لماذا قد يَكون قَرار عَزْل تيلرسون “الجائِزة الكُبرى” من ترامب للحِلف الرُّباعي المُقاطِع لقطر؟ وهل باتَ إلغاء الاتفاق النَّووي الإيراني مُؤَكِّدًا؟ وما هِي السِّيناريوهات المُتوَقَّعة؟

عبد الباري عطوان

قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب “غير المُفاجِئ” بإقالة وزير خارِجيّته ريكس يتلرسون ربّما يَكون “الجائِزة الكُبرى” التي سيُقدِّمها إلى الأمير محمد بن سلمان، وليّ العَهد السُّعودي، الذي سيَلتَقيه في البيت البيت الأبيض بعد أُسبوع، بسبب العلاقَة الاستراتيجيٍة التي تَربِط الأخير، أي تيلرسون، بدَولة قطر، ومُواقِفه المُعارِضة لإلغاء الاتّفاق النَّووي مع إيران، وحِرْصِه على بَقاء تركيا الرئيس رجب طيب أردوغان حَليفًا مَوثوقًا لواشنطن.

الرئيس ترامب اعْتَرف في لقائِه الصِّحافي الأخير الذي أعلن فيه قراره هذا بأنّ هُناك خِلافات بينه بين وزير الخارجيّة المَعزول فيما يتعلّق بالمَلف النووي الإيراني، وأن التَّفاهُم بَينه والوزير الجديد مايك بومبيو في ذروته، والكيمياء الشخصيّة بَينهما في أفضلِ أحوالِها في مُعظَم القَضايا، إن لم يَكُن كُلها.

بومبيو يُشكِّل نُسخةً أكثر تَطرّفًا من رئيسه ترامب، ويُؤمِن بالدبلوماسيّة المَدعومة بصواريخ كرزو، ويَعتبِر الاتّفاق النَّووي مع ايران الأكثر سُوءًا ويَجِب إلغاؤه، ويُشاطِر الرئيس ترامب عَداءه للإسلام والمُسلمين، ويَستَمِد أفكاره المُتطرِّفة هذهِ مع حزب الشاي اليَميني المُتطرِّف.

***

تيلرسون يُعتبَر في نَظر الكثير من الأوروبيين آخر الرِّجال الحُكماء في إدارة الرئيس ترامب، لأنّه حَذَّر بِشِدَّة من الانسحاب من الاتّفاق النَّووي الإيراني لِمَا يُمكِن أن يترتّب على ذلك من تَبِعاتٍ خَطيرة، وكان أقرب إلى المَوقِف الأوروبي، والأهم من كُل ذلك تَفضيلِه الحَل السِّياسي عبر الحِوار في الأزمة مع كوريا الشماليّة، واستيائِه من عمليّة “تَهميشه” فيما يتعلّق بـ”صَفقة القَرن” التي كانت احْتكارًا حَصريًّا لجاريد كوشنر، صِهر الرئيس ترامب.

أمّا لماذا سَيكون عزله، وفي هذا التَّوقيت “هَدِيَّةً” للأمير محمد بن سلمان، فيَعود بالدَّرجةِ الأولى إلى علاقة تيلرسون الوَثيقة مع السُّلطات القَطريّة، ووقوفِه ضِد أيِّ خَيارٍ عَسكريٍّ في الأزمة الخليجيّة، وتَبرئته قطر من تُهمَة الإرهاب عندما وَقّع معها مُعاهَدةً لمُحارَبة (الإرهاب)، وتَجفيف مَنابِع تَمويله، وألقى باللَّوم علانيّةً على تَحالُف الدُّول الأربَع المُقاطِعة لها في استمرار الأزمة، وإفشالها لوساطته بسبب “تَصلُّبِها” في مَواقِفها وشُروطها، وهي الوَساطة التي قامَ بِها بِتَكليفٍ من الرئيس ترامب.

الدُّول الأربَع تتّهم تيلرسون بالانْحِياز إلى التَّحالف الثُّلاثي القَطري التُّركي الإيراني، وتَبنّيه لَهجةً تصالحيّة تُجاه أنقرة، والرئيس رجب طيب على وَجه الخُصوص، ومُعارضَتِه أي مُواجهةٍ عَسكريّةٍ مع إيران، وبَعض هذهِ الاتّهامات يَنطوي على الكَثير من الصِّحّة.

انسحاب الرئيس ترامب من الاتّفاق النَّووي الإيراني حين تَحين المُراجعة المُقبِلة بعد بِضعَة أشهر باتَ مُؤكّدًا، الأمر الذي قد يُرجِّح احتمالات الحَرب، في مِنطقة الشرق الأوسط، على وَجْه التَّحديد، ولم يُجانِب مُعدّو التَّقرير السَّنوي لمُؤتمر ميونخ الأمني في دَورة انْعقاده الأخيرة قبل أُسبوعين، الصَّواب عندما حَذَّروا أن العالم باتَ على حافَّة الهاوِية، وحَمّلوا الرئيس ترامب وسِياساتِه المَسؤوليّة الأكبر في هذا الصَّدد.

بالأمس نَقلت وكالة أنباء “تاس” الروسيّة الرسميّة عن الجِنرال فاليري غراسيموف، رئيس هيئة أركان القُوّات المُسلّحة الروسيّة قَوله، أن جماعاتٍ مُتشدِّدة في الغُوطة الشرقيّة تَستَعِد لاستخدام أسلحة كيماويّة تَعتمدها القِيادة الأمريكيّة كذَريعَةٍ لتَوجيه ضَرباتٍ صاروخيّةٍ ضَخمة لأهداف سوريّة ربّما تكون في دِمشق نَفسها، مُؤكّدًا أن روسيا سَتَرُد، ولن تَقِف مَكتوفةَ الأيدي في حال تَعرّضت أرواح جُنودِها ومصالِحِها للخَطر.

