لماذا أصبحت الانقِلابات العسكريّة منزوعة “الدّسم” والحسم هذه الأيّام؟ وأين اختَفى “البيان الأوّل” الذي كان “يهُز الدّنيا” ويُؤرّخ لبداية حُكم الجِنرالات اللامحدود؟ وكيف تراجَعت توصيفات مِثل “ثورة الإنقاذ” من المشهد؟ وهل بات الحِراك الشعبيّ هو عُنوان التّغيير والصّلابة الذي تخشاه الجُيوش الجرّارة؟

عبد الباري عطوان

تغيّر الزّمن، وتعدّدت الانقلابات العسكريّة، وعادت الرّتب والنّياشين تتصدّر الشّاشات التلفزيونيّة، ولكنّها انقلابات مُختلفة هذه الأيّام، وبيانها الأوّل مُختلف أيضًا، لأنّه بات “منزوع الدّسم”، وقادتها عازفون عن الحُكم مُكرَهين، ولو ظاهريًّا، ويرتعدون خوفًا من الشّعوب، ويتوسّلون رضاها، ويُؤكّدون طِوال الوقت أنّهم مُجرّد “مرحلة انتقاليّة” مؤقّتة لن تطول، ويُقسِمون بأنّها ستنتهي بتسليم الحُكم للشّعب، وللدّولة المدنيّة، سُبحان مُغيّر الأحوال.

إذا أخذنا السودان كمِثال، نجِد أنّ زعيم الانقلاب العسكريّ الفريق ركن عبد الفتاح البرهان، يرضخ لمطالب وإملاءات السيد محمد ناجي، أحد قادة تجمّع المهنيين السودانيين الذي تزعّم الاحتجاجات طِوال الأشهر الأربع الماضية، وأبرزها، حل المجلس العسكري الانتقالي واستبداله بآخر مدني يضُم مُمثّلين للجيش، وإقالة كِبار المسؤولين في السّلطة القضائيّة.

أمّا في الجزائر فإنّ الجنرال أحمد قايد صالح، رئيس هيئة أركان الجيش، فكان مِثل “الحمل الوديع” أمام قادة الحِراك، يُنفّذ مطالبهم الواحد تِلو الآخر دون تلكؤ، بما في ذلك عزل الرئيس، وفرض الإقامة الجبريّة على كُل أفراد العِصابة التي كانت تُحيط به، بما في ذلك رجال الأعمال الذين عاثُوا في الأرض فسادًا.

لم تنزل دبّابة واحدة إلى الشوارع إلا ما ندر، وشاهدنا قوّات أمن تنحاز إلى الشعب، وتلتقط الصّور “السيلفي” مع المُتظاهرين، وشباب ثائر لا يقتحم المحلات ويسرق وينهب رغم جوعه وغضبه، بل يُكنّس الشوارع ويُعيدها إلى أبهى صورها.. ما الذي يحدث، وما الذي تغيّر؟ وهل يُفهِم هذا الانقلاب النّاعم من بقي في عُروش الحُكم؟

***

لم نسمع عسكر السودان يستخدمون تعبير “ثورة” لوصف انقلابهم على غِرار ما فعله أسلافهم في “ثورة الإنقاذ” التي قادها الرئيس البشير طوال ثلاثين عامًا، ولم تنقذ أحدًا، بما في ذلك صاحبها، بل أكلت أبناءها ومُنظّريها، والشّيء الوحيد الذي نجحت فيه هو تكريس انفِصال الجنوب وتشريعه، على أمل إنقاذ الشّمال، وإطالة بقائها في الحُكم فخسرت الاثنين.

عندما تغرق الجيوش وقادتها في الفساد، وتتحوّل إلى شركات مقاولات، وتتغوّل في الاستبداد، وزعماؤها في احتقار الدساتير، والارتهان للاستعمار ومخططاته، والتخلّي عنن القضايا الوطنيّة، وتوجيه فوّهات بنادقهم نحو صُدور الشّعوب، فمن الطبيعي أن تكون الغلبة لحراك الشارع، وشبابه وشاباته، لأنّ تحقيق مطالبه العادلة هي الطريق الأقصر نحو الرخاء والأمن والاستقرار، وليس الدّبابات، وإلا فهدم المعبد على رؤوس الجميع، فعُقدة الخوف من العسكر زالت أو كادت، إلى الأبد.

الشارع أخذ مكان الجيوش، وتقدّم عليها، وبات هو صاحب “البيان الأوّل” الحقيقي، لأنّ مُعظم هذه الجيوش لم تخض حروبًا إلا وهُزمت فيها، ولهذا جرى استبدالها بالتّنظيمات العسكريّة المسلحة مثل “حزب الله” في لبنان، و”حماس″ في فِلسطين، و”الحشد الشعبي” في العِراق، و”الحرس الثوري” في إيران، و”أنصار الله” في اليمن، والسبحة “كرّت”، والمخفي أعظم.

جُيوش تعتمد في تسليحها وتدريبها على المعونات الأمريكيّة لا خير فيها، لأنّ قرارها ليس مُستقلًّا، ولن يكون وسيظل مُرتهنًا للمُموّل والمُسلِّح، أيّ امريكا، التي تضع أجنداتها بالتّالي، ولهذا تساقط مُعظم الزعماء العرب الذين استولوا على الحكم عبرها في سنوات معدودة، ولا نعتقد أن الرئيس عمر البشير سيكون الأخير، فالقائمة طويلة والملكيّات غير مُحصّنة، وكذلك ما تبقّى من جمهوريّات بطبيعة الحال، والتّاريخ يُعيد نفسه كُل مئة عام، أو أقل.

***

إنّها نظريّة أحجار الدومينو التي تتساقط الواحدة بعد الأخرى، فلم يعُد هُناك ما يُمكن أن تخسره هذه الشّعوب التي يشكّل الشُباب العاطل عن العمل حواليّ 60 بالمئة من تعدادها، بعد أن نفذ صبرها وطفح كيلها وأصبحت أمام خيارين، إمّا الموت على ظُهور قوارب الهجرة، أو في ميادين المُواجهة، ويبدو أن الخِيار الأخير هو الذي يتقدّم هذه الأيّام، وبدأ يُعطي ثماره الطيّبة.

رحم الله أيّام “البيان الأوّل” الذي كانت كلمات فِلسطين، والتصدّي للاستعمار، والسيادة الوطنيُة تُزيّن فقراته، فعندما تترهّل الجُيوش، وينخرط قادتها في الفساد، فإنّ البديل هو البيان الحراكي الشعبي الأوّل، أو هكذا أثبتت الثّورتان الاخيرتان في الجزائر والسودان، وستُثبته الثّورات المُقبلة بإذن الله.

