لطيفة اغبارية: أردوغان يثير الجدل والاستياء في ألمانيا.. عبد الناصر شاغل الناس بعد خمسة عقود من الغياب.. العصا لمن عصى في المحروسة.. عندما يتباهى الأجانب بلغة الضاد…

لطيفة اغبارية

لا شكّ أنّ الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، يعتبر شخصيّة مثيرة للجدل، لما له من ميزات ومواقف تجعله محط إعجاب الكثيرين، وبالمقابل هناك من ينتقده للعديد من القرارات والسياسة التي ينتهجها.

لم نكن نرغب في مشاركة أردوغان في افتتاح أكبر مسجد في كولونيا الألمانيّة، التي قوبلت بالجدل حوله، وفرض نفسه في مكان طغت عليه عدم الرغبة والترحيب به، في ظل تنامي موجة العِداء له بشخصه، وللمسلمين بشكل عام، وفي ظل الضغوط الاقتصادية التي يتعرض لها الاقتصاد التركي، لكنّه وصف هذه الزيارة من وجهة نظره بـ “الناجحة للغاية في فترة حرجة للغاية”.

فضائية “dw” الألمانية  قامت بتعداد أبرز المحطات المثيرة للجدل في زيارة أردوغان الأخيرة لألمانيا وعلاقته مع هذه الدولة، والتي جعلت ألمانيا تستقبله رغم عدم رضاها عن سياسته، من أبرزها الاعتراف بوجود اختلافات بين الدولتين، لكن هناك مصالح تجمعهما مثل الناتو، الهجرة، ومكافحة الإرهاب.

المحطة الثانية، التي أبرزتها القناة هي مقاطعة العديد من الساسة الألمان للمأدبة التي أقيمت على شرف أردوغان، أمّا المحطة الثالثة فهي السخرية من المراسم الضخمة التي حظي بها الرئيس التركي، حيث انتقدت رئيسة الكتلة البرلمانية لحزب اليسار المعارض “زارا فاغنكنشت” أردوغان، واعتبرته شخص يهدم الديمقراطية ويؤسس دكتاتورية إسلاميّة .

 المحطّة الرابعة المثيرة فهي  كانت اعتبار هذه الزيارة هي  الأولى التي تتم بمراسم عسكرية كاملة، أمّا المحطة الخامسة هي رفع أردوغان لأصابعه الأربعة، إشارة إلى الإخوان في مصر.

 المحطة قبل الأخيرة التي أبرزتها الفضائيّة، هي إبراز شعبية أردوغان في ألمانيا، وتحديدا لدى الشباب الأتراك هناك، حيث حصل على نسبة أصوات لدى الجالية التركية في الانتخابات أكثر ممّا حصل عليها في تركيا، فيما أطلق تقرير القناة على المحطة السابعة والأخيرة من زيارة أردوغان عنوان “المعارضون – أعداء أردوغان”، والذين عبّروا عن احتجاجهم على زيارته من خلال تنظيم مظاهرات متفرقة، التي أصيب بها رجال الشرطة بالحجارة التي أطلقها عليهم العديد من المتظاهرين.

**********

نتساءل أحيانًا لماذا لم نجد زعيمًا عربيّا، منذ رحيل الزعيم الخالد جمال عبد الناصر، قد حظي بمكانته ومحبّة الجماهير له، وهذا سؤال يستحق البحث.

في ذكرى رحيل عبد الناصر ألـ “48”، عرضت غالبية الفضائيّات العديد من البرامج والخطابات الشهيرة والأفلام الوثائقيّة التي تتحدث عن حياة الراحل.

