لغة دولة ماسينيسا لم تكن الأمازيغية

othman-saady.jpg66

 

 

الدكتور عثمان سعدي       

صرح المحافظ السامي للأمازيغية الأستاذ الهاشمي عصاد لجريدة الخبر عدد  17/9/2014 بما يلي : “إن هدف عقد ملتقى دولي حول ماسينيسا بقسنطينة ابتداء من يوم 20 سبتمبر 2014 هو الخروج باللغة الأمازيغية من 11 ولاية وتوسيع دائرتها نحو ولايات أخرى”

  ومعنى هذا أن لغة دواوين الدولة النوميدية دولة ماسينيسا كانت الأمازيغية. وهذا غير صحيج، فلغة هذه الدولة والدول البربرية كانت الكنعانية الفينيقية البونيقية التي كانت اللغة المكتوبة الرسمية في سائر أنحاء المغرب العربي، قبل الإسلام ولمدة سبعة عشر قرنا، محاطة بلهجات شفوية بربرية أمازيغية. كما تختلف الدوناتية عن الكاثوليكية لغويا وثقافيا، فلغة المذهب الدوناتي الأمازيغي هي الفينيقية أي ألكنعانية، فالدوناتيون يصلّون في كنائسهم بالفينيقية. توجد بالمغرب الكبير منذ القدم وقبل الإسلام لغة فصحى هي الفينيقية التي تعتبر لغة الحضر والدواوين والعبادات، محاطة بلهجات أمازيغية شفوية، وكلاهما ينتميان إلى أرومة واحدة هي العروبية، وخير من يوضح هذه المسألة هو  المستشرق الفرنسي هنري باسيه H.Basset     عندما قال: “إن اللغة البونيقية لم تختف من المغرب إلا بعد دخول العرب. ومعنى هذا أن هذه اللغة بقيت قائمة، هذه المدة بالمغرب، سبعة عشر قرنا ، وهو أمر عظيم” [1]. وجاء الإسلام بالعدنانية لغة القرآن الكريم فحلت محل الكنعانية في القرن السابع الميلادي، واستمرت البربرية الأمازيغية لهجات شفوية حولها، وهذا هو الذي يفسر انتشار العربية بسرعة بالمغرب الكبير.

   فحتى في عهد الاستعمار الروماني كانت لغة الأمازيغ البربر المكتوبة هي الفينيقية، فالكانائس الدوناتية في القرن الرابع الميلادي وما بعده كانت لغة الصلوات بها تتم باللغة الفينيقثية كما ذكرنا. فالأب دونا النڤريني المولود في مدينة نقرين جنوب ولاية تبسة بالقطر الجزائري الحالي، والمتوفى سنة 355 م بسجون روما لأنه كان المحارب الشرس للاستعمار الروماني بالمغرب ، كان يصلي في الكنائس الدوناتية في باغاي باللغة الفينيقية ويخطب في الجماهير بالأمازيغية. وكان القديس أوغستين والرومان يصلون في كنائسهم بالمغرب باللاتينية. وقد وضح ذلك المؤرخ الفرنسي سانتاس  P.CINTAS  فقال:  “لقد بينت الكتابات البونية المكتشفة بالمغرب، والتي تحمل تاريخ 162 و147 ق.م، أي في  عهد حكم ماسينيسا [مسنّ سنّا] ، مدى ارتباط الأهالي بقرطاج دينيا من خلال عبادتهم لبعل عمون، الإله القرطاجي، وهذا يؤكد السيطرة المستديمة للديانة القرطاجية على السكان المحليين. أريد التحدث عن استمرار البونيقية، فقد بقيت منتشرة بالمغرب بعد تدمير قرطاج وفي العهد الروماني، وحتى عهد القديس أوغستين الذي ذكر مرارا أن السكان الذين كانوا يحيطون به، يتكلمون البونية. إن اللغة البونية استمرت بين بعض البربر كلغة ثقافة، بل إن الدوناتية[مذهب مسيحي شعبي كان سائدا بالمغرب] كانت مقدمة لإلغاء الإسلام للمسيحية، وللثقافة الرومانية بالمغرب، ويقول غوتييه: [إن أوغستين عندما كان يسأل هؤلاء الأهالي في دروسه الواعظة، ما هو أصلكم؟ كانوا يجيبونه: نحو كنعانيون]” [2].

   أما إذا قيمنا سياسيا ماسينيسا قلنا بأنه ارتكب خطأ كبيرا في حق الأمازيغ بتحالفه مع روما المستعمرة، والقضاء على قرطاج الأمبراطوية المتكونة من عنصرين عروبيين من الفينيقيين الكنعانيين والأمازيغ القحطانيين. فبتدمير قرطاج خلا الجو للرومان فبسطوا استعمارهم على شمال إفريقيا وراحوا يجردون الفلاحين الأمازيغ من أراضيهم ويكونون منها اللوتيفوندات يملكها كولون إقطاعيون رومان. وقد أدرك حفيد ماسينيسا يوغورطا بن مستعن بعل بن ماسينيسا خطورة الاستعمار الرواماني على نوميديا والمغرب فثار عليهم بعد سبعة وثلاثين سنة من وفاة جده ماسينيسا أي سنة 111 ق. م . ولنلاحظ أن اسم ماسينيسا مسنْ سنّا أي مسن المسنين وهي تسمية كنعانية عروببية، واسم ابنه أبو يوغورطا مستعن بعل أي المستعين بالله، وهي تسمية كنعانية,

   الخلاصة:

   أولا: يقام في مدينة قسنطينة المدينة الجزائرية مؤتمرا دوليا  عن ماسينيسا بدعوة من البربريين المعادين لانتماء الجزائر العربي بين 20 و22   أيلول  سبتمبر 2014 ، بهدف نشر دعوتهم لترسيم اللغة الأمازيغية كضرة للعربية تدخل معها في صراع لصالح الفرنسية المسيطرة على دول المغرب العربي. علما بأن الاسم الأصلي لقسنطينة  هو قِرطا (وليس سرتا) وهي تسمية كنعانية، وأن كل التراث الثقافي لها المسجل بالنقوش القديمة مكتوب باللغة الكنعانية الفينيقية.

   ثانيا: حضر الكنعانيون الفينيقيون للمغرب في النصف الثاني من الألفية الثانية قبل الميلاد وساعدوا  إخوانهم الأمازيغ القحطانيين من الخروج من العصر الحجري ودخولهم التاريخ، وكونوا معهم سنة 814 ق. م أمبراطورية قرطاج، التي أسسها عنصران الكنعانيون والبربر الأمازيغ، فقرطاج كانت تعتبر عروبية جنوب البحر المتوسط في مواجهة روما الأوروبية.

