لو ظن المطبعون مع الكيان المحتل أن ذلك سيزيدهم قوة فهم مخطئون.. لانه كيان استعماري استيطاني وظيفي مأزوم جشع لكنه يحمل بذور فنائه.. ليس الموضوع سياسة.. إنه سرقة وطن من اخوة لكم.. وهذه بعض حكاياتي

د. عبد الحي زلوم

 

من في عمري عايش نصف فترة الانتداب البريطاني الذي جاء لبناء دولة لليهود في فلسطين، وعاش ليرى جيوشاً كان قادتها من الانجليز المعارين من جيش الإنجليز ل(يحرروا) ما قام جيشهم ببنائه ! ‏‏وعشت رجبا ‏لأرى عجبا ‏من بعض أولياء أمورنا يقولون لنا ان لليهود  حق في اغتصاب ارضنا، وكما يقول الشاعر: وظلم ذوي القربى أشد مضاضة على المرء من وقع الحُسام المُهندّ.

جاءت حرب 1948 ‏والذي يصر والدي طول حياته أنها كانت مؤامرة ولم تكن حرباً، ‏حين تخرجت من الثانوية وكان عمري حوالي 17 سنة قال لي والدي أنصحك أن تدرس في الولايات المتحدة لانه لو تم احتلال ‏ما تبقى من القدس وفلسطين فلن نستطيع أن نرسل لك مصروفك لو كنت في بلد عربي، ‏لست أدري من أين أتت قناعة والدي هذه لكنها كانت يقيناً وليست قناعة فقط، لكنه كان يقول اللهم ولي  عليهم أتيسهم، فلما سألته لماذا يكرر ذلك اجابني (لأنه مفيش فايدة في جماعتنا).

‏ذهبت إلى الولايات المتحدة سنة 1954 وكان الانتقال من القدس اليها كالانتقال من الارض الى المريخ وكانت كل دراستي الجامعية هناك، ‏ولكي لا أعطي انطباع ان والدي كان قارئ فنجان أو مُحلل سياسي أو سوبرمان فواقع الأمر انه كان رجلا عادياً، كان والده أستاذ مدرسة ارسلته الدولة العثمانية لاحدى حروبها فأصيب بها، ولان والدي كان اكبر ابناءه فقد خرج من المدرسة بعد ان تعلم القراءة والكتابة وحفظ القرآن كما كان الحال في تلك الايام  وتولى مسوولية العائلة.

‏ليس المقصود هنا أن أكتب سيرتي الذاتية ولكن أريد أن أكتب التاريخ كما شاهدته في قضيتنا، ولكي لا أطيل دعني أنتقل الى المؤامرة الاخرى سنة 1967.

***

العودة الى  القدس:

قبل حرب (الست ساعات) سنة 1967 كنت في لوس انجلوس كاليفورنيا أثناء تصاميم اول تكنولوجيا في صناعة النفط في العالم (التحطيم الهيدروجيني) والتي يمكن بواسطتها تحويل النفط              الثقيل او المنتجات النفطية الثقيلة الى منتوجات خفيفة ذات جودة عالية وحسب الطلب كمًا ونوعا، بعد انتهاء المشروع رجعت الى الوطن العربي مع عائلتي والتي كانت آنذاك من زوجتي وولدين، مررنا عن طريق شتوتغارت بألمانيا حيث اشتريت سيارة مرسيدس S 220 وقدتها الى البندقية (فينيسيا) حيث شحنتها الى بيروت وذهبت مع عائلتي في اجازة الى القاهرة ثم الى بيروت حيث استلمت السيارة وقدتها الى القدس.

كانت الاجواء متوترة جدا، سألني والدي هل تظن ان هناك حرب قادمة؟ فقلت له نعم، فقال لماذا تعتقد ذلك؟ قلت لان هناك بعض القرائن اذا تم ربطها مع بعض تعطيك الجواب، فقال وما هي؟ اجبته انني شاهدت على اخبار المساء وزير الدفاع الإسرائيلي الاسبق موشي ديان وهو يدخل الى البنتاغون محاطا بالصحافيين وهو يشيح بيده ووجهه عنهم قائلا انا اليوم صحفي ولست مسؤولا فلذلك ليس لدي اي تعليقات، ثم قال المذيع أن ديان ذاهب الى فيتنام لينقل تفاصيل عن الحرب هناك والتنسيق بين العمليات الجوية والمدرعات، وكذلك عن حرب المقاومة والعصابات، رأيته بعد شهر (لربما ديسمبر 1966) بنفس المنظر ، يحاط بصحفيين ولم يقل اكثر من اني سأرسل تقريرا عن مشاهداتي الى صحيفتي . في تلك الاثناء قرأت في احدى اكبر المجلات الاسبوعية عن اخبار النفط  والغاز وهي  Oil and Gas Journal  أن وزارة الخارجية الامريكية طلبت من شركات النفط الكبرى أن تعيد للخدمة ناقلات نفطها العملاقة التي لا تعبر قناة السويس لضخامة حمولتها وإنما تسير عن طريق رأس الرجاء الصالح في جنوب افريقيا، وفي اسبوع لاحق كتبت نفس المجلة ان آل روسشايلد قد دفعوا ثمن دراسة لمد انبوب نفط من خليج العقبة ( ايلات ) الى البحر الابيض المتوسط لتجنب مرور ناقلات  النفط عن طريق قناة السويس، وقلت ان الآتي يعني اغلاق قناة السويس نتيجة حرب قادمة، في اليوم التالي اشتريت مجلة تايم، سألني الوالد وما الاخبار؟ قلت له انهم يقولون انه في حالة حرب بين اسرائيل وجيوش جيرانها  الثلاثة فإن تقييم البنتاغون ان اسرائيل ستهزمهم في اقل من اسبوع، فكر الوالد قليلا وقال، ضحك علينا الامريكان أيضا واعطونا نصف مليون دولار بحجة تطويل مدرج مطار القدس، وتم تحويل  كل الرحلات منه واليه الـى مطار ماركا بعمان وبذلك تم إغلاق المجال الجوي فوق الضفةالغربية قبل بدء الحرب بأسابيع او شهور قليلة، فكر والدي قليلا وأضاف “والله لو هدموا بيوتنا فوق رؤوسنا لن نتركها”.