الإعلامي مصطفى بكري في برنامج “حقائق وأسرار”، المذاع على “صدى البلد”، استضاف  حفيد الزعيم الراحل، جمال خالد عبد الناصر، الذي أصدر حديثًا كتاب “وثائق ناصر”،  الذي يروي “يوميات حرب فلسطين”، و”فلسفة الثورة”، و”بيان 30 مارس” و”الميثاق الوطني” وهي أهم وثائق الزعيم الراحل جمال عبد الناصر التي دوّنها على مدار تاريخه، بداية من فترة مشاركته على جبهة القتال في حرب فلسطين 1948، وتعرّضه للحصار مع القوات العربية في مدينة الفالوجة التي تقع بالقرب من غزة، مرورا بـ فكره الثوري الذي عرضه الزعيم الراحل في كتاب يحمل اسم “فلسفة الثورة”، وحركته الثورية التي كانت الشرارة الأولى والمحرّك الأساسي لكل الثورات التحرريّة العربيّة تجاه المستعمر الأجنبي.

حفيد عبد الناصر الشاب الأنيق، الذي يحمل وعيًا كبيرا، تحدث عن تواجده في إحدى المرات في الشارع وحصلت مشكلة لا دخل له فيها، فقام والده بتوبيخه و”هزأه” كما قال، وعندما عاد للمنزل سأل والده لماذا قام “ببهدلته” فكانت إجابته لكي يتعلم ويفكر دائما، مشيرا إلى أنّ والده ورث سياسة “الحنيّة (الحنان) والشّد” من الزعل. ووصف جدته تحية بالمرأة المصرية الجميلة المثاليّة، التي كانت تهتم بالعائلة وتعدّ الطعام، وتخصص دولابًا للأحفاد تضع فيه الحلوى.

وما دمنا نتحدث عن عبد الناصر، فقد قال الشاعر أحمد تيمور في “صباح البلد”، إنّ الزعيم كان أكثر حظّا من الرئيس عبد الفتاح السيسي، موضحا أنّه في عهد عبد الناصر كان هناك طائفة من المثقفين الكبار الذين يدعمون المشروع السياسي، متسائلا عن غياب دورهم الآن، متهما إياهم بالعيش في جزر منعزلة عن الآخرين، وكل واحد منهم له مشروعه الخاص الذي لا يصب في مصلحة واحدة، وأنّ جيل الستينيات كان ظهيرا ثقافيا قويا، والآن نريد الخروج من حالة الركود الثقافي، والجميع مطالب بذلك، لأن الثقافة قاطرة تقود المجتمع.

نعتقد أنّ الشاعر تيمور يعرف الإجابة عن الحالة التي وصفها، ولا نريد أن نطيل، ولكن نقول لكل زمان ومكان رجاله الذين لا يكررهم الزمن.

********

قديمًا قالوا “إنّ العصا لمن عصى”، وتباهوا كثيرًا في جعلها وسيلة ضرورية من حاجات الفصل الدراسيّ، واستخدمها الكثير من المدرّسين كوسيلة رادعة ضد الطلاب، ولا زال البعض يتباهى بها، رغم منع استخدامها لما ينجم عنها، من آثار سلبيّة على نفسيّة الطالب.

وهذه المرّة انشغل الإعلامي معتز الدمرداش في برنامجه “آخر النهار” المذاع على فضائية “النهار” بقصّة الطفل الباكي، ابن السادسة، في إحدى المدارس، والذي انتشرت حادثته على مواقع التواصل الاجتماعي، وهو يبكي ويقول :”عايز أنام ربع ساعة بس”، والمُدرسة تقول له “ايه يا حبيبي شوية وحتروّح” ، فيما علّق معتز الدمرداش على ذلك ” هو لسه في عصاية داخل الفصول لترهيب الأطفال، وهل وزير التربية والتعليم الدكتور طارق شوقي يعلم هذا الكلام”.

استطاعت إدارة البرنامج التوصّل إلى والد الطفل، الذي بدا غاضبًا من تصوير ابنه وانتشار الفيديو، مؤكدا أنّ من قام بتصوير ابنه هو أحد المُدرسين في الفصل، وأنّه سيقاضيه.

