مادونا عشية وصولها لإسرائيل… لن أتوقف عن الغناء لأجندة سياسية

 

 

 

الناصرة ـ وكالات: قالت نجمة موسيقى البوب، مادونا، اليوم الثلاثاء، إنها لن تتوقف عن الغناء لأجندة سياسية، وتأمل بمسار جديد نحو السلام.

ونقلت القناة العبرية الـ”13″، ظهر اليوم الثلاثاء، على لسان مادونا، حول قرارها المشاركة في مسابقة “يوروفيجن” الغنائية الأوروبية في إسرائيل، الأسبوع المقبل، إنها ستدافع دائما عن حقوق الإنسان، وتأمل أن ترى “مساراً جديداً نحو السلام”.

وستشارك مادونا كضيفة، يوم السبت، في نهائيات مسابقة “يوروفيجن”، التي تقام في تل أبيب، وذلك في وقت أثارت المسابقة دعوات بالمقاطعة من نشطاء مناصرين للفلسطينيين، يطالبون الشركات والفنانين والحكومات بالابتعاد عن إسرائيل.

ويشارك في مسابقة يوروفيجن ذات الشهرة الجماهيرية الواسعة موسيقيون من أكثر من 40 دولة، وتابعها العام الماضي نحو 189 مليون شخص في نحو 50 دولة أوروبية.

وقالت مغنية البوب الأمريكية: لن أتوقف أبدا عن تقديم الموسيقى لكي تناسب الأجندة السياسية لأحد ما، ولن أتوقف عن الحديث ضد انتهاكات حقوق الإنسان أينما تكون في العالم.

ويشار إلى أن إسرائيل تستضيف مسابقة “يوروفيجن” الأوروبية، بعدما فازت مغنيتها ناتابا رزيلاي، في مسابقة العام الماضي. وجرت العادة على أن تستضيف الدولة الفائزة مسابقة العام التالي.

ومن المتوقع أن تقدم مادونا (60 عاما) أغنيتين في تل أبيب، إحداهما من ألبومها الجديد (مدام إكس) الذي ستطرحه في يونيو/حزيران. وزارت مادونا إسرائيل عامي 2009 و2012، خلال جولتين عالميتين لها، وهي من معتنقي مذهب القبالاه اليهودي.

وتدعم مؤسسة (راي أوف لايت) التي تملكها مادونا، العدالة الاجتماعية، وتمكين المرأة في جميع أنحاء العالم، وتساند عدداً من المشروعات الفلسطينية.

Print Friendly, PDF & Email

2 تعليقات

  1. We don’t need you to defend the Palestinians. The moment that you agree to sing in a land occupied by criminals makes you a criminal like them. Anybody or country participates in any even in the occupied Palestine to appease the criminal zionists is as criminal they are whether foreigners or Arabs or Moslems.

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here