بعد ذلك توجهت الى الكويت حيث اصبحت مديرا لعمليات اول مصفاة تكرير لشركة البترول الوطنية الكويتية والتي كانت احدث مصفاة للتكرير في العالم.

***

العودة للقدس ثانية:

توفي والدي رحمه الله بعد حوالي سنتين من الاحتلال، ونتيجة الى الظروف آنذاك كان علي ان أزور بلدي بتصريح من محتل، من الصعب ان اصف شعوري لكنه كان مزيجا من الغضب والحُزن، عند وصولي الى القدس قمت بزيارة قبر والدي وجدي وبعض الرسميات الاخرى.

كان لوالدي أخ واحد وكان أيضاً تاجراً للأقمشة في القدس ولديه مشغل للملابس النسائية في رام الله، قال لي انه ذاهب الى تل أبيب في الغد وعنده زبون يهودي لبناني يشتري منه الملابس وسألني اذا اردت ان ارافقه لأرى فلسطين المحتلة سابقا فقلت له ولم لا؟ ذهبنا في اليوم التالي اولا الى يافا حيث تناولنا الغداء في مطعم يونس، عند دخولنا تل ابيب فاجئني يهودي عراقي في الشارع الرئيسي كان يدفع عربة خضار وكان يغني بأعلى صوته مواويل عراقية، ثم وصلنا الى حيث اللبناني اليهودي، أول ما بدأ الكلام قلت لنفسي لو كان هذا الرجل في القاهرة او في الرياض او في دمشق او في اي قطر عربي لن يستطيع احد ان يفرق ويعرف انه يهودي من الكيان المحتل ولربما يصبح رئيس دولة عربية كما كاد ان يصبح ايلي كوهين عميل الموساد رئيساً لسوريا!  سألته بعد ان قال انه يشتاق الى ايام لبنان الجميلة فقلت له لماذا تركتها إذن؟ فأجاب دعني اجيبك بهذه القصة: جاء والي أيام الدولة العثمانية الى بلاد الشام فسأل احدهم في دمشق من الذي جاء بي، الله ام السلطان، فقال له الله، فقال اقطعوا رأسه فهو غير موالي للسلطان، ثم ذهب الى بيروت وسأل نفس السؤال فأجابه المسؤول الذي جاء بك هو السلطان، فقال اقطعوا راسه فإنه ملحد، ذهب الى حلب وسأل احدهم من الذي جاء بي، الله ام السلطان، وكان الشخص قد سمع ما حدث بدمشق وبيروت فأجابه: ياريت ما جيت ولا بعتك الله ولا السلطان. فقال لي اليهودي اللبناني ياريتك ما جيت ولا الله جابني ولكن الظروف حكمت.

استأجرت سيارة في اليوم التالي واخذت العائلة والاولاد لزيارة شمال فلسطين بدءا بحيفا والجولان، نزلنا في فندق دان DAN على رأس قمة جبل الكرمل، من شرفة الغرفة أؤكد ان منظر خليج حيفا كان لوحة من الجمال لم ارَ لها مثيلا، ومن شرفة تلك الغرفة ايضا يمكن رؤية حدود لبنان، ذهبنا الى طبريا وأخذنا قاربا قاده يهودي تونسي، نفس ما قاله اللبناني قاله التونسي مضيفا ان اليهود الشرقيين مضطهدون وكأنهم درجة ثانية.

 ذهبنا الى الجولان، ومن الصعب على العربي (اي عربي) اي يذهب الى الجولان دون ان يعتصره الغضب والحزن والالم وهو يصعد إلى قمة هضبة الجولان ويرى استحالة احتلال تلك المنطقة من أي جيش في العالم لو كان هناك قلة من المقاومين الا عن طريق خيانة عظمى، كانت الاستحكامات الاسمنتية تحت الارض لا تخترقها اقوى قنابل تلك الايام، كم كان منظر لافتة حديدية امام معسكر جيش سوري محطمة ومكتوب عليها (امة عربية واحدة ذات رسالة خالدة)! لكن الخيانة بدأت ببلاغ عسكري من راديو دمشق ادعى سقوط مدينة القنيطرة التي كانت خلف صفوف الجيش السوري قبل ان تطأ اي قدم صهيوني ارض الجولان.

***

انها سرقة وطن:

قبل ان نغادر القدس أخبرت زوجتي والدتها انها تحب زيارة بيتهم الذي ولدت فيه في القدس المحتلة سنة 1948، ذهبت مع والدتها الى بيتهم الذي بني بطراز هندسي انيق في عشرينيات القرن الماضي. طرقوا الباب بهدوء، فخرجت من داخله يهودية، قالت والدة زوجتي بكل ادب، هذه ابنتي ولدت هنا وهي ترغب فقط برؤية مكان ولادتها وغرفتها، فقاطعتها اليهودية بشراسة قبل ان تكمل جملتها بسيل من الشتائم ما لا قبله ولا بعده وبعبارات وألفاظ منحطة من فوق الحزام ومن تحته، فسارعتا بالرجوع، وهنا اقول اعوذ بالله من شرّ بعض ساستنا من الذين كانوا شركاء في جريمة سرقة وطن بارك الله من حوله، لم يبق لأصحاب البيت الذي ارادوا فقط ان يزوروا مكان ولادتهم سوى صورة واحدة تم اخذها وهي في ادنى المقال .وبالمناسبة فإن ارض مجمع مستشفى هداسا  الكبير في عين كارم بضواحي القدس هو ارض جدها  المغتصبة.

