لماذا طارَ اللواء علي المملوك “سِرًّا” إلى القامشلي والتَقى زُعماء العشائر العربيّة فيها؟ هل اقتربت حرب العِصابات ضِد الاحتلال الأمريكيّ لتحرير شرق الفُرات واستِعادة آبار النّفط للسّيادة السوريّة؟ وما عُلاقة قصف القواعد الأمريكيّة في حقل العمر بنظيره لقاعدة “عين الأسد” في الأنبار العِراقيّة؟

عبد الباري عطوان

قبل شَهرٍ تقريبًا، أعلن الرئيس السوريّ بشار الأسد في حديثٍ مع قناة “روسيا اليوم” إنّه لا يستطيع مُحاربة أمريكا الدّولة العُظمى التي تحتَل قوّاتها آبار النّفط السوريّة شرق دير الزّور، ولكنّه لا يستبعِد أن يتم اللّجوء إلى “قوّات مُقاومة” تشُن حرب عِصابات ضِد هذا الوجود الأمريكيّ الاحتِلاليّ وطرده على غِرار ما حدَث بالعِراق.

اليوم حمَلت إلينا وكالات الأنباء العالميّة أنباءً عن قِيام “مجهولين” بشَن هُجوم بالصّواريخ على قاعِدةٍ عسكريّةٍ أمريكيّة في حقل العمر النّفطيّ السوريّ شرق الفُرات، وبعد أيّام معدودة من استِهداف طائرات تابعة للجيش السوري لمَصافي نفط “غير شرعيّة” لتكرير النّفط المَسروق في ريفيّ جرابلس والباب شرقيّ حلب الواقِعة تحت سيطرة ما يُسمّى بالجيش الوطنيّ السوريّ التّابع للمُعارضة، ويحظَى بدعم القوّات التركيّة ممّا أدّى إلى سُقوط عدد من القَتلى والجرحى في سابقةٍ فريدةٍ من نوعِها.

السّؤال الذي يطرح نفسه بقوّةٍ هو عمّا إذا كانت هذه الهجَمات، سواء من قبل الطّيران الحربيّ السوريّ، أو قوّات “مجهولة”، هي بِداية الحرب السوريّة لمَنع سرقة النّفط وتهريبه، من قِبَل عُملاء أمريكا شرق الفُرات، وفي إطار حرب عِصابات ضد الوجود العَسكريّ الأمريكيّ في هذه المناطِق؟

ما يُرجِّح الإجابة بـ”نعم” على هذا السّؤال هو أنّ الهُجوم الأخير على قاعِدة حقل العمر العسكريّة الأمريكيّة المذكورة آنِفًا، تزامَن مع إطلاق أربعة صواريخ على قاعدة “عين الأسد” الأمريكيّة على الجانب الآخَر في مُحافظة الأنبار، وبعد أربعة أيّام من زيارةٍ غير مُعلنةٍ مُسبَقًا قام بِها مايك بنس نائب الرئيس الأمريكيّ للقاعِدة.

***

الرئيس ترامب يتباهى بالسّيطرة على آبار النّفط السوريّة، ويُجاهِر بأنّه يُريد التصرّف بعوائدها مِثلما يشَاء بما في ذلك إعطاء جُزء منها لقوّات سورية الديمقراطيّة ذات الغالبيّة الكرديّة والمَدعومة أمريكيًّا، ولكن الأخطَر من ذلك التّصريحات التي أدلى بها رجُل الأعمال الإسرائيلي موردخاي خانا لصحيفة “إسرائيل هيوم” المُتطرّفة قبل أُسبوعَين، وأكّد فيها توقيع شركته الإسرائيليّة “Global Development corporation” عقدًا مع الإدارة الذاتيّة الكرديّة في شِمال شرق سورية بنَقل جميع حُقوق التّنقيب عن النّفط واستِخراجه إليها، مُشدّدًا على أنّه “لا يُريد أن يكون هذا النّفط وعوائده من نصيب إيران أو نظام الأسد، وعندما تُعطِي إدارة ترامب الضّوء الأخضر سنَبدأ في تصديره بأسعارٍ عادلةٍ، واستخدامه لبناء سورية ديمقراطيّة والدّفاع عنها”.