   ثالثا: لعب ماسينيسا دورا حاسما في القضاء على قرطاج بتحالفه مع روما المستعمرة، وكانت قرطا (سرتا ) عاصمة نوميديا يحكمها سيفاكس الذي رفض التعاون مع روما والاستمرار في تحالفه مع قرطاج، وبانضمام ماسينيسا للجيش الروماني بقيادة سيبيون تم احتلال قسنطينة وقتل سبفاكس سنة 203 ق. م  وانتهت المؤامرة بحرق قرطاج بطريقة بشعة سنة 146 ق. م

ويروي المؤرخ اليوناني بولبيوس “أن سيبيو أميليانوس مدمر قرطاج بكى تأثرا بما آل له عدوه، فاستعرض أمامه الحقيقة المتمثلة في أن الأفراد والأمم والإمبراطوريات نهايتها محتومة، وكذلك نصيب مدينة طروادة العظيمة، ونهاية الإمبراطوريات الأشورية، والميدية، والفارسية، والتدمير الأخير لإمبراطورية مقدونية الكبيرة. تمعن في هذا كله ثم ردد بقصد أو بدون  قصد، كلمات هكتور في إلياذة هوميروس: [سيأتي اليوم الذي تسقط فيه طروادة المقدسة، وكذلك الملك بريام وجميع رجاله المسلحين معه]”، وعندما سأل المؤرخ اليوناني بوليبيوس، سيبيو، “ماذا تقصد بهذا؟”، التفت إليه القائد الروماني وقال بتأثر: “هذه لحظة عظيمة يا بوليبيوس..إن الخوف يتملكني من أن نفس المصير سيكون لوطني في يوم من الأيام”. وكأن سيبيو أميليانوس وهو يلقي بنبوءته هذه، كان يستشف أحداث المستقبل ويتحسسها، تحسس أحد رجالات الدنيا الكبار، بأنه سيأتي أحد أحفاد أرومة القرطاجيين العروبيين بعد ثمانية قرون، لينهي الإمبراطورية الرومانية الظالمة، لكن بغير الأسلوب الوحشي اللاإنساني الذي أنهيت به مدينة قرطاج. ولم يكن هذا الحفيد سوى محمد صلى الله عليه وسلم..

   رابعا: أود توضيح أنني أمازيغي بربري أنتمي إلى أكبر قبيلة أمازيغية وهي قبيلة اللمامشة، وأنني أعتبر ماسينيسا (واسمه الأصلي الأمازيغي العروبي مسن سنّا أي مسن المسنين، وهي تسمية عربية أخذها الأوروبيون فسمى مجلس الشيوخ (سينا)، أعتبره غير جدير بالاحتفال به وأن الجدير بذلك هو سيفاكس الذي مات شهيدا وهو يدافع عن قرطا ونوميديا وقرطاج ضد الاستعمار الروماني . إن البربر عرب واللغة البربرية الأمازيغية عربية حميرية أثبتُّ في كتابي (معحم الجذور العربية للكلمات الأمازيغية ) بأن تسعين في المائة من كلماتها عربية عاربة أو مستعربة. وأن أبأ النهضة الجزائرية عبد الحميد بن باديس امازيغي صنهاجي.

   خامسا: منذ القرن الثاني الهجري شعر الأمازيغ بأن الخلفاء الأمويين والعباسيين قد انحرفوا عن الإسلام الراشدي، فثاروا عليهم وكونوا دولا ، وحُكم المغرب العربي من تسع قبائل أمازيغية لم يحدث أن قال أمير منهم أنني غير عربي وأن لغتي العربية غير لغتي، بل خدموا اللغة العرببية، فأول من نظم النحو العربي في ألف بين هو ابن معطي الزواوي القبائلي من الجزائر سابقا ابن مالك في ألفيته بقرن من الزمن، وأول من ألف كتابا في النحو اسمه (الأجرومية) هو ابن أجروم من بربر المغرب. وأن البصيري صاحب قصيدة البردة الشهيرة أمازيغي من قبائل الجزائر. واستمر الوضع هكذا إلى أن جاء الاستعمار الفرنسي للمغرب العربي سنة 1830 فرفع شعار النزعة البربرية  Berberisme من باب فرق تسد ، وتكون بذلك البربريون المعادون لانتماء المغرب العربي للعروبة.

[1] Henri Basset : Les influences Puniques chez les Berberes : Revue Africaine V    62 P 340

[2] P.CINTAS, Ceramiques Puniques,Paris 1950,

Print Friendly, PDF & Email
الاعلانات

49 تعليقات

  1. الامر بيد العلماء اهل التنقيب على الحقائق فاسألوا اهل الذكر ان كنتم لا تعلمون وليس الامر لاهل الهوى مثل علماء التغريب فرنسا واذنابها فلهم مصلحه في تغيير التاريخ لصالحهم فلا خلاق لهم وهدفهم مادي استعماري توسعي كاجدادهم الرومان والصراع مازال قائم بين روما الاستعماريه وما حولها من الشعوب.ه

  2. و هناك معلومة اود تصحيحها في قول : مستعن بعل تعني المستعين بالله , و هذا خطء , ولا اناقش في كلمة مستعن فمعناها واضح , لكن كلمة بعل لا تعني الله , بل هو إله من آلهة الكنعانيين التي كانو يشركونها , و مؤنثها بعليت , و هو الإله الذي انكر سيدنا إلياس على قومه عن عبادته , قال تعالى مخبرا عن إلياس ” أتدعون بعلا و تذرون أحسن الخالقين , الله ربكم و رب آبائكم الأولين ” سورة يس
    و لا يطعن في أصالة الأمازيغ شيء كون إسم مازيغ لم يذكر إلا في الأخبار اليمنية , فمن المعروف أن العرب من أكثر الشعوب ان لم نقل أكثرها على الإطلاق عناية بالأنساب , و هذا يسقط التهمة عنهم بمحاولة طمس الهوية الامازيغية , هذه التهمة التي تصلح للتوجه الى روما و اوروبا اللاتينية , فروما حاولة منذ القديم طمس الامازيغ بتسميتهم بالبربر و الهمش , و الشعةب الوحشية التي تسكن شمال افريقيا كما في كتاب سالوستيوس و المتقدمين من مؤرخيهم , بينما لا نجد ذلك في التآريخ العربية , التي فصل فيها العرب نسب شعب الامازيغ و قبائله و بطونها و من المعروف انه لم يسبق احد العرب في ذلك , اما تقسيمات الشعوب المغاربية التي اوردها سالوستيوس فلا تتسم بالعمق او اتباع النسب , بل هي نسبة للأماكن , فمثلا الذين يسكنون منطقة جيتوليا اسماهم الجيتول , و مسيليا اسماهم الماسيل و موريطانيا المور و مازيسيليا اسماهم المازيسيل , و من شان اي قارء يطلع على كتب الاوروبيين ان يجدها طافحة بالتناقض و الفوقية و الافتراءات على الغير , و اعيد كلام الملك يوغرطة الذي من الواضح انهم نسوه او تناسوه اولئك الذين يوالون اللاتينيين و الاوربيين ابناء روما , قال يوغرطة ” يجب محاربة الرومان , فهم اعداء لكل الشعوب “