الثّورات تنتصر عندما لا تضع أجنداتها “سي آي إيه”، ولا يكون فيلسوفها برنارد هنري ليفي، ولا تكون “تل أبيب” قِبلَتها، وتُجسّد أروع صور الكرامة والوطنيّة في إطار السلميّة الحضاريّة.. والمُفاجآت القادِمة كثيرة.. والأيّام بيننا.

Print Friendly, PDF & Email

50 تعليقات

  1. السيسي اقسم انه لا يطمع بسلطة و ها هو يحلم ب 2030 و من بعدها 2050 , امر مضحك ما جرى و يجري
    الشعب المصري قام بثورتين ليسلم السلطه لعسكري دمر الاقتصاد و دمر الجنيه ثم اتهمت شيرين بانها السبب
    انا لا اعلم هل الشعب المصري جاهل و مغيب ام انه خائف من بطش السيسي ؟

  2. طيب..اولائك الذين يصلبون شعوبنا على رؤوس الاشهاد ويجلدونها بكل هذه القسوه.. وينشرون غسيل الامه ويقفزون عن مليار سطر.. شويه شوي وعلى مهلكم علينا… ما سقا الله على أيام السكون والطمأنينه كانت الدنيا عال العال… والامه العربيه تعيش حقبه ذهبيه.. وما كان في اخطار وما كانت الامه تنهب ليل نهار.. ولسوء حظها انهم لا يشبعون… ما جد جديد طيب وتابت شعوبنا وشعرت بتأنيب الضمير.. وطأطئت رؤوسها وجرت ذيول الخيبه وعادت إلى جحورها لا ترى ولا تسمع ولا تتكلم.. وألى زمن المشي على البيض ولا تكسره… وزمن الجدران التي لها اذان… وترتل خطابات القاده وتشبع رغباتهم… هل سيعيدون الحقوق المسلوبه..لانه ماشاء الله كان تحرير فلسطين قاب او قوسين او أدنى والجيوش مشرأبه.. . يعني الاخ الذي يفتقد فلسطين وعلمها ويوجه تهمه الخيانه ونسيان لفلسطين وشعبها..للشعوب التي تحاول تحرير نفسها… كي تستطيع الاتجاه نحو فلسطين… فلسطين يا اخونا حيه في قلوب الشعوب العربيه وشعب الجزائر كفى ووفى.. والهتاف لفلسطين فرض كفايه

  3. الله وحده هو الذي لا يموت وهو الوارث وهو القهار.أما الحكام عسكريون كانوا أم مدنيون…هم من يغادروا.
    التاريخ يعيد دائما نفسه. يجب علينا أن نؤمن بأن الله تعالى هوالزمن… الذي يمهل ولا يهمل .الشعوب تبقى وتتغير. العبرة هي: أن الفاسدون والمفسدون يرمون في مزابل التاريخ وتنساهم الشعوب.
    سنة الله في خلقه وسنة الحياة. لكن لأسف الإنسان حاكما كان أومحكوما ينسى و يتناسى كل هذا.

  4. الاستاد المحترم عبدالباري عطوان أطال الله عمره
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    هل نفهم أن هده إدانة ‘وديعة’ للبيانات السابقة ؟

  5. ..الى متابع عربي

    (( لماذا تحدث الانقلابات حصرا في العالم الثالث ولاسيما البلدان العربية… هل هو عشق للسلطة ام تمرد عليها ثم احتلالها
    لماذا لم نسمع عن انقلاب عسكري في الدول المتحضرة… هل هذه الدول استثناء ام ان جيوشها فهمت حب الأوطان بعيدا عن السلطة والحكم..لا أجد جوابا لاسئلتي.))

    لاتجد جوابا لاسئلتك لانك لم تقرأ التاريخ ولانك تقيس عمر البشرية على عمرك
    نابليون بونابرت عاد من حملته على مصر ليقوم بانقلاب عسكري ثم ينصب نفسه امبراطورا على فرنسا المتحضرة
    فرانكو لم يصل الى السلطة الا بانقلاب عسكري في اسبانيا المتحضرة
    بينوشيه لم يصل الى السلطة الا بانقلاب عسكري في تشيلي
    راجع تاريخ اوروبا ( العالم المتحضر ) قبل ان تظهر الولايات المتحدة عام 1945
    ستكتشف انه سلسلة طويلة من الانقلابات والفوضى والحروب والدسائس حتى داخل العائلة الحاكمة الواحدة
    ستكتشف ان العالم ( المتحضر ) له قصب السبق في الانقلابات والمكائد السياسية وبمباركة من رجل الكنيسة .انه عالم اول وسباق في كل شيئ بما فيها الانقلابات العسكرية .

  6. نعم كلام سليم 100% ما تغضلت به اخ عبد الباري المحترم
    1 ما حدث في السودان هو تغيير وجوه من العسكر فبرهان هذا تفف معه امريكا والسعودية والامارات والخليج ومصر وهذه وجوه مشبوهة. الجيوش الجيش في السودان او قيادته الحالية اعتقد انها غير صادقة
    2- الجزائر قيادتها السكرية ربما تكون افضل من السودان كونها لم تجد التائييد من امريكا والخليج
    3- ما حدث في سوريا في 2011 كان شبيها لمايحدث في السودان والجزائر لكم امريكا بواسطة عملالئها ا قطر وجزيرتها وتركيا والاردن ومن ثم السعودية اختطفت الحراك الشعبي وحولوه الى صالح اسرائيل بهدف تدمير الدولة السورية باكملها ومن هنا بدات المعركة الدامية والتي مازالت الى الان

  7. هل يمكنك التمييز بين الحق والباطل؟ هل يمكنك التمييزبين العدل والظلم؟لماذا الطغاة محبوبون بين العرب؟ سورة الأنعام آية 129

    “وَكَذَلِكَ نُوَلِّي بَعْضَ الظَّالِمِينَ بَعْضًا بِمَا كَانُوا يَكْسِبُونَ “

  8. حصل الذي توقعته وحذف محرر رأي اليوم المسؤول عن التعليقات والذي بحذف التعليقات التي لاتناسب اتجاهاته السياسية الخاصة والتي ذكرها الأخ قاسم في تعليقه اليوم.
    الواضح أن الأخ الأستاذ عبد الباري وبسبب اشغاله واسفاره ليس عنده الوقت الكافي لينتبه لكل التفاصيل في الجريدة ولكن الذي يقوم به المحرر وكما ذكر الاخ قاسم يسيئ لسمعة ومصداقية رأي اليوم.