النّفط المَسروق من هذه الآبار السوريّة يصِل إلى 125 ألف برميل يَوميًّا ويُمكن أن يصِل إلى 400 ألف برميل يَوميًّا إذا ما جرَت عمليّة صيانة للآبار بمَعدّات حديثة، ويصِل الدّخل من جرّاء بيع هذه الكميّة حاليًّا حواليّ 36 مليون دولار شَهريًّا، وكانت هذه الآبار تحت سيطَرة قوّات “الدولة الإسلاميّة” (داعش) لأكثر من ثلاثة أعوام قبل هزيمتها، والقَضاء على وجودها وعاصِمتها الرقّة في الأرضي السوريّة والعِراقيّة.

لا نُبالغ إذا قُلنا أنّ المَرحلة الثّانية من الحرب في كُل من سورية والعِراق قد تدور في المناطق الحُدوديّة للبَلدين، حيث تُوجَد آبار النّفط والغاز، والقواعد العسكريّة الأمريكيّة التي تحميها، الأمر الذي يُعيد إلى الأذهان “حرب العِصابات” التي شنّتها المُقاومة العِراقيّة بعد الاحتلال الأمريكيّ للعِراق، وأدّت إلى مقتل حواليّ 5000 جندي ومُتعاون أمريكي، وإصابة حواليّ 32 ألف آخرين، ممّا دفع بالرئيس الأمريكيّ باراك أوباما إلى سَحب جميع قوّات بلاده بنِهاية عام 2011.

السوريّون لعِبوا دَورًا كبيرًا في تمويل وتسليح قوّات المُقاومة هذه، وتملك أجهزتهم الأمنيّة الرسميّة خِبرةً كبيرةً في هذا الميدان، أيّ ميدان حرب العِصابات، ولا نستبعد أن تكون الزّيارة التي قام بها اللواء علي المملوك رئيس مكتب الأمن الوطني السوري المُفاجِئة إلى مِنطقة شمال شرق البِلاد، واجتماعه مع وجَهاء العشائر العربيّة في مطار القامشلي لبحث “تفعيل دور العشائر في مهام حِماية المِنطقة” إلا اللُّبنة الأُولى في هذا الاتّجاه، علاوةً على مهامٍ أُخرى من بينها عرقَلة إنشاء المِنطقة الآمنة التي تُريد تركيا إقامتها، وزعزعة استِقرارها، وجعلها جَيبًا لتوطين قوّات المُعارضة المُسلّحة.

اللواء المملوك وحسب وكالة “رووداو” الكرديّة التي أذاعت النّبأ، التَقى بحواليّ 20 شخصيّة من قادة ووجهاء العشائر والقبائل العربيّة في المِنطقة “لتفعيل دورها الوطنيّ في حِماية المناطق شِمال شَرق البِلاد، وعدم الانجِرار في دعم المجموعات المُسلّحة بمُختَلف تشكيلاتها” وربّما القصد بهذه المجموعات القوّات الكرديّة والأمريكيّة، والمُوالية لتركيا أيضًا التي قد تتمركَز فيما يُسمّى بالمِنطقة الآمِنة.

***

النّفط والغاز السوريين هُما ثرَوات لكُل السوريين بمُختلف أعراقهم ومذاهبهم، ويجب أن تعود عوائده كامِلةً لخزينة الدولة السوريّة، لتَوظيفها في مشاريع إعادة الإعمار الوشيكة، وسَد حاجة الشّعب السوري من الطّاقة وكَسر الحِصار الأمريكيّ المَفروض عليه في هذا المِضمار.

نحنُ على ثقةٍ أنّ قوّات الجيش العربي السوري المَدعومة بوحَدات المُقاومة السوريّة، وقوّات الحشد الشعبي العِراقيّة، ستتكاتف جَميعًا لاستعادة سِيادة الدولة على كُل شرق الفُرات، وإجبار القوّات الأمريكيّة على الانسِحاب مَهزومةً، مثلما فعَلت عندما استعادت مُعظم الأراضي السوريّة في السّنوات الثّماني الماضِية في معارِكٍ هي الأشرَس والأطوَل في تاريخ المِنطقة.

