لماذا تعَمّد المُرشد الأعلى إهانةَ الرئيس الامريكي وإجهاض اتّصال هاتفيّ رتّبه ماكرون بين روحاني وترامب في الأمم المتحدة في اللّحظة الأخيرة؟ هل اكتملت الخطّة الإيرانيّة في إقامة “شرق أوسط” جديد بزعامة طِهران؟ وأينَ مكان العرب فيه؟ وما صحّة الرسائل التي بعثتها السعوديّة للقِيادة الإيرانيّة طلبًا للتّهدئة؟

 

عبد الباري عطوان

الصّفعةُ القويّة التي وجّهها الرئيس الإيرانيّ حسن روحاني إلى نظيره الأمريكيّ دونالد ترامب وتمثّلت في رفضِه تلقّى مكالمةً هاتفيّةً منه، بترتيبٍ من الرئيس الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، الذي أقام خبراؤه خطًّا هاتفيًّا آمنًا لهذا الغرض يُؤكّد أنّ إيران نجَحت في إقامة “شرق أوسط” جديد، ولكن بزعامتها، وليس بزعامة الولايات المتحدة، مثلما خطّطت الدكتورة كونداليزا رايس، وزيرة الخارجيّة الأمريكيّة السّابقة.

المُكالمة الهاتفيّة كان من المُفترض أن تتم على هامِش وجود الرئيسين، الإيرانيّ والامريكيّ، في الجمعيّة العامّة للأُمم المتحدة في نيويورك، وبعد تجاوبِ الإدارة الأمريكيّة مع مُعظم الشّروط الإيرانيّة، وأهمّها رفعٍ فوريٍّ للعُقوبات، لكنّ جناح الصّقور في طِهران الذي يتزعّمه السيّد علي خامنئي، المُرشد الأعلى، تعمّد منع أيّ لقاء، أو اتّصال، بين روحاني وترامب، إمعانًا في إذلال الأخير وإهانته لانسحابه من الاتّفاق النوويّ وفرض العُقوبات المُشدّدة على إيران.

***

القيادة الإيرانيّة تشعُر أنّها في موقفٍ قويٍّ يُؤهّلها لفرض شُروطها وإرادتها على الآخرين، وعلى رأسِهم الأمريكيّ و”أتباعه” في المِنطقة لعدّة أسباب:

  • الأوّل: فشل العُقوبات الاقتصاديّة الأمريكيّة في “تركيع” إيران، واستمرار تدفّق صادرات النّفط الإيرانيّة إلى الصين وتركيا والهند ودولٍ أُخرى.

  • الثاني: باتت القِيادة الإيرانيّة على يقينٍ بأنّ الولايات المتحدة “أجبن” من أن تشُن هُجومًا عسكريًّا ضِد إيران، سواءً للانتقام من إسقاط طائرتها المُسيّرة، أو دفاعًا عن حُلفائها والسعوديين، منهم خاصّةً.

  • الثالث: أنّ جميع خُصومها يُواجهون أزَمات مُتفاقمة، فالهزائم تتوالى على السعوديّة سواءً من خلال الهجَمات التي استهدفت، وشلّت صناعتها النفطيّة، أو الأُخرى التي مُنيت بها على أيدي الجيش اليمني التّابع لحركة “أنصار الله” الحوثيّة في مِحور نجران أخيرًا، حيث خَسِرت آلاف الأسرى ومِئات القتلى، والعَربات المدرّعة الحديثة، والقادِم أعظم.

  • الرابع: الطّرف الإسرائيليّ الذي كان من أبرز المُحرّضين لأمريكا على الهُجوم على إيران يعيشُ حالةً من الفوضى السياسيّة حاليًّا، وبنيامين نِتنياهو فشَل للمرّة الثانية في تشكيل الوزارة، وبدأت اليوم التّحقيقات الرسميّة من قِبَل المدّعي العام في التّهم المُوجّهة إليه بالفساد، والاختِفاء من المشهد السياسيّ والإقامة في زنزانةٍ لعدّة سنواتٍ باتا مُؤكّدين.

  • الخامس: الرئيس ترامب نفسه يُواجه تحقيقاتٍ قد تؤدّي إلى عزله، وحتى إن لم يكُن هذا الاحتمال مُمكنًا، فإنّ فُرصه في الفوز بولايةٍ ثانيةٍ تتراجع بسرعةٍ لأسبابٍ عديدةٍ، أبرزها مُؤشّرات التّراجع الاقتصاديّ، لأنّه أساء استخدام سُلطته، وحاول اللّجوء إلى طُرقِ نُظرائه العرب “المُتخلّفة” و”غير الديمقراطيّة” في تشويه صورة خُصومه، إنّها لعبة الابتزاز النّفطيّ، وكثرة استقبال “الحُلفاء” العرب.

  • السادس: محور المُقاومة الذي تقوده إيران حقّق إنجازًا استراتيجيًّا على درجةٍ كبيرةٍ من الأهميّة بفتح معبر القائم البوكمال على الحدود السوريّة العِراقيّة قبل يومين، ممّا يعني أنّ الذّراع الإيرانيّ العسكريّ والاقتصاديّ والسياسيّ سيصِل إلى شواطئ البحر المتوسط دون أيّ عقبات، وبِما يكسِر الحِصار المفروض على سورية وإنهاء عُزلتها، وإيصال المزيد من تكنولوجيا الصّواريخ والمسيّرات المُتقدّمة إلى “حزب الله” والحشد الشعبي في العِراق، وسورية ولبنان.

لا نستغرِب هذا الانقلاب في المشهد الشرق أوسطي حيث تتقدّم فيه إيران، ويتراجع خُصومها في المُقابل، ويتذلّل فيه الرئيس ترامب لها، ويتحمّل الإهانات سعيًا للحِوار معها على أمل الخُروج من أزماته تطبيقًا للمثل الإنجليزي الشهير “إن لم تستطع هزيمتهم انضم إليهم”، حتى أنّه لم يتورّع عن مُحاولة فرض نفسه على لقاء ثُنائي بين ماكرون ومحمد جواد ظريف على هامِش قمّة الدول السبع الكُبرى جنوب فرنسا، ولم يردعه رفض ظريف الذي عاقبه ترامب بفرض عُقوبات شخصيّة عليه، ولكنّه لم يتجرّأ على منعه من حُضور دورة الجمعيّة العامّة للأمم المتحدة، ومن المُؤكّد أنّ هذه التّغييرات ستستمر وتتوسّع في الأشهر المُقبلة.

القيادة السعوديّة التي هدّدت بنقل الحرب إلى الداخل الإيراني عبر الجماعات المسلّحة، وعلى الطريقة الليبيّة والسوريّة، وباتت تُرسل الوسطاء الذين كلّفتهم بنقل رسائل إلى طِهران طلبًا للحِوار والتّهدئة، وهو انقلابٌ وتراجعٌ كبيران في مواقفها يُمكن فهمها بالنّظر إلى تطوّرات الحرب اليمنيّة الأخيرة.

السيد علي الربيعي، المتحدث باسم الحكومة الإيرانيّة تعمّد رش الملح على جُرح الحرج السعودي عندما فاجأنا قبل يومين، بالتّأكيد أنّ الرئيس روحاني تلقّى رسالةً من الرياض حملها أحد الوسطاء (لم يكشف عن اسمه) طلبًا للحِوار والتّهدئة، ومن الغريب أنّ السيّد عادل الجبير، وزير الدولة السعودي للشؤون الخارجيّة، لم ينفِ هذه المعلومة، واكتفى بالقول “إنها لم تكن دقيقة”، وقال إن دول شقيقة سعت لهذه التهدئة، ولكن تبريراته هذه تتناقض كليًّا مع تصريح مُوثّق لعمران خان، رئيس الوزراء الباكستاني، أكّد فيه أنّ السعوديّة هي التي طلبت منه القِيام بالوساطة سعيًا للتّهدئة مع إيران، ومن غير المُستبعد أنّه الشّخص المعني بنقلِ هذه الرسالة.

***

قُلناها ونُكررها.. العالم لا يحترم إلا الطّرف القوي الذي يُحافظ على كرامة شعبه وعزّة بلده، ويرفُض الخُضوع للابتزاز، ويعتمد على نفسه وقوّته الذاتيّة في الدفاع عن سيادته، والقيادة الإيرانيّة تتبنّى هذه المبادئ والقيم البديهيّة، المدعومة بخُطط البناء والتنمية والتّصنيع الحربي، والنّفس الطّويل، وإقامة دولة المُؤسّسات والابتعاد عن المزاجيّة الفرديّة.

أمريكا خدعت العرب والخليجيين، منهم بالذّات، وأذلّتهم، وابتزّتهم، ونهبت أموالهم، وباعتهم أسلحةً “خردة” منزوعة القوّة والدقّة والدسم، وثبُت ذلك بوضوح في فشل صواريخ “الباتريوت” والرادارات “الحديثة” التي كلّفت عشرات المِليارات من الدولارات في رصد، أو منع، هجمات حركة “أنصار الله” الحوثيّة وحُلفائها، وحماية المُنشآت النفطيّة، والمطارات السعوديّة، إيران تدعم حُلفاءها بالمال والسّلاح ولهذا تنتصر ويخسَر المُعسكر المُقابل.