اتمنى ان يتوب المطبعون قبل ان يأتي يوم لا تقبل فيه توبة ولا شفاعة!

***

 الكيان المحتل يحمل بذور فنائه:

محاولات التطبيع والتحالف  مع هذا الكيان هي تحالف ما بين ( المتعوس وخائب الرجاء ) . هذه الحقائق الموضوعية تثبت دقة هذا القول:

  • عوامل الفناء الداخلية:

  • فأولاً، فهو مجتمع متطرف وعنصري واستعمار استيطاني أثبت التاريخ فشل امثاله كما في الجزائر وجنوب افريقيا.

  • وثانياً، منذ نشأة الكيان وحتى اليوم فكل حكومة كانت اكثر تطرفا من التي سبقتها.

  • وثالثاً، انتقل الحكم من الاوروبيين ( الاشكيناز ) الاكثر تطورا ومدنية الى حثالة من جاءوا من الاقطار العربية والافريقية وهم يكوّنون الاغلبية اليوم.

  • ورابعاً، الديمغرافيا ستكون خنجراً في قلبهم فالعرب الفلسطينيون يمثلون الأغلبية السكانية في فلسطين ما بين النهر والبحر.

  • خامسا يشكل العرب اليوم 20% من داخل الخط الاخضر، ويشكل اليهود الحريديم ايضآ 20% وهما الاكثر انجابا وستصبح نسبة هؤلاء المجموعتين اكثر من 55% بعد 15 سنة وكلا المجموعتين لا تؤمنا بوجود دولة يهودية، فاليهود الحريديم يعتقدون ان الصهيونية التي جاءت قبل أوانها هي خارجة عن النصوص التوراتية، ولو أضفنا إلى ذلك 10% من المعتدلين لأصبح تقريبا ثلثي السكان ثقافتهم وعقيدتهم تتناقض تماما مع المتطرفين الذين يزدادون قوة يوما بعد يوم، وهذا التناقض بدأ يبدو واضحا اليوم بحيث ان ثلاث انتخابات  لم تستطع ان تنتج حكومة، بقدر ما كان نتنياهو بارعاً في تكتيكات السياسة بقدر ما كان غبياً استراتيجياً سيسجل التاريخ ان  سياسته المتطرفة  كانت من سيعجل نهاية الكيان.

وبحسب الشرطة الاسرائيلية فهو نصاب و محتال ومرتشي، وحسب جريدة هارتس فقد قال لمؤيديه انه سيقوم بعصيان مدني إذا قامت المحكمة العليا بمنعه من الترشح لرئاسة الوزراء، اوليس ذلك هو بداية حرب أهلية؟

  • اما أسباب الزوال الخارجية:

  • اولا ألغت المقاومة بل أسقطت عقيدة جيش العدوان التي بني عليها وهي الحروب الخاطفة وأرض المعركة في ارض العدو، كما ان حليفه الاستراتيجي اي الولايات المتحدة هي اليوم مأزومة ومشغولة بنفسها وأحاديتها في انحدار.

والخلاصة:

‏مشروع الكيان الاستيطاني الاستعماري في فلسطين  لا يستند إلى أي أسس تاريخية أو سياسية أو دينية وإنما يستند الى مطامع إمبريالية.‏

واذا كان لليهود حق  في فلسطين ‏فإن لهم الحق في خيبر، واذا قبل بذلك البعض فنحن لا نقبله، الم تقل رئيسة الوزراء السابقة جولدا مائير عندما وقفت على خليج العقبة في مدينة أم الرشاش الفلسطينية والتي أعيد  تسميتها بإيلات: “إني أشتم رياح خيبر”!

مستشار ومؤلف وباحث

Print Friendly, PDF & Email
الاعلانات

42 تعليقات

  1. ارجعتني ٥٣ سنه للوراء
    كنت بالخليل وعندما دخل الجيش الإسرائيلي ظن الناس انهم جيوش العراق والجزائر وسوريا.
    كانت دباباتهم ترفع الإعلام العربيه.

    لكن هناك ذكرى لا تزال عالقه بذهني….
    اذكر رجلا عسكريا وحيدا فقط لا غير ومعه بندقية يصوبها نحو الطائرات الإسرائيلية.
    كان ذلك قرب المدرسه المحمدية.
    وبحكم أن أبي كان بالجيش العربي نزحنا الأردن.
    كانت خطابات عبد الناصر الناريه تغلق الخليل بكاملها والرجال تجلس بالمقاهي لسماع الخطاب.
    كانت الناس تهتف يا شقيري هات هات جنازير ودبابات.
    اذكر زياره الحبيب بورقيبة وكنا نسكن الخضر وشاهدته والملك حسين على طريق الخليل القدس قرب المعيشه.

    عذرا لا استطيع ان اكمل وغيناي تذرف الدموع….
    تامروا علينا وعلى فلسطين عليهم غضب الله وسخطه الى يوم يبعثون

  2. ____ و إنهم ( !!!) يشمّون رائحة (؟؟؟) من على بلا حدود .. الشواء العربي و تتبيل الزعتر و النعناع و الياسمين !!!

  3. ‏إلى الاخ عربي مقهور
    ‏سأجيبك على سؤالك عن ما اسميته ظهرات طلال أبو غزالة في مقالي القادم بإذن الله.تقبل تحياتي .

