لنحول أولويات ترامب الى حائط مبكى

بسام ابو شريف

سقطت ذراعي با أخي

فالتقطها يا أخي وقاتل عدوي بي

أنت الآن حر..حر…وحر

محمود درويش

يتصرف دونالد ترامب بوقاحة الاستعمار القديم ، أي الاستعمار البريطاني الذي تحكم بالهند والصين ، والاستعمار الفرنسي الذي تحكم بفيتنام وكمبوديا ولاوس والجزائر ، والاستعمار الأميركي الذي حكم بالحديد والنارأميركا اللاتينية والوسطى ، ونهب أراضي المكسيك .

ويعيد دزنالد ترامب بذلك العالم الى حلبة تلتهب بالنار المدمرة ، وتستنزف امكانات وثروات الشعوب لتزيد من حجم الفقر والجوع والتخلف ، وتدر الأموال على خزينة القوى المعتدية والجيوش الغازية .

وحدد دونالد ترامب ساحة معاركه الرئيسية بوضوح : الشرق الأوسط ، ودونالد ترامب لا يأبه لحياة الانسان رغم بكائه على الارهابيين القتلى ، فهو لايكترث لقتل المدنيين أو الارهابيين أو الدول طالما أن الأمرسيدر ربحاعلى الولايات المتحدة واسرائيل .

وربما نكون أدق ان قلنا على اسرائيل اولا والولايات المتحدة ثانيا ، انه يتصرف وكأن الشرق الأوسط مزرعة من مزارع تكساس .

أولويات ترامب كما حددها هو في حملته الانتخابية وبعد انتخابه :-

  • تحويل اسرائيل الى دولة امبريالية في الشرق الأوسط تشارك الولايات المتحدة في عمليات النهب والسيطرة .

  • امتصاص أموال الدول النفطية بحيث تسترجع الولايات المتحدة مادفعته خلال عقود ثمنا للنفط والغاز وتحول دول الخليج وعلى رأسها السعودية الى دول مديونة ” ومدانه ” ، وتفرض على هذه الدول اتفاقيات لشراء أسلحة لابد من استبدالها كل خمس سنوات في حال بقائها دون تدمير ، مما سيجعل دفع مئات المليارات ثمنا للاسلحة التي تنسق من القوات الأميركية دفعة لابد منها كل 5 سنوات ، وهذا سيبقي خزائن هذه الدول فارغة ، ويصبح نفطها وغازها تحت رحمة الولايات المتحدة .

  • السيطرة على نفط العراق ، ولهذا فان الخطط قد وضعت لزيادة حجم القوات الأميركية في العراق ، واشعال حرب ان لزم الأمر لاخضاع العراق .

فقد حطم العراقيون داعش التي أنشأها الأميركيون لتكون أداتهم في السيطرة على نفط العراق ، وهم الآن يخوضون المعركة لجيوشهم مباشرة .

  • السيطرة على نفط وغاز سوريا ، وهذا الحلم كان وراء حماية الأميركيين لفلول داعش وانشاء جيش سوري جديد لموادهة الجيش العربي السوري ، ومنع أي عمليات عسكرية ضد الارهابيين في وادي الفرات حيث النفط والغاز ، ولا أشك مطلقا من أن الأميركيين يلعبون لعبة خداع كبيرة مع تركيا في شمال سوريا ، وذلك للتلويح بتقسيم سوريا اذا فشل جيشهم .

كل هذا بالنسبة لدونالد ترامب جدول يتحكم به هو ، وهو جدول ملحق بالبند الرئيسي وهو تصفية القضية الفلسطينية التي بدأها بنقل سفارة الولايات المتحدة للقدس ، والتي حولت تدريجيا الى تعبير ” الاعتراف بالقدس عاصمة لاسرائيل ” .

وسوف يضغط ترامب على الاوروبيين لنقل سفاراتهم ايضا ، وسيأمرالدول العربية الخاضعة له لفتح سفارات لها في القدس ، وبنفس الأهمية ترى ادارة ترامب ان المعركة لتحطيم الثورة الايرانية والجمهورية في ايران هدف مركزي لايمكن لها دونه أن تحقق جدولها السابق الذكر ( لذلك فان المعارك العسكرية والضربات الصاروخية الأميركية سوف تتركز على المواقع الايرانية خارج ايران وعلى الجيش العربي السوري ، ولاحقا على الحشد الشعبي  والجيش العربي في العراق ، وخلال ذلك حرب ضروس ومحاولة تدمير حزب الله ، ويشمل مخططها ضربات اسرائيلية وحملات اغتيال لقيادات حزب الله ، وهنالك لوائح جاهزة لهذه الاغتيالات ) .