نحنُ مع الحوار العربي مع إيران والتّهدئة معها، لأنّ إدارة ترامب تستجدي ذلك، ولن نُفاجأ إذا ما رضخت للشّروط الإيرانيّة كلها، ورفعت العُقوبات عنها بالكامل، واعترفت بقِيادتها لمنطقة الشرق الأوسط، بِما في ذلك تعيين الحكّام على الجانب الغربيّ المُقابل من الخليج.

نعم.. عندما تُعلن الصين أنّها قرّرت استثمار 450 مليار دولار في إيران، وتركيا أنّها ستستمر في استيراد النّفط الإيرانيّ، ولن تعترف بالعُقوبات الأمريكيّة، وتُنسّق روسيا سِياساتها في سورية والمِنطقة مع طِهران، فهذا يعني قِيام شرق أوسطٍ جديد لا مكان ولا دور فيه للعرب، وإن وُجِد هذا لمكان وهذا الدّور، فإنّه دور التّابع الذّليل.. والأيّام بيننا.

Print Friendly, PDF & Email

67 تعليقات

  1. الى السمهري المهزوم ….

    تتشبثون بقشة ما يجري في العراق …وما يجري في العراق برئ من أحلامكم السفيهة ….هي ثورة أولئك الذين وعدهم سيدك الامريكي بالرفاهية و رغيد العيش فخرب بلادهم و سلط عليهم أباطرة الفساد من المعارضة التي دخلت بغداد على ظهر ذباباته …
    هي ثورة جياع و محرومين …قطعا سيركب موجتها أمثالك و أسيادك من صهاينة و متصهينين علهم يكسبون سياسيا و اعلاميا ما عجزوا تحصيله في الميدان …و لكن أنى لك و أنى لهم ….تلعبون في الوقت الضائع …
    ولا يحيق المكر السيء إلا بأهله.

  2. الردادي يحدد ان نصر ايران هو برفع العقوبات عنها! ياردادي هل تعرف شئ اسمه كرامه وعزه وصمود وعدم الخضوع للعدو ؟؟ انت معذور فآل سعود لم يتعلموا ذلك ولم يعلموكم شئ من هذا، ولهذا السبب لم تقوموا بإهانة ايران عندما قصفت ارامكو عصب اقتصادكم وفي عقر داركم

  3. كانت النصيحة بجمل واليوم أصبحت النصيحة. فضيحة
    نقول وننصح الشيخ الشمولي الياسيني المتحمس لروسيا وإيران ، المندفع بشدة لتحرير القدس على يد حسن. والحشد الشعبي وفيلق سليماني ، تمهل قليلاً واضغط على الفرامل كيلا تنزلق الى حفرة لا خروج منها …
    ننصحك بصرف النظر عن التفكير بايران. لان تحريرها للقدس سيكون كتحريرها لبغداد ودمشق وبيروت وصنعاء ، انظر الى الانتفاضة العراقية المباركة ضد الفرس الان. وكذلك مظاهرات بيروت ضد التسلط الفارسي ، وحتى في مصر والجزائر والسودان فهي عبرة إذا كنت تعتبر …

  4. 473 مليار دولار هو حجم الاموال المنهوبة
    من طرف احزاب العملية السياسية في العراق ولا اعتقد ان المنحة الصينية ستغطي هذا النهب المبرمج لثروات العراق منذ 13 عاما
    والاكيد ان المنحة الصينية لن تذهب الى جيوب العراقين.ستاتي على شكل سلع واستثمارات صينية والجميع يعرف جودة السلع الصينية !!!

  5. الاخ غازي الردادي المحترم… تحية طيبة وبعد
    لا بأس انك اعترفت ان منع معاينة مريض هو عمل غير اخلاقي. على الرغم من اصرارك أن ذلك هو “عدم احترام لظريف القوي”. قولك هذا ايضا لا بأس به لأن عدم الاحترام من قبل المضيف الامريكي تسجل عليه وليس له. وكما نقول في لبنان انها ” وطاوة وحقارة “.

    انا بدوري لا أنفي ان للحصار نتائجه المؤلمه على ايران حكومة وشعبا، وهو حصائر جائر وظالم هدفه تجويع الشعب الايراني وجعله يرضخ للسياسة الامريكية وابتزازها وهيمنتها والرضوخ لكل املاءاتها وليس أولها الاعتراف بالكيان الصهيوني الغاصب ولن يكون آخرها القبول بصفقة القرن المشؤمه.
    لكن الحرب سجال يا أخي وبعد انهاء وتحييد الهيمنه الامريكية بقوة السلاح من خلال انتشار التكنولوجيا العسكرية والقدرة على صناعة اسلحة بديلة وبتكلفة زهيدة لتقف بوجه السلاح الامريكي الفائق الكلفة، لم يبقى لدى امريكا سوى ممارسة ابتزازها للشعوب وممارسة هيمنتها بسطوة الدولار . هذا بدوره لن يطول طويلا لأن العالم الصاعد والشعوب الحرة لن تسمح بذلك الى ما لا نهاية. وما عليك إلا ان تتابع التقارير الاقتصادية والمالية حول سير الصين وروسيا وعديد من الدول قدما وبثبات للتخلص من احتياطاتهم بالعملة الامريكية واعتماد العملة الوطنية لتبادلاتهم التجارية.
    لن يكون امرا سهلا وربما سيشهد العالم ازمة اقتصادية خانقة ومخاضا أليم.. لكن مما لا شك فيه اننا سنشعد بعدها ولادة عالم افضل واكثر امنا وزوال لأحادية الهيمنة الامريكية وسنفرح معك قريبا ان شاءالله بزوال الابتزاز الامريكي لدولنا وانظمتنا لأن الكلمة وقتها ستكون للشعوب المقهورة…. وزوال الهيمنة والغطرسة الامريكية يعني تلقائيا زوال الكيان الصهيوني الغاصب لفلسطين والقدس الحبيبة وزوال كل الانظمة العميلة الخائنة…والايام بيننا.
    تحياتي لك

  6. الى اخي و ابن بلدي السيد عبدالباري عطوان المحترم
    بعد التحيه و المحبه
    ارجو ان تكتب لنا تحليل هل تريد ان ينتخب ترامب في المراه القادمه و هذه يهم الجاليه الفلسطينيه و غير الفلسطينية في الولايات المتحدة الأمريكية لكي نعمل في هذه الاتجاه . مع احترامي

  7. أنا أرى نفس الشيء أمريكا في عهد ترمب نفوذها الخارجي تقلصه هي بيدها إذا لاحظتوا جميعا كيف تم رفع قيود التسليح عن مملكة اليابان وجمهورية ألمانيا وإذا أردتم التأكد اذهبوا لتصنيف العالمي للجيوش رقم 6 الجيش الياباني وهذا أزعج روسيا والصين لأن اليابان تاريخيا حاربت الروس وأزعجتهم وإحتلت الصين ثمانية أعوام و الأن بدأت بتصدير الدبابات والمدرعات والقطع البحريه والأسلحه المختلفه اليابانية الصنع إلى مختلف دول العالعم أيضا الجيش الألماني رقم 10 عالميا وهذا الكلام أقلق فرنسا وروسيا أيضا لأن التاريخ تعلمونه أنتم جيدا وألمانيا سلاحها ودباباتها وغواصاتها بدأت بغزو أسواق السلاح العالميه هذه نقطه النقطه الثانيه هي باكستان كما تعلمون باكستان والهند عداء تاريخي لأسباب عده الذي ألاحظه أنا مؤخرا أن الهند باتت قريبا جدا من أمريكا طبعا لمواجهة الصين وتطويقها لأن دلهي وبكين ليسوا أصدقاء وكيف باكستان أصبحت قريبه من الصين وعلاقتها جديده مع إيران وبدأت تبلور حلف خاص سيكون له شأن وكلمه (ماليزيا – تركيا – باكستان) الذي أسسه الدكتور مهاتير محمد رئيس الوزراء الماليزي لكي يكون حاضن إقتصادي وتكنولجي وعسكري وثقافي تعريفي بالإسلام وسماحته ولكي يكون سند للقضية الفلسطينيه العادله كما قال الدكتور مهاتير محمد في مؤتمر صحفي في إسلام أبد خلال زيارته الأخيره والنقطه الثالثه هي تماسك وصمود إيران في وجه العقوبات والمؤامرات ودول الجوار التي فتحت أراضيها للجيوش الأجنبيه ولفرق المرتزقه وخبراء التجسس ورغم كل هذا رسخت إيران حلف الممانعه والذي أغلب حلفائها فيه فصائل لها تجارب عسكريه وقتاليه أما بالنسبه لمرشد الثوره وإفشاله موضوع مقابلة ترمب روحاني لأن المرشد الإيراني يعلم أن ترمب رجل يحب الصوره واللقطه ويستثمر بها فبرأي هو فووت على ترمب فرصة كبيره ان يظهر أنه الرئيس الأمريكي الوحيد الذي إجتمع مع أعدائه بيونك يانك وطهران بإختصار إستمرار إدارة ترمب بهذا النهج سيعيد أمريكا لمرحلة ماقبل الحرب العالميه الثانيه قوه دوليه وعسكرية وإقتصاديه وتكنولوجيه وثقافيه نعم لاأحد ينكر هذا لاكن ليست القطب الأوحد لأن الجميع يذكر أمريكا الولايات المتحده والإتحاد السوفيتي روسيا حاليا وإمبراطورية اليابان مملكة اليابان حاليا وألمانيا النازيه جمهورية ألمانيا حاليا ومملكة إيطاليا جمهورية إيطاليا وبريطانيا الكبرى المملكه المتحده وفرنسا ومستعمرتها جمهورية فرنسا حاليا كل هذه القوى كانت قبل الحرب العالميه الثانيه لذا برأي العالم مقبل على تعدديه ضخمه ومتنوعه في الأقطاب تحياتي والرجاء النشر وشكرا جزيلا

