مؤتمر إكسبرت الطبي الأول لمكافحة التخثر الدموي في عمان

expert.jpg66

عمان ـ “راي اليوم” ـ سامية محمود:

استضافت العاصمة الأردنية عمان على مدى يومين23 -24 يناير المؤتمر الطبي الأول إكسبرت لمكافحة التخثر الدموي المسبب للجلطات الدماغية والانسداد الرئوي التي تحصد سنويا الملايين بالعالم. ويهدف هذا المؤتمر إلى زيادة الوعي في كيفية التعامل مع التخثرات الدموية ويعرض لأحدث طرق العلاج المتوفرة في الشرق الأوسط والتعامل مع مسببات التخثر وعلى رأسها الرجفان الأذيني في القلب والانسداد التخثري الوريدي الذي يعد ثالث مرض قلبي وعائي شائع بالعالم.

وفي حالة الرجفان الأذيني ينقبض الأذينان العلويان للقلب بشكل غير منتظم مما يعيقهما عن الإفراغ التام للدم ويسبب احتمال تشكل خثرات الدم التي يمكن أن تنقسم وتتفكك وتنتقل إلى الدماغ وتتسبب بالسكتة الدماغية بسبب النقص بالتروية التي يتعرض لها الدماغ, يفقد معها الدماغ وظائفه بصورة سريعة . ومن شأن السكتة الدماغية أن تؤدي إلى شلل حركي حاد , أو فقدان القدرة على الكلام أو الرؤية وقد تصبح الحالة دائمة أو تؤدي للوفاة. وتعتبر السكتة الدماغية أيا كان سببها  ثاني أكبر مسبب للوفيات في العالم. وهي المسؤولة عن وفاة 5 ملايين شخص في العالم سنويا. ويعتبر الرجفان الأذيني مسؤول عن 1 على 5 من هذه الوفيات. كما تعتبر السكتة الدماغية مؤشر للإصابة بالرجفان الأذيني الذي أكثر ما يصيب المتقدمين بالعمر بدءا من سن الأربعين ويعتبر عامل خطر مستقل للسكتة الدماغية. فيما يعتبر التخثر الوريدي العميق الذي يعقب عادة عمليات التجبير وجراحات الورك والركبة العامل الثالث للوفاة في المستشفيات الذي يتسبب بالانسداد الرئوي القاتل.

تخلل المؤتمر الذي ترأسه د يوسف القسوس ورعته شركة باير للرعاية الصحية مجموعة من المحاضرات الطبية من قبل مجموعة من كبار الأساتذة في مجال التخثرات الدموية ومعالجتها. وخصص اليوم التالي للمؤتمرلورش عمل هدفت إلى تبادل الخبرات ومبادىء العلاج المختلفة بين أطباء القلب والباطنية, وجراحي الأوعية الدموية,واختصاصيي الدم والرئة والأعصاب والصيدلة السريرية.

وحرصت شركة باير للرعاية الصحية لتطوير علاج التخثرات الدموية وتحسين نوعية حياة مرضى الجلطات الدموية, بما يجعل من هذا المؤتمر مؤتمرا استراتيجيا دوريا يعقد كل خمس سنوات يتخلل هذه الفترة اجتماعات سنوية منتظمة.

أكد د يوسف القسوس أستاذ ومستشار القلب في الجامعة الأردنية وجامعة العلوم والتكنولوجيا في المؤتمر الصحفي الذي عقد ببداية المؤتمر الطبي أن الجلطات الدموية تهدد حياة الملايين عبر العالم , لذا من الضروري العمل على الوقاية من حصولها لمنع السكتات الدماغية التي تصيب مرضى الرجفان الأذيني للقلب. ونوه أن هنالك حالة وفاة واحدة كل 13 ثانية ناتجة عن السكتات الدماغية المصاحبة للرجفان الأذيني. ويعتبر الانسداد التخثري الوريدي سببا لوفاة 10% من المرضى الذين يتوفون في المستشفى. فيما أوضح د إيهاب عطية أستاذ القلب في جامعة عين شمس المصرية أن الرجفان الأذيني يسبب اضطراب في نبضات القلب ويشكل أحد أهم وأخطر عوامل الخطورة كعامل مستقل بالتسبب بالسكتات الدماغية. وأضاف أن “واحد من كل خمسة إصابات بالسكتةالدماغية الناتجة عن إعاقة حركة دوران الدم إلى الدماغ تحدث نتيجة التخثرات الدموية أو النزيف. وأكد أن المرضى الذين يعانون من الرجفان الأذيني هم أكثر عرضة بخمسة مرات للإصابة بالسكتات الدماغية مقارنة بالأشخاص الطبيعيين, فيما تزداد فرصة الإصابة بالسكتات الدماغية في حالة وجود أمراض أخرى مجتمعة كالسكري والكوليتيرول وضغط الدم والسمنة …

أما بالنسبة للانسداد التخثري الوريدي العميق والانسداد الرئوي فقد وضح الأستاذ عبدالله الضلعان اختصاصي الرئة والعناية المركزة في مستشفى الملك فيصل التخصصي ومركز الأبحاث بالرياض أن التخثر الوريدي هو ثالث أكثر أمراض القلب انتشارا حيث يصيب واحد من كل 1000 شخص ويتسبب بوفاة شخص واحد كل 37 ثانية رغم أنه من السهل الوقاية من الموت بسببه عبر إعطاء مرضى المستشفيات الذين يجرون جراحات التجبير والورك وتبديل الركبة والعديد من الجراحات الأخرى الأدوية المميعة للدم..

تعتبر مجموعة باير للرعاية الصحية مجموعة عالمية تتمتع بكفاءات متميزة في مجال الرعاية الصحية والتغذية والمواد ذات التقنية العالية وتساهم بمنتجاتها الطبية خاصة على صعيد أدوية التخثرات الدموية في إنقاذ حياة الملايين سنويا من خلال الأبحاث العلمية المستمرة لتطوير سبل الوقاية والعلاج لهذه الخثرات القاتلة.

إعلامية متخصصة بالتوعية الصحية

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here