  9. طيب وليش نفس الكلام لاينطبق على النظام السوري وفساد رجالاته لاتخفى على احد؟ ايوه صحيح … مش عارف كيف نسيت انه يوجد مؤامرة كونية حتى من كواكب خارج المجموعة الشمسية على سوريا. يااخ عبد الباري خليك موضوعى فى الطرح

  10. الاستاذ المبدع والصحفي المتميز عبد الباري المحترم
    بعد التحية والاحترام
    تستهويني كتاباتكم كثيرا واقف متاملا ما تحمله مضامينها وعمقها… واقف هذه المرة متسائلا استاذ عبد الباري لماذا تحدث الانقلابات حصرا في العالم الثالث ولاسيما البلدان العربية… هل هو عشق للسلطة ام تمرد عليها ثم احتلالها
    لماذا لم نسمع عن انقلاب عسكري في الدول المتحضرة… هل هذه الدول استثناء ام ان جيوشها فهمت حب الأوطان بعيدا عن السلطة والحكم..
    لا أجد جوابا لاسئلتي غير أن من تستهويهم السلطة يرتبطون بمنظومة دوليه هدفها استنزاف الدول لتبقى تنتقل من صراع إلى صراع فلم تكن الأوطان وانقاذها غاية مرسومة في اذهان الانقلابيين بل ان الأوطان هي الضحية دائما… ولن نجد يوما بشارة خير من اي انقلاب في العالم مهما طبل له المطبلون..
    مع الف تحية

  11. إلى الأخ الفاضل الشيخ احمد الياسيني -بيت المقدس الشريف
    نفتقد إلى تعليقاتك وكتابتك… وكما نقول بالتونسي: نسأل الله أن يكون المانع خير
    إليك فائق احتراماتي وتحياتي

  12. الأستاذ الفاضل/ عابر سبيل
    أنا لا اختلف معك في تقييمك للظروف الباعثة على الثورة ، فعلا المواطن العربي يعيش أوضاعا مزرية ، وأن الأحوال لا تطاق وأن الناس صبرت كثيرا ، لكن يا أخي أن البديل الذي سعينا إليه وتمنيناه ، كان دائما أسوأ مما سبق ، للأسف كان تحولنا دائما من سيء إلى أسوأ ، لذا أصبح السؤال الملح : ما أسباب ذلك ؟ هل العيب في شعوبنا ؟ أم العيب في النخب التي تتصدر دائما المشهد ؟ أو هل كنا واهمين وتقييمنا غير صحيح للنظام الذي كنا نرزح تحت حكمه وأن ما حدث كان انفجارا عاطفيا ورد فعل غير مبني على أسس واقعية ؟ أنا أعيش في المهجر والتقي كثيرا بشباب عرب من مختلف الساحات ، خاصة تلك التي شهدت انفجارات جماهيرية في العقد الأخير، إنني ما التقيت بأحد منهم إلا وترحم على العهد الذي ثار عليه ، وأنه الأن يعض على أصابع الندم ، هذه القضية أراها من مقتضيات البحث والدراسة والتفكير، قبل الانجرار نحو الثورة وركوب أمواجها العاتية … أرجو أن أسمع رأيك فيها .. تحياتي وتمنياتي الطيبة لك .

  13. إلى غزة العزة

    العدو الوحيد والأبدي لهذه الأمة العربية المجيدة هو كيان الأبارتايد إسرائيل ومن يواليها من أمريكا والماما فرنسا والوهابية والعرقية والشعوبية، وكل من يريد إثارة الفتنة المدمرة في وطننا العربي الممتد من المحيط الهادر إلى الخليج الثائر. أي محاولة تستهدف استبدال العدو الصهيوني العدو التاريخي للأمة بعود مصطنع تحت مسمى الفارسي أو التركي أو الروسي أو الإثيوبي سيكون مآلها الفشل الذريع، وهذه بضاعة لن تجد من يشتريها في وطننا العربي. الأنظمة الفاسدة والعميلة هي التي تروج عبر مرتزقة ووكلاء صغار للتطبيع مع إسرائيل تروج لوجود عدو غير إسرائيل للعرب وللمسلمين..

  14. بعض هواة التشكيك من عملاء الصهاينة مازالوا مصرين على نشر الفتنة والتغريض متسترين بعناوين أكبر منهم فغزة بريءة من أمثال هؤلاء لا حتى الطفل الغزاوي يعرف ما موقع إيران في حلف المقاومة ولو تشجع صاحبنا قليلا وسأل أحد شباب المقاومة أمثال العاروري ومحمد ضيف وغيرهم من منارات الجهاد لادرك أنه ليس إلا قزما هدا إن كان عربيا أصلا إن لم يكن إسرائيلي الملة أما عن الكرامة فهي كبيرة على أمثاله فيكفيه التدلل في سوق العمالة والعملاء أما ادا كان قول الحقيقة الغائبة عن عقول الشعوب يعرض صاحبها ليكون دنب إيران فيشرفني دلك خاصة لم نعهد في إيران الثورة مند قيامها لا تملقا ولا انبضاحا لغير الله رغم كل المؤامرات أما عن الثورات العربية الحالية فلا علاقة لأحد بها إنها فقط ردود فعل شعبية على المستوى الإجتماعي المتدني لدى غالبية الشعوب لدرجة التهديد الوجودي لا أقل ولا أكثر أما الثورات فمازال من المبكر الحديث عنها ولو كان كدلك فستكون أنت وامثالك ياغزة العرة أول ضحايها لأن الثورة لابد لها من فكر مقنع جامع لأصحابها لا يرضى للسجود لغير الله خاصة وأننا ننتمي لأمة الإسلام

  15. عندما يرجع العرب الى عروبتهم وينغكوا من التبيعه لليهود وامريكا ويستثمروا ثرواتهم ليخدموا شعوبهم ويقضوا على البطاله عند ذلك لايحتاج العرب الى بيانات رنانه

  16. عندما تغرق الجيوش وقادتها في الفساد، وتتحوّل إلى شركات مقاولات، وتتغوّل في الاستبداد، وزعماؤها في احتقار الدساتير، والارتهان للاستعمار ومخططاته، والتخلّي عنن القضايا الوطنيّة، وتوجيه فوّهات بنادقهم نحو صُدور الشّعوب، فمن الطبيعي أن تكون الغلبة لحراك الشارع، وشبابه وشاباته، لأنّ تحقيق مطالبه العادلة هي الطريق الأقصر نحو الرخاء والأمن والاستقرار، وليس الدّبابات، وإلا فهدم المعبد على رؤوس الجميع، فعُقدة الخوف من العسكر زالت أو كادت، إلى الأبد.

