ليزيكو: لاغارد تدعو إلى “مزيد من الانفتاح” الاقتصادي في مواجهة الشعبوية

باريس ـ (أ ف ب) : اعتبرت مديرة صندوق النقد الدولي كريستين لاغارد أنه يجب أن يكون هناك “مزيد من الانفتاح” الاقتصادي لمحاربة الشعبوية، وذلك في مقابلة مع صحيفة “ليزيكو” الفرنسية تُنشر الجمعة.

وردا على سؤال الصحيفة، عبّرت لاغارد “عن بالغ قلقها إزاء التطور السياسي في العالم والذي يمكن أن يؤدي إلى عواقب اقتصادية خطيرة”.

وشددت على أن مواجهة الشعبوية تكون “بمزيد من الانفتاح”.

وقالت لاغارد “المهم هو أنّ العولمة يجب أن تتطور بطريقة مختلفة، مع احترام أفضل لقواعد اللعبة وللبيئة (…)”.

وتابعت “دونالد ترامب على حق في نواح عدة”، موضحة أن “المنافسة الحرة يجب أن تكون عادلة في جميع المجالات، ويسرّني أن السلطات الصينية قد أعلنت مؤخرا رغبتها في معالجة جميع المواضيع!”.

وأضافت “لقد أظهرت الانتخابات في الآونة الأخيرة تصاعد الشعبوية والشهية للأنظمة الاستبدادية، من اليمين واليسار، وهو أمر مثير للقلق حقا”.

ورغم ذلك، لا تعتقد لاغارد أن هناك سيناريو لتفكك منطقة اليورو.

Print Friendly, PDF & Email
مشاركة
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here