  4. شكرا دكتور زلوم لما سجلته لنا ، كل ما حصل ويحصل سببه هذه الأنظمة الكارتونية التي تدعي بالعروبة وهي ليست الا أدوات بايدي من صنعوا هذه الكيانات الهزيلة لهم ،ولايتشطرون الا علينا ويذكروننا بمقولة اسد علي وفي الحروب نعامة

  5. كل التقدير والاحترام والمحبة لك أستاذنا الكبير دكتور عبد الحي زلوم بارك الله في عمره
    سؤالي للدكتور العالم والباحث والمفكر الكبير عن ظاهرة طلال ابوغزاله وتنبؤاته المثيره للجدل وتكراره لنفس الكلام عن حرب عالميه ثالثه في اكتوبر القادم بين أمريكا والصين هل يوجد أي وسيله لتصديق تلك النبوءات المتشائمة التي يرددها بكل ظهور علي شاشات التلفاز أم أنها حب الظهور والحديث عنه وهو بمراحل متقدمه من العمر أرجوك إن كان بالإمكان إبداء رايك القيم والذي نعتبره أقرب للحقيقه دائما لأن الجميع بدأ يشعر بأن الحرب علي وشك تدمير العالم مع جزيل الشكر والاحترام لك

  6. الى
    حكمت مختار Yesterday at 8:02 pm
    الكاتب الكبير درس في امريكا واشترى سيارة من ألمانيا وعمل في الكويت وكان في زيارة الى الأراضي المحتلة . اين يقيم الان وما هو جواز السفر الذي يحمله ،؟؟ وملاحظة ، جولدا مائير كانت تحمل الهوية الفلسطينية قبل ال 1936 . ان تشتم جولدا مائير رائحة خيبر من إيلات فلم تصل ولن يصل أحفادها الى خيبر . اتساءل ماذا كان عباس يشتم عندما كان في أوسلو ووقع اتفاقية الاستسلام ؟ .تحياتي

    لا تسائل كم عمرك و ما هو جواز سفرك عيب
    يا اخ حكمت هذه اسئله خصوصيه في الفلسطيني شو يعني بدك تناسبه بدون احراج
    مع الاحترام

  7. كلامك صحيح فهم لا يخجلون من عقيدتهم الباطلة المحرفة ويعملون بكل جهد لتطبيقها بالقوة والمال والمكر الذي تزول منه الجبال ونحن للأسف نخجل من اسلامنا وهو دين الحق ولانسعى لتطبيقه ومعظمنا مبهور بأمريكا واوروبا لذلك يسعى المفتونون منا للاعتراف وتدليل ربيبة أمريكا وحبها ولا يدرون انهم يخدمون في عقيدة اليهود والبروتستانت وان عرفوا لايهمهم فهم منهم بنص الايه الكريمه . ختاما أقول عندما يلتزم المسلم بدينه ويدعوا ويسعى للجهاد يسميه حتى أبناء جلدته ومن يسمون نفسهم مثقفين اصولي ومتطرف

  8. _____________ “”الدكتور حسين فخري الخالدي، رئيس بلدية القدس في الثلاثينات من القرن العشرين، أعرب صراحة عن شعوره من رعبه حول الانقسام والتناحر الدائر بين العائلتين (الحسيني والنشاشيبي)، والتي تعدت خلافاتهم مصلحة الامة. وغالبا ما ادى هذا التنافس والعداء إلى التآمر مع العدو من أحل ايذاء الطرف الاخر.
    صفقة القرن ليست الا محصلة نهائية لأوسلو. كما كان اعلان إسرائيل محصلة للانتداب البريطاني.
    فهل تعلمنا الدرس؟””( إقتباس من مقال بين فترة الانتداب البريطاني وبين أوسلو: بدء إسرائيل وتصفية فلسطين) للكاتبة المقدسية ناديا حرحش .
    _______________ الصراع و التناحر بين (النشاشيبي و الحسيني ) ،،،بعد مئة عام،،، يتجدد مرة أخرى ،،، بكل حذافيرة،،، عبر الانقسام الفلسطيني الحالي (فتح وحماس) ،،، لم يبخل الشعب الفلسطيني يوما بالدم و المال على فلسطين ،،، بالإضافة إلى الدعم المالي والتبرعات ألتي كانت تحصل عليها منظمة التحرير الفلسطينية،،،كان هناك اقتطاع جزء من رواتب الفلسطنيين في الخليج تذهب للصندوق القومي الفلسطيني ،،،أين أموال الصندوق القومي الفلسطيني والاستثمارات ؟،،، من الذي كان يدير هذا الصندوق ؟،،، هل خَسِر أم سُرق ؟!!………..

  9. بقدر ما أفجعتنا يا أستاذ ولكنك زرعت فينا الأمل حفظك الله وحفظ بك

  10. هل انا فهمتنا صح ام لا
    يعني من سوف يشتري البترول في الشهر القدم و مثلا السفينه فيها مليون دولار بترول
    من دول الخليج دول الخليج سوف تدفع مليون دولار إلى المشتري صح يا دكتور ام لا