  3. دعونا لا نتكلم في شخص الكاتب , بل في المادة التي يطرحها
    اولا من المقرر و المتفق عليه و المعلوم تاريخيا ان العرب من ولد سام , سواء العرب العاربة , او المستعربة ( العدنانيون ) , و ما ليس من سام فهو غير عربي , وهذا هو المقرر و المتفق عليه تاريخيا , و اجمع عليه اساطين التاريخ و علم الانساب في القديم و الحديث , و من المعلوم ان احد اعقاب حام يدعى ” مازيغ ” , و هو مازيغ بن كنعان بن حام بن نوح عليه السلام , و هنا يجب ان نتوقف قليلا , يجب ان نفرق بين كنعان بن حام و كنعان الذي من سلالة سام , فالثاني كنعان بن عمليق , و الثاني ليس بينه و بين حام جد او اب فهو ابن حام رأسا , اذن فالأمازيغ جنس مستقل و لا تعود أصالته لأمة أخرى , و صح تسميتهم الأمازيغ لقوله تعالى في سورة الأحزاب ” ادعوهم لآبائهم هو اقسط عند الله “, و هم منذ قديم يعرفون أنفسهم بالامازيغ او الكنعانيين , اذ تصح الاخيرة أيضا لما بيناه , و لا غبار على قولهم لأوغستين ” نحن كنعانيون ” , اما اسم ” البربر ” فهو اسم اطلقه الاغريق على كل ما لا ينتمي لثقافتهم و تابعهم في ذلك الرومان فاطلقوه على امم كثيرة منها سكان شمال افريقيا الغربية و مالطا و سردينيا , لكنه ثبت على الأمازيغ لاصرارهم و قوة مقاومتهم للمد اللاتيني في افريقيا كما قال بن باديس ” ما من نكير أن الأمة الجزائرية كانت مازيغية من قديم عهدها و ان امة من الامم التي اتصلت بها ما استطاعت ان تخرج بها عن مازيغيتها او تدمجها في عنصرها بل كانت هي تبتلع الفاتحين فينقلبون إليها و يصبحون كسائر ابنائها ” , فأين هم الفينيقيون الآن ؟ ألا يشهد الواقع انهم اندمجو في الأمازيغية ؟ و الدليل هو مصطلحاتهم و لغتهم التي مازالت إلى الآن مأثرة في لسان الأمازيغ .

  4. الجزائر = الاسلام العروبة و الامازيغية
    شاء من شاء و ابى من ابى

  5. 2019 الذين يدعون ان DNA يقول انهم امازيغ فاقول لهم ان الدراسات تقول ان ال DNA الشمال افريقي مزيج بين الشرق و الغرب و ليس امازسيخي – كبرت على اساس اني امازيغي لاكتشف اننا شمال اقريقيين و ليس اماسيخ كما يدعون فلو امعنت النظر لرئيت الاختلاف في لون البشرة و القامة و الوجه بشكل كبيررر
    انا غير متدين و لاكن هناك حرب واضحة من الغرب ضد الهوية و الانتصارات شمال افريقيا عليهم،و حربهم الوحيدة و المقدسة منذ روما لوقتنا هذا لم يجبرنا العرب على اتباع دينهم و لا البقاء عليه و لم يجبرونا على تعلم لغتهم و كتابة الكتب فعلنا ذالك فقط بارادتنا فالدول المتعاقبة على شمال افريقيا و قادتها شمال اقريقيين
    لقد تركنا العرب و اين هم و اين نحن الان هم يبنون ناطحات السحاب و نحن ليس لدينا و لا مبنى عملاق و لا شيء نتفاخر به استثمرو في الشركات التكنولجية العملاقة و نحن نستثمر في جلب المستعمرين كسياح
    اجد من يخلفون رئي هذا يتكلمون الفرنسية و الانجليزية خـــــــونـــــــــــة لهويتهم و لوطنهم و لشعبهم البسيط

  6. ما هو الهدف من التزوير التاريخي و طمس الحضارة الفينقية ؟

    العرب الفاتحون ، حاربوا الرومان البزنطيون و أتباعهم و استرجعوا أرضا كانت ملكا لاجدادهم الفينقيين العرب و التي اغتصبها الاستعمار الروماني ،. إن كشف التاريخ الحقيقي للحضارة الفينقية و للوجود الفينقي في شمال افريقية يعطي الشرعية التامة للمسلمين بأن يرجعوا لأرض اجدادهم العرب و لكن اذا زورنا التاريخ فيصبح قدوم المسلمين ، باسثثناء رسالة الاسلام، غزوا لارضٍ اجنبية رومانية بحجة نشر الدين . هنا يكمن سرّ التزوير : الهدف أو الاهداف لهذا التزوير التارخي و طمس الهوية الفينيقية الشرقية العربية هي إعطاء روما الشرعية التامة في الرجوع يوما ما كأنها بلد مظلوم سُلِبتْ منه اراضيه من طرف المسلمين و يحق له الرجوع في اي وقت لاسترجاع ارضه في شمال فريقية ، و هذا ما حصل مع الاستعمار الفرنسي استعمر الجزائر بحجة استرجاع الاراضي الرومانية و عمل على إخفاء الوجود الحضاري الفينقي حتى يطمس شرعية الوجود الفينيقي العربي الذي سبق الوجود الروماني بعشرات القرون و يبقى هو الوحيد صاحب الشرعية العقارية و التاريخية في امتلاك هذه الأرض في شمال افريقية. يجب على القارىء ان يدرك هذا الصراع على الشرعية التاريخية للحضارة الفينقية و ان يتيقن بأن الفينقيين كانوا في شمال افريقية قبل الرومان و إنكار هذا المعلم التاريخي سوف يوفر للغرب حجة و شرعية في استعمار ارضنا في أي وقت.