نرفض استخدام العصا، ونبغض من يحملها، وتوّقعنا قيام المعلمة بالاهتمام في رغبة الطفل بالنوم، وأضعف الإيمان الاتصال بذويه لتسريحه من المدرسة، لكن الأسوأ من هذه الحادثة وبدلا من التصوير أين ولماذا وقف هذا المعلم ليقوم بالتصوير، ولماذا لم يتدخّل لمنع المعلمة من حمل العصا، أو لمساعدة الطفل؟

********

يقول ابن خلدون في مقدمته الشهيرة، “إنّ المغلوب مولع أبدا بالاقتداء بالغالب، في شعاره وزيّه، ونحلته، وسائر أحواله وعوائده”؛ فيما يتباهى الكثير من المثقفين العرب باستخدامهم لمصطلحات أجنبيّة والتحدث بلغة أجنبيّة، وجدنا هذه المرّة من يعتز بلغتنا العربيّة، وهي وزيرة خارجية النمسا كارين كنايسل، التي افتتحت خطابها أمام الجمعية العامّة للأمم المتحدة، بمقطع باللغة العربيّة، وعللت سبب ذلك هو كون اللغة العربية لغة رسمية معتمدة في الأمم المتحدة، وقد قامت بتعلمها في مركز الأمم المتحدة في فيينا، “وهي لغة مهمة وجميلة وجزء من الحضارة المهمة العربية، ودرست في لبنان خلال سنوات الحرب، كيف يستمر الناس في الحياة رغم كل الظروف الصعبة وهذا سرّ الحياة، وهناك ناس أيضا من بغداد حتى دمشق يستمرون بالحياة، كل الاحترام لهؤلاء”.

 

 

*كاتبة فلسطينية

Print Friendly, PDF & Email

38 تعليقات

  1. الى مصري من ارض الكنانة
    اراك في مداخلتك الموجهة الى الاخ اللمغترب قد اخفيت اسمك تحت هوية “مصري” فمصر فيها 100 مليون مواطن كل واحد هنهم فهو مصري !
    لايهمني ان كنت مصريا عربيا مسلما اومصري عربي منالاخوة الاقباط وسميت نفسك (مصري من ارض الكنانة ) لكن كل ما اخشه انك نسبت نفسك مصريا وانعمديل امستعرب صهيوني لان المصري قبطي او مسلم لن يتتهمون الفلسطينيين في غزة بدعم المتمردين او الارهابيين في سيناء
    فحسب استفتاء شعبي عام خاص قامت مؤسسة تنشط في مجال حقوق الانسان في المهجر تبين ان 100% من الاخوة الاقباط يؤيدون المشير السيسي ، ليس محبة في شخصه او تأييدا لنظامه الاستبدادي وانما لانهم يلتقون ضد خصم مشترك وهو جماعة الاخوان المسلمين وهذا شيئ واضح كالشمس ؟
    ومثل هذ الموقف من جانب المواطن المصري الممسلم اواخيه القبطي ان كنا نجد لهم عذرا في هذا التأييد الظاهري او الصوري فاي عذر يتلمسونه في اتهام غزة وحماس وشعب الجبارين بأنهم يرسلون مسلحين او تزويد السيناويين المتمردين على حكومتهم لاهمالهم من اية خدمات اومساعدات اومشاريع انمايية من جانب نظامهم السيسي ؟
    ولماذ لايكون الاسراييليون هم انفسهم الذين يزودون الثوار السيناويين بالسلا ح رالمال والعتاد والخدمات اللوجستي اوحتى المأوى والملا ذ ،من اجل انهاك مصر و شعبب مصر عن طريق اشعال نظام السيسي في معارك ومواجهات مسلحة وارسال 30 الف جنذي بطائزاتهم ودباباباتهم ومدافعهم ، وعلى مدى الشهور السبعة الماضية الى محاربة المتمردين السيناويين دون تحقيق الهدف ، ،فاليوم يصدر بيان عسكري بالقضاءعليهم وفي اليوم التالي نسمع عن نصب الرهابيين كمين أو مهاجمة معسكر للجيش اومركز للشرطة !ومثل هذه النشاطات ثوريةاو ارهابية اومتمردين تقوم بها عصابات متتدربة وجصينة وتحصل على دعم مالي وعسكري من دولة مثل اسرائيل تكفي لهذه الغاية، وليس مثل غزة اوشعب غزة اوحماس غزة لانالمواطن الفلسطيني هو مصري والمصري فلسطيني فهما على مبدا واحد وهدف واحد ومصير
    مشترك واحد وعدو واجد هو صهيون اليهود ومن يواليهم فهو منهم ؟