***

ترامب سَيَجِد إلى جانِبه الآن وزير خارجيّة يُؤمِن بدبلوماسيّة الحَرب، ويَكتَسِب خِبرةً غير مَسبوقة، في التآمر في الغُرف السَّوداء، اكْتسبها من عَمَلِه كرئيس لوكالة الاستخبارات المَركزيّة “سي آي إيه”، ويَعتبِر من أكثر الصُّقور تَطرُّفًا تُجاه إيران وكوريا الشماليّة، ولهذا سيَجِد له مُريدين كُثر في السعوديّة ودَولة الإمارات والبَحرين ومِصر، ومن غَير المُستَبعد أن يتزعّم الجَناح المُطالِب بِنَقل قاعدة العديد الجويّة الأمريكيّة من قطر إلى أحد هذهِ الدُّول، والإمارات والسعوديّة على وَجه الخُصوص، وهِي خُطوة يُؤيِّدها الرئيس ترامب.

نَضَع أيدينا على قُلوبِنا قَلقًا من حَماقات هذا الرَّجُل القابِع في البيت الأبيض وسِياساتِه المُتهوِّرة، ولكن لم يبقَ لدينا الكَثير الذي يُمكِن أن نَخسره، في ظِل هذا الخَراب والدَّمار الذي باتَ العُنوان الرَّئيسي لمُعظَم دُول المِنطقة.

Print Friendly, PDF & Email
الاعلانات

45 تعليقات

  1. الاخ الغزيز عبد البارى عطوان لك منى كل التحية والتقديراتابعك فى كل نافذة راى وقرا لك منذ زمن بعيد قبل اصدارك هذة الحريدة لا استطيع الكتابة منذ مدة بسبب الانفلونزا —فقط سننتصر وان طال الزمن لاننا امة كتب علينا القتال دفاعا عن النفس ونحن نتعلم كيف نصنع اوطانا حرة وسنمسك بكل وسائل العلوم لكى ننتج اسلحتنا كيلا نكون تابعين لاحد –نحن نقدر كل اصدقائنا –روسيا–ايران –حزب اللة —نحن نمتلك قوانا الناعمة التى لن تركع بل هى فى طليعة الصفوف مع جماهيرها —-لا تنسى ما فعلة شباب ثورة مصر بالسفارة الاسرائيلية—ان الشعب المصرة يموج بالثورة وقد بدا ثورة لن تنتهى الا بتقرير مصيرة وكما قال حمال حمدان —-ان مصر لن تسترد دور ها الا بالقضاء على اسرائيل معذرة لن استطيع ان اكتب الكثير –لك كل الحب والتقدير —-ايقونة الثورة العربية وسراجها المنير ابدا

  2. اللوبي الصهيوني المتجذر في عمق الولايات المتحدة الأمريكية اقتصاديا وثقافيا وإعلاميا وأذنابه من العربان يدفعون بهذا البلد إلى حافة الهاوية والخاسر الأكبر هو المواطن الأمريكي بالطبع.

  3. الاخ جاري يا حموده ،، فعلا ايران او ملالي ايران بالاصح منبوذين ، ولن نتكلم عن الشارع العربي ، بل الشارع الايراني نفسه عندما خرج الايرانيين قبل شهرين يمزقون صور المرشد الايراني والحكومه وشعارات لا غزه ولا لبنان حياتي ايران بل وصل بهم الى حرق بعض الحسينيات ، هذا غير ملايين الايرانيين اللاجئين في أوربا وامريكا ، ورأينا كيف يستقبلون المسؤلين الايرانيين في الخارج من مواطنيهم اللاجيئين واخرها في جنيف ، لقد خرج الشارع العرب في اقرب الناس لايران ، في بغداد ، عندما خرج الالاف بشعار ايران بره بره بغداد حره حره ، وقبل ايام تكرر ايضا في كربلاء ، اما عن الصهيوني الذي صور بالحرم ، هذا الصهيوني نفسه نشر له صور في قم في ايران ، وفِي مسجد الامين في لبنان ، ولكنك تجاهلت ذلك ، ايران منبوذة عربيا وإسلاميا وعالميا ، هذه حقيقه لا يمكن نكرانها ، ادانتها الجامعه العربيه ومنظمة العالم الاسلامي والعديد من الدول الاوروبيه وامريكا جميعهم ادان ايران بدعم الاٍرهاب ، تحياتي

  4. وبهذا يكون الفريق الصهيوني المتطرف في واشنطن قد قاربت حلقاتة على التشكل ثم الفعل، تمهيدا لمغامرات تتسم بالطيش والتهور والعنف خاصة في الشرق الاوسط التي تعتبر سوريا ميدانا مبدئيا لمثل هذه المغامرات، تتوسع بعدها حسب ردود الافعال الاقليمية والدولية من ناحية وحسب مقتضيات الاهداف والمصالح الامريكية الغامضة من ناحية اخرى وهي كافة خدمة للكيان الصهيوني. المنطقة قد تكون مقبلة قريبا على اضطراب واسع جديد لن ينجو من اثارها اهل المنطقة والصهاينة اولهم، مما يجعل احتمال فشل الادارة الامريكية هنا واردا تماما. اما في ملف كوريا فان ترامب يسعى لتحقيق اختراق دبلوماسي كبير معها، ليدخل التاريخ كرسول سلام، يعزز من حضورة الداخلي على امل فوزة بفترة رئاسية ثانية، ومن حضورة على الساحة الدولية مؤكدا احادية القطبية التي هي وحدها من يقرر السلم او الحرب في العالم وليس روسيا او الصين. وهو في مسعاة هذا يستلهم فكر كيسينجر حين اقنع نيكسون بالتخلي عن تايوان لصالح الصين الشعبية. وربما يقع في مخيالة الفوز بجائزة نوبل للسلام في ملفي صفقة القرن وكوريا الشمالية.