وصول اللواء المملوك إلى القامشلي واجتماعه بشيوخ العشائر العربيّة، وربّما للمرّة الأُولى مُنذ بِداية الأزمة، لم يكُن لـ”التّعارف”، أو “السّياحة”، وإنّما للتّمهيد للمعارك القادِمة لاستعادة شرق الفُرات وآبار نفطه، وتوزيع الأدوار، ومن يعرِف اللواء المملوك وهذه العشائر العربيّة الأصيلة، ومشاعرها الوطنيّة، وكُرهها للأمريكان وعُملائهم واحتِلالهم، وبأسَها في ميدان المعارِك، يُمكِن أن يتصوّر شراسة سِيناريوهات المرحلة المُقبلة.. والأيّام بيننا.

Print Friendly, PDF & Email

26 تعليقات

  1. الفييتناميون انتصروا على أقوى قوتين استعماريتين في العالم فرنسا في ديان فو سنة52 من القرن الماضي فهربت وجاءت بعدها أعتى وأقوى دولة في العالم فانهزمت في السبعينات وهربت وهؤلاء ليسوا مسلمين ولكن ايمانهم قوي جدا بالعزة والكرامة وكانوا جميعا متشبتين بحب وطنهم الفييتنام فانتصروا

  2. الغريب أن العربان من دول العمالة لأمريكا واسرائيل يستهزؤون بموضوع المقاومة السورية وقدرة سوريا على ذلك وهم الذين امعنوا تدميرا وتخريبا في سوريا والعراق خدمة لأسيادهم….
    سوريا انتصرت ياخونة رغم أن الثمن كان غاليا جدا وخروج الاتراك واذنابهم والامريكان واكرادهم هو المرحلة الاخيرة والاسهل لإعلان النصر النهائي…
    عاشت سوريا

  3. والله – وبالله – وتالله
    لن يهزم الصهيوامريكي ما دام العرب خاصة والمسلمين عامة بعيدين عن دينهم ومتمسكين بدنياهم
    وغير ذلك كله كلام فارغ ،،،
    لا تقولوا حرب عصابات ولا حرب خزعبلات ،،
    نعم قد ينسحب الاعداء للتقليل من خسائرهم ولكن لا يعني ذلك انهيارهم ،
    امريكا تزج بالمرتزقة من اصحاب السوابق والمجرمين المحكومين اعدام والباحثين عن الجنسية ،
    فان قتلوا مع السلامة وباي باي ،،
    ومن يعيش فله ما خرج من اجله ، فعن أي حرب عصابات تتحدثون ؟

  4. من الغرابة الاهتمام بامور مثل المالكية والحسكة وراس العين…….ولربما ماردين ونصبين غدا…….واكثر الاسكندرون وكيليكيا السنة القادمة ونى ونتجاهل ونستغني عن قضية زنجبار واصول تشاد المضحجية…….انا احوليت

  5. لما أمريكا وإبنتها أو حليتفتها المركزية بالشرق الأوسط الدولة الصهيونية هما أعداء حلف لمقاومة و المضادون لتطبيع والإستسلام و الركوع لهم لماذا كان غزو وإحتلال العراق وهم لهم فئة كبيرة من الشعب من أنصار المنهج الحسينية المناصرين لمستضعفين والمغلوب على أمرهم ومعروف من خانوا بالإمام الحسين حفيد الرسول صلى الله عليه وسلم وأله الطاهرين والصحابة الأخيار المنتجبين وكيف كان التعاون بالغرب العدو اللدود للمسلمين والدين المحمدي من أجل القضاء على نظامهم الديكتاتوري والمستبد كما كانوا يعتبرونه وبحجة السلاح الكيماوي وربما النووي كما قالت الجهة المسؤولة على إحتلال البلد والصمت من الجميع سواء المتحلف لهم او الرافض والمعارض لقطب العلمي الوحيد والنظام المفياوي المسيطر على كل من عندهم او بهم مصالح ونفوذ و الأمر حدث بليبيا لم نرى فروقات وتغييرات عندهم من خلال ردود أفعال بالحين ولو الإعتراض المباشر والمشرف و المعز و ماذا يحدث باليمن كان ممكن الدعم لفئة المنتهجة لمذهب نفس الدولة المحيطة بهم والجارة ولهم فئات متفرقة بدول كثر لعرب و لماذا لم يكون هذه المواجهات والتحدي والمصارعة لغرب الصهيوني ممكن تطبيقه وتنفيذ قبل غزو العراق وليبيا و توضيح من سيدعم وسيقف مع الحركات المناضلة والمقاومة لإسرائيل و إنهاء وجودها بالمنطقة خاتمة لها بالقول والفعل بدون نفاق؟ هل بالثورات السلمية و الربيع العربي أو الخريف أو الصيفي أبيض أو أسود ممكن نجاح وتمكين له ببعض الدول وضد بعد الأنظمة الفاسدة والديكتاتورية وسوريا و من شابهها غير ممكن لعدالتهم و إنسانيتهم ربانيتهم بالتعامل مع الشعوب؟