  2. أجل أجل يا جنس الملائكه! أنا فقط نقلت تفسير وزيرة الخارجيه النمساويه للربيع العربي والذي هو تفسير عنصري، وذلك يسقط أي معنى إيجابي من تكلمها بضع كلمات بالعربي.

  3. يؤلمني عندما أقرأ ما يكتبه صحافيون ومعلقون عرب عن أردوغان الذي مرر عبر بلده كل إرهابيي العالم ذهاباً وإياباً من وإلى سوريا وفي وضح النهار والذي وضع في السجون منذ سنتين ما وضعه كل حكام العرب مجتمعين خلال عشرين سنة.
    أردوغان الذي جاهر بأحلامه باستعادة الخلافة العثانية وسرقة حلب والموصل وبكى وناح عليهما والذي رفع أعلام بلده في عفرين وإدلب السوريتين وغير إشارات السير في هاتين المنطقتين ليكتبها بالتركي.
    يا حيف!!!

  4. تحيه قوميه عربيه ناصريه شيخنا أحمد الياسيني!!
    لا نريد نشر الدعوه الإسلاميه في أوروبا إلا أذا تم ذلمك بشكل طبيعي مثلاً من خلال الهجره، الإختلاط والزواج وليس من خلال سياسات مخططه ولا نريد من أوروبا أن تبشر بالمسيحيه في بلادنا حتى لو كانت المسيحيه ديانه أصلها شرقي وإنبثقت من سوريا الكبرى. نريد من أوروبا وأمريكا أن يتركوننا بحالنا لكي ننهض بأمتتا. خلافتا معهم سياسي ومش ديني وكل واحد على دينه الله يعينو.
    لا الناصريين ولا البعثيين نادوا بنشر الدعوه الإسلاميه في أوروبا.
    أود أن أضيف أيضاً أن أردوغان لم يشارك فقط بفعاليه مع الدول الأخرى في تدمير سوريا بل كان راس حربه يغرزها في كل بقعه في جسد سوريا ولا ننسى أفعاله في العراق وعلاقاته مع الكيان الغاصب وطرده لحماس وتهديده لإستقرار جمهورية مصر العربيه الغاليه . إسلام أردوغان هو إسلام توسعي ناتوي وليس هذا ما نريده للإسلام.

    تحيه قوميه عربيه عطره شيخما الكبير أحمد الياسيني.