  8. أنا أرى نفس الشيء أمريكا في عهد ترمب نفوذها الخارجي تقلصه هي بيدها إذا لاحظتوا جميعا كيف تم رفع قيود التسليح عن مملكة اليابان وجمهورية ألمانيا وإذا أردتم التأكد اذهبوا لتصنيف العالمي للجيوش رقم 6 الجيش الياباني وهذا أزعج روسيا والصين لأن اليابان تاريخيا حاربت الروس وأزعجتهم وإحتلت الصين ثمانية أعوام و الأن بدأت بتصدير الدبابات والمدرعات والقطع البحريه والأسلحه المختلفه اليابانية الصنع إلى مختلف دول العالعم أيضا الجيش الألماني رقم 10 عالميا وهذا الكلام أقلق فرنسا وروسيا أيضا لأن التاريخ تعلمونه أنتم جيدا وألمانيا سلاحها ودباباتها وغواصاتها بدأت بغزو أسواق السلاح العالميه هذه نقطه النقطه الثانيه هي باكستان كما تعلمون باكستان والهند عداء تاريخي لأسباب عده الذي ألاحظه أنا مؤخرا أن الهند باتت قريبا جدا من أمريكا طبعا لمواجهة الصين وتطويقها لأن دلهي وبكين ليسوا أصدقاء وكيف باكستان أصبحت قريبه من الصين وعلاقتها جديده مع إيران وبدأت تبلور حلف خاص سيكون له شأن وكلمه (ماليزيا – تركيا – باكستان) الذي أسسه الدكتور مهاتير محمد رئيس الوزراء الماليزي لكي يكون حاضن إقتصادي وتكنولجي وعسكري وثقافي تعريفي بالإسلام وسماحته ولكي يكون سند للقضية الفلسطينيه العادله كما قال الدكتور مهاتير محمد في مؤتمر صحفي في إسلام أبد خلال زيارته الأخيره والنقطه الثالثه هي تماسك وصمود إيران في وجه العقوبات والمؤامرات ودول الجوار التي فتحت أراضيها للجيوش الأجنبيه ولفرق المرتزقه وخبراء التجسس ورغم كل هذا رسخت إيران حلف الممانعه والذي أغلب حلفائها فيه فصائل لها تجارب عسكريه وقتاليه أما بالنسبه لمرشد الثوره وإفشاله موضوع مقابلة ترمب روحاني لأن المرشد الإيراني يعلم أن ترمب رجل يحب الصوره واللقطه ويستثمر بها فبرأي هو فووت على ترمب فرصة كبيره ان يظهر أنه الرئيس الأمريكي الوحيد الذي إجتمع مع أعدائه بيونك يانك وطهران بإختصار إستمرار إدارة ترمب بهذا النهج سيعيد أمريكا لمرحلة ماقبل الحرب العالميه الثانيه قوه دوليه وعسكرية وإقتصاديه وتكنولوجيه وثقافيه نعم لاأحد ينكر هذا لاكن ليست القطب الأوحد لأن الجميع يذكر أمريكا الولايات المتحده والإتحاد السوفيتي روسيا حاليا وإمبراطورية اليابان مملكة اليابان حاليا وألمانيا النازيه جمهورية ألمانيا حاليا ومملكة إيطاليا جمهورية إيطاليا وبريطانيا الكبرى المملكه المتحده حاليا كل هذه القوى كانت قبل الحرب العالميه الثانيه لذا برأي العالم مقبل على تعدديه ضخمه ومتنوعه في الأقطاب تحياتي والرجاء النشر وشكرا جزيلا

  9. الأخ العزيز محمد الكندري… تحية طيبة وبعد

    يسرني جدا أن أراك هنا معنا علی هذا المنبر الحر، حَكَماْ كنت أم مبارزاً أم مصارعاً أم ملاكماً. فضرباتك محكمة وتحكيمك عادل وسيفك قاطع ومنك نستفيد يا أخي الكريم
    تحياتي لك على أمل ان نراك قريبا على حلبة الصراع ✌

  10. سيهزم الجمع ويولون الدبر….غازي الردادي أنصحك بمشاهدة فيديو قناة الميادين وكيف تم أسر ودعس جنودكم الأشاوس(الارانب) في محور نجران على أيدي رجال الرجال …خزي وعار أن أكون سعوديا هينا مدعوسا من قبل الجميع والقادم أعظم والايام بيننا

  11. الصين تعلن عن استثمارات بقيمة ٤٥٠ مليار في إيران وتركيا، سبحان الله نفس المبلغ ٤٥٠ مليار أول دفعة جزية من السعودية للديلر أبو إيفانكا شوف الصُدَف يا مؤمن 😂

  12. لا اعلم لماذا يقوم الأستاذ دوماً بتضخيم ايران والنفخ فيها؟! كل ما قام بتفسيره قد يخبرنا عن شرق اوسط جديد لكنه شرق اوسط تكون فيها ايران حاضرة لكن ليس بزعامتها، فالزعام تكون لدول عظمى مثل الصين والروس اما ايران مجرد لاعب في الوسط او الهجوم. يرجى النشر

  13. الاخ الفاضل / أمين ،، بعد التحيه ،، نعم منع ظريف عن زيارة مريض عمل غير انساني ،
    هذا لا نختلف عليه ، ولكنه ايضا عدم احترام لظريف (القوي) ،،
    اسقاط الطائره المسيره الامريكيه لانها معتدية ، ومن حق ايران اسقاطها ، وليس من حق
    امريكا الرد على اسقاطها ، وتظل طائره مسيره مهما كان ثمنها فلم يقتل فيها احد ،
    لكن كم قتل من الايرانيين هناااااااك في سوريا ، ولم ترد ايران على مقتلهم ،،
    بيانات النفط الايراني سبق ان ذكر الاستاذ عبدالباري اكثر من مره ان صادرات ايران من
    النفط حوالي 200 الف برميل وانها كارثه ،، والناقله التي ذكرتها وتحمل مليوني برميل نفط
    فهي ظلت في البحر ثلاثة اشهر ، اي كأنها بمعدل تصدير عشرين الف برميل يوميا ،،
    اخي الكريم أكرر ان الحرب هي في العقوبات المشدده والحصار وتخفيض صادرات ايران
    النفطيه للحضيض ،، هنا الانتصار او الهزيمه ،، اما الاهانات او الصفعات لأشخاص
    فهذه لا تقدم ولا تؤخر ، صدام هزم وطرد من الكويت ، وكان الرد بوضع صورة بوش الاب
    على ارضية مدخل فندق الرشيد ليدعس عليها الداخل والخارج ، انها اهانه كبيره لبوش ،
    ولكنها لم تنفع الشعب العراقي ولم ترفع عنه ألم الحصار ، ولم تضر الامريكيين ،
    لذلك انتصار ايران هو في رفع العقوبات ورفع الحصار وعودة صادراتها النفطيه كالسابق ،
    اما الكلام او البحث عن افلام وهذا صفع فلان او اهان فلان ، هذا لن ينفع الشعب الايراني
    الشعب المحاصر هو من يعاني ، كان الله بعونه ،،
    تحياتي لك ،،

  14. اعتادت الولايات المتحدة قبل الدخول في أية مواجهة عسكرية تضليل الخصم وإقناعه، بطريقة غير مباشرة، أنه قوي يمكن أن يلحق بها الضرر، وأنها تحسب له ألف حساب. حدث هذا في الماضي، وهو يحدث اليوم.

    ليس أمرا صعبا أن تخدع إنسانا مصابا بالغرور، وفي الحالة الإيرانية الخديعة سهلة لأكثر من سبب، أهمها اعتقاد الملالي أن الله يؤيدهم بجنود لا يراهم أعداؤهم.

