للمرة الخامسة.. إسرائيل تهدم بيوت صفيح فلسطينية جنوبي الضفة

بيت لحم- الأناضول-هدمت جرافات إسرائيلية، الخميس، بيوتا من الصفيح، جنوبي الضفة الغربية المحتلة، للمرة الحامسة، بدعوى البناء بدون ترخيص.

وقال حسن بريجية، مدير مكتب هيئة مقاومة الجدار والاستيطان التابعة لمنظمة التحرير في مدينة بيت لحم، إن قوة عسكرية إسرائيلية داهمت حي بير عونة ببلدة بيت جالا، غربي بيت لحم، وهدمت خيمة سكنية، وبركسات لتربية الأغنام (لم يحدد عددها)، للمواطن محمد زرينة.

وأوضح بريجية لوكالة الأناضول، أن السلطات الإسرائيلية هدمت مسكن “زرينة” للمرة الخامسة بدعوى البناء بدون ترخيص.

ويقع حي بير عونة، ضمن المناطق الفلسطينية المُصنفة “ج”، بالضفة، والتي تسيطر عليها إسرائيل إداريا وأمنيا.

ووفق اتفاقية أوسلو الثانية الموقعة بين السلطة الفلسطينية وإسرائيل في 1995، تم تقسيم الضفة الغربية إلى 3 مناطق “أ” و”ب” و”ج”، وتمثل الأخيرة نسبة 61 بالمئة من مساحة الضفة.

Print Friendly, PDF & Email
الاعلانات
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here