  5. اعتقد ان بعض الاخوه فعلا يخلطون الدين ف سياسه ايران وهي دوله نختلف معها او نتفق مثلهامثل كل دول المنطقه وهي دوله اسلاميه وليست مجوسيه كما يروج لها البعض جهلا وتعصبا وهم هولاء للاسف انفسهم يتبعون سنه من قبلهم فالترديد هكذا بل عقل ومن باب التعصب وقصد الاهانه فقط هو سينقلب ع قاله فجميع علماء المسلمين او اغلبهم من اهل السنه هم من الفرس والامام البخاري مات جده وهو مجوسي الديانه مع العلم ان ايران كانت سنيه لقرون وتحولت للمذهب الشيعي عن طريق الصفوين وهم سنه من الاتراك اصلا وليسوا فرس اذا ايران تحولت للمذهب الشيعي من رحم المذهب السني وليس من المجوسيه وهذا لايعيب فجميع العرب لم يكونوا قبل الاسلام الا عبده للاصنام وغيره فارجوا ان نترفع عن التكفير والايحاء بالفاظ هو قاله نفسه لا يفقهها
    مع كل الاحترام للجميع ولنتكلم سياسه فكل دولنا تمر بانفجار لن يرحم احد منا ننفخ فيه بانفسنا نختلف مع ايران والسعوديه ف سياستهم والحكومات تتعامل مع شعوبها بمنطق العبد والتابع

  6. حرب امريكية على إيران سيكلفها تريليونات الدولارات وألاف القتلى والجرحىٍ والإقدام على هذا العمل صعب على تاجر مثل ترامب

  7. یا ایها المسلمون الشرفاء لاتخشو امریکا لأن الله اکبر من امریکا والاسرائیل لأن نحن المسلمون نثق بقدرت الله عز وجل وتاریخ اثبت ذلك الموت لامریکا واذنابهم

  8. الاخ مصطفى صالح ،، نعم ايران اهلها مسلمين ومظلومين ، وسبق ان قلت لك ، عندما نتكلم عن ايران ، نقصدالملالي والحرس الثوري ، وليس الشعب المسلم الغلبان في ايران ،،
    لو تمعنت السطر الثاني من تعليقي ،( ان ايران منبوذة عربيا وإسلاميا ، وكوريا الشماليه غير اسلاميه) اظن هذا واضح ان ايران دوله اسلاميه ولكن منبوذة ،، في المقال تلميح وكأن عداء ترامب لايران ، سببه ان ايران اسلاميه ، وانا قلت ما دخل ايران في الاسلام والمسلمين ،،، يوجد 55 دوله اسلاميه غير ايران ، لماذا لم يهاجم ترامب ماليزيا او المغرب او تونس مثلا وهذه بلدان اسلاميه ،، يعني لا دخل للاسلام في تصرفات ايران والعقوبات عليها وما تعانيه من نبذ العالم لها ،،، تحياتي

  9. Democratic party will win American congress and Trump will be impeached for his and his famillly financial corruption. The major problem is not the policy of USA, the problem is the Arabs between themselves, and the only solution is a gene transplant which is not discovered till now.

  10. تغيير وزير الخارجية يوحي بان هناك رؤى مختلفة داخل جهاز الحكم الامريكي وعلينا نحن العرب ان نغير مواقفنا العدائية تجاه بعضنا البعض.
    على الانظمة العربية الحاكمة تغيير سياساتها ايضا.

  11. لطالما نادت ايران ومؤيديها من العرب بتوازن الرعب. يبدو ان هناك الان من يرعب اكثر من الجميع. هذا المنطق لا زال يدمرنا. فهل نصحى وكل يكترث الى مصلحته بعيدا عن التصفيق لذلك او لذاك؟

  12. لا يوجد حرب قادمة بالمعنى التقليدي (غزو واحتلال)
    اذا قامت حرب ستكون كحرب ٢٠٠٦ تعلوا فيها الاصوات المطالبة بوقف اطلاق النار مع اول رصاصة.
    نحن شاهدنا صواريخ ايران بلا فاعلية وتنزل حطاما في شمال الاردن، وشاهدنا نجاعة باتريوت في السعودية حيث لم نشاهد صاروخ ايراني واحد يصل الارض.
    الحديث عن امتلاك ايران الاف الصواريخ لا يعني قدرتها على اطلاقها متزامنة، كلما كبر حجم الصاروخ كلما ازداد تعقيد عملية الاطلاق.
    اذا قامت حرب سنشاهد هجمة اليكترونية تشل رادارات وانظمة التحكم الايرانية يتبعها عشرات القنابل الضخمة تسقط على طهران والضاحية خلال ساعة محدثة صدمة ودمار مهوليين يتبعها عشرات الصواريخ على مفاصل الدولة مع صد صواريخ ايران وخلال ايام ستسمع اميركا لمناشدات وقف اطلاق النار الاممية وسيصدر قرارات من مجلس الامن لتقييد ايران اكثر.
    ربما يخرج حسن من سرداب بعد ذلك ليلقي خطاب يتحدث فيه عن صمود حلف المقاومة في وجهة الهجمة الامبريالية
    اما من يتخيل تدخل روسي وسعودي وصيني الخ فهو واهم … كل ما تحتاجه هذه الحرب هو اسقاط قنابل ضخمة في قلب طهران وتدمير جسورها ومصانعها ومحطات الماء والكهرباء مع فرض عقوبات اشد وتركها عشر سنوات ليتصدع الداخل ويثور على اوهام واساطير الملالي.