  15. من الخطأ الاعتقاد ان الامريكيين حلفاء للسعودية
    او لاي نظام عربي مهما كانت درجة ولائه او حجم تنازلاته او الخدمات التي يقدمها للمشروع الامريكي في الشرق الاوسط .
    فالقول بعكس ذلك يكذبه الواقع
    والا لكنا رأينا نظاما عربيا واحدا على الاقل ناجحا يثبت اهليته سياسيا واقتصاديا من الانظمة التي (تحالفها) اكبر قوة اقتصادية وعسكرية في العالم ..الواقع يكذب ذلك
    كل الانظمة العربية مفلسة سياسيا واقتصاديا
    وفاشلة على الصعيد الاجتماعي
    الثابت في السياسة الخارجية الامريكية : أن لاعدو دائم ..ولا صديق دائم ..هناك مصالح دائمة فالامريكيون (النظام الرسمي الامريكي ) لا يحالفون الا انفسهم .
    المصالح الدائمة هي الثابت الوحيد في السياسة الامريكية ..فلو كان الامريكيون صادقون في تحالفهم مع السعويين ..لما غرق السعوديون في الوحل اليمني ..ففي الوقت الذي كانت فيه الطائرات بدون طيار الامريكية تصطاد عناصر القاعدة في اليمن فردا فردا ..كان الحوثي ينمو ويترعرع تحت العين الامريكية في صعدة
    ولو كان الامريكيون صادقون في تحالفهم مع النظام العراقي الجديد لما ترعرع البغدادي في سجن ابو غريب تحت الرعاية الامريكية .
    قد يسأل احدهم وماذا عن التحالف الامريكي الاسرائلي؟!،والجواب ابسط من السؤال فالاسرائيليون هم راس الحربة في المشروع الامريكي الغربي في الشرق الاوسط
    فاسرائيل هي اكبر وكرللجوسسة في العالم تتجسس على اي نظام في الشرق الاوسط
    بمافيها ايران وتركيا وبما تقدمه من خدمات استخبارية تشمل الوضع الاجتماعي والاقتصادي والسياسي لمجموع دول الشرق الاوسط.فالامريكيون بارعون في صناعة المؤامرات وهم في حاجة الى حليف استخباري كبير في الشرق الاوسط.
    انهم يعبثون بالامن في افغانستان لابتزاز حليفهم الباكستاني ويعبثون بالامن في العراق لابتزاز الايرانيين ودول الخليج ويعبثون بالملف النووي الايراني لابتزازالسعودية ..ويعبثون في شرق سوريا لابتزاز (حليفهم)التركي ..ويعبثوون في جنوب سوريا لابتزاز غريمهم الروسي وحتى يكون لهم حضور في مألات الحل في سوريا المستقبل .ويعبثون في ليبيا لابتزاز الجوار الليبي.مصر تونس الجزائر والملف الليبي موضوع على نار هادئة.
    يتأمرون على الجميع والغاية هي ضمان الهيمنة الامريكية الاقتصادية والسياسية في وجه غريمهم القديم، الروسي وفي وجه غريمهم الجديد ..المارد الصيني.

  16. الأخ العزيز / أمين بعد التحية ،،
    لافض فوك يا أخي الكريم،، ذكرتني بضربات مايك تايسون القاضية و لكن بقبضة الكلمات حينما تصاغ كما يصاغ الذهب الصافي الي حلية جميلة تمتع الناظرين. نعم تعليقك في محله في ردك على ” إبن العم” و شكلي انا اللي بجلس اعدله للعشرة قبل ما أعلن فوزك بالمباراة 😂🤣🤣✋

  17. ان اعادة ايران لما بين خطي السكة، وهو الهدف الستراتيجي لامريكا في هذه المرحلة، يمكن تحقيقه باقل الخسائر عبر العراق وليس بالحرب معها او مع ميليشياتها في لبنان واليمن وغيره،فاحكام القبضة على العراق لايضعف الصين فقط بل انه يحيّد القدرة الايرانية التجارية والجيوبولتيكية ايضا ويضعها امام خيارين : اما مواصلة انهاكها اقتصاديا حتى تنهار حتما او العودة للسكتين الامريكتين ومنع استخدامها كمعبر صيني، وبالمقابل نرى ان ايران ترى ان ضرب امريكا في العراق هو اهم وسائل كسبها للصراع من اجل دورها الامبراطوري خصوصا تقاسم الغنائم العربية.فالصراع هو على حجم الدور الايراني في الوطن العربي وليس على الدور ذاته لانه بالاصل دور دعمته امريكا والصهيونية منذ زمن الشاه وتجدد في زمن خميني.

  18. سياسة النفس الطويل تظهر سمة من سمات الشعب ؛ حيث إنه يعزل سجادة يدوية لأشهر وسنوات ثم يظهر نتيجة صبر صانعها بالألوان الزاهية والملمس المتميز والهندسة الدقيقة والبراعة في مظهرها والسعر الباهض الثمن. نسأل الله أن يكفينا شر الفتن وأن يوحد أمتنا العربية والإسلامية ويحفظ بلاد الحرمين وبلاد المسلمين جميعا من كل شر

  19. صمود الأمة المذهل أمام اليهود والفرس …
    الأمة رغم نكباتها ماتزال صامدة أمام الهجمات اليهودية والفارسية المتعاونة في السر. و المدعومة ضمنياً من. الغرب بقيادة أمريكا. التي تحتل العراق وتدور تحت رعايتها قتل السكان وتهجيرهم منذ خمسة عشر عاما وأزالة العنصر العربي ، وكذلك في سورية. واليمن ولبنان . لقد جرت محاولات لاتحصى في دحر هذه الأمة فلم. تفلح … ومنذ الغزو الصهيوني لفلسطين وانتهاء بالغزو الفارسي لبلاد الشام …
    إن. قتل مئات الألوف وتهجير الملايين من عرب بلاد الشام وتدمير مدنهم وقراهم لن يمر بدون رد ، وهاهي الجماهير ترد على الاستيطان الفارسي وتجويع و إفقار ما تبقى من السكان للعراق وسورية ولبنان فتنزل الى الشوارع بصدورها العارية وتتلقى رصاص الحقد الطائفي …
    يظن المجرمون اليهود في فلسطين والفرس في ايران أنهم أزاحوا هذه الأمة من التاريخ ، وهو. التاريخ يكذبها …

  20. ويأتيك يالأخبار من لم تزود …
    ……………. ………
    نعم ياسيد عبد الباري … تتساءل أين العرب في الشرق الأوسط الإيراني ؟
    انتفاضة العراق ولبنان ونزول الجماهير الى الشوارع والهتاف بطرد العدو الإيراني من أرض العرب هي الرد على سؤالك …
    انتظر وسوف يشتري قلبك من العدوين الإيراني والاسرائيلي معا…
    لن تموت هذه الأمة. ولن تموت ولو قتلوا الملايين ولو هجروا الملايين ولو استوطنوا مئات السنين
    عاشت الآمة العربية وليسقط الاحتلال الإيراني

  21. الردادي
    بما أنك تتكلم عن الديمقراطية ، حبث لو تكلمنا عن ” ديمقراطية بلدك ” . هل تعلم أن السعودية مصنفة دوليا مع العشرة دول الأكثر استبدادا في العالم .

  22. الولايات للمتحدة اهانت العالم والدبلوماسية العالمية ومجلس الامن والامم المتحدة عندما انسحبت من الاتفاق النووي الموقع والموثق في مجلس الامن ، يعني من الاخر ” ليس بعد الكفر ذنب “

  23. السيد غازي الردادي المحترم
    شكرا لك علی إضائتك علی قمة الافلاس والانحطاط الاخلاقي لحليفتكم العظمی الولايات المتحدة المريكية.

    من سخرية القدر ان تصبح القوة والعَظَمة في منع ضيف من معايدة مريض علی فراشه في المشفی. علما ان المضيف قد تعهد باحترام المواثيق والقوانين الخاصة بالالتزام بشروط الضيافة لزائري واعضاء الامم المتحدة.

    يعجز حليفكم العظيم الذي يملك اضخم قوة عسكرية ونووية وذرية في العالم، يعجز عن الرد والانتقام لاسقاط طائرته الاسطورية فوق مضيق هرمز ويعجز عن مد يد العون لكم والانتقام لتدمير ناقلات النفط في عرض البحر ويعجز عن منع الحرس الثوري من سحب ناقلة نفط بريطانية من بين البوارج العسكرية المحيطة بها ويقف متفرجا علی تدمير مصافيكم النفطية التي كانت عبارة عن نصف اقتصادكم … وتكتفون وتفرحون وتحتفلون بمنع ظريف من زيارة صديقه المريض…. انها قمة الافلاس !!

    أما أرقامك التضليلية يا أخي عن ال ١٧٠ الف برميل يومياً فهي ليست إلا ارقام وهمية تدخل في نطاق الحرب النفسية المفلسة. فكل التقارير تشير الی ان النفط الايراني لا زال يتدفق الی الصين والهند وروسيا وتركيا… وحتی الی الدول المحاصرة وخير دليل علی ذلك الناقلة التي قُرصنت من قبل بريطانيا ومن ثم عادت واكملت طريقها وافرغت حمولتها في سوريا رغماً عن انف امريكا وبريطانيا وكل اذنابهم.
    القوة والعزم والتصميم والتخطيط والإرادة تتمثل في الميزانية المالية التي اعدتها الجمهورية الاسلامية الايرانية للعام القادم والتي لا تقوم بأي شكل بالاعتماد علی النفط بينما لا تزال هناك دول يُمكن تدمير نصف اقتصادها بتدمير ثلاث مصافي نفط عن طريق عشر طائرات من الخردة.
    تحياتي.