  7. لماذا فقد البعض توازنهم و أصيبوا #بالسكيزوفرينيا ؟
    استيقظ ضمير الأمة و كشف التزوير التاريخي ، هذا الضمير الذي توهم البعض انه قد مات فقد نسوا او تناسوا ان #الفينيقين #عرب و نحن في شمال افريقية لا ننكر عروبتنا بل قد أعطيناها اليوم شرعيةً تاريخيةً و مناطقيةً تتجاوز الفتوحات الإسلامية بقرون 15 قرنا و تنسف بالأسطورة قبيلة #بنو_هلال التي حسب زعمهم و أكاذيبهم عربت اراضي تتجاوز 5 مليون كيلومتر مربع ، و الأن شرعية اللغة الفينقية العربية هي من قبل 30 قرنا للوراء و لا يوجد قطعا حضارة اخرى و لغة اخرى في كل شمال افريقية مكتوبة و مُدوّنة في كتب التاريخ تنافس شرعية الحضارة الفينيقية و اللغة العربية #الفينيقية .
    هذه الحقائق العلمية التي الكشف عنها هي سبب الجنون المركب عند البعض و هي الدافع الأساسي في لجوئهم لأسلوب الشتم و السب المألوف عندهم .

  8. المغرب دولة عربية شئتم أم ابيتم ,حتى كلمة الأمازيغ غير معروفة بتاتا في كتب التاريخ وهنا نجد كلمة واحدة قريبة لها وهي مازيس والتي كان يطلقها الرومان على شعوب أفريقية شديدة السواد ,فرنسا من صنعت لهم علم وأعطوهم إسم .اذ لم تشر المصادر الفرعونية أو الفينيقية أو الاغريقية أو الرومانية أو البيزنطية ولا الحفريات الأركيولوجية والمواقع الاثرية لوجود شعب “امازيغي” , شمال إفرقيا شهد عدة تحولات مند الفينيقين الذين هم أساسا عندهم نفس جينات العرب ,فبعد هزيمة الرومان للفينيقين ومجيى الرومان والفرس وهجرة الوندال , إحتل الرومان شمال افريقيا لمئات السنين أين هذا الشعب الذي قاوم الرومان لماذا لم يمنعو هجرة الوندال ,العرب هزموا أقوى قوة في ذالك الوقت وإسترجعوا أرض أجدادهم ,لو كان نية العرب عنصرية دكتاتورية لفعلو ما فعل الأنجليز والأسبان والبرتغال في الأفراقة و سكان أستراليا الأصليين ودول أسيا و أمريكا ,لو لا العرب لكان الدور عليكم ,إذهب وقل للهنود الحمر أن يسترجعوا أمريكا رغم أن مفعله الإنجليز والبرتغال والأسبان فيهم لا يغتفر وقاموا بإرتكاب أكبر مجزرة في التاريخ .

  9. بوركت ياأستاذ بتحليلك التاريخي فيما يتعلق بتاريخ نوميديا، وبعودتك الى المصادر التاريخية وهو الشئ الذي يفتقده دعاة البربرية، لكنني أرى أن الجنس البربري هو جنس شمال افريقياـ لا هو جنس عربي ولا جنس من شمال أروبا ولا جنوبها، ولا ينتمي الى الهنود الحمر! ان الوائر الى مدينة سيقوس وهي تبعد 40 كلم عن مدينة قسنطية سيكتشف حقيقة الأمازيغ فرغم وجود أثار رومانية ونوميدية الا أن هناك أثار تعود الى العصر الحجري بشكل بيوت من الصخور العظيمة يطلق عليها دولمن، فهذه السكنات لم تعرف لا عند العرب ولا الرومان ولا غيرهم، بل هي تعبر عن أصل الأمازسغ وأنهم شعوب شمال افريقيا، رغم أن المنطقة عرفت هجرات عربية وأروبية وافريقية، وبارك الله فيك

  10. تقولون الفرنسية المسيطرة في المغرب العربي؟؟؟؟؟ عيب عليكم و الله، مكثت الجزائر تحت نير الاستعمار 132 سنة و لم تتغير لغاتها، لا زال العرب و الامازيغ يتحدثون اللغتين بالاضافة الى جميع اللهجات الاخرى، اما الفرنسية فأقول لكم انها غنيمة حرب و ليخسأ كل من يدعي ان الفرنسية مسيطرة في بلدان الشمال الافريقي، كذب و افتراء

  11. تكلموا بالادلة او اصمتوا.. تنتقدون شخصه وتشتمونه وتخونونه دون اي دليل عثمان سعدي المجاهد الذي لم يخشى فرنسا تظنون انه سيخشا هرطقات احفاد بوخوص ومسينيسا الخائن.. عثمان سعدي صفاقصي الفكر وليس مسينسي خائن… من لديه دليل يفند ما ذكره هو بكلام مؤرخين قداما وليس نقد شخصه كالجبناء

  12. سيبقى الأستاذ عثمان سعدي صفاقص الجزائر. لن يستطيع احد تفنيد ما يؤرخه هو يكتب بالأدلة وليس خرافات الفرنسية المبنية على نضرية التطور ان البربر قردة متطورين في هاته الارض وليست كما نعرف اننا من ادم ومهد البشرية من الشرق ومن كنعان عدنان . الذين كانت كتاباتهم بالفينقية والامرية التي يحاول البعض جعلها تفناغ…. لماذا تشتمونه لانه قال الحق بالأدلة العلمية والكتب السموية والمؤرخين القداما.هاتوا دليلكم من المؤرخين وليس روايات الحركة البربرية الفرنسية

