لقاء حاسم لـ”الحرية والتغيير” للبث في “الاعلان الدستوري”

بهرام عبد المنعم/ الأناضول – أعلنت قوى الحرية والتغيير بالسودان، الأحد، الانخراط في اجتماع حاسم الساعة الثانية ظهرا لمناقشة الإعلان الدستوري.
يأتي ذلك تمهيدا لتحديد موعد لاستئناف التفاوض مع المجلس العسكري، بواسطة الوسيط الإفريقي، محمد الحسن ولد لبات.

وقال القيادي بقوى الحرية والتغيير، ساطع الحاج للأناضول، إن الاجتماع سيناقش بالتفصيل الإعلان الدستوري، تمهيدا لاستئناف التفاوض مع المجلس العسكري.

وأضاف، أجرينا اتصالات مع الوسيط الإفريقي، لمناقشته حول استئناف التفاوض مع المجلس العسكري .

وتابع، لا صحة للمعلومات التي بثتها بعض وسائل الإعلام حول تأجيل التفاوض، لأن الوسيط الإفريقي، لم يحدد موعدا لاستئناف التفاوض.

وأوضح أن الوسيط الإثيوبي، محمود ديرير، وصل السبت إلى العاصمة الخرطوم، لمتابعة المناقشات حول الإعلان الدستوري .

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here