  6. لم تعد الحاجة الى حرب عصابات لتدمير كل المنشآت النفطية و وسائل نقلها ، فسوريا تمتلك ترسانة هائلة من الصواريخ و بالطبع انواع كثيرة من الطائرات بدون طيار تفي بالغرض، و لا حاجة ايضا لضرب القوات الامريكية مباشرة و الدخول في حرب كبيرة ، يكفي تدمير وسائل نقل البترول و هذا جد سهل، اذ لا ينوي بوتين احراج ترامب في هذا الوقت بالذات و عشية الانتخابات الرئاسية، انا ارى ان ترامب سيسحب كل هذه القوات بعد فوزه بالرئاسة للمرة الثانية ….

  7. مع تقديري لحماسة وتحفز الإخوه المعلقين
    حرب العصابات تحتاج لعمق سكاني وتحتاج إلى جبال شاهقه وأدغال كثيفه وغابات ستوائيه ومحمية شرق الفرات مناطق صحراويه وبها مساحات زراعيه وقليلة الكثافه السكانيه في هذا الوضع سيكون على النظام السوري وعشائر الجزيرة الفراتيه الدخول في مواجهه مباشره مع أمريكا وهذا خطأ قاتل لتوضيح فقط أمريكا وفرنسا وبريطانيا وحتى صهيون هناك صعوبه في هزيمتهم عن طريق تكتيك المواجهه المباشره لأنها جيوشهم معده بشكل ممتاز لمثل هذا النوع من التكتيك القتالي ولنا أمثله الجيش الأمريكي عندما حارب الحرس الإمبراطوري الياباني في الحرب العالميه الثانيه بعد هجمات بيرل هاربر “اليوم ذكراها بالمناسبه” الجميع قرأ وإطلع على خط سير المعارك في جبهة المحيط الهادئ وشرق أسيا وكيف حسمتها أمريكا لصالحها رغم الخسائر الثقيله جدا في الأرواح لاكن في المقابل الجيش الأمريكي فشل في هزيمة مجموعة الفيتكونك في جنوب فيتنام كما فشل الجيش الفرنسي في شمال فيتنام أما مجموعة الفيتمنه وإستسلم بعد ديان بيانفو أيضا صهيون الجيش الصهيوني هزم الجيوش العربيه في ستة أيام في حرب67 لاكن في حرب غزه2014 الجيش الصهيوني قاتل فصائل المقاومه في غزه لمدة53يوم وفشل في الدخول لغزه رغم صغر حجمها وعدم تنوع تضاريسها الجغرافيه وتواضع إمكانيات المقاومه فيها أيضا هناك نقطه مهمه أغلفتموها الدوله أو النظام الذي يريد رعاية تكتيك حرب عصابات ضد قوى دوليه يجب أن يكون محمي وقوي على كافة الأصعده ولنا في الصين مثال عندما أصبحت الداعم الأساسي لمجموعات التحرر في منطقة الهند الصينيه وشبه الجزيره الكوريه كانت دوله نوويه وأمريكا كانت تريد قصف الصين بالنووي عند إشتعال الحرب الكوريه لاكن ما منعهم هو الردع النووي الصيني وعدم رغبة هاري ترومن تسجيل إسمه كأول زعيم في التاريخ يستخدم السلاح النووي ثلاث مرات بالنسبه لنظام السوري لايوجد له أي ردع يستطيع منع أي أحد من ضربه بل على العكس التنف بها قوه أمريكيه والجولان السوري المحتل به تواجد عسكري صهيوني ويشكلان طوق على العاصمه دمشق إذا طالعتم الخرائط الحاليه لذا الموضوع ليس فقط مشكلة في حاره تحل هكذا الموضوع أعمق وأكبر ويحتاج لإمكانات لتحقيقه ولاأطن أن النظام السوري ولاحتى إيران تستطيع تبني هذا الخيار ضد أمريكا بالذات لأنه إذا تبنوه فهي الحرب المفتوحه المباشره مع أمريكا والتي ستكون عواقبها كارثيه على الجميع لاكن ممكن تبني الخيار العسكري ضد القوات الإنفصاليه قسد التي تسيطر على المنطقه لأنها ستكون لقمه سهله وهزيمتهم ستكون ممكنه وبكل سهوله إلا إذا أراد النظام السوري التحالف مع قسد ضد تركيا بمباركه سعوديه إماراتيه مصريه بحجة الإخوان والعثمانيون الجدد العلم عند الله تعالى تحياتي والرجاء النشر