  24. صناعة الوهم ثم صناعة الوهم ثم صناعة الوهم
    لا ادري حجم الصدمه التي ستصيب كثيرين عندما يفتح الكيان الصهيوني سفارته في طهران و الرياض و لكن حينها سينكشف الوهم و يظهر الحق

  25. أمريكا خدعت العرب والخليجيين، منهم بالذّات، وأذلّتهم، وابتزّتهم، ونهبت أموالهم، وباعتهم أسلحةً “خردة” منزوعة القوّة والدقّة والدسم، وثبُت ذلك بوضوح في فشل صواريخ “الباتريوت” والرادارات “الحديثة” التي كلّفت عشرات المِليارات من الدولارات في رصد، أو منع، هجمات حركة “أنصار الله” الحوثيّة وحُلفائها، وحماية المُنشآت النفطيّة، والمطارات السعوديّة، إيران تدعم حُلفاءها بالمال والسّلاح ولهذا تنتصر ويخسَر المُعسكر المُقابل.
    نعم
    ياا استاذ عبدالباري المحترم
    انت نسيت الوحه التي اشتراها الامير محمد بن سلمان 450 مليون دولار كمان طلعت مزورة و محلوبه و العقارات التي اشتراها و لن يراها خوفا من القبض عليه بعد رحيل الشيخ ترامب طويل العمر تبعهم انظمه عربيه فاشله و اصبحت هيا والكوليرا موحدة شيء مقرف جدا .
    انني ارى مستقبل مزهر تحت قيادة ايران المسلمه
    و الكيان الاسرائيلي سوف يسبح في البحر
    و ارجو من رأي اليوم ان تنشر تعليقاتي لكي الاستاذ غازي الردادي يتعلم ما هيا الديمقراطية
    الحقيقه في الغرب . مع تحياتي واحترامي

  26. یاردادی لاتقول اسرائیل بل فلسطین المحتله فهی ارض اسلامیه عربیه ،ثانیاً شعب ایران 80ملیون وحسب قولک قبل الحصار الخانق کانت تصدر 2700ملیونین برمیل ،یعنی ایران اقتصادها ثلاثین او اربعین بلمئه من صادرات النفط ان لم یکن اقل من ذلک بکثیر ،صحیح ان الاسعار ارتفعت بعض الشئ لطمع بعض مریضی الانفس والجشعین الذین یصطادون فی الماءالعکر ولکن سینالون جزائهم عن قرب ،فی کل الاحوال ایران محاصره منذ اربعون عام واستمرت بصناعاتها وتوصلت مرتبه من التکنلوجیا فی کل المجالات اکثر من ای دوله فی الشرق الاوسط ،قطر عندما فرض علیها الحصار من قبل السعودیه والاتباع لولا ایران لإنهارت فی اسابیع ،مع ان قطر یداها ملطخه ،بایدی الابریاء فی سوریا والعراق والیمن مثلکم ،ولکن مبادرة ایران لإجل الشعب القطری ،وبعدها للحکومه لترجع لرشدها ،سؤال انتم تصدرون 10ملایین برمیل نفط یومیاً و تعدادکم 30ملیون نسمه اذا فرض علیکم الحصار کم ستصمدون ،وانتم کل ما تلبسون وتأکلون یأتی من البلدان الاخری

  27. السلام عليكم … تعليقي على وِلْْْد الردادي مستشار هيئة الترفيه لا تشغل بالك بهذه المواضيع انتم التوابع تعودتم على تلقي الاوامر من الأمريكان وتنفيذها مع الحلب طبعاً، فلن تفهموا معنى التفاوض مع القوى الكبرى لضمان المصالح وإيران لن تتخلى عن ترسانتها الصاروخية ولن تتخلى عن محور المقاومة، إنت تنتقي المواضيع الخاصة بإيران أو بمحور المقاومة الشريفة مع الإسائة ، وعندما يتعلق اي موضوع بمملكة آل سعود تخاف وتتهرب ولا نجد تعليقاتك غير عن إيران كلنا رأينا ماذا حصل باليمن كيف انكسر جيش الكبسة ، وأخبار قتل الحارس الشخصي (للملوك) وقتل خاشقجي وأسر الصحافي سعود الهاشمي المدافع عن قضية فلسطين وأسر ممثل حماس الخضري الذي عمرة واحد وثمانون عاما بحجة الأمن القومي السعودي ،، وانت يا ردادي جاي تقول تصدير برميل ومش برميل وين انت عايش

  28. انا أختلف مع الكاتب العزيز في نقطة أنه ” لا يكون للعرب إلا دور التابع الذليل ”
    كان الأولى به أن يحدد ” عرب الخليج ”
    لأن العرب ليس الخليج فقط
    فها هي سوريا تتعافى وتأخذ زمام المبادرة وكذلك اليمن والعراق ولبنان والفصائل الفلسطينية المقاومة وكل شرفاء العرب في خندق المقاومة من شرقها إلى غربها
    وعلى مر التاريخ وكما أخبرنا المصطفى صلى الله عليه وسلم أن بلاد الشام ستلعب الدور الحاسم والأخير في إنهاء قوى الشر والضلال
    أنها سوريا العروبة وفلسطين بيت المقدس
    فكيف يغفل الكاتب عن الدور العربي في انهاء الهيمنة الأمريكية في المنطقة

  29. يا غازي الردادي : الم تعلم ان النصيحة كانت في عصر الجاهلية بناقة ؟
    غازي الردادي : يذكرني بمثل شعبي كويتي يقول ( انت في كل عزاء لطامة , او , انت في كل زفاف هزاز ) و هذا هو غازي الردادي يدافع على ال صهيوني ضد المقاومة الشريفة ( اللبانية و حماس و ايران و الحشد الشعبي العراقي )
    و يمجد ترامب الصهيوني ( ما قصرت يا ابو ايفانكا ) لان اخذ الجزية من ولي امره سلمان 700 مليارد دولار امريكي = جزية القران هههههههههه
    في صفقة الباتريوت التي غير قادرة على التصدي لصواريخ و طائرات مسيرة صنع ايراني ( العاب نارية ) حسب قول الردادي , و غازي الردادي غافل عن الباتريوت التي تم اخراجها من الخدمة في الجيش الامريكي قبل ثلاثة سنوات و تم بيعها على سلمان و محمد بن سلمان = خازوق القران
    خمسة سنوات حرب مع الحوثين و عددهم لا يتجاوز 5 الف مقاتل و اليمن محاصر بار بحرا جوا و السعودية معاها تحالف 30 دولة ثلاثة منها دول عظمى
    ( امريكا بريطانيا فرنسا )
    و الردادي يقول ان ايران تدعم الحمثين ! رغم ان العالم يعلم و شاهد ان اليمن محاصر ( برا بحرا جوا ) من قبل السعودية و حلفها الثلاثيني !
    لنفترض كلامك صحيح يا ابن الردادي ! ايران مع الحوثين و في المقابل السعودية تحالف 30 دولة و امريكا و بريطانيا و فرنسا مع السعودية
    و الاسلحة الحديثة تتدفق على السعودية من ( امريكا بريطانيا فرنسا المانيا سويسرا السويد ايطاليا اسرائيل فنلندا بلجيكا + اوربا الشرقية , رومانيا بلغاريا هنغاريا صربيا !
    و طيارين حربيين كل من امريكا اسرائيل مصر باكستان السودان و دول الخليج ) دعم لوجستي من امريكا بريطانيا اسرائيل ) و مرتزق من امريكا الجنوبية ,
    كل هذا في مقابل خمسة الف مقاتل حوثيين تدعمهم ايران الاسلامية ! معقولة و خمسة سنوات و انت في مكانكم مثل بياع البخور المتجول !!! ؟؟؟ ,
    والله ان الجنرال الامريكي لم يبالغ الذي قال ان السعودية في حربها مع الحوثين اصبحوا اكبر اضحوكة القرن !!!
    يا ابني الم تعلم ان خسارت حرب مع اي من كان يجب على الخاسر السكوت و انشغال نفسه في زراعة الطماطم = السكوت من ذهب ! ؟
    ———————————————————————————————————————————————
    تحرمون الاحتفال بمولود النبي الاعظم (ص) و تحتفلون بيوم العيد الوطني السعودي في السماجد !!!!!!!! اليس هذا تناقض يا صديق ابو ايفانكا ؟؟؟

  30. Iran will bring Chinese to middle East. USA strategist will oppose Israel interest to keep China far a way, they will make a deal with Iran which will be their ally in the area.

  31. كلمة حق تقال عن الاخ و الاستاذ عبدالباري المحترم
    السيد عبدالباري النصيحه يقدمها مجانا الى الانظمه العربيه بدون مقابل و لا يقبولنها و يرفضونها لو كانت النصيحه من اجل الحلب لكن قبلوها للاسف و زاد الحلب .

