُزم فيها من ليفربول بنتيجة 2-0 يوم الأحد بعد تعرضه لكسر مضاعف في الظهر خلال مواجهة ولفرهامبتون واندررز في منتصف الأسبوع، وفق “asعربي”.

وأكد أولي غونار سولسكاير المدير الفني لفريق يونايتد بعد صافرة نهاية المباراة أن راشفورد سيغيب لفترة طويلة وأنه قد يتم استبداله على المدى القصير.

ويُعاني يونايتد فقدان لاعبين أساسيين مثل بول بوغبا وسكوت ماكتوميناي، وقد استكشفوا بالفعل خيارات خط الوسط المؤقتة في سوق الانتقالات الشتوية.

وقال سولسكاير “عندما تخسر سكوت وبول وماركوس فإن أي نادٍ سيلاحظ ذلك، وهذا يعني أننا قد ننظر لبعض الصفقات قصيرة الأجل لدعمنا حتى الصيف”.

“لقد تعرض ماركوس لكسر وسيغيب، لكني لا أعرف كم من الوقت، لكننا سنمنحه الوقت الكافي للشفاء بالطبع”.

“عادةً ما يمر ستة أسابيع حتى قبل أن تبدأ في التعافي، ثم تحتاج إلى وقت للحصول على حساسية المباريات”.

“التعاقدات الدائمة التي نبحث عنها، الأهداف لن تتغير لأننا تعرضنا لإصابات اثنين أو ثلاثة لاعبين خلال الأشهر القليلة”.

“لا تزال لدينا خطة لضمهم، لكن قد تكون هناك بعض الصفقات قصيرة المدى التي يتعين علينا القيام بها”.

ونفى سولسكاير أن يكون راشفورد قد تأثر بالمشاركة أمام وولفز مشيراً إلى أنها إصابة جديدة.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here