    كأنك تتكلم عن الجيش السوري …..

  17. ولهذا تساقط مُعظم الزعماء العرب الذين استولوا على الحكم عبرها في سنوات معدودة، ولا نعتقد أن الرئيس عمر البشير سيكون الأخير، فالقائمة طويلة والملكيّات غير مُحصّنة، وكذلك ما تبقّى من جمهوريّات بطبيعة الحال، والتّاريخ يُعيد نفسه كُل مئة عام، أو أقل.***إنّها نظريّة أحجار الدومينو التي تتساقط الواحدة بعد الأخرى.

    أستاذ/ عبدالباري عطوان

    و متى سوف يأتي دور الرئيس الدكتور/بشار الأسد ؟؟

  18. لان الانقلابات العسكريه كاملة الدسم غنيه بالكولسترول وليس البترول والكولسترول يضر صحة المجتمع اكثر من المخدرات .

  19. حتى الثورات العربية أصبحت منزوعة الدسم والروح والفاعلية.
    فقد لاحظ المتابعين والمهتمين، غياب فلسطين وتفاصيلها( القدس، الاقصى،التحرير،العودة،من النهر الى البحر، العلم الفلسطيني،……) غابت تماما عن حراكات الربيع العربي، خاصة في مصر.
    وكانت بعض التفسيرات ان دوافع هذه الثورات داخلية وتوجه للتخلص من الفساد والأنظمة الفاسدة.
    لم اقتنع يوما بغياب فلسطين،هذه القضية العادلة والمظلومة والتي يخذلها ويتامر عليها القريب والبعيد.
    ولم يكن صعبا ان تتضمن شعارات تلك الحقبة رمزا او شعارا لفلسطين، والساحات واسعة،وفترة الحراك طويلة، ولن تتأثر سلبا لو تضمنت ما يوحي بدعم فلسطين .
    أيضا ثورة السودان الحالية، لم نرى شعارا واحدا او علما يخص فلسطين،أو الإمبريالية او الاحتلال، وغابت شعارات الوحدة والتحرير والاستقلال ،باستثناء الشعب الجزائري الذي رفع بعض أبنائه العلم الفلسطيني برمزية مؤثرة.
    أيضا مؤشرات الثورات الأولية لا توحي بخير، فبدلا من استدعاء السفير الأمريكي او طرده بسبب الانحياز المطلق للكيان الصهيوني، عداك عن نقل السفارة للقدس،والتنازل عن هضبة الجولان للعدو، رأينا استقباله كأول شخص بكل ترحاب ولتطمينه على الموقف الجديد القديم المستمر في الذل والانصياع للعدو .
    اضافة لما سمعناه عن لقاء مندوب للموساد في الخرطوم.
    المؤشرات السلبية ليست فقط من السودان، وإنما من الجميع ( تونس،ليبيا،مصر،اليمن، ) .
    فإذا كانت فلسطين لا تستحق ان تكون حاضرة في قلب الحدث العربي،فأي قضية اولى منها؟؟
    اما النتيجة لهذا الغياب ، ولهذه الثورات، فهي ضياع الثورة في مصر،وسرقتها من العسكر، وتشكيل حكومة في تونس بوزير صهيوني،واخيرا،انفتاح وتطبيع عربي علني مع العدو من مسقط والإمارات والبحرين والمغرب
    وقطر وقيل السودان والسعودية،إضافة إلى مصر والأردن وسلطة عباس، ،، فمن بقي؟؟؟
    لن تكون الثورة ثورة، حتى تغير كل المفاهيم والسياسات والرموز والأشخاص والبرامج والأدوات السابقة،وتستبدلها بأشياء جديدة،وهذا لم يحدث.

  20. لا افهم ادراج اذناب إيران في ثورات الشعوب العربية و هم من قضى على الربيع العربي و حلم الشعوب العربية في التحرر و الكرامة و السيادة في محطته السورية و هم أيضاً من رحب بانقلاب السيسي و دعموا فض المالكي بالقوة مظاهرات العراقيين السلمية و دعموا انقلاب الحوثيين بالقوة على الثورة اليمنية. هم الان يدفعون ثمن قصر نظرهم الاستراتيجي و تعصبهم الطاءفي في تلقي اللكمات من اسراءيل بدون رد تحت المظلة الروسية الذين هم من جاؤوا بهم ليحاربوا الثورة السورية بعد ان فشلوا في إخمادها. لو انهم اصطفوا مع الشعوب الجريءة الشجاعة لما بقيت الجولان محتلة و لما كان هناك روسيا و دميتها الأسد يمنعون إيران من الرد على اسراءيل و لما استمر الحصار على غزة و المقاومة هناك و لما تدهور حال القضية الفلسطينية و لما عادت القوات الأمريكية إلى العراق و لما تعرضوا لحصار خانق لإجبارهم على الخروج من سورية.
    نعم الشعوب العربية ستستمر بالثورات حتى التحرر الكامل بإذن الله من اسراءيل و روسيا و امريكا و إيران و أذنابهم و دمياتهم الذين هم فقط وكلاء الاستعمار الذى جاء بهم عن طريق تلك الانقلابات الممتلئة بالدسم السام.

  21. الاخ المحترم جاري حموده
    لقد صبرت شعوبنا صبر أيوب على هذه الانظمه عشرات من السنوات من الصمت والهدوء اخذت هذه الانظمه كامل وقتها…. الشعوب مهذبه مؤدبه لا تحرك ساكنا… لكن الأمور تجاوزت الحدود… أصبح الوضع مزري فقر وجهل وتخلف واميه وخسران أوطان ودول تسرق منها الارض وتحتل والعالم لا يحترم هذه الامه… سرقت فلسطين وحرقت المقدسات وارتكبت عشرات المجازر وشنت اسرائيل سلسله من الحروب وكانت تحلق بطائراتها وتقصف متى تشاء العراق تعرضت لجريمه كبرى وقتل الملايين… الشباب العربي ينام ويصحى حالما بالهجره وباحثا عن أرض يحقق بها أحلامه…بطاله وعنوسه وفقر وما يفعله… الخ من افرازات حقبه الصمت الطويل والانتظار… ماذا كنت تريد لشعوبنا ان تفعل… تصمت الى ما لا نهايه…وماذا بعد لم يجن جنون امتنا وتخرج في الثورات من باب الفراغ والبحث عن المتعه والتشويق والاثاره.. خرجت الثوره من رحم الفقر والضياع واليأس والاحباط وانعدام بوادر الأمل خرجت لان ما يحدث ليس منطقيا… ولأن الصمت اكثر سيكون بمثابه وصمه عار… لان الأوطان العربيه مليئه بالخيرات والامكانيات ومقومات النجاح ومجاراه العالم…. خرجت لانه ليس من المنطقي ان تجوع شعوبنا بينما هنالك من ينهب خيراتنا ويكدسها ل في البنوك الغربيه ولأنه ليس من المنطق
    بلاد لا تمتلك ربع خيرات بلداننا… يخرج أطفالها في رحله لمداعبه حيتان العنبر… بينما أطفالنا يشاهدون العائله تتخبط وتغرق بالديون ولا تمتلك ثمن فاتوره انترنت

  22. جُيوش تعتمد في تسليحها وتدريبها على المعونات الخارجية لا خير فيها . هذا رايى منذ الأذل وإلى الأبد ….