  32. الی الذی قال (هل هذا احترام الاقویاء)
    نعم حکومه الامریکیه حددت التحرکات الوفد الایرانی فی النیویورک. هذا الامر اسهل رد علی اسقاط طاءره المسیره التی اسقطتها القوات الحرس الثوری بصاروخ ایرانی الصنع و منذ ذالک الیوم العالم ینتظر الرد الامریکی لهذا التحقیر ولکن لم ولن یجروء ترامب علی الرد العسکری.
    لماذا التمس ترامب علی لقاء روحانی عده مرات فی نیویورک ؟
    هل جاوب الرییس روحانی؟ وما رایکم بلقاءات متعدده التی عقدت بین کلا الرءیسین مکرون و جانسون من جهه و رییس روحانی من جهه ؟
    ماذا تسمون هذا الامر ؟ الیس هذا احترام الاقویاء؟
    ایران اکتسبت الاحترام الجمیع عندما وقفت بقوه امام المشروع الامریکی والصهیونی فی الشرق الاوسط .
    ایران اکتسبت احترام الجمیع بقدراتها و امکانیاتها .
    قال الله تعالی :
    یاَاَیُّهَا الَّذینَ ءامَنُوا اِن تَنصُرُوا اللهَ یَنصُرکُم وَ یُثَبِّت اَقدامَکُم.
    صدق الله العلی العظیم

  33. الى عراقي وهابي داعشي
    انت لاتملك سوى الحقد الدفين وقد ورثته من اسلافك لكل محب لال محمد وهل عروبة ال سعود تبيح لهم بقتل ابناء اليمن وابناء الشام وابناء الرافدين الذي تدعي زورا انت منه كلا ثم الف كلا ايران ولا غير ايران هي شوكة في عيون الصهيانية عربا كانوا ام من الشتات.

  34. (لا مكان ولا دور فيه للعرب، وإن وُجِد هذا لمكان وهذا الدّور، فإنّه دور التّابع الذّليل.. والأيّام بيننا.)

    بحول لله الكريم سوف يلّم شمل العرب وسيكونو على يد واحده. وهنالك رجال مقاومون من العرب في سبيل الوحده العربيه سوف يرتفع شأنهم بإذن لله وسيكون لهم الدور القيادي
    (اللهم أعزالإسلام والمسلمين )

  35. إلى فلسطيني مهاجر
    أخي نحن نظن أن الذي يهاجر خارج نطاق انظمة التبعية والانبطاح أي أنظمة العربان بصير يفهم شويه لان إقامته ستكون في بلد لا شك فيه فيه حريه تفكير وصحافه وإعلام ورأي ونظام وحرية بحث وتنوع مصادر الأخبار ومعدوم الطنطنه لهذا الحاكم أو النظام وخصوصا اذا كان المهاجر في دولة اوروبيه
    ولكن الظاهر انك قد حملت هلالة الحجر الصحي على العين والدماغ الذي كان ما زال يفرض على شعوب أنظمة التصهيون وسماسرة الأوطان قادة جيشوش للإيجار والبيع
    معك إلى مهجرك
    يا اخي الصراع الذي تراه بين دول التبعيه ودفيعة الجزيه بقيادة الصهاينه والامريكان ليس صراع على رغيف خبز أو صينية خضار
    وانما هو صراع استراتيجي يؤمن للأجيال القادمه رغيف الخبز وصينية الخضار الذي لا يمكن لأحد تأمينها بكرامة لشعبه إلا إذا امن اولا القوة العسكرية التي تذود عن الأرض التي سوف يزرع فيها القمح وما تطلبه صينية الخضار من هذه الأرض
    ماذا خسرت أمريكا
    لقد خسرت أمريكا حليفا منبطحا تابعا يقدم ثرواته وإمكاناته الهائله قربان تحت قدم الصهيوني والأمريكي ناهيك عن موقعه الاستراتيجي وشعبا معطوب لا يقوى على شيئ
    ماذا ربحت إيران
    ربحت إيران شعبا مفكرا قويا لا يذل اذا لم يكن لديه ما يملاء ربع معدته ودوله نضاخه بالخيرات والثروات وكلمة مسموعة وعدو منكمش للخلف لا يجرؤ إلا على العواء وليس النباح
    ربحت إيران قوة عسكرية سوف تحمي الأرض التي سوف تنتج الخبز والخير الكثير دون أن يجرؤ كلب أن يقترب من حدودها
    وها هى قد فعلت وسوف ترى المزيد
    القضية ليست كما تراها بعيون عربيه مصابة بالرمد تحت ظل نظام فاسد يسرق ملكه بنفسه ويجلب إلى بيته من يسرق فاتحا لهم الباب ومعينا لهم على حمل ما سرقوه متخفيا مثلهم حتى لا يروه أبنائه ويعلموا ان ولي امرهم لا يرتقي حتى لان يكون شبه رجل من كبر الفاحشة التي يرتكبها
    ضع البطن على جنب وفكر في مستقبل الأجيال القادمه
    سترى أن إيران كسبت كل شيئ ومحور الصهاينه وامريكا وجرائهم قد خسروا كل شيئ

  36. الى
    فلسطيني مهجر Today at 6:53 pm (1 hour ago)
    مثل ماقال المثل مجنون يحكي وعاقل ! ماهو الضرر الذي لحق بامريكا من حصارها لايران ؟ هل تم رفع اسعار السلع الغذائيه للمواطن الامريكي؟ هل تراجعت الخدمات الطبيه للشعب الامريكي من جراء الحصار ؟ هل هل هل ؟ بالنظر للوضع الايراني : هل تضرر الشعب الايراني من الحصار الامريكي ؟ من هنا يجب ان ننطلق للمقارنه ….اما العنتريات والكلام لايطعم جائع (وهم كثر في ايران) ولا يشفي مريض

    يا اخي نعم ارتفع سعر البترول و السلع والخدمات في امريكا و الجواب هو نعم
    اما عن ايران ارجو ان تقوم في زياره و تخبرنا ماذا يحصل و تخبرني كم سعر كليو البطاطا و لا تنسى السكر لك الشكر و هنا ينتهي موسم العنتريات
    و الجوع . مع تحياتي

  37. أخي عبد الباري … أصبت كبد الحقيقة باثارة موضوع شرق أوسط جديد ، ايران تتطلع وتسعى لذالك ، وهذا حق لها كما هو حق لأي دولة عربية ، ما أراه أن أي طرف يسعى للوصول لذالك عليه ازالة اسرائيل عن عرشها في المنطقة ( وهذا بالدرجة الأولى سبب عداء اسرائيل مع ايران ) فهل ستنجح ايران بذالك ؟؟؟ ألا ترى أن هذا الأمر يستحق منك أو من الأخ فؤاد البطاينة أو من كليكما مقالا تحليليا ؟؟؟؟ نأمل ذالك

  38. كل من يهاجم الأمة العربية ويقول العرب كذا اما أنه غير عربي وحاقد واما انه عربي وجاهل.هذه أمة الخير والصحابة والقادة العظام.هذه الأمة التي اختار الله سبحانه لغتها لتكون لغة أهل الجنة والقرآن. نعم المرحلة صعبة ومحبطة،لكنه فشل مرحلة وليس أمة.

  39. توليفة التفكير و بالتالي التعبير عند ذباب ال سعود تعتمد على متلازمة : ” رمتني بدائها وانسلت” …نوع من انكار الواقع الحقيقي و العيش الوجداني في واقع افتراضي تنقلب فيه الأدوار …

    ايران روضت وحش العقوبات ، فمند 40 سنة و هي تواجهه ، أي في سلم العمر البشري ..بلغت سن قمة النضوج و ابتكرت درع الصبر الاستراتيجي ….طورت مقدوراتها و أصبحت القوة العظمى اقليميا و ضلعا رئيسيا في مثلت اسقاط الهيمنة الأمريكوأطلسية…
    أما ال سعود فهم الموجودون في ورطة العمر ….و تباشير النهاية واضحة في الأفق القريب جدا …جدا …

  40. الحمدلله نحن تحت الاحتلال الاسرائيلي في هذه التاريخ العربي المطعوج الزباله المعتوه الموجود في آل سعود و المتحدث عنهم غازي الردادي و الشعب الفلسطيني سيكون الشوكه في عيون الانظمه العربيه الصهيونية و هم مربط الفرس للاحتلال الصهيوني . و فلسطين من بلاد الشام و العاصمة دمشق . و ارجو النشششر يا راي اليوم و كل يوم الإشراف

  41. أعتقد أنه مع “قذارة الأوار” التي التي مارستها السعودية ومن حشدتهم من قطيع بالمنطقة منذ التسعينات من القرن الماضي ؛ بل منذ قيام الثورة الإسلامية بالجمهورية الإيرانية الإسلامية سنة 1979 ؛ بتأليب الغرب عليها وإشعال فتيل الحرب العراقية – الإيرانية ؛ وهي قذارة كشفها سقوط أوراق التوت التي كانت تتخفى وراءها تحت ” عباءة الإسلام ” و”خدمة وحماية الحرمين” وهما مؤسستان استغلتها أبشع استغلال “لمصلحة الصهيونية” وهو الوجه القبيح والفظيع الذي انكشف أمام كل الأمة العربية والإسلامية ؛ ” إلا أن إيران ليست بالدولة التي “تسمح لنفسها بالنزول إلى درك القوى الاستعمارية ” ؛ بل على العكس تماما ؛ من عانى من المظلومية ؛ يدرك تماما مدى ما تعرضت له شعوب المنطقة من محيطها إلى خليجها ” ومن ثم فالمتوقع أن تكون إيران سندا وعونا لهذه الشعوب على استرجاع سيادتها واستقلاليتها من الاستعمار الجديد الذي أوكله الاستعمار المطرود لعملائه من الأنظمة الوظيفية لضمان استمرارية نهب خيرات الشعوب “لقاء عمولة مخزية” ” وإن غدا لناظره قريب ” !