  11. ولكن هل اهل الخليج عندهم استيعاب لهذا الكلام قبل فوات الاوان لا اظن

  12. المعلقة فاتنة التل،
    اقرأ نقاط تعليقاتك بتمعن وتفكر وتحليلا لما فيها من فهم عميق وحرص على الوطن والمواطنة.
    أما فيما يخص تعليقك اليوم فهو فصل الخطاب، ولكن يا سيدتي:
    تفحصي جيدا حال أمة العرب تحت زعامات تحكمها غبنًا وزورا وقهرا
    وهولاء لا يهمهم الا كراسي حكمهم ويعتبرونه إرثهم الأزلي.
    تفحصي جيدا أمة العرب واهتماماتهم وآمالهم في الدنيا والآخرة،
    وأريد ان اذكر مثالين من واقع حياة الأمة،
    الأولى، قال السيد سعد جمعة رئيس وزراء الاْردن في عام ١٩٦٧ء:
    دخل الجيش الاسرائيلي واليهود باحة المسجد الأقصى وهم يرقصون ويغنون محمد مات وخلف بنات؟!
    ولم يشتموا ويسبوا أي ملك أو زعيم عربي! أما الثاني،
    قال السيد إسحاق رابين رئيس وزراء إسرائيل، لن ننسحب من القدس، والعرب يعرفون كيف دخلنا إلى القدس؟
    اما في التفاصيل لأحوال العرب، الفساد ينخر كل مفاصل الحياة العامة والخاصة.
    شعوب عربية تستمري الذل والهوان إلى ان اكل معظمها الفقر والجوع والجهل وتشريد في كل رياح الأرض.
    وباختصار شديد، ارى أمة العرب قد تخلت عن ناموس العرب الاقدمين من نخوة وشطبت مقولة اماحياة تسر الصديق
    وأما ممات يغيض العدو، وكذلك تخلت قلبًا وعملًا عن ناموس الإسلام، وهو العدالة والإيمان ونصرة المظلوم وقهر الظالمين. .
    إسرائيل وشعبها وتاريخها الدموي وافتراء حكماء صهيون وتزوير كل ما هو حق في فلسطين، معروف جيدا.
    ولكن في المقابل العرب في متاهات عميقة بعضها من رسم لهم السير ونستون تشرشل،
    وأريد هنا ان اذكر نقطة عن البترول العربي وخاصة بترول العراق،
    لقد اكتشف بترول العراق مبكرًا، وعملت شركة IBC على مد انابيب من العراق إلى ميناء
    حيفا في فلسطين عبر شرق الاْردن محطات(H5 & H4). ولقد عمل كثيرا من الأردنيين
    قي مد المشروع وكان والدي منهم.طبعا كان العراق الملكي والأردن كذلك وإسرائيل (القادمة) حلفاء
    بريطانيا العظمى؟! واعتقد جازمًا الكاتب الفاضل د. زلوم ملم بهذا الأمر وتفاصيله الدقيقة.
    ولاحقًا في الستينات القرن الماضي اجتهد شهيد الاْردن وصفي التل حيث
    استعمل الأنابيب العملاقة في تزويد مدينة اربد الجميلة بالمياة من مياه الأزرق.
    ولكن معظم محن ونكبات العرب من أيديهم. تربية الأسر فاشلة، وتعليما فاشلا، وتخطيطنا فاشل
    والعنف والكراهية تصبغ معاشنا اليومي، وممنوع قول الحق، وممنوع فعل الصواب
    والحكومات اعتباطًا وتخبطا، والانتخابات تزوير المزور، والبسطار على رقاب العباد….و …و …و…إلخ.
    اعذريني سيدتي بالإطالة وعشت يا بنت التل و أرابيلا العتيدة.

  13. استاذنا قرأت هبوط اسعار النفط فعلقت هناك طالبا منك لو سمحت رايك بما يحدث وتداعيات ذلك على المجتمع الأمريكي مع الشكر وفائق الاحترام

  14. أستاذنا الكريم، قرأت تعليقك على الأبيات التي أدرجها الأخ (وطن) بينما كنت أتصفح هذه القصيدة
    فقلت أهديها لكما أنت وألأخ وطن ( عين سارة)

    يكسو العيونَ جمالٌ حين تكتحل
    وعين سارةَ مفطورٌ بها الكَحَلُ

    قلبي هدوء وحولي الجو يشتعل
    هل الخليل اعتراها فجأة خلل؟

    كأنها أربعين العمر قد بلغت ‏
    أشدّها، ولها من فضلها حُلَلُ

    ما همّها من رصاص الخصم شدته
    فالضاد درعٌ لها إذْ عِنْبُها القُبَلُ

    الحبّ والحربُ والإخلاص ديدنها
    بقلبها الكرمِلُ المغصوبُ والجبل

    وكل كارثة في العُرْبِ قد نزلتْ
    بقلبها فهمُ في قلبها نزلوا

    فليخسأ القوم منْ أمْنُ العدو لهم
    رسالة ما لهم من دونها شُغُلُ

    عشرون عاما ولم تشبع جيوبهم
    وما اعترى وجهَهم من دورهم خجل

    للخصم منذ ادعوها ثورةً وجدوا
    وما له غيرَهمْ في أمْرِنا بدلُ

    إذا رأيت وجوه القوم ناديةً
    لا يعرقونَ، الذي يبدو بها بللُ

    لولا المقام وأيامٌ نبجلها
    لكنت فصلتُ ما يُدعى الذي فعلوا

    لكننا هاهنا باقون موعدنا
    نصر من الله، بالقرآن متصل

    نصيح بالأمة المزري بها خبَلٌ
    قد آن يا أمتي للوعي ننتقل

  15. دكتورنا العزيز بعد التحية اجابة على سؤالك عن مؤلف القصيدة الشهد في عنب الخليل هو الشاعر الكبير عزالدين المناصرة