  23. This is the time of global information, WIFI, Internet facebook and twitter make the corrupt generals not able to lie and deceive their people. It is a time difference.

  24. الثورة مصطلح مستحدث في العربية ، والثورة كعمل انقلابي تغييري يهدد استقرار الحياة كان دائما مرتبطا بالعنف والقوة ، ولذلك كان المصطلح الذي يتفق مع الحدث وأطلقوه على هذا العمل الانقلابي هو ” الهوجة ” ، الذي ظهر في القرن التاسع عشر مع ما يعرف بثورة عرابي ، والثورة كعمل فعال لبناء دولة وصنع تقدم وتغيير حال الناس لم يتحقق بالمرة ، فكم مرة لهثت الشعوب ولهجت ألسنتها بالثورة على الطغاة والمتجبرين ثم جاءهم ما تمنوه فإذا الحال أسوأ مما كان ، ولو تتبعنا سير هذه الثورات لرأينا أن الشعوب عانت الويلات من نظم ثورية تمنوها ثم لعنوها بعد أن أصبحت حقيقة ماثلة ، وبنظرة بسيطة على واقع البلاد العربية اليوم ، ألم يكن الحال أزهى في عهد مبارك ، قياسا بما جرى بعده ، ويقال نفس الحكم على ليبيا بعد القذافي وتونس بعد بن علي ، ومنذ عشرات السنين قالها العراقيون بعد ثورة 58 ، وقالها الليبيون بعد ثورة 69 ، وحتما سيقولون يا يوم من أيام البشير .

  25. الغرب واعداء الأمة بالمرصاد لكل حركة تؤدي للاستقلال الحقيقي في منطقتنا العربية. سيحاولون اجهاض كل حركة شعبية حقيقية خوفا من خروج المارد من جديد، فقد بذلوا في المئة سنة الأخيرة جهودا هائلة واموالا فلكية لترسيخ أنظمة أغلبها من الجواسيس والتي كانت بياناتها الإنقلابية للاستهلاك المحلي لا اكثر.

    بعد انكشاف حال هذه الانظمة، لم يعد هنالك من خطاب أول أو بلاغ اول، فالموضوع ليس أكثر من محاولة لإطالة أمد لعبة مكشوفة. ولا استبعد أن يكون الخطاب أو البلاغ الأول للانقلابيين هو حول تكريس وجود الكيان اللقيط في فلسطين وتقديم الغالي والثمين لذلك الكيان الغاصب.

    هل تتذكرون ماذا كان مضمون خطاب الانقلاب السيساوي الاول على الشرعية في مصر؟ لم يكن هناك خطاب حتى، لان الموضوع كله ليس أكثر من انقضاض عصابة على التحكم بالشعب العربي في مصر لصالح العدو الصهيوني، وإلا لماذا يعتبر السيسي معجزة بالنسبة للصهيونية، ولماذا يعين السيسي أولاده في مفاصل الدولة، ؟

  26. هؤلاء الجنرالات تربوا على الخضوع والذل للوصول لرتبهم ولا أمل بهم. وإلا ماذا يعني استمرار ذبح الجنود السودانيين في اليمن؟ ألم يبارك آل سعود هؤلاء القتله؟ هؤلاء عباره عن إمعات روضوهم باسطبلات الذلة والمهانه ولا شأن لهم بفلسطين ولا بالعروبة ولا بالدين أي دين ولا بالإنسانيه. بيانهم الأول استمرار هدر دماء الأمة وتبديد ترواتها وتسليمها لقمة سائغة لأسيادهم، فلا مكان لهم إلا السجن مع الأشغال الشاقة على أقل تقدير، والذي يثبت قتله للآخرين فليقتل لا أسف عليه ولا تولاه الله تعالى برحمه.

  27. إلى !!!!!!!!!!!!!!!!!!

    الشعب السوداني البطل الذي أسقط في مظاهراته السلمية عمر البشير وزمرته قادر على إسقاط سياسته الخارجية في اليمن وفي غير اليمن، هذا زمن الشعوب العربية التي خرجت كالمارد من قمقمها وستتمكن من كنس كل ألأنظمة الاستبدادية والفاسدة التي تحكمها، وستكنس معها دولة الأبارتايد المسماة إسرائيل من منطقتنا. الأيام السوداء وضعناها بحول الله من ورائنا، ومستقبلنا كعرب مبشر وواعد بالخير رغم أنف أعدائنا من صهاينة وأمريكان وفرنسيس وأزلامهم المتعاونين معهم حقدا علينا..

  28. رحم الله أيّام “البيان الأوّل” الذي كانت كلمات فِلسطين، والتصدّي للاستعمار، والسيادة الوطنيُة تُزيّن فقراته
    لقد هرمنا و خسرنا اوطاننا و ثرواتنا و كل شئ تحت تلك الشعارات البائسة …. و لهذا ترى اليوم الشعوب استيقظت و تناضل على الطريق الصحيح … و لكن حتى ذلك الطريق محفوف بالمخاطر ، بالنسبة للعرب على الاقل لاننا لسنا وحدنا فى الميدان و لا نملك الوطن كله ، فهناك شركاء لنا و اصحاب حق فى اوطاننا وهم ايضا سيكونون فى الصورة ولا يمكننا الانكار بعد الان .

  29. أصبحت الانتهازية والطعن في الظهر هي سمات المرحلة السابقة بسبب انتهازية هؤلاء العسكر وجبنهم وكيفية وصولهم للحكم فالشعوب علي دين حكوماتها اللة لاردهم.