لقد أمسك الأمن اللبناني بعملاء كلفتهم اسرائيل القيام باغتيالات  ، وللأمن اللبناني تحية لوعيه وتتبعه ، ولكن هذهالحقيقة تعطي الحق للمقاومة بأن ترد الصاع صاعين !!! ، لا أحد في معسكر ترامب يتصور أو يتوقع أن يتخذ محور المقاومة قرارات هجومية ، بل يعتقد ترامب أن لكماته القوية الأولى أصابت خصومه بالدوار ، ولذلك يتابع جولات اللكم بسرعة مستفيدا من نتائج اللكمات الأولى .

لذلك حدد شهر آيار شهرالهجوم الكبير ، فهو يعتقد أن آذار ونيسان هي أشهر تسخين واعداد للضربة القاضية ، علينا أن نقوم بما لايتوقعه ترامب اللكمات الصاعقة سوف تعمي ترامب وتجعله يتخبط كثور هائج في سوق الخزف .

وسوف تعطي هذه اللكمات نفسا لمن يعارضه ولمن يرى فيه وبالا على العالم أجمع ، وسيلقن درسا لكل من ساهم وشارك وساوق مخططاته .

كاتب وسياسي فلسطيني

Print Friendly, PDF & Email

6 تعليقات

  1. ان الورق الرابحه بالحرب هي بيد الفلستطنيين. والسلطه تعمل لاسقاطها واعطاءها لليهود. لقد انهزم اليهود وخرجوا من غزه من زمان من وجود مقاومه بسيطه ولكنها داءمه. ولقد خرج اليهود من جنوب لبنان هربا من اجل مقاومه. وان خساءر المقاومه اقل من خساءر السلام. انظرو اكم تتخذ اليهود او سموهم الصهاينه من معتقلين, وكم من قتل, وكم من بهد;ه في الحراك السلمي. ان القتال فيه خساءر اقل للفلسطينيين وفيه ربح اكثر. ان اللبنانيين قامو يوما واحدا بمءه عملي مما هز الكيان الصهيوني حيث لم تستتع امريكا ولا اوروبا فعل شي للدوله الصهيونيه عندم اقررت الانسحاب من جنوب لبنان. لا مفاوضات سلام ولا سفقات. ولو ان اهل الخليل قامو بعمليه كل شهر في الخليل لتجد ان اليهود والان السلطه تحاول في ان تجرد حماس من سلاحها لخدمه بني صهيون, ولو ان كل بلد في فلستين تقتل جنديان بالسنه لكن ما فيش يهود بفلسطين وانتهى الامر

  2. كلام جميل سيد بسام أبو شريف
    ولكن لماذا آمنتم بالورقة الأمريكية لكل هذه السنوات
    وآمنتم بالورق الإسرائيلية وظننتم أنها ستعطيكم الأرض الفلسطينية الغالية
    والآن بعد أن حصل ما هو مؤكّد أن يحصل ــ وهو أنّكم خذلوكم ــ
    بدأتم بالتباكي وسمحتم لأنفسكم بنقد ترامب بعد أن أصبح هذا الأمر هو الخيار الوحيد

    المهارة السياسية والحنكة هي بتوقع ما يحصل لا بالبكاء عندما يحصل بعد أن يتم وضع كل البيض في السلة الخاسرة

  3. فعلا ترامب هذا العنصري المتغطرس يتصرف وكأننا نعيش في منتصف القرن التاسع عشر حيث الاستعمار ونهب مقدرات الشعوب

  4. أما شبعتم بكاءً أيها الفلسطينيون أما آن الأوان أن تغضبوا قليلا !!!؟؟؟.

  5. ترامب وبكائية حائط المبكي؟؟؟ ونقل سفارة أمريكيا ؟؟ وتيه أوسلوا وجنرالات سلطة رام الله وخلافة عباس ؟؟ رفيق بسام أبو شريف لماذا تهرب إلى خلف وتتمترس خلف حيادية وتبحث عن رمزيه موقف ؟؟ وهل ماوصلنا إليه لولا عار أوسلو ؟؟وهل بسام أبو شريف نادم على دوره في مراسلات اوسلوا .. هل من موقف وتحليل حيادي وأين يقف الرفيق بسام من كل ذالك الأن ؟؟

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here