  16. مقاله أروع من رائعه وهي بمثابة وثيقه تاريخيه شاهده على العصر الذي لم يعد به شثهّادْ إلا قله قليله وما تبقى فهو أبواق الإعلام الكاذب وكتب التاريخ المزيفه لصالح متسلقيها ومطاياها ,,,
    شكراً للزمن والوقت والمنابر الحرّه التي جمعتنا بقامات عالية القيمه والفائده العلميه والثقافيه والسياسيه والإقتصاديه أمثال د.عبد الحي زلوم , أستاذ عبد الباري عطوان, د.فؤاد البطاينه , المغترب وجميع رواد هذا الموقع المحترمين , وكل عام والجميع بألف خير ورمضان كريم وأعاده الله علينا جميعا وفلسطين حرّه أبيه والعالم العربي بأكمله يتمتع بالتقدم والرفعه والكرامه,

    مقالتك أيها الشاهد على العصر وكأنها قرأت أفكاري فلقد كتبت بعضاً مما أوردت بتعليق لي أشكر فيه السيد المحترم المغترب وعقبت فيه على اليهود الصهاينه والذين يجوبون الأرض العربيه وينخرون بها ويحفرون بحثاً لهم عن دفائن وصحف وما شابه من خزعبلات ,, ونحن نعلم أن اليهود العرب تهجروا إلى اسرائيل وهم كما قلت درجه ثانيه بكل المقاييس المهنيه والمعيشيه ولكن ضرورة تضخيم العدد السكاني اليهودي أمام المجتمع الدولي هو المبرر ,, المعنى أن اليهود لقيطه ,,,,,,,, ومن كل قطر أغنيه ,,, وفلسطين ليست أرضهم ولا موطنهم ,,,, هم فقط طائفه نبذت نفسها قبل أن ينبذها العالم لأنهم ليسوا من اصحاب الثوابت ,, فاليهود مثلهم مثل أي ظائفه مسلمه ومسيحيه ودرزيه وبهائيه وملاحده تجدهم يسكنون الأردن وسوريا واليمن والمغرب وعيرها لو أرادوا خيراً واتّبعوا الوطن والأرض والدين والعرق والهويه واللغه كما نحن تماماً ولكن سياسة الشيطان والعجل الذهبي تحكمهم ,, لا اعتقد بأن النبي موسى عليه السلام يحتاج منهم كل هذه الدماء والحروب والكذب والنفاق والسرقه واحتلال بلاد العرب من أجل أن يقنعوا تارمب وجمهورينه ومن والآهم بأن رباطهم وأرماجدونهم ستكون على جثثنا وترابنا !!!!!!!!!! وأن إيمانهم وعقيدتهم منذ الفين وسبعمائة سنه او أكثر لم تكتمل بعد وما زالت مرحلة البحث عن أساطيرهم جارية البحث !!!!!!
    بوذا ولد بسيرلانكا وانتشرت تعاليمه بالصين وما حولها وتألهه فيما بعد فهل يحق للصينيين أن يحتلوا سيريلانكا ؟؟؟؟؟؟؟؟

  17. السر الكامل في الترتيب لفلسطين وشرق الاْردن كان عند السير ونستون تشرشل،
    وعندما مات صاحب السر، ترك متاهات للعرب وخارطة طريق للصهاينة.
    ومتاهات العرب ستطول الا ان الشعوب العربية تفيق من سباتها العميق
    وتمشق سيف ابوعبيدة أمين الأمة، والعمل بالعلوم المتقدمة، والعدالة للناس في كل امر.
    فهل تفيق؟!

  18. حفظك الله منارا وذخرا
    وارجو أن تسمح لي بملاحظة حول العنوان
    ” إنه سرقة وطن من اخوة لكم” نعم هو وطن إخوتهم في قاموس سايكس بيكو
    ولكنه وطنهم كما كان وطن صلاح الدين بقاموس الإسلام
    لا بد من اختيار بين القاموسين. فاللغة والفكر توأمان سياميان

  19. اسرائيل الى زوال طال العمر ام قصر…لكن ماذا عن الحكام العرب ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

  20. أحيّي من خلالكم شعبنا الفلسطيني في الشتات ، وأيضا المرابط على المسجد الأقصى الشريف وعلى عموم ثغورأرض فلسطين الحبيبة ، وأقول لكم : صبرا آل فلسطين فإنّ موعدكم النّصر والحرّية .

  21. الكاتب الكبير درس في امريكا واشترى سيارة من ألمانيا وعمل في الكويت وكان في زيارة الى الأراضي المحتلة . اين يقيم الان وما هو جواز السفر الذي يحمله ،؟؟ وملاحظة ، جولدا مائير كانت تحمل الهوية الفلسطينية قبل ال 1936 . ان تشتم جولدا مائير رائحة خيبر من إيلات فلم تصل ولن يصل أحفادها الى خيبر . اتساءل ماذا كان عباس يشتم عندما كان في أوسلو ووقع اتفاقية الاستسلام ؟ .تحياتي

  22. تسلم يا دكتور عبدالحي زلوم المحترم
    بعد التحيه و المحبه
    و الله اليوم انك حطيت النقط على الحروف عندي و لا اريد اكتب بعض الاسماء من اجل النشر و هذه يدل في عندنا شخصيات عندهم
    تضارب في المصالح من زمان زمان و
    الله يحرقهم في المال الي حوشوه .

    طيب شو قصه عائله ج . ش.
    و هو كان رئيس بنك مشهور و كان بياع كاز
    و انا بعرفهم حتى النخاع

    و الله يعطيك الصحه والعافيه

  23. ‏الى وطن حياة الله
    ‏أشكرك جزيلا على القصيدة والتي هي من أجمل ما قرأت . ‏حبذا لو تعلمنا من هو الشاعر ولك الشكر

  24. ____ التطبيع هو ’’ رخصة ’’ لمزيد النهم . الشهية تأتي عند الطرابيزة العربية المعطاءة بلا حدود .
    .