  30. لعبة الرئيس و الملك لا تنفع الان و هم يلعبون في لعبة الجيش كل عشره او عشرين عاما تكون ثوره عسكري التغيير و الضحك على الشعوب العربيه و الجيوش العربيه ليس ضد العدو الصهيوني بل ضد الدول و الشعوب العربيه

  31. لماذا أصبحت الانقِلابات العسكريّة منزوعة “الدّسم” والحسم هذه الأيّام؟ وأين اختَفى “البيان الأوّل” .
    اخي العزيز ابو خالد والله انك ضرب على الوجع في هذه الكلمه هل من الأجيال الجديدة يفهمونها الله يرحم الشهداء تمنيتها و لم احصل عليه سماحك الله يا ابو عمار كان من الأفضل أن نكون في المقاومة بدل اسلو و وادي عربه و شيخهم الخنزير كامب ديفيد .
    ارجو النشر

  32. قال الفريق أول محمد حمدان دقلو في بيان لوكالة السودان للأنباء: “إننا متمسكون بالتزاماتنا تجاه التحالف وستبقى قواتنا حتى يحقق التحالف أهدافه”.

  33. (( لماذا أصبحت الانقِلابات العسكريّة منزوعة “الدّسم” والحسم هذه الأيّام؟))
    ياسيدي ، العسكر منشغلون منذ اربعة عقود في بيع الدجاج البرازيلي واعداد المعكرونة الدسمة في المطبخ السياسي الكبير
    الممتد من المحيط الاطلسي الى الخليج العربي ، والتجارة في قوت الرقيق الاسمر – الذي هو نحن بالطبع – أو هكذا يروننا ! ثم يعلقون النياشين
    لانهم انتصروا في كل هذه الحروب بما فيها حرب استنزاف الكفته وحرب عمولات صفقات التسليح ، وحرب تجارة الحاويات التي تزاحم
    بعضها البعض في الموانئ العربية
    هذه هي حروب الجيل الرابع كما يفهمها جنرالات كامب ديفيد ووادي عربة ومبادرات السلام .
    وليصرخ الرقيق الاسمر في الشوارع كما يحلوا لهم
    ففي النهاية لن يطير الدجاج من بين ايدي العسكر . هل تجرؤن على القول ان الدجاج يطير . سوف لن يصدقكم احد !

    انشروا.. او لا تنشروا.. ولكنها الحقيقة الخضراء التي تشبه الحنظل

  34. أخي عبدالباري حفظه الله ………ما أريد ايصاله لك ( هذا اذا ما سمح سعادة المحرر بايصاله ) هو شكوى غلى نهج السيد المحرر بما يتعلق والتعليقات ، لا أدري ان كان هناك آخرون يعانون من تعامله اللا منطقي بالحجب أو عدم الحجب ، طالما أن هناك شروط التعليق واللتي لا يتم تجاورها فانني أرى أن ما يقوم به المحرر على الأغلب انعكاسا لمزاج أو وجهة نظر شخصية أو على الأسوأ عدم استيعابه للتغليق بشكل سليم ، شخصيا عانيت منه كثيرا حتى أنني أح المرات سألته أن يعرض تعليقي على طرف آخر للتأكد من عدم وجود تجاوز ولكن لا حياة لمن تنادي ولم يعر احتجاجاتي أي أهمية حتى انني اشعر ان ما يقوم به هو أمر متعمد ، أح عبد الباري ، انني أرى هذه الصحيفة ملكا للقراء فهي ليست له أو لك ومن هذا المنطلق اشارك بها قراءة وتعليفا ، بالضرورة ليس كل ما أقرؤه يروق لي ومن نفس المنطلق ليس كل ما أعلق به يروق للآخرين ، ولكن طالما ان ليس هناك قدحا وتجاوزا على الآخر فانني لا أستطيع أن أفهم لم يحجب الرأي الآخر . ولكم الشكر والمحبة

  35. الأسوء في المشهد يا أستاذ عبد الباري هو غياب الوعي الجماعي في صيرورة الأحداث. ..والركون إلى التوجيه والشحن الإعلامي الذي تمارسه قنوات ومراكز إعلامية وصحفية خلقت أساسا من أجل بلقنة الخريطة العربية والتمهيد لصفقة القرن..وإسرائيل الكبرى. ..؛ وقديما قيل لايجنى من الشوك العنب. ..وبالقياس فلا يمكن انتظار الكثير من تحركات تستكمل السياق الليفي السابق…وستتمخض وفق إرادة ومنطق المحرك والمخرج الحقيقي عن استنساخ لبواني. ..أو جولاني. ..أو حفتر. ..أو غيرهم من الكراكيز التي تعشق البصم بالعشرة وتؤمن بأن الطواف بالبيت الأبيض أجدى من الطواف بالبيت العتيق…وأن التذلل أمام النتن. ..أولى من الإستغفار للخالق…!!! …على المطالب المشروعة. ..من تحسين الأوضاع. ..وإطلاق الحريات. ..وتخليق الحياة العامة…ركب ليفي وماكين. ..فجعلوا من بواسيسهم من البسوس. ..قادة معارضة…وزعماء رأي. .وموجهين للأحداث. ..فكانت النتيجة على النحو الذي انجلت عليه في ليبيا واليمن وسوريا. …وعاد المحنطون إلى حكم تلك البلدان التي جعلها المحركون أول قطعة دومينو. ..؛ والآن تقرر خوض جولة جديدة وإعادة اللعبة الى نقطة الإنطلاق. …ومع الأسف لم ولن يتغير شيء ياأستاذنا. ..فالجيوش التي تراها قد تقمصت دور الحمل. ..لم تفعل ذلك إلا بناء على قرار المخرج وطلبه وهو موجود هناك في واشنطن ولندن وباريس وسفاراتها بالدول المعنية. ..وعندما ستتغير الرؤية التي حددت الدور. …ستعود الدبابات …والمسالخ. ..والعشريات. ..!!!! ورحم الله أحد الأصدقاء وهو لازال على قيد الحياة …عندما قال بالحرف في إبان أحداث تونس وما تلاها منذ 2010….سيذهب بن علي ومبارك لأن دورهما انتهى. ..ولن تمس شعرة منهما بحكم الخدمات التي قدماها للمشاريع الجيوسياسية الأمريكية من بولندا ونقابة التضامن إلى تدمير العراق…ولكن الانتقام سيكون من نصيب ليبيا وسوريا واليمن….!!! والآن أكرر نفس المقولة فأقول. ..ذهب البشير لأنه أدى ما هو مطلوب منه بسبب الغباء السياسي أو حب الكراسي. ..وهو تقسيم السودان. ..والمطلوب الآن من يبصم على تقسيم آخر واقتطاع منطقة دارفور….؛ وأما الجزائر فلن يطول المقام ببن صالح لأنه مجرد قنطرة…إلى أن تنجلي التفاصيل عن سيسي يكمل مسيرة العسكر في التحجير على البلاد والعباد. ..واستسمح في اقتباس جملتك المفضلة. …وهي …والأيام بيننا. ..!!!.