  8. امريكا لا تحتل سوريا والعراق فقط وانما تحتل كثيرا من الدول العربية النفطية وغير النفطية تحتلها اما عسكريا كما هو الحال في سوريا والعراق وقطر والامارات العربية والسعودية والاردن…اينما يتواحد الجيش الامريكي والقواعد الامريكية يعتبر احتلال لكونه ينزف خيرات وثروات هذه البلدان والكل يعمل كم تدفع السعودمية والامارات وقطر لوجود الجيوش الامريكية فوق اراضيها وفي مياهها بحجة حمايتها من اعداء خياليين مصطنعين (ثمثيل)،باستثناء العدو الحقيقي ،العدو الصهيوني الذي يحتل ارض العرب والمسلمين.ً.. واما تحتلها بجيوش بلباس مدني مثل الجمعيات المدنية والاغاثية ومحاربة الفقر والتنمية…..من يريد محاربة وكرد امريكا من بلظه عليه ان يبدا بتصفية وتنظيف بلد من العملاء الاشراء ، عملاء الكيان الصعيوني وامريكا دون هذا سيبقى الوطن العربي الى الابد تحت الاستعمار الامريكي الانكليزي والغرنسي …

  9. أستاذ عبد الباري السلام عليكم ورحمة الله
    كما هو واضح للجميع بأننا نعيش الآن بظل الإمبراطورية الامريكية كما عشنا بظل الإمبراطوري البريطانية وعدد كبير من الامبراطوريات — الرومانية والإغريقية والفارسية وغيرها وكلها انتهت وهذا يعطينا الامل بأن الإمبراطورية الامريكية لن تعيش طويلًا وستنتهي ان عاجلا ام أجلًا كباقي الامبراطوريات السابقة.
    الإمبراطورية الامريكية ستنتهي مها طال الزمن ولن تستطيع حكم العالم المطلق بالقوة والتآمر.
    علينا ان لا ننسى بان الإمبراطورية البريطانية هي السبب الرئيسي في كل خراب العالم العربي عندما وهب بلفور فلسطين لليهود كوطن قومي وان لا ننسى بأن ترامب قد وهب اليهود القدس عاصمة لهم ووهب الجولان المحتل ايضا لهم والأغوار الفلسطينية على الأبواب ولا نعرف ما سيهب في المستقبل اذا استمر بالحكم.
    قوة امريكا في بلاد العروبة والإسلام مستمدة من ضعفنا وغبائنا.

  10. لا بديل عن (الكاتيوشاو الدرون) الانتحاريه انتظرو انا من االمنتظرين ولكن اولا لابديل من تطهير المنطقه من (الطحالب) اللتي تحميهم…..

  11. USA will leave under two conditions either after peace treaty between Syria and Israel or a heavy human loss in its troop, choose one of the two

  12. ياها بي كريسماس هذه رسائل قبل بداية المعركة فلا تتذاك علينا فمن احرق نصف آرامكو بطائرات بدائية قادر على حرق عين الاسد وغيرها بصواريخ نصف متطورة وتحليل الا لأستاذ عطوان مصيب جداً وتحية من عراق المقاومة لكل ام فلسطينية قادمون رغم الذل العربي وهابي كريسماس بطعم النار الى كل امريكي وتركي محتل قريبا جداً

  13. ياسيد عبدالباري حرب عصابات مين ياعم اذا كان النظام السوري غير قادر علىالرد على الاعتداءات المتكررة من قبل النتن ياهو هل سيقوى على ايذاء جندي امريكي واحد!! علما بان الجنود الامريكان غادروا المنطقه وجزء منهم ذهب الى الانبار في قاعدة عين الاسد . وتركيا ستتعامل مع قصد وبمعرفة النظام وموافقته .