  13. ايران ليست دولة اسلاميه ياغازي الردادي !!ومن انت حتى تطلع علينا بهذه الفتوى الشيطانيه التي لم يسبقك عليها الا عتاة شيوخ الفتنة والتكفير ودعاة الدين الامريكي !!!!هل تريد ان تقول انها دولة كافرة ؟!!
    من اعطاك هذا الحق ومن وكلك انت وامثالك حتى تكفروا الناس على هواكم ؟! وهل يعني هذا ان امريكا التي تسبحون بحمد ها هي دولة اسلامية ؟!! وهل تتبعون معايير الدين في علاقاتكم مع الدول الاخرى ؟!

    قال الامريكان ان ايران وكوريا الشماليه يمثلون محور الشر ,وقالوا يجب تدمير سوريه لتمرير مشروع الشرق الاوسط الجديد فوافقهم صهاينة العرب وساروا على خطاهم شبر بشبر وذراع بذراع !!وغدا اذا تصالح الامريكان مع كوريا او مع ايران ماذا سيقول الاعراب ؟!! وكلنا يتذكر كيف كانت علاقتهم بايران االشاهنشاهيه حينما كانت تدور في الفلك الامريكي !!لم تكن ايران منبوذه وكانت دولة اسلاميه تستحق الاحترام !!!
    كفاكم ان تتغطوا برداء الدين وتضحكون على الناس !! كيف يستقيم هذا وتحالفكم المشبوه مع اشد الناس عداوة للذين امنوا ؟!!!نفاقكم صار مكشوفا ومفضوحا لكل ذي عينين وبصيره ولم يعد يصدق خطابكم الممهور بخاتم صهيوني الا بعض المغفلين الذين تمكن منهم دجالوكم واطبقوا على عقولهم !!

  14. اعتقد ان ما يحرك ترامب ضد ايران هو ارضاء لاسرائيل بالدرجة الاولى و يبدو ان ترامب كما بوش ممن يؤمنون بالمسيحية الصهيونية وهي نسخة محرفة للمسيحية تفترض بان الدفاع عن اسرائيل هو واجب ديني للمعتقدين بهذه التوليفة و هنالك عشرات الكنائس في الغرب و اللاتي توسعوا الى اسيا و افريقيا و مع الاسف فان العالم العربي و الاسلامي لم يتصدى لهذا التحريف في المعتقد النصراني ليكون رديفا شعبيا في عموم العالم للدفاع عن اسرائيل .

  15. ترامب لا يفهم بشيء في السياسة الخارجية ولا في ادارة دولة ,, كيف يعقل ان يصدر قرار بشأن القدس يخالفه ١٢٨ دولة ومعظم شعوب الدول الاخرى التي امتنعت عن التصويت او صوتت مثله ,, فهو تقريبا يخالف الكرة الارضية جمعاء ,, وفي الشأن الداخلي بانت قراراته بشأن منع دول كيف كان قضاة يكسرون قراراته ,, وفي امور الصحة وتقويض وتقليل الاستفادة من المنح التعليمية فهو يؤثر سلبا على صحة الشعب وتحسين فرص تعلمهم فمن لا يستطع سوى الاستدانة سيبقى بلا تكملة علمه ,, والاتفاق النووي مع ايران فكل الدول التي وقعته ملتزمة به ومصرة عليه واميركا نفسها ملتزمة به لان اميركا وقعت عليه ,, فيعني انه يخالف ساسة وفقهاء العالم والامم المتحدة ,, وفي قضايا الاخلاق فهو كان يظهر في البلاي بوي وقد ظهرن نسوة كثر ليشتكوا عليه كانوا يبدون طريقة استغلالهن جنسيا بحكم وظيفتهم لديه فان رفضن كن يخشون الطرد كما يبدو ,, فاحداهن تقول انه تهجم عليها وقبلها على فمها وهي تعمل لديه موظفة ,, واخريات يقلن انه تسرب لغرفة تغيير ملابسهن .. وهكذا حالات تسمى تلصص على عورات النساء ,, واخرى ممثلة بورنو تقول ان ضربات قلبه كادت تتوقف مرات ووعدها باموال ولم يف بوعده بل تم مساومتها على ١٦٠ الف دولار ,,
    ويشجع لبس ملابس صنعت في الصين ,, ويكلف صهره بقضايا خارجية وهو لم يعمل قبلا في سلك دبلوماسي او في سياسي ,, وابنته ايفانكا تستغل زيارة رئيس الصين لتطلب علامات تجارية صينية لشركاتها ,,
    مثل هكذا شخص يجب طرده فورا ,,

  16. غلزی الردادی ! احیانا تخرج من جلدک لکن سرعان ما تعود!! : ما دخل ایران بالمسلمین ایران دولة منبوذة؟!! ایران بلاد اسلامی یقطنها ثمانون ملیون مسلم! هذه هو دخلها ان کنت تجهل و اخوک الاجهل التاوناتی..اما کونها منبوذة فانظر الی تعلیقات المسلمین هنا کنموذج!! لتری من المنبوذ و من المتطفل!!