  36. ” فلم يعُد هُناك ما يُمكن أن تخسره هذه الشّعوب التي يشكّل الشُباب العاطل عن العمل حواليّ 60 بالمئة من تعدادها، بعد أن نفذ صبرها وطفح كيلها وأصبحت أمام خيارين، “إمّا الموت على ظُهور قوارب الهجرة” ، أو “في ميادين المُواجهة” ، ويبدو أن الخِيار الأخير هو الذي يتقدّم هذه الأيّام، وبدأ يُعطي ثماره الطيّبة.”
    لن تموت هذه الشعوب وقد استلهمت من قادتها العظام وشهدائها الأبرار :
    ـ الشهيد عمر المختار : “نحن قوم لا نستسلم ؛ ننتصر أو نموت”
    ـ وقبله القائد طارق بن زياد : “العود أمامكم ؛ والبحر من ورائكم ؛ فليس لكم والله إلا الصدق والصبر”
    وقبله سيد الشهداء الحسين بن علي كرم الله وجهه ” إن كان دين محمد لا يستقيم إلا بقتلي ؛ فيا سيوف خذيني”
    وثورات هذه مبادؤها وأهذافها ؛ حتما تنتصر !!!

  37. مهمتنا ليست سهله على الإطلاق… فهنالك من يتربص بهذه الأمه وسيفعل المستحيل من أجل أن لا تنال هذه الامه حريتها… هذا خطر عظيم وكارثه وانهيار.. وبالنسبه للبعض اندحار وتقهقر وانقراض..
    انهم لا يتخيلون هذا.. هذه كارثه
    الامه العربيه تنهض من تحت الركام… تنفض عنها الغبار وتستعيد نفسها… وتمتلك قرارها ويخرج منها أوفياء ورجال شرفاء وعشاق لشعوبهم واوطانهم سيعيدون لشعوبهم كرامتها وثقتها بنفسها… ويعملون على اعاده اعمار شخص الإنسان العربي واستخراج كنوزه… هذا لا يصدق هذا مستحيل…
    لذالك يا شعوبنا العربيه انها مرحله تاريخيه ومفصليه ومسأله اكون او لا أكون تستدعي من كل شرفاء الامه واحرارها ومثقفيها ومفكريها وعشاق الأوطان العمل… وعدم التخلي عن شعوبهم… اننا امام مفترق طرق وامم لا تريد لنا الخير على الإطلاق… قد تتجاوز كل الاعراف والخطوط الحمراء وقد تشعل حروب كونيه وستفعل المستحيل من أجل الوقوف في طريقنا وقطع الطريق علينا.. يا امتنا العربيه الحذر الشديد…. لا مجال لأي اخطاء ولا رهانات خاطئه…. على الجميع الاستعداد لمواجهه حتميه قادمه… لست شيخا ولا واعظا ولكن محتاجين للعوده إلى الله عز وجل وإجراء تغييرات جذريه ليس عباده وصلاه وفقط ولكن إصلاحات ذاتيه… فليس لنا إلا الله عز وجل وإن تنصرو الله ينصركم ويثبت اقدامكم… لانه فعلا نحن على أعتاب عواصف واعاصير من الأحقاد والاطماع….وحقا هنالك اخطار وجوديه…

  38. أظن أن الشعب الجزائري جاء بوعي مدني منقطع النظير ويجب على الشعوب الأقتداء به لأن المجتمع الجزائري من المجتمعات المبدعة نظرا لعقليتهم التي تسهل لهم سلاسة في الإنخراط مع أي مجتمع في العالم ،لاكن في حقيقة الأمر نرى الحكام العرب بقصد او غير قصد يحجمون دائما دور العقل الجزائري في الإجتماعات الإقليمية

  39. نرجو من أصحاب الساديه الفكريه وجلد الذات التزام الصمت للحظات… والذهاب بعيدا هم ونظراتهم الدونيه إلى شعوبنا العربيه الابيه… هنالك أناس يأتون في ايديهم معاول هدم وفؤؤس لتحطيم المعنويات.. يريدون منك أن لا تنظر الا إلى الجوانب المظلمه… نحن امه عربيه من أجمل شعوب الأرض رقيا وتحضر وانسانيه وأصحاب عراقه وأصحاب إرث كبير من الاخلاق والمجد وعزه النفس والشرف والكرامه والتضحيات ولم نبقى على هذه الأرض إلى بعرق الجبين وتضحيات كبرى قدمتها امتنا العربيه وبطولات ونضال وابا عن جد ونحن اكثر شعوب الأرض شجاعه واكثر من يقدس الكرامه.. والماضي يشهد على هذا والحاضر والمستقبل الموعود بإذن الله… امتنا العربيه بكل اطيافها ومعتقداتها
    كل ما هنالك اننا دخلنا حقبه من الظلام ولم تشرق الشمس منذ امد بعيد..وبزوغ الفجر يلوح بالافق ونحن على موعد مع صباح جميل.. . نرجو من اولائك الذين يحاولون ثقب السفينه ولا تجد في كلماتهم اي شعاع امل ان يلتزمو الصمت قليلا فشعوبنا لن تنظر إلى الوراء… وأصبحت تبحر في محيط من الوعي والادراك.. وعازمه على استدراك الموقف بعون الله عز وجل وقوته نحن اصحاب حق وشعوبنا تأخذ بالاسباب…..وستفعل ما تستطيع ولن تكل ولن تمل فلا احد في هذا العالم له الحق في أن يقف في وجهنا…. اخطأنا انكسرت شوكتنا هزمنا…غرقنا في محيطات من الخطايا….. إن الله غفور رحيم سيعيننا عل. تكفير سيئاتنا وغسل العار…. لذالك يا أصحاب الكلمات المضنيه… دعونا نمضي في دربنا ونمزق زمن الذل والهوان…… ونلقي بهذا الواقع في ادراج النسيان

  40. اهم شيئ الان على الحراك الشعبي في السودان و الجزائر اليقظة التامة بان لا يندس في الخفاء اي كان من الاجانب المستعمرين و تسليمه الى السلطة الجديدة فورا . فيما يخص السودان فقد كان اجتماع نائب الفريق برهان من السلطة الانتقالية مع الديبلوماسي الامريكي بهذه السرعة امرا يبعث على الشك و الريبة وما كان يجب ان يتم اطلاقا لان المستعمر الا مريكي يندس دائما ليخرب اي وطن من العرب . يجب التحقيق في محضرهذا الاجتماع فورا ومحاسبة المسؤول . فيما يخص الجزائر الشقيق على رئيس كجلس الأمة تقديم استقالته فورا و افساح المجال لمرشخ وطني اخر من خارج السلطة ليعين رئيس انتقالي .. هذا هو الحل الوحيد لعدم اضاعة الوقت . فيما يخص ليبيا الشعب الليبي لن يقبل بتاتا بأي سلطة عميلة للمستعمرين سواء من غرب او شرق ليبيا . وهذا تحذير .

