ليفربول يستعيد الانتصارات برباعية في بيرنلي.. وتشيلسي يتعادل مع وولفرهامبتون بالدوري الانجليزي

لندن ـ (د ب أ)- استعاد ليفربول نغمة الانتصارات التي غابت عنه في المرحلة الماضية ببطولة الدوري الانجليزي لكرة القدم، بعدما حقق فوزا مثيرا 4 / 2 على ضيفه بيرنلي اليوم الأحد في المرحلة الثلاثين للمسابقة، التي شهدت تعادل تشيلسي مع ضيفه وولفرهامبتون 1 / .1

وارتفع رصيد ليفربول، الذي تعادل بدون أهداف مع إيفرتون في المرحلة الماضية، إلى 73 نقطة في المركز الثاني، بفارق نقطة خلف مانشستر سيتي (المتصدر)، في حين تجمد رصيد بيرنلي عند 30 نقطة في المركز السابع عشر (الرابع من القاع)، بفارق نقطتين عن مراكز الهبوط.

وافتتح اشلي ويستوود التسجيل لبيرنلي في الدقيقة السادسة ثم رد البرازيلي روبرتو فيرمينو بهدف لليفربول في الدقيقة 20 وتكفل السنغالي ساديو ماني بتسجيل الهدف الثاني لليفربول في الدقيقة 29 ثم عاد فيرمينو وسجل الهدف الثاني له والثالث لأصحاب الأرض في الدقيقة .68

وقلص يوهان بيرج جودموندسون الفارق، بتسجيله الهدف الثاني لبيرنلي في الدقيقة الأولى من الوقت المحتسب بدلا من الضائع للشوط الثاني، قبل أن يعود ماني للتسجيل من جديد مسجلا الهدف الرابع لليفربول في الدقيقة الثالثة من الوقت الضائع.

في المقابل، أحرز البلجيكي إيدين هازارد هدفا في الوقت القاتل، أنقذ به فريقه تشيلسي من الخسارة أمام ضيفه وولفرهامبتون، ليتعادل معه 1 / 1 في اللحظات الأخيرة.

وارتفع رصيد تشيلسي إلى 57 نقطة في المركز السادس بترتيب المسابقة، فيما ارتفع رصيد وولفرهامبتون إلى 44 نقطة في المركز السابع.

وتقدم وولفرهامبتون بهدف مباغت حمل توقيع راؤول خيمينيز في الدقيقة 56، لكن هازارد أدرك التعادل لتشيلسي في الدقيقة الثانية من الوقت المحتسب بدلا من الضائع للشوط الثاني.

وعلى ملعب (آنفيلد) تقدم بيرنلي بهدف بعد مضي ست دقائق من بداية المباراة إثر ضربة ركنية، ارتقى لها اشلي ويستوود برأسه وسط دفاعات ليفربول وأسكن الكرة شباك الحارس اليسون باكير.

وجاء رد فريق ليفربول في الدقيقة 20 حيث تمكن صاحب الأرض من إدراك التعادل بواسطة البرازيلي روبرتو فيرمينو بعد مجهود رائع من محمد صلاح في الجهة اليسرى، قبل أن يرسل عرضية متميزة فشل حارس بيرنلي في التصدي لها لتمر الكرة إلى فيرمينو أمام المرمى مباشرة ليسدد بكل سهولة في الشباك الخالية.

وتمكن السنغالي ساديو ماني من تسجيل الهدف الثاني لليفربول في الدقيقة 29 ،بعد أن ارتدت له الكرة من أقدام مدافعي بيرنلي داخل منطقة الجزاء ليسدد كرة رائعة عرفت طريقها للشباك.

وكاد صلاح أن يحرز الهدف الثالث ليفربول في الدقيقة 31 عبر تسديدة قوية من خارج منطقة الجزاء ،لكن الكرة ضلت طريقها للشباك.

وكان أندري روبرتسون قريبا من تسجيل الهدف الثالث لليفربول في الدقيقة 35 عبر تسديدة قوية بعيدة المدى لكنها مرت بجوار الشباك.

وشهدت الدقائق التالية عدة فرص خطيرة لفريق ليفربول ولكن المثلث الهجومي للفريق الممثل في صلاح وفيرمينو وماني لم ينجح في استثمار هذه الفرص على النحو الأمثل.

ولم يحدث أي جديد في الدقائق الأخيرة لينتهي الشوط الأول بتقدم ليفربول بهدفين مقابل هدف.

وبعد مضي خمس دقائق من بداية الشوط الثاني كاد صلاح أن يحرز الهدف الثالث لليفربول ،عبر تسديدة قوية من خارج منطقة الجزاء لكن الكرة مرت مباشرة من فوق الشباك.

وضاعت فرصة محققة لليفربول في الدقيقة 53 ،بعدما تلقى فيرمينو تمريرة رائعة من ماني أمام المرمى مباشرة ليسدد من لمسة واحدة لكن الكرة مرت بمحاذاة مرمى بيرنلي تماما.

وبمرور الوقت بدأت الأفضلية تميل لصالح بيرنلي ولكن دون أن ينجح الفريق في تشكيل خطورة تذكر على مرمى الحارس البرازيلي اليسون.

وسجل فيرمينو الهدف الثاني له والثالث لليفربول في الدقيقة 68 ،بعد مشوار رائع من صلاح قبل أن يتعرض للعرقلة داخل منطقة الجزاء لتصل الكرة إلى فيرمينو أمام المرمى مباشرة ليلمس الكرة دون عناء إلى داخل الشباك.

هدأ إيقاع المباراة نسبيا، حيث انحصر اللعب في منتصف الملعب، قبل أن يهدر ماني فرصة محققة في الدقيقة 88، حينما تلقى تمريرة من الناحية اليمنى عن طريق ترينت أليكسندر أرنولد، ليسدد مباشرة وهو على بعد خطوات قليلة للغاية من المرمى، لكن الكرة ارتدت بغرابة شديدة من العارضة إلى خارج الملعب.

وأعاد يوهان بيرج جودموندسون الإثارة إلى المباراة من جديد، بعدما أحرز هدفا ثانيا لبيرنلي في الدقيقة الأولى من الوقت الضائع.

واستغل جودموندسون التمركز الخاطيء لدفاع ليفربول، ليتلقى تمريرة داخل المنطقة من زميله ماتي فيدرا، ليسدد على يسار حارس مرمى ليفربول، واضعا الكرة داخل الشباك.

ولم تمر سوى دقيقتين، حتى أعاد ماني فارق الهدفين من جديد، بعدما سجل الهدف الرابع لليفربول، حيث تلقى تمريرة سحرية من دانييل ستوريدج، لينفرد على إثرها بالمرمى، بعدما كسر مصيدة التسلل التي نصبها دفاع بيرنلي، ليراوغ اللاعب السنغالي الحارس، ويضع الكرة داخل الشباك، وينتهي اللقاء بفوز ليفربول 4 / .2

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here