  17. كل الشكر للسيد المحرر الأستاذ عبد الباري عطوان بتوليه الرد على سؤالي بخصوص أخونا نعيم بكر (البعير الأهبل أو الجمل الحكيم كما كنت أسميه). هذا إن دل إنما يدل على اهتمام الجريدة بقراءها و وجود لمسة شخصية و إنسانية بين الجريدة و قراءها.
    طبعا نحن جمعنا على اختلاف أصولنا و أوطاننا و آراءنا حبنا لأمتنا و خوفنا عليها و رغبتنا بالنهوض بها من أوحال الجهل و التشرذم و الضياع.
    الموت المفاجئ رحمة بالفقيد ففيه تخفيف آلام المرض و تقدم السن و الشيخوخة. لكنه صعب جدا على ذوي الفقيد و محبيه و نحن منهم و لو أننا لم نتعرف شخصيا على السيد نعيم لكننا أحببنا حسه الوطني و إخلاصه لقضيتنا الأولى و الأخيرة فلسطين و الاحتلال الصهيوني الغاشم. طبعا للأسف نحن نعيش عالما افتراضيا نفتقد فيه للجوانب الإنسانية من علاقاتنا الاجتماعية.
    كفى بالموت عظة للمرء فالكلمات تخشع أمام هذه الحقيقة التي تنتظرنا جميعا. نسأل الله أن يصلحنا جميعا فيما بقي لنا قبل أن نلتحق بالرفيق الأعلى و أخينا نعيم و كل من رحلوا قبله و بعده.
    كانت آخر وصية لحبيبنا الأعظم صلى الله عليه و سلم و هو على فراش الموت لأمته:” لا ترجعوا بعدي كفارا يضرب بعضكم رقاب بعض” و كأنه صلى الله عليه و سلم يرى أمامه ما يحدث في هذه الفتنة الشامية التي يشتد فيها الهرج.
    ترى ماذا ستكون وصية أخونا نعيم لقراء هذه الجريدة لو قدر لنا سماعها؟

  18. السيد غازي الردادي
    كثيرا ما تكرر لديك مقولة أن إيران منبوذة عربيا وإسلاميا ، مقولتك هذه في الواقع مجحفة وغير صحيحة ولا نجد من يؤمن به ، فالمتتبع لرأي الشارع العربي يرى إيران أكثر تقديرا واحتراما من السعودية ، دعك من النخب الحاكمة فهي تبطن ما لاتظهر ، يا عزيزي ترمومتر المواطن العربي في هذه المسألة وغيرها من المسائل هو الموقف من القضية الفلسطينية .. فالمتتبع للأخبار يجد أن إيران موقفها ثابت من الصهاينة منذ الثورة الإسلامية وتقاطعهم في كل الميادين ، قارن ذلك بموقف آل سعود وغيرهم من حكام الخليج الذين لا يتركون مناسبة إلا وامتدت أيديهم إلى الصهاينة علنا وفي السر ، وقد أظهرت الصور منذ أسابع أحد الصهاينة في الحرم النبوي الشريف وتناقلته وسائل الإعلام في العالم ، فهل يعقل بعد ذلك أن تجد من يكن احتراما لمثل هذه الأنظمة ؟ أو أن يقول أن إيران منبوذة …. إلا إذا كان يعيش في كوكب آخر ، أما على المستوى الإسلامي ، ففي الحي الذي أقطن فيه يوجد أفارقة من غرب أفريقيايؤلمهم ما يجري في بلدانهم على أيدي جماعة بوكو حرام ثم يمتد النقد والتجريح إلى السعودية بحكم أن هؤلاء الإرهابيين يحملون العقيدة الوهابية السعودية ، ويقولون لم نكن نعرف هذا الإرهاب والتطرف إلا عندما وصل إلينا الدعاة السعوديون وكتيباتهم ومساجدهم ، تحتاج السعودية إلى إرادة قوية حتى تبدل هذه الصورة النمطية عنها ، لا يغرنك ما يقول سعد الحريري ولا بعض الفضائيات المشتراة ، ولا بعض الصحفيين المأجورين عربا وأجانب فهؤلاء لا يهمهم إلا أوراق البنكنوت نهاية كل شهر أما الحصيلة فهوصفـــر دائري يتسع لأجهزتهم وأدواتهم ، لأن المواطن العربي يلتفت يمينا وشمالا فلا يجد من جانبكم إلا التطبيع والتحالف مع الصهاينة قولا وعملا ولا يسمع كل يوم إلا ما يؤلمه من طرفكم ، ويلتفت إلا ايران لعله يجد ثغرة فلا يرى إلا رسوخا وثباتا على المبدأ ، إنها دعوة لك لتحكيم عقلك قبل فؤادك لأنك بهذا الانسداد والانغلاق والتعامي عن الحقيقة يدخلك في دائرة الإثم والذنب قال تعالى ” يا أيها الذين آمنوا كونوا قوامين لله شهداء بالقسط ولا يجرمنكم شنئان قوم على ألا تعدلوا اعدلوا هو أقرب للتقوى واتقوا الله إن الله خبير بما تعملون ” إنها دعوة لك كي تتأمل في هذا النداء الرباني الذي يسمو فوق الأعراق والطوائف وينشد الحقيقة ولو كانت عند الخصوم . هداك الله وهدانا أجمعين .

