لواء إيراني: أي مواجهة في مضيق هرمز قد تتحول لحرب عالمية ثالثة والأمور ستكون أكبر مما يتم تخيله

طهران ـ وكالات: اعتبر القائد في مقر “خاتم الأنبياء”، التابع للجيش الإيراني، اللواء مصطفى إيزدي، أن أي مواجهة في “مضيق هرمز″، ربما ستؤدي إلى حرب عالمية ثالثة، نافيا لجوء بلاده إلى خيار خلط الأوراق في المنطقة، في حال طبقت واشنطن خطتها بمنع إيران من تصدير النفط.

وقال ايزدي، في تصريح لوكالة “سبوتنيك”، اليوم الجمعة: “في حال حصول أي مواجهة في مضيق هرمز، ربما ستتحول هذه المواجهة لحرب عالمية ثالثة، والأمور ستكون أكبر مما يتم تخيله”.

واستبعد القائد في الجيش الإيراني، أن تقوم بلاده باللجوء، لاستخدام نفوذها، أو خلط الأوراق في المنطقة، في حال منعت من بيع النفط قائلا:” لا أبدا هذا أمر غير منطقي.. خلط الأوراق في المنطقة لن تلجأ له إيران، موضوع النفط بعيد تماما عن ملفات المنطقة، نحن لا نخلط الأوراق أبدا”.

وأضاف “من واجب القوات المسلحة الإيرانية الدفاع عن البلاد، وحين صرح روحاني، عن حق إيران بتصدير نفطها، وقالت القوات المسلحة إنها تقف خلف الرئاسة لضمان حقوق إيران، بغض النظر عن الطريقة، هذا واجب القوات المسلحة “.

وحمل اللواء الإيراني الولايات المتحدة مسؤولية ارتفاع أسعار النفط موضحا “عندما تحدثت القيادة المركزية الأمريكية أنها ستحمي حرية التجارة والملاحة في مضيق هرمز، هذا التصريح هو من رفع أسعار النفط، وليس التصريحات الإيرانية”.

وأشار القائد العسكري الإيراني، إلى أن ” كل الخيارات مفتوحة أمام إيران في حال منعت من تصدير نفطها، أو تم تهديد الدول التي تشتري من إيران النفط”، مضيفا ” سيكون هناك رد موجع وقوي وكل شيء في وقته”.

واعتبر إيزدي، أن أي مواجهة في “مضيق هرمز″، “ربما ستتحول هذه المواجهة لحرب عالمية ثالثة، والأمور ستكون اكبر مما يتم تخيله”.

وكان الجيش الأمريكي قد تعهد، أمس الخميس، بالحفاظ على حرية الملاحة لناقلات النفط في منطقة الخليج بعد أن هددت إيران بإغلاق مضيق هرمز أمام ناقلات النفط.

يأتي هذا بعد أن هدد الحرس الثوري الإيراني، بمنع عبور النفط من مضيق هرمز في المياه الخليجية، إذا مُنعت إيران من تصدير نفطها.

وكان الرئيس الإيراني حسن روحاني ، قد قال إن منع إيران من تصدير نفطها يعني أن لا أحد في المنطقة سيتمكن من تصدير نفطه.

Print Friendly, PDF & Email

7 تعليقات

  1. هناك الكثيير جدا ممن يدعمون يتعاطغون مع الجمهورية الاسلامية الايرانية في كل العالم وسيتعجب كثير ممن لا يعجبهم نضام (الملالي ) على قولتهم
    نحن من نحترم ايران ونؤيدها نبغض كل اتفاقيات السلام مع الصهاينة والانضمة التي وقعتها ونحن لا نؤيد التواجد والهيمنة الامريكية بالمنطقة المتفشية بسبب حكام خدم للامريكي والكل يعرفهم فهم يسمونها علاقة صداقة ونحن نسميها عمالة
    لن تحصل مواجهة بالخليج فجدار الحصار الجديد على الجمهورية الاسلامية متصدع من يومه الاول فاوربا والصين وروسيا لها حروبها الاقتصادية الخاصة مع امريكا ودول مثل تركيا والهند ايضا لا تعبأ بتهديدات احمق البيت الابيض
    نعم سيلتزم بهذه العقوبات كيانات تكونت لتكون اذرع امريكا بالمنطقة منذ نشأتها ولا اريد ان اقول السعودية والامارات اخاف احد يزعل

  2. المشاكل كلها من السياسة العبثية لبعض دويلات الخليج والتي ترفع شعارات ظاهرها الدين وباطنها الخدمة لاعداء الاسلام و المسلمين نتمنى ان ينجح عقلاء الخليج في نزع جذور العمالة الوهابية ليعيش الناس بأمان ووئام

  3. نظام ولايه الفقيه في ايران لا يختلف عن نظام ال سعود الوهابي ……… كلاهم يؤدون نفس الهدف بطرق مختلفه

  4. إلى محمد البنوان مع التحية
    حتى وان كان افعال ايران باطنها توسع قومي
    فهي أشرف من الدول التي باعت قوميتها ودمرت دولها بنفسها وبغيرهم من ابناء قوميتهم

  5. ولاية الفغقيه هي الخلافة الإسلامية التي أعطت أمة محمد وجودا يحسب له حساب في عصر إنبطاح الأعراب أذناب الصهيونية والمساومين على شرف الأمة وقدسها، قافلة ولاية الفقيه تسير بخطى ثابتة منذ أربعين عاما حيث صدمت أمام كل المؤامرات الخبيثة والعدوانية من القريب ومن البعيد ولا بد أن تصل هدفها المنشود وقد أصبحت هلالا مقاوما من طهران حتى غزة وعبر العراق وسوريا ولبنان، فالحياة بعثت من جديد في جسد هذه الأمة ولا عزاء للأموات.

  6. المشاكل كلها من السياسة الإيرانية العبثية والتي ترفع شعارات ظاهرها الدين وباطنها التوسع الفارسي القومي نتمنى ان ينجح عقلاء إيران في نزع جذور ولاية الفقيه ليعيش الناس بأمان ووئام

  7. حرب عالميه ثالثه….من هي أطراف هذه الحرب العالميه الثالثه ؟ كلام ببلاش …اذا ايران معتقده أن الروس غير موافقين على حصار ايران فهم نائمون …كره الروس للاسلام بشقيه السني والشيعي لايمكن وصفه وخصوصا بعد معارك الشيشان التي خسر فيها بوتين عشرات الالاف من جنوده

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here