  25. للتصحيح ؛
    حرب ٦٧ = حرب الست أيام
    حرب أكتوبر = حرب الست ساعات (عبور قناه السويس واحتلال خط بارليف فخر عسكريه الكيان
    —–
    ولولا اداره خالد الذكر أمور البلاد بالمحسوبيه ، لما حدثت هزيمه ٦٧ التي لم يحارب فيها الجيش المصري !!

  26. مقال سيبقى شاهدا على مرحلة يحاول الكثير اخفاؤها ، مقال يعج بالتصريح والايماء ، ويشكلان لوحة بروح طفل ، ومعرفة عالم ، وخبرة شيخ كبير (منحك الله الصحة والعافية ) . ولان الله هو الحق الاول ، فكل حق من بعده نور ، وكل حق باق ، وكل باطل زائل . واهديك اغنية تهز الوجدان ، هي بعض قدسكم وخليلكم .

    الشهد في عنب الخليل .. وعيونُ ماءٍ سلسبيلْ
    هي إرث جيل بعد جيل .. وكفاح تاريخ طويلْ
    جنانٌ جنانْ .. بعمر الزمانْ
    وما للدخيل بها من مكانْ
    ***
    سلم على وديانها .. والطير في أفنانها
    والكرْمِ في بستانها .. والنار في صوانها
    ديار الكرامْ .. وأهل الزمامْ
    لها من قلوب بنيها السلام
    ***
    هنا في الجبال .. رجالٌ رجالْ
    محالٌ خضوعهمو .. للمحالْ
    ***
    وطن هنا ومواطنون .. فليرحل المستوطنون
    وغداً إذا سطع اليقين .. كريات أربع لن تكون
    وصاع بصاع .. ونار بنار
    وإن مصير الدمار الدمار

  27. الشهادة في سبيل الوطن ليست مصيرا سيئا ، بل هي خلود في موت رائع.ملتقانا في تحریر تل ابیب وحیفا من ثم القدس.صبرا جمیل

  28. ( سيأخذ اليهود فلسطين إلى( الشريعه) أي إلى النهر. وسيعبر الناس على الجسر بوركه)…. عباره قالها جدي لأمي رحمه الله بلهجته الفلسطينية القحه.. . جاء زائرا من فلسطين إلى الأردن لتفقد أحوال ابنته بقنبازه المقلم وعبائته السوداء.. يحمل في يديه سلتين من العنب والتبن.. أجمل هديتين من الأرض التي باركها الله وبارك حولها.. يتجمع الأصدقاء والجيران عند والدي كل ليله كان والدي رحمه الله قد اشترى راديو ( غرندغ ألماني
    يعمل على بطاريه ضخمه ايفيريدي) للاستماع إلى الاخبار والى خطب عبد الناصر الحماسيه كان ذلك في نهايات الخمسينات من القرن الماضي والمد الثوري على أشده ..كنت في العاشره من عمري في ذلك الوقت.. أنهى عبد الناصر خطابه الحماسي. متبوعا باهزوجة ( في البر حنهزمكم…. في البحر حنرميكم).. هز جدي رحمه الله راسه وقال عبارته سالفة الذكر.. لج عليه الحاضرون لجة عظيمه واتهموه بالخرفنه ونعته أخرون بالطابور الخامس.. وحذره أحدهم من مغبة هذا القول. بينما كانوا يتلذذون بحبات التين والعنب.. لم يكن الرجل رحمه الله قارئا بفنجان ولا ضاربا بمندل.. كان رحمه الله قد حصل على كتاب من احد الشيوخ المغاربه الذين استقروا في القدس عند الباب المسمى باسمهم…كان الكتاب قيما ونادرا اختفى الكتاب بعد وفاته… . حين كنت في زيارتي الأولى لفلسطين.قبل عشر سنوات تقريبا.. اعترضت طريقي على الجسر مجنده اسرائيليه وقالت: من فضلك هات( الوركه) الورقه التصريح.. حينها تذكرت مقولة جدي رحمه الله.. فاغرورقت عينايا بالدموع وبلغ القلب الحنجره.. فاشحت بوجهي جانبا.. وتظاهرت بالسعال والكحه.. لاتجنب شماتة عدوي…

  29. مقال من أروع ما قرأت أو سمعت أو شهدت من شهادة حيا ،إنشاء الله لن يبقى الحال على حاله و نسترجع ما أغتصب منا.

  30. شكرا حبيبنا الدكتور “عبد الحي زلوم ” ونتمني ان نقرأ ذات يوم سيرة حياتك ،على صفحات رأي اليوم و على حلقات .. يومية
    ولا يخامرني شك في زوال هاذا الكيان المزروع في جسد يرفضه وبقائه حتى اليوم هو بسبب وجود اسرائيليات أخرى داخل الامة العربية تمنحه القابلية للإستمرار ولإنتشار في الجسد العربي المريض . والمعادلة هي بين ان ان يشفي هاذا الجسد العربي ويتغلب علا السرطان او يتغلب هاذا السرطان على الجسد العربي العقل يقول ان ذالك يستحيل ،يستحيل ان تموت أمة ذات تاربخ وعقيدة وحضارة ضاربة في عمق التاريخ .
    وعاش كل مقاوم في محور المقاومة أمل الأمة في النهوض من جديد
    نسال الله ان يطيل عمرك حتى ذالك اليوم .
    وماذالك على الله بمستحيل

  31. تحليل عميق مستند الى قراءة واعية لفترة طويلة من تاريخ فلسطين الحديث , ولكن المقال و غيره من مقالات الكاتب لم يقترب من دراسة أثر ربط أعداد كبيرة من قوى الشعب الفلسطينيي كحاضر و مستقبل معيشي بمخططات الولايات المتحدة التي ارتضتها السلطة ولا تستطيع الفكاك منها
    في كل البلدان العربية التي تعرف قياداتها ثمن الصفقة هناك الالاف من المستفيدين ينفذون ما تطلبه تلك القيادات للحصول على نصيبهم من الكعكة وليست فلسطين بالاستثناء
    عزام عبد المجيد

