لطيفة: لم أخطئ على هيفاء وهبي فهي ليست مطربة فعلا

 latifeh-2.jpg222

القاهرة ـ قالت الفنانة التونسية لطيفة ان دموعها التي ذرفتها أمس الأول الثلاثاء خلال حفلها بمهرجان “ربيع سوق واقف” بمشاركة النجم وليد توفيق، كانت تعبيراً عن خليط من الفرحة والحزن لما آلت إليه الأمور في بلدها تونس بعد المصادقة على الدستور، مشيرة إلى أنها كانت تبكي من الفرح وفي نفس الوقت كانت تشعر بنوع من الألم في داخلها بعد السنوات التي عاشها العالم العربي منذ عام 2011.

وأشارت لطيفة التي تشارك لأول مرة في مهرجان ربيع سوق واقف خلال مؤتمر صحفي عقدته بعد حفلتها أن كليبها الأخير “أحلى حاجة فيا” مع المخرج وليد ناصيف أنه جاء بطلب منه رغم اعتراضها عن الدخول في المسبح ومسألة الغطس لكن رأى المخرج أن تغطس بملابسها كاملة.

وعن غيابها عن بعض المهرجانات ك “هلا فبراير” بالكويت و”موازين” بالمغرب، قالت: “إنها لا تعرف السبب ولكن لو وجهت لي الدعوة فأنا مستعدة لتلبيتها، ولكن لن أطلب منهم ذلك بأسلوب يقلل من قيمتي، خاصة فيما يتعلق ب”هلا فبراير” الذي تنظمه روتانا، فأنا لست ابنتهم المدللة ولا من أسرتها”، وعبرت الفنانة التونسية عن اعتزازها بتجربة تقديم برنامج “يلا نغني” على قناة MBC مشيرة إلى أنها كانت تجمعها بأصدقائها من الفنانين، فيما نوهت أنها لم تتصادم مع هيفاء وهبي، بل تحترمها وكل ما هناك هو نوع من سوء الفهم بخصوص مشاركتها في برنامج “يلا نغني” الذي يقدم الطرب، “وهيفاء ليست مطربة بل استعراضية وهو فن لا ينتمي لطبيعة البرنامج، وهيفاء تعرف ذلك جيداً، خاصة وأنني لا أختار الضيوف بل إدارة البرنامج، لكن تصريحي فهم بالشكل الخطأ، رغم أن كل ما قلته هو “أن هيفاء لا تقدم اللون الطربي”.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here