  19. التغييرات المتتالية في ادارة ترامب لحشد فريق متجانس في الفكر والنهج التعرضي، يضر تلك الادارة ويحجب عنها الصوت الاخر الضروري وجودة في اي قيادة سياسية او غيرها. الفريق الجديد معني بتحجيم روسيا وبوتين واستفزازهما اولا من منطلق غياب الادوات الفاعلة في يد موسكو لمواجهه الهجمة الامريكية في الشرق الاوسط وابعد. كما ان تحجيم الصين يقع في نفس السياق. ربما تكون سوريا اليوم في بؤرة اهتمام فريق الصقور الجديد واستعدادة لضرب الجيش السوري وحلفاءة قبل اوبعد الانتخابات الروسية لسلب موسكو فرحة النصر ومنعها من اكتساب اصدقاء عرب مثل الجزائر وغيرهم مثل تركيا، واهانة بوتين ما لم يستجع قواة ويواجهه التيار الامريكي المتهور من تنفيذ مغامراتة في سوريا، واعتقد ان مثل هذه المواجهه بعيدة الاحتمال. كما يمكن قراءة توجهات ترامب في الاستفراد بكوريا الشمالية من باب تحجيم مكانة كل من روسيا والصين في تلك المنطقة الحساسة، وتحقيق اختراق سياسي يعزز من مكانة ترامب داخليا لقترة رئاسية ثانية، ودوليا في مسعى مشابة لدور نيكسون عام 1979 في تطبيع علاقات امريكا مع الصين على حساب تايوان. وطموحة في نيل جائزة نوبل للسلام في الملف الكوري ان نجح وفي ملف النزاع العربي الصهيوني على حساب القضية واهلها، وجهودة التي قد تفلح في حل الازمة الخليجية. القادم في منطقتنا خطير جدا كنتيجة حتمية لتوجهات صقور واشنطن، تل ابيب، طهران وربما الرياض.

  20. يا استاذ عبد الباري نختلف معك في دور العرب في اقالة تيلرسون وانت ممن يعلمون ان العرب ليسوا اكثر من تابع ذليل لأمريكا ولا يجرؤ احد منهم على الحديث في تغيير اقل موظف امريكي، والسفير الأمريكي في اي عاصمة عربية يتصرف كملك متوج.
    المهم ان القادم على المنطقة تصعيد وحروب وخراب فمتي تستيقظ الأمة وتعرف العدو من الصديق.

  21. موقف قطر ضعيف بامتياز وضعت نفسها في موقع لا تحسد عليه موقفها من الاخوان المسلمين سياسيا؛ لها مسئللغايه الوقوف مع تركيا أيضا؛كفه السعوديه والإمارات بالنسبة لامريكا أرجحه للغاية بالنسبة لكفه بطر من سيقوم باي اتفاق مع أمريكا هي لا تتبع اَي اتفاق وان وقعت عليه الساعة فبعد ساعده فقط ستلغيه لا يوجد اَي اتفاقيات مع أمريكا بتاتا؛ وإنما استسلام وانتحار كوريا وروسيا والصين وحري أوروبا واليابان لن تقيم اَي اتقاقيه حرب بعيده للغاية لا يوجد اَي دوله تثق بامريكا في اَي شئ أمريكا تريد الفوضى السياسية فقط لا غير ولهذا ستبقى الأمور علي ما هي العيش تحث الخوف والارهاب ارهاب المجموعات وارهاب الدول

  22. هذا متوقع حيث ان الذي يستمع لكلمات تيلرسون يجزم ان لا مكان لهذا الرجل في حضيرة ترامب

  23. الأخوة الأفاضل من السعودية
    رجاءً لا تخلطوا الدين بالسياسة
    إيران دولة مسلمة ، وأهلها مسلمون كرام، ومواقفهم وطنية ولا يزاود عليها أحد
    يجمعنا بهم أكثر مما يفرقنا، وهم أخوة لنا كما هم أخوتنا الشيعة العرب وأخوتنا المسيحيون العرب
    وهي ليست معزولة عربيا ولا إسلاميا، على العكس مكانها في قلوبنا وعقولنا. ولكن ولاة أمرنا وأمركم يتبعون سيدهم الأمريكي حصرا
    ملاحظة أتمنى أن يكون خبر وفاة الفاضل البعير الأهبل مجرد إشاعة، وأن يعود لنا بخير وصحة..وإذا كان فعلا توفي، فرحمة الله عليه

  24. الحزب الجمهوري له نزعة حربية لان لوبي التصنيع العسكري في امريكا يوثر في قراراته و متفق معه ،يعني ان الروساء الجمهوريين تجار الحروب كبوش الاب و بوش الابن ملاحظة هو ان وارن كريستفر وزير خارجية امريكافي عهد الءيس بوش الاب سالته الصحافة في ندوة لماذا تدخلت امريكا في الحرب ضد العراق اجابهم كريستفر هل تريدون الجواب في كلمة واحدة قالوا نعم فقال لهم بزنس وانتهي الكلام .ح

  25. طرد تيلرسون من الوزاره ينذر بتحكم المنظومه العسكريه.