  13. الامازيغ يختلفون جينيا مع العرب هذا ما اكده علم الوراثة واثبت ان اقرب الشعوب جينيا الينا هم سكان الباسك لا سكان جنوب اسبانيا اما الجين العربي يتركز تردده في الخليج و اليمن دون ان يصل الى الشام اما لغويا فالامازيغية حسب تشومسكي لغة افرواسيوية ومن الافرواسيوية تفرعت الامازيغية والشامية والقبطية ومن السامية تفرعت عشرات اللغات منها العبرية و الكنعانية العربية القديمة و السريانية و….ونحن تاترنا فعلا بالهجرات اليهودية والافريقية و الاروبية….على مر العصور….فاصبحنا ننطق ببعض الحروف السامية مثل ع ح الا ان عددها ضئيل واغلب كلماتها من اصل عربي او عبري وايضا ينطق حرف v في مناطق القبايل نظرا للاستطان الروماني و الوندالي الطويل وانا اعتقد بان العرب اصلهم يهود بني اسرائيل ادا ما فسرنا اوجه التشابه بين اللغتين بالمنطق بعيدا عن التفسيرات الدينية

  14. لا أدري لماذا بعض العروبيون يفهمون اعتزاز الشعوب بأصولها مره للعرب!!! ما هذه الانانية بالله عليكم؟
    نحن الامازيغ بما فيهم المستعربون, نمثل 75% من الدول المغاربية وهذه حقائق علمية و جينية لا نقاش فيها, فكيف بربكم تريدوننا ان نبقى تبعيين للسياسات و الإستراتجيات الأعرابية الفاشلة بالرغم عن أنفسنا؟!
    ها هذا عدل ؟
    المهم أعتقد ان الدليل “العلمي القاطع” على تخاريف أصول اليمن و عمان من طرف العروبيون الامازيغ المسنين مثل هذا الكاتب هو علم الحمض النووي والذي لا شك هذا الكاتب يجهلهه نظرا لسنه.
    الحقيقة كما يثبت علم الحمض النووي “من جهة الأب” وهو علم دقيق جدا,على صعيد الدول المغاربية أنه في المعدل العام :
    – 70 إلى 75% : هم أمازيغ الأصول. ! أكبر جزئ منهم “مستعربون” (بسبب حبهم للتدين) لكنهم عبر التاريخ أصبحوا يعتقدون أنفسهم أعراب أو أشراف ! 🙂 مع أن شيفرتهم الجينية الذكورية ليس لها أدنى علاقة باليمن و لا عمان ولا هم يحزنون.

    – 25 % الباقية تتوزع (عندنا في المغرب) بين : الأفارقة – العرب – أروبيون (الوندال وغيرهم..) لكنهم ذابو مع الأمازيغ – الأتراك العثمانيون – اليهود (ومنهم جزئ لا بأس به من “الفاسيين والأندلسيين” الذين أسلموا)

    وفي النهاية مرحبا ب”الأقليات” ال4 في بلدهم الثاني.. لأننا لسنا عنصريون.

    “””لكن يمنع التخريب واللحيس والنفاق منعا كليا!””” (خصوصا من طرف الأعراب و الفاسيين)

    هذه هي الحقيقة والسلام ختام.

  15. للأسف الشديد تاريخ الجزائر والمغرب اشرف بكثير مما يقال عليه كل الدلائل تدل على ذلك فلولا المغاربة اعني بذلك الجزائر تونس ليبياالمغرب موريتانيا اي شمال افريقيا لولا رجال هذه المناطق مافتحت الأندلس ولا جزر إيطاليا وحتى جزء كبير من فرنسا لولا اصابتهم بالطاعون لماغزت كل فرنسا وعدم إعطاء فرنسا للتاريخ هو إعطاء قوة لنا بالله عليكم لو كان تاريخنا اسود لما أخرجته فرنسا قبل ان نطلبه لان فرنسا تعرف ان من المغاربة خرج زعيمهم القص أوغسطس قبل الاسلام وبعده خرج طارق ابن زياد و!!!!!!!

  16. Bonjour ou bonsoir, je n’arrive toujours pas à comprendre ce que cherche à prouver ce docteur. Il y a des réalités que nous ne pouvons pas nier. Je suis sidéré par le degré d’ignorance et de mensonges que ce monsieur continue à cracher. Ce n’est pas digne d’un intellectuel. Je viens de lire son intervention en arabe. C’est grave docteur. Vous êtes loin d’être un scientifique, mais je vous reconnais votre sens aigu de la politique. Il faut dire à ceux qui vous lisent que ce que vous écrivez est faux. Il s’agit tout simplement de texte idéologique. ET entre nous, tout ce qui est idéologique peut forcément être faux. Bon courage dans votre haine du berbère et permettez moi de vous dire que je ne suis pas d’accord avec ce que vous écrivez. Vous faite du mal et divisez les algériens. Je suis de culture musulmane, mais je suis avant tout africain.

  17. عجيب العجاب انكم عربتم وخربتم أوّلتم الكلام فأصبح ماس نسن يعني سيد هم ماس (سيد) نسن (لهم) وبالدارجة نتاعهم الي مسن المسنن والمفارقة انه لايتعدي 90سنة لما مات ولم يصل حتي عشر سيدنا نوح وبالرغم من ذالك فيوقال لسيدنا نوح ابو الانبياء ولم يسمي بشيخ الانبياء

  18. That is right, absolutely> Politically speaking what you see is a plot against the Algeria people, at the end. But why don’t we get together to make it clear through academic research findings that what they are repeatedly saying is a mere fallacy?

    Is anybody interested in conducting a research project?

  19. الرجاء الانتباه الى ان وجود علاقة لغوية عضوية بين لغات عديدة في سلطنة عمان مثل الجبالية والشحور والمهرية و الحرصوصية مع اللهجات المحلية ذات الاصول البربرية في شمال افريقيا امر يضرب الافكارالمتطرفة التي تريد ضرب البعد العربي في المغرب العربي. لماذا لايطرح الموضوع في شكل وحدات بحث وفرق بحثية حضارية والستية يا دكتور سعدي؟ ان استاذ لسانيات ومستعد للمشاركة في مشروع من هذا القبيل تستنير به الاجيال اللاحقة ويطرد به وهم التعصب من اي جانب؟

  20. Nobody has the right to confer “Algerianness” or categorise Algerians into first and second degree. Being a descendant of Massinissa does not make one more Algerian than descendants of Banu Hillal and Arab Faatiheen. We are one and the same people, we proved this during the revolution and on countless occasions. France did not give a damn to berbers during its colonisation of our land, it only created the berber academy after being kicked out by nationalist Algerians who .
    made no distinction between arabs and amazighs.
    France is the enemy, it has always been, and some berbers foolishly let themselves be taken on a ride by the power which, only yesterday, dehumanised their forebears. It’s long overdue to wake up!!