  14. مقتبس (رجُل الأعمال الإسرائيلي موردخاي خانا لصحيفة “إسرائيل هيوم” المُتطرّفة قبل أُسبوعَين، وأكّد فيها توقيع شركته الإسرائيليّة “Global Development corporation” عقدًا مع الإدارة الذاتيّة الكرديّة في شِمال شرق سورية ، وعندما تُعطِي إدارة ترامب الضّوء الأخضر سنَبدأ في تصديره بأسعارٍ عادلةٍ، واستخدامه لبناء سورية ديمقراطيّة والدّفاع عنها”.)
    الارض سورية والنفط سوري والمستثمر إسرائيلي وحامي المستثمر أمريكي ، هذا يذكرني بفلم كابوي أمريكي فيه قوة (كابوي من الباحثين عن الذهب ) مدعومة من فرسان الجيش الأمريكي تغزوا منطقة للهنود الحمر (أصحاب الارض الأصلين لأمريكا وما فيها) ، ولأن المنطقة فيها مناجم للذهب، يقتل من يقتل من الهنود الحمر ويهرب من يهرب ، هذا السيناريو (الديموقراطي!!) كررته وتكرره أمريكا (العظمى !! ) في كل وقت ومكان منذ نشئتها منذ لا يزيد عن ثلثمائة سنة ولحد الآن لمحاولة فرض تفوذها وهيمنتها على معظم دول العالم الغنية بالثروات الطبيعية من نفط وغاز وذهب ……الخ ، والعجيب ان دولاً نشئت منذ آلاف السنين ( لها حضارتها المؤثرة في التأريخ ) تخر راكعةً امام هذا الهلفوت الكابوي الأمريكي .

  15. هجوم رائع ، ما اروعك !!!!

    الهُجوم الأخير على قاعِدة حقل العمر العسكريّة الأمريكيّة المذكورة آنِفًا، تزامَن مع إطلاق أربعة صواريخ على قاعدة “عين الأسد” الأمريكيّة على الجانب الآخَر في مُحافظة الأنبار

    و قد اسفر القصفين الرائعين الى استشهاد التيارات الهوائية فى المنطقتين و احدثت غبارا و دخانا كثيفا مما ادى الى هروب الجنود الامريكان عريا نين و حفاة بعد قذفوا ملابسهم بعيدا و ركضوا لا يلوون على شئ حتى وصلوا الى واشنطن و امام البيت الابيض و احمر ترمب من الخجل و هو يستقبلهم بالاحضان و يقول هابى كريسمس .

  16. خلف الاصاله والبأس يجب وضع علامة استفهام بحجم تارخ سوريا وكل تاريخ الدول عربيه
    كون الاصاله الوطنيه والبأس في الدفاع عن الوطن ليس بحاجة لعزومه ولا لتذكير الوطني ذو البأس بحق وطنه عليه
    الاصاله والباس يا استاذ عبد الباري ذهبت ادراج الرياح
    منذ متى كان الاصيل ذو البأس ينتظر موفودا خاصا ليدله او يحثه على للقيام بواجبه
    انه زمن العجائب بحق

  17. هذه مقالة متوازنة، نعم، انها الحرب على امريكا. أمريكا تنسحب من المنطقة وانا اكاد اجزم انها تبحث عن ذريعة للخروج من المنطقة كلها. ولذلك فإن سوريا قلعة الصمود وقاهرة الأعداء هي وحليفتها الدولة الاسلامية في ايران سيقودان الى انتصارات اعظم من كل ما سبق، الا وهي النتصارات التي تقود الاخوة المجاهدين للتمترس على ضفاف نهر الاردن ونهر اليرموك واطراف جبل الشيخ والجولان. انها مرحلة مخاض الوصول الى ذلك وقريب جدا باذن الله. انها حرب العقيدة، ومخاض الجهاد الحق، حتى اليهود يؤمنون بذلك. انها ارهاصات ومخاض ولادة يوم التحرير لفلسطين من النهر الى البحر على يد احفاد آباء وأجداد سلمان الفارسي رضي الله عنه، عندما قال فيه رسول الله صلى الله عليه وسلم (ان سلمان منا ال البيت) وعندما قال رب العالمين محذرا المسلمين من النقوص عن دين الله في قوله تعالى (وَإِن تَتَوَلَّوْا يَسْتَبْدِلْ قَوْمًا غَيْرَكُمْ ثُمَّ لَا يَكُونُوا أَمْثَالَكُم). وفي تفسير هذا الجزء من الآية الكريمة يقول المفسرون ان البديل لمن يتخلف عن الاسلام الحق هم اهل بلاد فارس (ايران اليوم) حيث هناك رواية تقول ان الرشول صلى الله عليه وسلم ضرب على كتف سلمان رضي الله عنه وقال (انهم قوم هذا) الحريصون على دين الاسلام ونصرة الحق والجهاد في سبيله والبذل في دعمه. المتطلع للاحدثا لا يجد الا ايران من تقوم بذلك لان العرب السنة مشغولون بحل مشكلة البطالة في امريكا عبر تسخير ثرواتهم للحرب على السلام واهله ودعم اليهود والصليب المتصهين بينما ايران تتولى قيادة ودعم الجهاد وعلى راسه الجهاد في فلسطين.