  32. أتمنى للكاتب من كل قلبي أن يرى فلسطين محررة إن شاء الله قبل أن يلقى ربه ليرقد بسلام ، تحرير الأرض المباركة آت و لكن ليس تحت سلطة حكام البترودولار ، و لنا في التاريخ عبرة
    إندحر الصلبيون قبلهم رغم الخيانات الكثيرة من ولاة ذلك الزمان ، جزائري يحييك من بلد الشهداء محنتكم تشبه محنة وطننا الذي عاشها لمدة 132 سنة تحت همجية متزعمة الحضارة الغربية أنذاك فرنسا البربرية

  33. ____ نقتبس لنقول / وعد بلفور & إخوانه .. لبيع الأرض و العفش و التفريش في الشرق الأوسط .
    .

  34. “فترى الذين في قلوبهم مرض يسارعون فيهم، يقولون نخشى ان تصيبنا دائرة، فعسى الله أن يأتي بالفتح او أمر من عنده فيصبحو على ما اسروا في أنفسهم نادمين”
    إسرائيل إلى زوال وسيبقى اذنابهم من العملاء يجرون ذيول العار والخيانة وسيلعنهم الله والناس إلى يوم القيامة.
    ولو عند الأنظمة العربية والسلطه الفلسطينية شيء من الحكمة والعقل لقطعوا مع هذا الكيان كل علاقه ولترفعوا عن التعاون معه.

  35. لا اجد كلمات شكر اقولها لك يا د. زلوم لأنني أجد نفسي دائما مبتسما ومتفائل وأنا أقرأ مقالك

  36. الكاتب العزيز….
    ربنا يطول في عمرك بداية…. وثانيا حيث أنك عشت في امريكا من الزمن فأعتقد ان لديك المعرفة باليمين المتطرف الامريكي المؤمن بالبروتستانتيه الإنجيليه والمؤمنة بأسفار العهد القديم والتي عمل المؤسسون الاوائل لأمريكا على أسسها…. هم بنظرهم عودة اليهود لفلسطين تحقق رؤيا يوحنا في العهد القديم….. ةتعجل بعودة المسيح …. ولقد بنت جميع الإدارات الامريكيه سياسة تعاطيها مع الكيان على أربعة نقاط لتحقيق هذه النبوءات التوراتيه : عودة اليهود لفلسطين… القدس عاصمة الكيان واحدة بدون تقسيم….. بناء الهيكل …. ونهاية لذلك التحضير لمعركة هرمجدون….. ( لغاية الآن هدفان تحققا)

    نعم… أتفق معك بأن الكثير من اليهود حسب التعاليم التلموديه لا يؤمنون بالنظريات السابقه …. لأن حسب التعاليم التلموديه هناك ثلاث أشياء يجب ان لا تخالف وذلك لأن الله عاقب اليهود على مخالفتهم للمواثيق وهي : لا عودة لفلسطين، وعدم الإعتداء على الناس من غير اليهود وثالثها عدم الصلاه بتعجيل ظهور المسيح قبل موعده ….

    نجد التناقض الكبير بين من يخطط في امريكا وبين تعاليم يهوديه خفيت عنّا …. وهذا يثيت ما ذهبت إليه في مقالتك من زوال الكيان لعدم وحود السبب لحقيقي الشرعي لوجوده….. الأمريكان المؤسسون يطبقون في فلسطين ما فعلوه بالهنود الحمر…. سرقة الأرض وطرد الشعب….. وهذا كلّه لإيمانهم كمسيح بروستانت بمعتقدات العهد القديم وبما يتناقض مع الكنيسه الكاثوليكيه …. ولنا باعتراف الكنيسه في روما عام 1993 وبعد اتفاقية اوسلو بالكيان بعد هذا الزمن الطويل من قيامه دليل على مدى الخلاف الديني المعتقدي ما بين الكاثوليك والبروتستانت….

  37. ماذا كان مصير الصليبيين في بلاد الشام ؟ ماذا كان مصير هولاكو والمغول الذين جاؤوا الى البلاد العربية ؟ ماذا كان مصير القوات الاستعمارية في العالم ؟ الجواب هو ما سيكون عليه مصير الصهاينة، سلما او حربا، لأن منطق التاريخ وحتمية الجغرافية كانا دائما هما الحاسمان في تطور الاحداث رغم تقلبات الاوضاع وتغير الحضارات والاحوال. اذا كان هناك من حل فسيكون في القريب العاجل هو اقامة دولة فلسطينية ديموقراطية تتسع للجميع، تعيش في وئام مع محيطها ومع العالم.

  38. ____ من الحكم العثماني إلى البريطاني إلى الأمريكي إلى إستعمار إسرائيلي إستيطاني دخيل .. دخل بمؤامرة ’’ أخوية ’’ . . ما يؤكد كلام دكتورنا الفاضل عبد الحي زلوم هو هذا الكم الكبير من القواعد العسكرية و عددها أكثر من مصفاة النفظ . . وجوده في المنطقة ليس لأسباب إقتصادية فحسب . و إنما كذلك لحراسة ’’ كيان ’’ إلى أجل إنتهاء الغرض ..

  39. استادي العزيز مقالاتك و حكاياتك هي زهرة ورود رأي اليوم ….
    و فلسطين عائدة محررة مكتملة بقدسها و ما بورك حولها ….رغم أنف المطبعين و حواريهم …
    شكرا لك من عميق الفؤاد….

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here