  42. شمس أمريكا تغرب وراء المحيط ببطء لكن بثبات.وشمس الصين ومعها إيران تسطع وبخطوات سريعة؛ إدا كانت إيران ترفض الرد على هاتف ترامب فكيف ترد على عروض العاهل السعودي خصوصاً بعد المعطيات التي ذكرتها
    الحقيقة إيران عانت على مدى أربعين عاماً من أذى أمريكا ومؤمرات اليهود و العرب و اليوم ستتصرف كقوة عظمى بعد أن هيأت لنفسها كل الظروف من سلاح و تحالفات ؛الصراع على مناطق النفوذ سيكون بين إيران وتركيا مثلما كان بين الصفويين و العثمانيين ؛أما العرب فسيقولون كلمتهم عندما يتخلصون من حكامهم ؛لكن حذاري منهم إن عادوا

  43. منذ القدم هناك تنازع بين الروم و الفرس للسيطرة على المنطقة و ما زال النزاع
    لم يكن العرب اي دور من قبل
    و ما لم يكن من قبل قد يكون في المستقبل
    أما ما كان في الماضي فلا بد و أن يكون في المستقبل
    كانت العراق المناذزة مع الفرس و الغساسنة مع الروم
    فسوريا ستكون مع الروم سواء أكان الروم تركيا او روسيا
    و العراق واضح التبعية
    و أنا ممن يعتقدون أن كل ما يجري هو مصلحة المال امريكي او غيره

  44. تحليل موفق كالعادة ….
    لكن أختلف معك أستاذنا العزيز في استنتاجك الاخير …
    بل شرق أوسط جديد بدور فعال لأشرف العرب أو البقية الصالحة من العرب ….وهم : سنان محور المقاومة .

  45. مثل ماقال المثل مجنون يحكي وعاقل ! ماهو الضرر الذي لحق بامريكا من حصارها لايران ؟ هل تم رفع اسعار السلع الغذائيه للمواطن الامريكي؟ هل تراجعت الخدمات الطبيه للشعب الامريكي من جراء الحصار ؟ هل هل هل ؟ بالنظر للوضع الايراني : هل تضرر الشعب الايراني من الحصار الامريكي ؟ من هنا يجب ان ننطلق للمقارنه ….اما العنتريات والكلام لايطعم جائع (وهم كثر في ايران) ولا يشفي مريض

  46. يتظبق على حال العرب اليوم وال جرير :

    وَيُقْضى َ الأمْرُ حينَ تَغيبُ تَيْمٌ وَلا يُسْتَأمَرُونَ وَهُمْ شُهُودُ

  47. قلنها سابقا و نكررها دائما ، على أنّ ايران تعتمد على قوة شعبها و امكانياتها الذاتية . فيها ديمقراطية ، يمارس شعبها حقه في اختيار رئيسهم و ممثليهم في مختلف مجالسهم و برلمانهم التشريعي . هذه التجربة الديمقراطية ، تفتقدها معظم الدول العربية و على الخصوص دول الخليج .
    إذا أخذنا السعودية على سبيل المثال ، هي تتباهى بسياسة ” فولكلورية ” ما يسمى بـ ” الترفيه و الانفتاح ” و الذي لا مجال فيه للديمقراطية و الحقوق و حرية التعبير و مساهمة “انتخابيية ” للشعب
    ( و ربما هو حلم الشعب السعودي ) .
    اظن أنّ نوع كهذه الانظمة الاستبدادية ، ستظل لا محال ، تعاني من التبعية للخارج …
    و السلام عليكم .

  48. كل الاحداث المتتالية في المنطقة تشير الی أنه لن يتأخر كثيراً ذلك اليوم الذي لم يجد النظام السعودي ناصراً له ولا معين ولا مخلص من المكائد والخداع الشيطاني الامريكي سوی الجمهورية الاسلامية الايرانية… والايام بيننا.

  49. نعم.. عندما تُعلن الصين أنّها قرّرت استثمار 450 مليار دولار في إيران، وتركيا أنّها ستستمر في استيراد النّفط الإيرانيّ، ولن تعترف بالعُقوبات الأمريكيّة، وتُنسّق روسيا سِياساتها في سورية والمِنطقة مع طِهران، فهذا يعني قِيام شرق أوسطٍ جديد لا مكان ولا دور فيه للعرب، وإن وُجِد هذا لمكان وهذا الدّور، فإنّه دور التّابع الذّليل.. والأيّام بيننا.
    نعم . و لا سمح الله أن يكون دور للعرب .
    و شوف شو عملو خراب دمار بيوت و مستهلكين
    و شاطرين في الشعر الخ و هم بحاجة إلى ثقافة جديدة و تغيير شامل و التاريخ الى المزبله . مع تحياتي إلى كل الشرفاء في هذه المنير ال okay حاليا و سيكون ممتاز يوم بعد يوم

  50. راءع سيدي عطوان، روءية تحليلية في الصميم مع اني لا أوافق اي تهدئة مع الخونة المنبطحين و امنيتي ان أراهما يواجهان و معهما كل مجرمي الحرب ضد اشقاءنا في اليمن و سوريا و ليبيا و العراق العدالة و لو سحلاً في الشوارع؛
    لقد دمروا هذه الامة بعد إفقارها و إذلالها و معهم معظم حكامها؛
    هناك عوامل متعددة جعلت المجرمين ربما يتحسسون قرب نهايتهم، من تفوق محور المقاومة الشريف و قرب افول “الأصدقاء” الذين خدعوهم و نهبوا أموال الامة منهم الى ظهور بواعث انتفاضات و حراكات شعبية سوف تصحح مسار الربيع العربي (الذي لازلت اءومن به) الذي دمروا بداياته و استعملوا (برفع التاء) من طرف الصهاينة لتحويله دموي و تدميري.
    انه يمهل و لا يهمل!

  51. بوتين ينتقم من أمريكا اللتي اسقطت الاتحاد السوفياتي. أمريكا سيسقطها بوتين اللذي لعب جيدا على ملف إيران وعداوتها للغرب واستفاد من لهو أمريكا مع ايران وفعل فعلته اللتي سياتي ما بعدها لروسيا وكذلك الصين. أمريكا تفطنت متاخرة ومحاولة جر إيران للتفاوض معها لم تفلح تحت العقوبات وقد تكون أمريكا مجبرة على التفاوض مع إيران بلا عقوبات تفاديا للانتصار الكبير لبوتين والصين.

  52. أحسنت التعبير أستاذ عطوان .. شرق أوسط جديد
    نعم هو الشرق الأوسط الجديد الذي تبنت كلا من قطر والسعودية تنفيذه بعد أن فشلت إسرائيل ورايس بتنفيذه عام 2006
    إلا أن الواقع لم يجر كما اشتهت السعودية بل قادت نفسها بنفسها فيه إلى الهلاك والتبعية والإذلال .. .. فهي استطاعت أن تجند عشرات الآلاف من الجاهديين لمحاربة سورية في الداخل وتمويل وتسليح عشرات الآلاف غيرهم من السوريين لمواجهة دولتهم .. ولكنها لا تجرؤ على تسليح مناضل واحد في فلسطين .. ماهكذا تكون الحلول لمن يريد الخير لأشقائه ..
    حاربت اليمن بحجة عدائية لا تقبل العقل أو المنطق .. فكيف لها تحارب في اليمن لدعم الشرعية في الوقت الذي تدعم حلفائها في سورية لإسقاط الشرعية .. ودعمت حليفها السيسي لإسقاط شرعية مرسي .. هي موازين مختلفة تختار منها ما يناسب سياساتها .. وحقيقة الأمر أنها ظنت أنه باستطاعتها مضارعة إيران ومحاربتها بحلفائها في سورية واليمن ولبنان وفلسطين .. وفي جميع هذه المحاولات باءت بالفشل. وصولا لعباس الذي يعد من حلفائها قد تخلى عن مشروعها الذي لا يحمل أدنى درجة من الكرامة للفلسطينيين.
    لو بنت السعودية سياساتها على مصلحة الشعوب العربية لكانت قد كسبت الرهان .. إلا أن حربها لإيران من خلال حلفائها قد أفقد مصداقيتها لدى شعوب المنطقة وكشف هويتها الحقيقية. وها هي تسعى للعودة إلى المربع الأول وربما هي عاجزة عن ذلك.
    وهاهي اليوم إيران تنجح بفرض تأسيس مشروعها الجديد على المنطقة والذي تبلورت فيه محورين .. أحدهما متماسك ويملك الإرادة والرؤية الاستراتيجية في مواجهة الكيان الصهيوني ومشاريعه الرخيصة .. والآخر يمتلك الكثير من المال والكثير من التناقضات والخلافات بدءا من إسرائيل مرورا بمصر والأردن وآل سعود والإمارات وقطر والبحرين.
    ما من شك أن هذا الانقسام من شأنه أن يؤسس لمرحلة جديدة من الصراع مع الكيان الصهيوني والذي سيكشف الأقنعة بوضوح ولن يكون هناك من حاجة لادعاء المسرحيات وأعتقد أن هذا الصراع سيفضي إلى نهاية حتمية للكيان الصهيوني يترافق مع انهيار تلك النظومات الخلبية التي تقوم على شراء حمايتها.

