لودريان يدعو الى عدم استثناء اي منطقة عراقية من عملية اعادة الاعمار

الكويت –  (أ ف ب) – دعا وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لودريان في الكويت الثلاثاء الى عدم استثناء اي منطقة في العراق من عملية اعادة الاعمار، وخصوصا اقليم كردستان، مشددا على اهمية انهاء الخلافات بين بغداد واربيل.

وقال في اليوم الثاني من مؤتمر اعادة اعمار العراق الذي تستضيفه الكويت حتى الاربعاء ان “جهود اعادة الاعمار لا يجب ان تستثني اي منطقة او مكون، وخصوصا اولئك الذين جرى تهميشهم عبر التاريخ الحديث للعراق او استهدفوا من قبل تنظيم الدولة الاسلامية”.

وأضاف “لا بد من اعادة اعمار قرى ومدن ومناطق بكاملها. وحتى المناطق التي بقيت خارج سيطرة تنظيم الدولة الاسلامية، فقد عانت ايضا. وأتحدث خصوصا هنا عن كردستان التي تحملت اكثر من حصتها من العبء، وتضحياتها تدفع الى التضامن معها”.

ورأى لودريان ان “هذا الامر يتطلب انهاء الخلافات بين الحكومة الاقليمية والحكومة الفدرالية”.

واضاف “ان العراق لن يتمكن من النهوض بشكل دائم، ما لم يقرر التصدي مباشرة لعمليات اعادة الاعمار، ويعمل على تعميم الاستقرار والمصالحة الوطنية”.

وأعلنت بغداد أنها “انتصرت” على تنظيم الدولة الإسلامية في كانون الأول/ديسمبر بعدما استعادت القوات العراقية، مدعومة بالتحالف الدولي الذي تقوده واشنطن، اجزاء واسعة من البلاد كانت المجموعة المتطرفة سيطرت عليها في منتصف العام 2014.

وتأمل الحكومة العراقية أن تجمع نحو 88 مليار دولار على شكل تعهدات لاعادة اعمار البلد الغني بالنفط الذي خاض حربا مدمرة استمرت ثلاث سنوات ضد تنظيم الدولة الإسلامية، وذلك في المؤتمر الدولي في الكويت.

وتشوب خلافات حادة العلاقة بين الحكومة في بغداد والحكومة في اقليم كردستان منذ التأييد الساحق للاستقلال في الاستفتاء الذي نظم في هذه المنطقة نهاية ايلول/سبتمبر 2017.

وردا على الاستفتاء استعادت بغداد بالقوة كل المناطق التي استولى عليها الاكراد في السنوات الاخيرة خارج حدود كردستان الادارية.

وشدد لودريان على ان فرنسا ستكون شريكا رئيسيا في اعادة اعمار العراق.

وفي العام 2017، منحت فرنسا قرضا بقيمة 430 مليون يورو للعراق، ثاني أكبر منتج للنفط في منظمة الدول المصدرة للنفط (أوبك)، وكانت ميزانيته مثقلة بأعباء الحرب وانخفاض أسعار النفط الخام.

Print Friendly, PDF & Email
مشاركة
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here