  21. نفس الاسطوانة المشروخة يعيدها عثمان السعدي ليثبت ان اصل الامازيغ عربي، وهذا ليس بغريب اذ ان مجنون العروبة القذافي كان يمول ما يسمونه ابحاثا في اللغة والتاريخ ليصلوا الى هذا الهدف بتاسيس مركز معد لهذا في ليبيا من اموال الليبيين، كان فيه الى جانب السعدي علي فهمي خشيم الذي بلغ به الهوس حد تعريب كل شيء، فعرب اللاتينية وعرب المصرية القديمة وطمع في الامازيغ ليعربهم. الا ان الحقيقة تعلو فوق الايديلوجيات مهما حاولتم.

  22. AIT-Chaalal
    خيبك الله، أنت تقول…
    The Algerian youth sinks into the religious and political fanaticism because of ideas of another age (the Arabism, the Islamic fanaticism and the nationalism).
    سنفهم أنك تكره العربية ولا تحب الإسلام ، لكنك كرهك للوطنية يفضحك، وأنت تعتبرها تنتمي لعصر آخر، هو بالطبع العصر الذي لم يساهم فيه أناس مثلك، أظهر خبثهم وتآمرهم رجال مثل بن بوالعيد وكريم بلقاسم وبن مهيدي وديدوش وعميروش وبيطاط وبو ضياف وبن بله وبو مدين وبو صوف وآلاف العظماء من رجالاتنا، وسيتصدى الشباب الوطني لأمثالك بالفكر والمنطق، وإن لزم الأمر …بسيدي القزول….قزول، فابحث عن مكان آخر تنشر فيه بذاءاتك

  23. AIT-Chaalal

    شعار أعيدوا لنا جزائرنا عرفنا جيدا من حملوه، ثم نسوه عندما أنعم عليهم النظام بمنصب وزير أو سفير، وعثمان سعدي أكثر جزائرية منك وهو عالم يفرض رأيه بعلمه لا بالاسطوانات التي أعدت في المخابر الفرنسية.
    الجزائر أمازيغية التاريخ عربية اللسان إسلامية الانتماء، بتعبير عبد الحميد بن باديس ، الأمازيغي الحقيقي مثل عثمان، ومن يريد أن يفرض شيئا عليه باللجوء إلى الاستفتاء الشعبي، لكن أمثالك يعرفون أن الشعب يرفضهم، وهم يستعملون بعض المناطق الناطقة بالبربرية كطائرة مختطفة يهددوننا بها.
    ولهذا فعندما تقول يجب توقف الـ (HOLD-UP) نقول لك ابدأ بنفسك وبجماعتك وبالأكاديمية في فرنسا
    ثم أن اسمك يدل على منطقتك والأمازيغية هي أربع لهجات أو خمس، ولن تحتكرها لهجة واحدة، وكما قال أحد المعلقين فتعبير الأمازيغية فرضه الرئيس الشاذلي بن جديد ولم يكن أمثالك يعرفونه.
    ولهذا أقول كما قالت الأستاذة فوزية….فاقو

  24. Madame,
    We are governed by Algerian “harkis”‘ band who wish to please the Arabs, to be more royalist than King. The algeria of Massinissa, Kahina, Jugutha with his thousand-year-old history does not need people like you. Before being Algerian it is necessary to be amazigh without to be amazigh you are not an Algerian. The amazigh tongue will survive, the fight continue even of generation in generation the objective will be early affected late and Algeria will returns to his childrens incha Allah .

  25. لنفترض أن الدكتور عثمان بعثي الهوى والعقيدة السياسية، أليس من حقه طبقا لمبدأ حق الإنسان في حرية المعتقدأن يكون بعثيا أو اشتراكيا أو شيوعيا أو ناصريا أو ليبراليا؟؟؟ متطرفو الأمازيغ الذين ينتقدون حزب البعث، يا ريثهم قدموا لنا البديل الأفضل منهم، إنهم يتكلمون معنا بلغة القبيلة والكهوف والعودة إلى عصر الكاهنة و كسيلة. عقب تدمير حزب البعث واجتثاثه من طرف الأمريكان في العراق ومحاصرته وشن الحرب عليه في سورية، ماذا نتج لنا بديلا عنه؟ لاشي عدا الطائفية البغيضة، والداعشية والنصرة والقاعدة وباقي جوقة المتأسلمين. ناقشوا الرجل في ما أورده في مقاله من معطيات وحقائق واتركوا عنكم انتماءه السياسي، فهذا حقه الذي لا يجوز لأي كان أن يصارده منه، ولن يشاور الدكتور عثمان أي أحد عندما يختار قناعاتة السياسية. إنه يمارسها انطلاقا من دواخله ومن رؤيته الخاصة به، وهو مؤهل علميا ليحسن الاختيار.

  26. لا أدري إن كان الدكتور عثمان سعدي يوجد من بين المدعويين لهذا الملتقى الدولي حول ماسينيسا أم لا ؟ أعتقد أن غيابه أو مقاطعته هو فرصة لباقي المحاضرين الذين سيستغلون هذا الفراغ لإلقاء مغالطات .. أتمنى أن يتطوع واحد في قاعة المحاضرات ليقرأ على مسامع الجميع مقال الدكتور سعدي الصادر في موقع صحيفة ” راي اليوم ” بتاريخ 21 / 9 / 14 و إذا تعذر ذلك كرفض المنظمين مثلا فما عليه إلا دعوة الضيوف الحاضرين إلى جهة إصدار المقال ” راي اليوم ” و أجره على الله .

  27. الدكتور سعدي يقول بأن لغة دولة ماسينيسا لم تكن البربرية بأي لهجة كانت، وهذا ثابت تاريخيا، ومن لم يعجبه هذا القول عليه بإعطاء الدليل على عكسه، وكأمازيغية أفخر بانتمائي ليوغورطة وتاكفاريناس أما ماسينيسا فكان مثيل الجنرال بلونيس وباشا أغا بوعلام لتلك المرحلة، لأنه استعان بالرومان لبناء مملكته التي تبعثرت بعد موته، وساهم في تدمير مملكة مجاورة وهي قرطاجنة لحساب روما. ولكن أنصار النزعة البريرية، وهي في حقيقتها نزعة معادية للعربية ومنبطحة أمام الفرنسية، هم من يمجدون عميل روما القديم ، مع التذكير بأن فرنسا كانت تسعى دائما لتحل محل روما، سياسيا واقتصاديا بل ودينيا، ونحن نلاحظ انتشار التمسيح في بعض المناطق، ولهذا يرفض أنصار النزعة البريرية المنادين بالديموقراطية (كذا) أي لجوء للاستفتاء الشعبي حول الأمازيغية لأنهم يعرفون رأي الشعب في المنادين بها.
    وختاما أقول….فاقوا

