مارادونا يخضع لجراحة ناجحة لوقف نزيف داخلي

بوينس ايرس ـ (د ب أ)- يرقد الأسطورة الأرجنتيني دييجو مارادونا في المستشفى بعد خضوعه لعملية جراحية ناجحة لوقف نزيف داخلي ناجم عن إصابته بفتق.

واكتشف القائد والمدرب السابق للمنتخب الأرجنتيني البالغ من العمر 58 عاماً هذه المشكلة خلال خضوعه لفحص طبي روتيني في المستشفى هذا الشهر.

وخضع مارادونا للجراحة أمس السبت لوقف النزيف في بطنه.

وقال ماتياس مورلا محامي مارادونا عبر حسابه الخاص على شبكة “تويتر” للتواصل الاجتماعي “لقد خضع مارادونا لتدخل جراحي. الحمد لله سارت الأمور على أكمل وجه”.

واكتشف الاطباء النزيف قبل وقت قصير من موعد رحيل مارادونا الى المكسيك حيث يتولى تدريب فريق دوريادوس دي سينالوا المنافس بدوري الدرجة الثانية.

وقال مورلا ان مارادونا الذي قاد منتخب الارجنتين للفوز بكأس العالم عام 1986 سيعود الى النادي المكسيكي بمجرد اكتمال تعافيه.

Print Friendly, PDF & Email
مشاركة
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here