    -.سوف ترى الكلام عن السلام يختفي تدريجيا
    -.استجابه للتهديدات لامريكا من عدة دول واخرها من روسيا التي
    تنبات بهذا التغيير وصرحت عن قدرتها العسكريه تباعا.
    -.الرئيس الحالي لاينتمي للمؤسسه العسكريه.
    -.سوف نرى تشديدا ملحوظا على “المنظومات” التي تعارض قوانين المنظومات العسكريه .
    -.اما الدول العربيه الغنيه سوف تطيع او تظيع.
    -. كل فرارات المنظومه العسكريه تخدم اسرائيل “عسكريا”.
    ـ.في حالة عداء وتوتر مع روسيا و الصين بالدرجه الاولى.
    -. اتوقع تغيرا في سياسات مصر والسعوديه .
    -.للعلم فقط ،فوق الثلاثين رئيسا لامريكا ينتمون لهذه المنظومه العسكريه.

    المنظومه العسكريه لها منافسها القوي في امريكا وتدعى “الأوليغارشية” التي تهتم بالمال والسياسه والرئيس الحالي ينتمي اليها.
    امام العرب فرصه قصيره لينسى خلافاتهم ويوحدو رأيهم ، ليس عيبا ان تختلف الاراء.

  26. لا جائزة صغرى ولا كبرى ولا شي من هذا القبيل
    الرئيس ترامب احس بان وزير خارجيته لم يكن يمشي على مواله في كثير من القضايا فعزله واتى بغيره
    والرئيس يعتقد بان الوزير الجديد القادم سيغني معه على نفس تكتيكاته واستراتيجيته
    وسيغنون نفس المواويل الخارجية التي سيلحنها ولحنها الرئيس ترامب
    وكل يغني على ليلاه.

  27. سباق التسلح الروسي.
    القصف الأمريكي على مطار الشعيرات السوري وقصف المئات من المسلحين الروس والإيرانيين وجيش النظام.
    التهديد الأمريكي الروسي المتبادل حيال ضربات أخرى.
    إسقاط مقاتلة إسرائيلية.
    التدخل العسكري التركي في الشمال السوري.
    التجارب البالستية النووية لكوريا الشمالية.
    تأبيد الحكم الرئاسي في الصين.
    إنهاء الإتفاق النووي مع إيران.
    إقالة تيلرسون، وقبله العديد من رموز الإدارة الحالية.
    نقل السفارة الأمريكية إلى القدس.
    ….
    يبدو أن العام الحالي والتالي سيشهد أحداث لم يسبق لها مثيل، ولم يعد السؤال هل ستندلع حرب عالمية ثالثة أم لا، ولكن متى ستندلع!

  28. كما قال اخينا الفاضل ، تاوناتي ، ما دخل الاسلام والمسلمين في ايران ،
    ايران منبوذة عربيا وإسلاميا ، و كوريا الشماليه ليست دوله اسلاميه ،،
    ايران وكوريا الشماليه دول منبوذة عالميا ، منذ سنوات طويله
    واقالة تيلرسون وتعيين بومبيو لن يغير شي ، ولا فيها جوائز لا كبيره ولا صغيره ،
    امريكا دولة مؤسسات ، وليست ايران ، كل الأمور بيد الولي الفقيه الحاكم بأمر الله ،
    وترامب لن ينسحب من الاتفاق النووي مع ايران ، واصلا امريكا لم تلتزم به تماما ،
    ولا وجود لاحتمالات الضرب ،، وليس الحرب ،، فايران ليست اهل للحرب ،
    امريكا يكفيها استمرار العقوبات او اغلبها على ايران ،،
    الخاسر الاكبر هو الشعب الايراني الغلبان ،،

  29. الرجاء من رأي اليوم أو أي أحد يعرف أخونا البعير الأهبل أن يطمنا عنه و عن أخباره.
    المحرر اقرأ صفحه اجتماعيات ليوم السبت وشكرا

  30. اذا كان هناك حرب و لا اعتقد بل ستكون حرب عالمية ثالثة و الغرب الخاسرون و من ممكن أن يمنع ذلك الشعوب العربية ولكن هيه في غرفة الانعاش أو مشغوله هلا بلخميس

  31. ان كان صحيحا هذا الخبر عن وفاة اخينا البعير الاهبل ليس لنا الا ان ندعو له بالرحمة والمغفرة فلقد كان رجل موقف وحكمة وثقافة واسعه وكان مدركا لما يحاك لهذه الامة من مؤامرات !ان كان الخبر صحيحا فقد فقدنا جنديا مقداما وشجاعا وصاحب كلمة وموقف رحمه الله واسكنه فسيح جنانه وان لله وان اليه راجعون ..
    طبعا في نظر صهاينة العرب ومن لف لفيفهم لايعتبر ترامب ومن على شاكلته اعداء للاسلام والمسلمين !!
    هؤلاء وقعوا على صفقة القرن المشؤومة وطبخوا مع اسيادهم كل المؤامرات الشيطانيه لتدمير بلدان المسلمين بداية من افغانستان الى العراق الى ليبيا الى سوريه واليمن واشنع مؤامراتهم اظهروها اخيرا في فلسطين !!
    ايران حسب شريعة صهاينة العرب تعربد في المنطقه لانها رفضت الاعتراف بالكيان الصهيوني ووقفت في وجه المشروع الامريكي الصهيوني لتدمير سوريه وتهويد كل فلسطين , اما امريكا لاتعربد ولا تقتل بل مابرحت ترمي الورود على اوطاننا منذ رقصة السيف الشهيره مع مجرم العصر بوش الصغير !!
    ومع انبثاق فجر عالم جديد من رحم الحرب الاجرامية الارهابية على سوريه ستتوقف البلطجة الامريكيه نهائيا بينما يستكمل الجيش العربي السوري وحلفائه سحق ادوات امريكا المختبئين في جحورهم !!
    وبعدها ستخبوا اصواتكم وتخرس السنتكم عن التسبيح بحمد ترامب ووزير خارجيته !