  53. الرئيس حسن روحاني ما احترامنا لشخصه الكريم أحيانا يفتقد إلى الحزم في التعبير عن السياسه الايرانيه نحو ادارة ترامب. نعتقد أن الشيخ روحاني لا زال لديه امل بتحسين العلاقات مع أمريكا دون تقديم تنازلات مهمه للامريكان…امل ليس في محله يا سيادة الرئيس، بأمريكا لم تلتزم بالاتفاق حتى ايام اوباما

  54. قِيام شرق أوسطٍ جديد لا مكان ولا دور فيه للعرب ……………. هذا الكلام لا شك فيه ابدا …… و لكن من يقيمه ؟؟… فالعلم عند الله

    القيادة الإيرانيّة تشعُر أنّها في موقفٍ قويٍّ يُؤهّلها لفرض شُروطها وإرادتها على الآخرين
    الولايات المتحدة “أجبن” من أن تشُن هُجومًا عسكريًّا ضِد إيران

    يبدو ان روح صدام لا يزال يتقمصكم جميعا !!!!!……….. لا يمكننا ان نقول الا كما تقول : الايام بينكم

  55. هذا وعد الرحمن وله الحمد ” : يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِن تَنصُرُوا اللَّهَ يَنصُرْكُمْ وَيُثَبِّتْ أَقْدَامَكُمْ
    ومن یتوکل علی الله فهو غالب باذن الله …

  56. لم يأتنا من حكام بني يعرب الا الهوان والمذلة تحت نعال السيد الاميركي الابيض، نحن شعوب لم نحكم انفسنا في تاريخ حضارتنا العربية كله، ربما علينا التعلم من الذي يجيد ادارة موقعه في هذه الدنيا، على امل ان نتمكن من حكم انفسنا بعد الف عام من الان.

  57. Trump have a self esteem issues. He needs reaffirmed all the time. And the Iranians giving him the boot to keep him wanting for more, till they get what Obama refuses to give, it is the era of strong and thoughtful , can we give this medicine to Abbas and his pla minions

  58. امبراطورية الفجور والعدوان الامريكي اقدمت على إهانة ايران عندما امتنعت
    عن اعطا تاشيرات دخول لمساعدي الرئيس روحاني والفريق الإعلامي الإيراني.
    وهي دلالة على خسة وحقارة هذا النظام
    المبتز البلطجي.
    ومافعلته ايران من عدم الرد على مكالمة
    ترامب في نيويورك هي صفعة لترامب
    وامريكا عديمة التربية والادب والذوق
    والاتيكيت والعرف الدبلوماسي.

  59. في زاوية اقتصاد خبر يقول ان صادرات النفط الايراني خلال شهر سبتمبر وصلت
    الى أدنى حد لها خلال اكثر من ثلاث سنوات حيث بلغت 171 الف برميل يوميا فقط
    وكانت في شهر اغسطس بلغت 390 الف برميل وفِي شهر يوليو كانت 240 الف
    ايران كانت تصدر اكثر من مليوني برميل نفط يوميا قبل عقوبات ترامب المشدده ،
    بالنسبه لموضوع الصفعات والإهانات ، نحن رأينا مماطلة إعطاء روحاني تأشيرة
    الدخول الى امريكا وتم تقييد حريته وتحركه ، ايضا ظريف منع من زيارة سفيره
    المريض في احدى المستشفيات ولم يسمح له الا بالاتصال بالمريض ، وشاهدنا ظريف
    وهو يمنع من احد رجال الامن قبل ان يتجاوز خط سيره المحدد له ،
    فهل هذا احترام الأقوياء ،،
    والموضوع ليس في إهانة ترامب او روحاني وظريف ، الموضوع ان ايران عليها حصار
    وعقوبات مشدده ولا تصدر الا 171 الف برميل ، هنا يكون الانتصار او الهزيمه ، بعيدا
    عن اهانات اشخاص ،
    اما في موضوع الرسائل والوساطات بين السعوديه وايران ، فما اكثر من رسائل ايران
    المعلن منها والغير معلن ، لطلب الوساطه مع السعوديه ، حتى وصلت لطلب حلف مع
    السعوديه ودول الخليج ، وزيارة عادل المهدي للسعوديه واضح منها حمله لرساله من ايران
    لانه ليس من المعقول ان يزور السعوديه ليحمل رساله منها الى ايران ، انما قديكون آخذا
    ردا من السعوديه على الرساله الايرانيه ،
    بالنسبة للوضع السياسي في اسرائيل ، فللأسف هذه هي الديمقراطيه ، فلم نرى نزول
    الدبابات للشوارع او فرض حالة الطواري او قمع للمعارضه او قتل ،
    ليت في بلداننا العربيه بمثل ما يحدث في اسرائيل ، لما كان حصل قتل وتهجير للملايين
    وتدمير بلدان عربيه باكملها ،،
    تحياتي للجميع ،،

  60. شرق اوسط جديد بدأ في التشكل .. الشرق الاوسط القديم الذي كانت له علاقات وطيدة مع الشرق الاقصى في كل المجالات .. فالشرق الأوسط اقرب الى آسيا أو الشرق الاقصى من الغرب الاستعماري الذي لم يأتينا منه سوى البلايا والحروب والاستعمار والاستعباد.. أخي عطوان بلغة أخرى لقد بدأت الصين في تقطيع أيادي الغرب من الشرق الأوسط الذي سيصبح المركز التجاري العالمي في المخطط الصيني الاقتصادي العضيم … لكن المهزلة والعتاهة أن يستمر حكام الشرق الأوسط خاصة والعرب عامة في التمسك بأمريكا الغارقة …

  61. تحليل واقعي وفي الصميم.غربت شمس امريكا عن المنطقة والعالم. وسقطت من عيون حتى حلفاءها الغربيين الذين تاخروا
    بسبب تبعيتهم العميا لها .

  62. ما اشبه اليوم بالبارحة وكأنما بدأنا نعيش الزمن الذي اجهز فيه العباسيون على الامويين بعد أن عاث جيلهم الثالث والرابع افسادا. لعل زمن الرايات السوداء القادمة من المشرق قد حل.

  63. قوة الدور الايراني ليس الا على حساب ضعف و غباء العرب و الصراع الطائفي الدائر بينهم و اللذي تمكنت ايران و غيرها من استغلاله من التغلغل في عقول ووجدان الكثير من العرب و التفرقة بينهم، و ادى ذالك الى تحويل عدة دول عربية، لبنان و العراق و اليمن الى دول فاشلة ميليشاوية لا تملك سيادة و لا جيوش و لا ارادة ، هل لبنان هو دولة؟هل العراق تسميها دولة؟ الدور الايراني هو دور تخريبي و تدميري في المنطقة و من الخطأ الاعتقاد ان هذا سيؤدي الى تعاضمه بل العكس تماما، فالمظاهرات في العراق ما هي الا صحوة و رفض شعبي و من كل الطوائف ضد هذا الوضع الفاسد و الميليشيات وبداية النهاية الى الدور الاراني القذر في العراق، و اذا كان السيد ترامب غير راغب في الحرب و جاهل في السياسة فعهده قد قارب على الانتهاء، العبث و الطمع الايراني في الدول العربية سيؤدي الى دمار المنطقة و دمارهم كذالك، و غدا لناظره قريب…..

  64. صدقت يا استاذ عبد الباري عطوان، انه شرق اوسط جديد صنعته دماء الشهداء والام الجراح ومعاناة الحصار
    لقد حكم الاعراب الانبطاحيون عقودا ولم يحرروا فلسطين، ولن يحرروها، بل باعوها ودفعوا للصهاينة ولترامب فوقها مليارات.، انتهى دورهم اليوم…

    اذن، نطلب من الجميع، ان يتركوا الفرصة الان لمحور المقاومة ان يحرر فلسطين، واذا لم يفعل فسبتم اسقاطه ومحاكمته…

  65. The Americans realized that there is a conflict of interest between Israel and America regarding Iran. America’s interest is to keep China far a way from middle east, Iran can bring Chinese to straight of Hurmuz but Israel interest is to destroy Iran.

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here