  28. مهما كانت معتقدات الرجل الا انه كتب بلغة علمية محترمة
    الرجل لقب نفسه با ذو النورين نسبة للبعث العراقي و البعث السوريا و فترته كا سفير في البلدين
    و لكني تقديري ان هذه الافكار العروبية لا تصلح الا في مناطقها و الهوية الصلبة التي
    ينادي بها تمثل بتر لمرحلة تارخية و يومية عاشها و يعيشها اليوم المجتمع و يسعى الى تطويرها
    لتساير العصر و تشد من ازر و وحدة المجتمع الجزائري الذي استقل ليكون موحد الى يوم يبعثون
    العروبة كفرة بها لان من يمارسها اليوم لايرتقي اليها وهنا مكارم اخلاقها اما من يعتقدها مصلحجيا
    اشد كفرا و نفاقا و هذا كا اعتقاد ثقافي .

  29. This article is based on the defamation, the insult and the belittlement. I have strong doubt that the author of this article is not a native Algerian man.The Algerian youth sinks into the religious and political fanaticism because of ideas of another age (the Arabism, the Islamic fanaticism and the nationalism).The cultural and identity HOLD-UP has to stop immediately! We are going to get back our Algeria ,the country of our ancestors amazighs sooner or later incha Allah.

  30. إلى أبو آية أديب ..
    .. إذا كنت غير مطالع ، أذكرك أننا قلنا أيضا أن دانكيشوط هو أندلسي من أصول عربية .. هل لديك شك ؟

  31. إلى عبد الحفيظ ..
    .. يبدو أنك قرأت تعليق الدكتور عميمور .. بقناع ، لهذا إختل فهمك و أسأت القراءة .. نتفهم و هذا يحدث لنا أحيانا .

  32. ليس المجال دفاعا عن الدكتور عثمان سعدي، فكتبه موجودة ، ومقالاته منشورة ، يكتب في العلن وتحت ضوء الشمس ، وأدلته التاريخية والعلمية حاضرة أيضا .. أود فقط أن يرد عليه في هذا المنبر أو غيره بذات النفس العلمي وبالحجة والبرهان ،، أما الاتهامات والشتائم فهي سلاح الفاشلين.

  33. I heartily thank Dr Amimour for saying exactly what I have in mind. When shall we learn to refute an argument with another instead of demonising our opponents? I have always appreciated Dr Saadi’s writings because they remind me that the Amazigh super stars who are praised in media are just floating corpses as Jarir would say. Greetings to both of you , doctors

  34. أتمنى أن يطلع الناس في وزارة الداخلية و العدل و عيادات التولييد و قسم الأحوال المدنية عندنا على مقال الدكتورعثمان سعدي و لا سيما الذي رزقه الله بمولود جديد اليوم و سماه ” ماسينيسا ” و خصوصا بعد أن عرفنا معناه .. أي ” الشيخ المسن أو شيخ الشيوخ أو الطاعن في السن ” .. اللهم إلا إذا كان أب الطفل يعلم ذلك و يريد أن يحجز له مكان منذ الآن في مجلس الشيوخ الأمريكي الكونغرس .

  35. الى الدكتور عميمور عفوا لكن كلامك مبهم لم افهم هل الاستاذ عثمان يكتب بقناع اولا او ما ذا
    نرجو ان يكون الكلام واضح يعطي الرجل حقه من التقدير و شكرا

  36. يمكن أن يكون عثمان سعدي لعينا ملعونا سوف يذهب إلى نار جهنم في موكب رسمي، لكن المطلوب هنا هو الرد على ما يقوله بالدليل العلمي لا بالشتائم الرخيصة، والتي لا تفهم الفرق بين الانتماء العربي والتحزب البعثي، ولن أقول بأن عثمان يكتب بتوقيعه كاملا ولا يختبئ وراء رموز وأسماء غير ملقبة، لأن انتحال الأسماء عمل جبان معروف

  37. الأخ المغربي :
    الى الأخ المغربي إذا لم تجد كتب الدتور عثمان سعدي في المغرب كلف من يدخلون الجزائر يشترونها ويرسلونها
    اليك ، ولا تخشى على الدكتور عثمان سعدي الذي هو من أرض الثورة أوراس النمامشة ، وهناك الدكتور
    بن نعمان في تيزي وزو ، والجزائر حافلة بهذه القامات الأمازيغية مثل الدكتور بن نعمان . ومن تسميهم (لأمازيغاوجيين،) إنهم أمام الحقائق العلمية كغثاء السيل .
    الأخ صلح الأوراسي :
    كتاب ((عروبة الجزائر عبر التاريخ) كتاب علمي تاريخي صحيح المعلومات لا يغالط أحدا ، وقد قرأته مرات ،
    ولولا ضيق المكان لأفـردت لك منه فصولا وبينت لك سلامة منهجه العلمي المتبع في اعداد الكتاب ، أما كونه كان
    سفيرا في سوريا فهذا لا ينقص من قيمة الدكتور ، ومن يثبت لنا أنك لست ممن أثرت فيه مقالات الكنيسة الغربية
    وما يفـبركه المعهد الملكي للثقافة الأمازيغية ، والجامعة البربرية بباريز.

  38. كان الدكتور عثمان سفيرا لبلده في سورية وبحديدا بدمشق قلب العروبة وقلده رئيسها السابق وساما رفيعا، وله كتاب يدافع فيه عن عروبة الجزائر.. أين المشكل في كل هذا؟ فرنسا أنفقت الملايير وقضت أكثر من 130 سنة في الجزائر لضرب عروبة البلد ولفرنستها ولكنها في النهاية فشلت في ذلك. عثمان سعدي وفي لتاريخ بلاده ولنضالاتها وتضحياتها. إنه منسجم مع نفسه ويجاهر بما يحسه ويتبناه. أليس هذا حقه الذي تضمنه له شريعة حقوق الإنسان كما هي متعارف عليها دوليا؟؟؟

