لندن تؤكد الإفراج عن أحد مواطنيها كان موقوفا في مصر

لندن – (أ ف ب) – أعلنت وزارة الخارجية البريطانية الثلاثاء أن بريطانيا في ال19 من العمر كان موقوفا في مصر بشبهة التجسس قد أفرج عنه.

وتم توقيف محمد أبو القاسم في مدينة الاسكندرية شمال مصر لدى وصوله قادما من ليبيا في 21 تشرين الثاني/نوفمبر، بحسب أسرته.

وقالت الوزارة إنها “قدمت المساعدة القنصلية لمواطن بريطاني في اعقاب توقيفه في مصر. وقد تم الإفراج عنه” دون المزيد من التفاصيل.

وقالت عائلته إن أبو القاسم أوقف بعد أن عثرت السلطات على صورة لطائرة عسكرية على هاتفه النقال.

وشرحت الأسرة أن أبو القاسم التقط الصورة من نافذة طائرته لدى هبوطها في الاسكندرية.

وحصل توقيفه في أعقاب خلاف بين بريطانيا ودولة الإمارات إثر حكم بالسجن المؤبد في الإمارات بحق الباحث الأكاديمي ماثيو هيدجز الشهر الماضي.

ونال هيدجز عفوا وعاد إلى أسرته في بريطانيا في أعقاب ضغوط دبلوماسية قوية مارستها لندن.

Print Friendly, PDF & Email

1 تعليق

  1. هذه نهاية متوقعة لكل أوربي يقبض عليه في بلداننا … إذن لماذا هذه العنتريات الفارغة ؟

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here