  41. هناك بوادر ظهور مجتمع مدني راقي
    في الوطن العربي
    نامل ان تعم كل البلدان العربيه رياح المدنية

  42. يبدو انه فاتك ان تضيف ان الثورات تنتصر عندما لا يكون شريك الفيلسوف برنار هنري ليفي الشيخ يوسف القرضاوي مفتيها.

  43. هذا غير صحيح لانه لوتغير راس الهرم فسياتي من هو اشد وانكى ، واذا سلمنا بكلامك لكن فئة الطغيان ليس سهلا ان تتخلى عن عزها والنعيم الذي تعيش فيه ولها وشائل كثيرة لقمع الشعب بالجيش الذي يخضع لامرتها والغرب الذين يساندونها لانها كالخاتم في اصبعهم يفعلون مايؤمرون . ولو حكم البلاد رجل وطني سيواجه تحديات كثيرة من الشرق والغرب

  44. يقول المثل الصيني (علمني كيف اصطاد السمك لا كيفية اكله) الشعوب العربية الاسلامية ياخي عطوان لاتريد بيانات لا عسكرية ولا مدنية تريد فقط الافتكاك من الجهل والفقر الدي يهدد وجودهم فقد وصلنا الى الحضيض وما تراه الان اخي عطوان هي فقط ردود عفوية من اناس فقدوا الامل في السياسة والسياسيين لان غالبيتهم مهدد في قوته اليومي نتيجة سياسات التعويم ورفع الاسعار التي فرضها على الكل صندوق النقد الدولي وبضغط من الدول الدائنة من نادي لندن و باريس انها سياسة الدفع نحو الانفجار من اجل خلط الاوراق من جديد ولحساب الدول الكبرى وهدا ما وصلنا اليه ياخي عطوان بلا تزويق ولا تنميق كل شيء مخطط له لكن ما نسيه مخرجي هدا السيناريو الجهنمي هو ايران وثورتها الاسلامية التي الهمت الشعوب دروسا لم تكن في الحسبان ولهدا الكل يسارع لتدميرها و عن بكرة ابيها لكن للاسف فقد فقس بيضها وسط رماد حروبهم كانه طائر الفنيق
    اما في مايخص ثورات الربيع والصيف العربي فهي فقط قمة جبل الجليد والقادم اعظم وامر للجميع دون استتناء ولتعلم الشعوب ان طريق الحرية ليس مفروشا بالورود لابد من تضحيات لان الغرب لن يترك جمر الاسلام ليشتعل لانه يهدد وجودهم ليس بالقتل او الجزية كما يفكر بعض ضعافي النفوس بل لان الطبيعة الانسانية كسيل ماء تتجمع حيث العدالة والمساواة وحسن خلق وهاته الصفة تو جد فقط في المجتمع الاسلامي القح لهدا سيعانون من الهجرة السرية كحال عرباننا الان

  45. اللهم أصلح بلاد المسلمين واحفظها من الفتن وجزيل الشكر والتقدير والاحترام للأخ عبد الباري عطوان

  46. اي ثورة بالسودان ولم يخرج البيان الاول حتى بقرر سحب جنودهم من اليمن طبعآ طعمو حلاوة المال السعودي
    اولا اقول نفس هذة الامة من اليمن
    اليمن منبع العروبة واصل الحضارة ووصفها رب العالمين. مثل حضارة سبأ وثمود وتبع وايرم قبل الهرم
    انصار رسول الله بلاد الايمان والحكمة والفقة كما شهد رسول الله صلى الله علية وآلة وسلم
    مرورآ وبعد نجاح الربيع العربي في اليمن وإسقاط نظام العمالة والخنوع والارتازق…
    تم اعلان عداون على اليمن من واشنطن وتحالف دول الاستكبار العالمي مع ادواتهم من عربان الخليج.او قرن الشيطان…بس هل الحرب على اليمن من اجل اعادة شرعية فنادق الرياض و القاهرة.او من اجل حماية مكة المشرفة من اهل الايمان.او يحاربون المجوس الايرانيين باليمن كما يقولون وايران قريبة منهم.
    من اليمن نبشركم بسلاح جديد يوم غدا في الذكرى الأولى لاستشهاد الرئيس صالح الصماد
    فرج الامه من اليمن..وتمنى من الاحرار ان يكتبو بالحق عن ما يتعرض له اليمن…يكفي الانظمة العربية خنوع وذل وستعباد باعو المقدسات مثل القدس
    آلـــــلــــه اكــــــــــــــبـــــــر
    المـــــوت لأمـــــــريكــــــا
    المـــــوت لإســــرائيـــــل
    اللعنـــة على اليهــــــود
    النصـــــــر للإســـــــلام

  47. ياسيدي الاستاد انت تتملم عن شعوب واعيه ان في الوطن العربي شعوب منقسمه مدهبيا طائفيا ما بعد ماسمي الربيع العربي ونتيجة الحقن الطائفي فرزت هده الشعوب طائفيا ومدهبيا فالاكثريه اما إخوانية او وهابيه في البدايه استلم الاخوان زمام الامور في العديد من الدول كمصر والمغرب وتونس ثم ما لبست الوهابيه وانقلبت على الاخوان في مصر واصبحت مصر راس حربه في محاربة الاخوان ياسيدي لايوجد ما تدعيه انت ثورات وتجمل هده الشعوب انها اما اخوانيه غو وهابيه وبالتالي سيكون جولات وصولات ولن يهدء حال هده السعوب ابدا طالما ما يخركها المدهبيه والطائفية ياسيدي اقول وبكل حسره ضاعت فلسطين وتقسمت سوريا واليمن اما الباقي فسيكون للطحن جولات وسيتنزف الهالم العرلي اكثر ولن يبقى له من خيراتهخيراته شي

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here