  39. السيد الدكتور عثمان سعدي الرجل الفاضل .
    ———————————–
    لك الف تحية ، وأنت الرجل الأمازيغي الأصيل الذي لا يمكن أن يطعن في أصله أحد ، ومنزلكم لا يبعد عن بئر
    الكاهنة عمق البربر الإمازيغ الشرفاء .
    سيدي الفاضل : إن جماعة الـ Berberisme معروفة أهدافها ، كما هي معروفة الجيهات التي تدفعها ، وهي
    دوائر إستعمارية غربية ، ولحقت بهم جيهات إسرائيلية بقصد تحييد الأمازيغ المسلمين ، وإبعادهم عن القضية
    الفلسطينية ، وفعلا نجحوا مع البعض من دعاة الـBerberisme ، لكن ولله الحمد مازالت الغالبة العظمى من
    الأمازغ المتمسكين بدينهم – خاصة عندكم في الشاوية وما جاورها – تدافع عما تدافعون عنه .
    إذا جادلت دعاة (البربريزم ) في لفظ أمازيغ راحوا يلوون أعناق المعلومات دون دليل مقنع ، مع العلم أن كلمة
    أمازيغ لا توجد في أ ية لغة غير العربية اليمنية …(أمازيغ بن كنعان) ، وفي جبال اليمن الى اليوم لهجة أما زيغية
    وكتابة تشبه التيفناغ ، ومن يعود الى رحلة إبن بطوطة المغربي يجد ملاحظته التشابه بين قبائل ظفار في عُمان
    وقبائل البربر، كما لاحظ علماء موسيقى أوروبيون التشابه في التقاليد والموسيقى الشعبية بين البربر وقبائل اليمن، كانت أولها على يد “روبرت لخمان” سنة 1922م ، وهناك من توصل إلى أن لغة زناته ذات أصول حامية سامية وأن اسم زناتة مستحدث ، ويرى بعض المؤرخين أن البربر هم أصلا العرب العاربة ، وحسب إبن خلدون (أنهم من ولد كنعان بن حام بن نوح، وأن اسم أبيهم مازيغ…) وحسب إبن خلدون ، البربر
    ينقسمون إلى قسمين : البرانس ، والبتر ، فالبرانس هم أبناء مازيغ بن كنعان ، والبتر هم أبناء قيس بن عيلان،
    لقد عدت الى إبن خلدون ، ورفضت العودة الى ما يفبركه المعهد الملكي للثقافة الأمازيغية ، والجامعة البربرية بباريز.
    السيد الدكتور عثمان سعدي أنا معك في موقفك من ماسينيسا ، وسيفاكس ، ماسينيسا هو أول قائد بربري أدخل
    الإستعمار الغربي الى شمال إفريقيا مع الأسف .

  40. شمال افريقيا لا يسمى بالمغرب العربي , فان اسمه الحقيقي هو : المغرب الكبير , يا عرب ذبحتمونا بعروبتكم ونسيتم الاسلام الذي يحمعنا , فالمغرب الكبير سميتموه المغرب العربي والغزوات الاسلامية سميتموها بالغزوات العربية وطارق بن زياد الامازيغي قلتم انه عربي وصلاح الدين الايوبي الكردي قلتم انه عربي و.و.و…..الخ
    عودوا الى الصواب وعودوا الى الاسلام واتقوا الله في انفسكم

  41. الأمازيغي يدافع عن لغته الأمازيغية، والعربي يدافع عن لغته العربية، والفرنسي يدافع عن لغته الفرنسية، هذا هو الطبيعي والمنطقي، اما القول بأن الأمازيغية لغة عربية قديمة طبعاّ هذ مخالف لـِ أبسط التحليلات اللغوية الحديثة التي تقترن بـِ الأركولوجي وعلم الجينات وعلم اللغة الحقيقي! وهنا اعطي مثال لجدول ميلاتريف 2006

    North Afrasian
    African North Afrasian
    Chado-Berber
    Egyptian
    Semitic
    South Afrasian
    Omotic
    Cushitic

    ويمكن أن تجد ببساطة أن العربية هي أحد تنوعات اللغة السامية، ولهذا المقارنة قد تكون بين الأمازيغية والسامية، ولكن ليس بين الأمازيغية والعربية أحد لهجات أو تنوعات السامية، فالطفل لا يلد اباه يا عزيزي، اما قضية انك أمازيغي، ولكن تدافع عن اللغة العربية على حساب لغتنا وتدافع عن العروبة كأيدولوجية قومية-عرقية-سياسية فهذا لا قيمة له، فالتاريخ مليء بالعرب والأمازيغ والهنود والفرنسيس الذين وقفوا مع الإستعمار والثقافات الأخرى، وفي النهاية أنت لا تمثل إلا نفسك، بقايا الحركة الناصرية والقذافية، والتي كان لها تأثير سلبي وتخريبي على ثقافة شمال إفريقيا، بدون اي سند علمي او وطني

  42. الاستاذ كاتب المقال يعتبر من اشد العروبيين المدافعين عن الانتماء العربي للجزائر وهو لا يخفي نزعته القومية البعثية كما انه كان سفيرا للجزائر لدى سوريا ايام حافظ الاسد الذي قلده وساما رفيعا باسم حزب البعث العربي الاشتراكي وله كتاب ((عروبة الجزائر عبر التاريخ)) المليء بالمغالطات التاريخية والبعيد كل البعد عن المنهج العلمي المتبع في اعداد البحوث.

  43. هل يعلم المحافظ السامي للأمازيغية الأستاذ الهاشمي عصاد بأن سكان قسنطينة و الخروب – التي يوجد بأعاليها ضريح ماسينيسا – لا يتحدثون بالأمازيغية ؟ و لا حرف ؟ ربما نجد التفسير عند الدكتور عثمان سعدي و هو خير العارفين مع شكرنا و تقديرنا و احترامنا لهذا الأمازيغي العربي الأصيل .

  44. الحرب على العرب على قدم وساق و العرب يشاركون المليشيات الكرودية الألم لخسارتها في إقتطاع شمال سوريا و ضمه للكيان الكردي المزعوم

  45. برافو الدكتور عثمان. هذا هو المقال الثاني الذي أقرأه لك في هذا الموقع المحترم. الأول كان عن حرب غزة والأرض التي تقاتل نيابة عن الإنسان، وهذا المقال الأكثر من رائع. أعترف أنني لم أكن أعرفك وأعدك بأنني سأبحث عن كتبك في المكتبات بالمغرب لقراءتها والاستفادة منها. برافو مرة أخرى دكتور عثمان، وتوقع أن تنهال عليك الشتائم من المتطرفين الأمازيغاوجيين، وليس من الأمازيغ الأحرار وأنت واحد منهم.

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here