  18. يجب ان تبدا المقاومة وبكل اصنافها فامريكا والكيان الصهبوني وعملائهم ليسوا قدراوهم في حقيقتهم اوهن من بيت العنكبوت

  19. ____ رئيس أضخم دولة يعترف بسرقة ثروات الشعوب .. !!! .. الكرسي مريح .. و غير موصل بالكهرباء !!!

  20. هذا النفط والموارد تذهب الان الى الاسرائيلي وهذه نتيجة الثورة التي لا تعرف من يقودها ويمولها ولا تعرف برنامجها السياسي والاجتماعي فهي تحقق أهداف العدو وفي نفس الوقت تظلل حاضنتها تحت شعارات سامية وهذا ما يحدث في لبنان والعراق أيضًا تسمع اشخاصا يتحدثون باسم الثورة وهم فاسدون وفي بعض الأحيان اشد الخونة. على الثورات ان تعلن من هم قادتها وعن وبرنامجها السياسي والاجتماعي ومصادر دعمها، ان كانت حقا تعمل لمصلحة شعوبها.

  21. ستهزم امريكا شر هزيمة وهذا التطور الطبيعي لكل احتلال
    الم يسحل جنودها في الصومال
    الم ينهزم بقايا المارينز( من بقي منهم حيا) تحت جنح الظلام من بيروت بعضهم سباحة

  22. ستعود الحياه في المستقبل بالخير وستشرق شمس الحريه والعزه والكرامه والعدل وسيعود الحق كله لأصحابه وستنطفي نار الفتنه في بلاد الشام واليمن بفظل الله تعالى وإحياء روح الجهاد في شباب ابناء الإسلام والعوده الى ثقافة القرءان الكريم والنهج المحمدي القويم وبدون إحياء هذه الثقافه ستظل الأمه في حالة الفوظى والفتنه والخنوع والاستسلام لأعدائها الصهاينه ومن يدور في فلكهم. ولكم ايها الأخوه ايها الشباب العربي المسلم ان تأخذوا من تجربة اخوانكم ابناء اليمن وكيف واجه اكبر واقذر واقبح حرب وعدوان همجي وحصار مطبق من قبل اغنى دول العالم مالياً وعسكرياً وإعلامياً وغيرها من الإمكانيات الكبيره والضخمه فما حدث لهم من هزائم ليس بالأمر السهل بل فقد اصبح الجيش اليمني ولجانه الشعبيه اسطورة العصر بحق وحقيقه. وهذا كله بعون الله وفظله وإحياء ثقافة القرءان والجهاد في سبيل الله ضد الطغاه والمستكبرين…..

  23. استاذ عبدالباري، مع تقديري لحماسك إلا أن حرب العصابات بمفهومها الصحيح لا يمكن أن تحدث في مناطق صحراوية مفتوحة مثل مناطق شرق الفرات وعادة ما تنجح في المناطق ذات التضاريس الجبلية أو الأدغال أو المناطق ذات الكثافة السكانية العالية. أما في الصحراء المفتوحة فكل ما يمكن فعله هو اطلاق صواريخ يسهل التعامل معها عبر منظومات دفاع جوي خصوصاً وأن أماكن تواجد القوات الأمريكية هي محدودة. بالإضافة إلى ذلك فإن حرب العصابات أيضاً تنجح في نصب الكمائن للدوريات وكما تعلم فإن القوات الأمريكية لا تقوم بأية دوريات تذكر وأن معظم العمل الميداني هو مناط للقوات الكردية.

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here