للمرة الرابعة فلبينية تفوز بلقب ملكة جمال الكون

متابعات- فازت ملكة جمال الفلبين بلقب #ملكة_جمال الكون، الاثنين، في بانكوك، في سياق الدورة الـ67 من المسابقة التي أشرفت عليها للمرة الأولى في التاريخ لجنة تحكيم مؤلفة بالكامل من نساء.

وتسلمت كاتريونا غراي (24 عاماً) التي درست في الولايات المتحدة حيث حازت شهادة في علم الموسيقى، التاج من#ملكة_جمال_الكون السابقة الجنوب إفريقية ديمي لي نيل بيترز في ختام الحفل نتيجةً لتصويت لجنة التحكيم المؤلفة من سيّدات أعمال وملكات جمال سابقات.

وشاركت 90 شابة في المسابقة التي تخللتها سلسلة أسئلة حول حركة “أنا أيضا” المناهضة للتحرّش وأزمة اللاجئين في العالم.

وعلا التصفيق في القاعة بعد كشف غراي عن تعاونها مع منظمة غير حكومية تعنى بالوقاية من الإيدز في أحياء الصفيح في مانيلا. وفي هذا السياق قالت: “قبل بضع سنوات فقدت صديقا عزيزا بسبب الإيدز، لذا قررت تشجيع الناس على إجراء فحوص التشخيص. وهذا في قلب أولوياتي”.

كما قالت غراي التي كانت ترتدي ثوبا باللونين الأحمر والبرتقالي مستوحى من بركان ثار هذا العام: “قلبي مليء بقدر كبير من الامتنان. كانت هناك لحظات من الشك شعرت فيها بالارتباك وشعرت بالضغط”.

وحصلت تامارين غرين (24 عاما) من جنوب إفريقيا على لقب الوصيفة الأولى لملكة جمال الكون، وستيفاني جوتيريز ملكة جمال فنزويلا (19 عاماً) على لقب الوصيفة الثانية.

وكاتريونا غراي هي رابع فلبينية تفوز بلقب ملكة جمال الكون، وثاني فلبينية تفوز به خلال ثلاث سنوات. وكانت الفلبين قد فازت في مسابقة ملكة جمال الكون أعوام 1969 و1973 و2015.

وقال سالفادور بانيلو المتحدث باسم الرئيس الفلبيني رودريغو دوتيرتي، إن فوز غراي سيضع البلاد على خريطة العالم “لجمالها ورقيها”، مضيفاً: “أظهرت ملكة جمال #الفلبين بنجاحها للعالم أن النساء في بلادنا لديهن القدرة على تحويل الأحلام إلى حقيقة عبر الشغف والاجتهاد والتصميم والعمل الجاد” بحسب موقع العربية.

 

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here