  32. يا تاوناتي
    فعلا ليس عداءه لإيران عداء للإسلام، و قد نراه هذه السنة يطوف ببيت الله. لا يوجد في هذه الحياة موقف أسوأ من موقف يقوم على ردات الفعل فحسب. أي أن صاحب الموقف لا يحركه سوى الضدية لعنوان أمر معين، ولا يهم محتواه وفحواه وما يمكن أن يحمله من حق. هل يوجد في الدنيا أمر خال من الحق عند اعتبار الوقت والتكرار. يا قوم، أليس فيكم رجل رشيد?

  33. ممكن ان يلغي ترامب الاتفاق النووي مع امريكا وهو في ذلك لا يخشى احدا ورأيناه كيف وقع امر نقل سفارة بلاده الى القدس واعتبارها عاصمة اسرائيل الابدية فالرجل ينفذ ما في ذهنه من قررات يعمل عليها لربما قبل ان يكون رئيسا للولايات المتحدة.. لو اندلعت الحرب بين ايران وامريكا وحتما ستساندها دول التحالف الاربع وحتما ايضا ستشارك اسرائيل بهذه الحرب فالحرب هذه ستطول لان ايران بلد واسع وله طبيعة جغرافية صعبة صحيح ان امريكا بلد قوي وهناك قوة جوية كبيرة عندها وعند اصدقائها لكن سيلحق ضرركبير في كل من السعودية والامارات والبحرين وليس من المستبعد ان تحتل ايران البحرين في ليلة وضحاها .. إن اندلعت الحرب فستكون مدمرة للمنطقة وتبقى امريكا تصول وتجول خارج اراضيها وستزيد كراهية الشعوب لها اكثر واكثر لانها وراء كل ازمات العالم … في الاخر لا اظن نتنياهو سيفرح كثيرا !

  34. التحالفات في المنطقه تبلورت وماكان بالامس حليف اصبح عدوا الساسه اليوم هم من يعطون للاوامر وساعه الصفر ومع ترامب وسياسة التخبط في المنطقه سنعاني الويلات ولكن فليمضي في الحرب ولتنكسر الشوكة الامريكيه في المنطقه وليكون هناك ثنائي وثلاثي التنوع رحمه واحادية السيرة والازدواجيه في التعاطي مع القضاية العربية بزعامه امريكا في المنطقه ولدت اشكالات وارهاصات لها اول مالها أخر

  35. بعض المعتلين العرب سيعتقدون انهم انتصروا فينظرهم كلما اشتد تطرف الحكومات في اسرائيل وامريكا كلما زاد ذلك من قوتهم..
    بغض النظر عن الاعتلال القكري العربي وكما قال بعض الاخوة رب ضارة نافعة عل هذا الخراب المتوقع يأتي ببعض الخير فلم يبقى الشيء الكثير لنخسره ولكن اعتقد ان هناك الكثير من الخير اذا ما انتصر محور اصحاب الارض على المحور الصهيوني الغربي

  36. مع إقالة تيلرسون نستطيع أن نقول أن الطبخة استوت الآن..الله يستر ?

  37. يجب وضع حد لغطرسة أمريكا وحلفائها وأدواتها، روسيا وحلف المقاومة والممانعة يريدوا انها دور أمريكا، وتصريح روسيا بأنها سوف ترد على أمريكا هذا يعني بالمختصر المفيد على أمريكا حزم أمتعتها والخروج من المنطقة..
    نريد من أمريكا إرتكاب حماقة، ولكن اعتقد روسيا وحلف المقاومة والممانعة سوف يجروا رجل أمريكا للمستنقع لطردها من المنطقة ولن ينتظروا طويلا..

  38. اولا عداء الوزير الجديد لايران لايعتبر عداءا للاسلام.
    ثانيا, منذ تولي اوباما رءاسة امريكا, وايران تعربد في المنطقة وبوتين يحسب نفسه دبا.واستمرت عربدتها مع تيرلسون هذا.الان ستعود امريكا كما كانت وسيختبؤ القط الروسي.

  39. الأستاذ عبد الباري منذ عدة سنوات وهو ينذر بهذه الحرب بين أمريكا وإيران نرجو أن تكون هذه التنبؤات خاطئة بل وأبشر الأستاذ عطوان بأن هذه الحرب لن تحدث أبداً. كل هذه المناورات فقط لتخويف الجبناء من حكام العرب وبيعهم أكبر قدر ممكن من الأسلحة بل وإرغامها بدفع ثمن حمايتها من ايران فلماذا يهاجم التاجر ترامب مصدر ربح تجارته؟

  40. الله يرحم العضو المتميز واخينا البعير الاهبل وهل الخبر صحيح وماسبب وفاته لاننا معجبين بردوده التي تفوح منها رائحة الثقافة والمعرفة والاطلاع

    ترامب سوف يورط العالم في كوارث لاتحمد عاقبيتها

  41. لم إرك يوما بهذا التشاؤم .. ربما هذا بسبب المعطيات على الارض والتي لانجد فيها اي شي يوحي بالخير والسلام .

  42. اجتمع ترامب وبومبيو..يعني عزلة.اكثر لامريكا 🙂

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here