مئات الأوغنديين تلقوا لقاحات كورونا مزيفة

كمبالا- أ ف ب: تلقى نحو 800 شخص جرعة أو أكثر من لقاحات كورونا مزيفة في أوغندا في إطار عملية احتيال دبرها أطباء وممرضون، حسب السلطات يوم الأربعاء.

وتم حقن اللقاحات المزيفة والمحتوية أحيانا على الماء لمتلقيها بين شهري مايو ويونيو، فيما كانت البلاد في خضم موجة انتشار واسعة للفيروس بتسجيل 1700 إصابة جديدة يوميا.

وأوضح وارن نامارا المكلف بمتابعة الخدمات الصحية، أن المتورطين في عملية الغش استهدفوا بالدرجة الأولى الراغبين بتلقي اللقاح مقابل دفع ثمنه، فيما كانت البلاد تعاني من شح اللقاحات التي توزعها مجانا عبر حملة التلقيح الوطنية.

وقال إن “أفرادا عديمي الضمير وبهدف جني المال، خدعوا السكان بلقاحات كاذبة”، لافتا إلى توقيف عاملين صحيين اثنين من المتورطين فيما لا يزال طبيب هاربا.

ودعا من تلقوا اللقاحات إلى عدم القلق، إذ بينت الاختبارات أن الجرعات لم تحتو أي مواد خطرة، “واقتصرت على الماء فقط في بعضها”.

وأوضح أن المتورطين تقاضوا مبلغا يراوح بين 25 و120 دولارا مقابل كل جرعة.

وسجلت أوغندا منذ بدء تفشي الوباء 91162 إصابة و2425 وفاة، وفق بيانات وزارة الصحة حتى الأربعاء.

Print Friendly, PDF & Email
الاعلانات
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here