  5. الاخت اللطيفة
    تحيةاخىية مقدسية عطرة
    —للحق وللحق اقول ان اتجاهات الرئييس التركي طيب رجب اردوغان الاسلامة لايمكن انيكون فيهاجدال ولاييمكن إلّا ان ان تقابل بالتناء والتقدير من كل مسلم في بقاع الدنيا ، وخاصة جهوده في نشر الدعوة عبر القارة الاوروبية وهو بذلك يعيد سيرة اجداده سلاطين الدولة العثمانية العظمى التي توغلت وفرضت سيادتها في اواسط اوربا ولا تزال قلاعها واثارها قائمة حتى يومنا هذا تعرف باسم السرايا التركية في كثير من دول شرق واواسط اورروبا وصًولاً الى النمسا ،
    فلاغرو ان اردوغان يطمح رالى ان يكون خليفة للسلطنة العثمانية التي جكمت في ثلاثة قارات اسياوافريقيا واوروبا منذ سلطانها سليم الاول الفاتح عام 1453 حتى بدأ انحسارها منذ عام 1908 1لى 1924
    حين تم اعلانها دولة علمانية اوروبية من جاتب اول رئيس لها وهو مصطفى اتا تورك في القرن الماضي حيث كانت الكعكة الت تقاسمتهابصفة عامة دولتا الاستعمار البريطاني والفرنسي بعد انتصارهما في الحرب العالمية الاولى بمساعدة العرب لهاتين الدولتين ولول هذه المساعده التي عاذت بكارثة مأسوية على العرب اشد قساوة ومرارة من الظلم الذي مارسته الدولة العتمانتة العظمى !
    وعلى اية حال وعلى الرغم من تحتملي كأي عربي شريف على اردوغان في مشاركته بفعالية مع السعودية وقطر واسرائيل والغرب في تدمير سوريا وقتل وتشريد شعبها وهي جريمة لاتغتفر عبر التاريخ ،الا ان ذلك لا يمنع اي مسلم وعربي من قول الحق والإعتراف له في دعمه الدعوة الاسلامية في اوروبا وفي المانيا بالذات ، وان من شاهد بنائه وافتتاحه المركز والمسجد الاسلاميفي مدينة كولون وباروع طراز معماري على طراز من معالم الحضارة الاسلامية لايسعه ألا ان يشيد ويثني على الرئيس التركي اذي يبدو انه يعملجاهدا ف اتجاه اعادة تأسيس الخلافة الاسلامية الاصيلة التي اعتز بها العرب والمسلمون وحباهم الله بها خير امة أٌخرجت للناس !
    —-ام الموضوع الاخر وهو مايشدّني اليه الحنين والشوق والاشتياق الى زمانه الذي مضى وهيهات ان يعود أو أن يجود الدهر مثله فهو عهد الزعيم الخالد طيب الذكر فىكل زمان ومكان جمال عبر الناصر ، بل هوالزعيم جمال عبد الناصر الذي
    ماذزكر اسمه على مسممعي او وقع اسمه أمام عيني إلا واثار في نفسي الشجون
    ولقد صدقت يااختا ه في تساؤلك ( لمادا لم نجد زعيما عربيا واحدا منذ رحيل الزعيم الخالد قدحظي بمكانة ومحبة الجاهير له ” فالجواب بسيط جدا يااختاه !
    الزعيم اخالد اب خااد نفض عن كاهله وكاهل مصر وكاهل الامة العربية من خليجها الفارسي حتي محيطها الاطلسي ذل الاستعمار والهوان والاستعباد ،وحرر العباد والبلاد ، فمن عاش عهده سمع صوته مدوّياً صداه كالرعد في ارجاء الوطن العربي الكبير ” أيها الاخ العربي ارفع رأسك عاليا فقد انقضى عهد الاستعمار ومضى زمن الاستعباد ؟
    لقد عشت عهده عن كثب وعن قرب اثناء معركة عراق المنسية الت ابلى فيها الجيش المصري تحث قيادة البكباشي جمال عبد الناصر والقائد البطل الاي طهبك السيذ الملقب -الضبع الاسود ٠ وفد اوقعوا في الجيش الصهيوني انذاك خسائر فاذحة في الارواح والمعدات وشاهدت سيارة الجيب وهم ينقلون من وراء مقودها الشهيد اللواء احمد غبد العزيز اما حاجز غراق السويدان وكان في طريق للانضمام الى المتظوعين والمجاهرين منجماعة الاخوان المسلمين الذين حاربوا اليهود دفي معركة تلبيوت وجبل المكبر جنوب القدس واحتلوا المنطقة وحرروها من عصابت صهيون لكن الخيانة انذك اضطرتهم للانسحاب وخاصة بعد استشهاد قائدهم اللراء احمد عبد العزيز الذي قيل انذ اك بطريق الخطأ من جنذس حراسة حاجز مخفر عراق السويدان ولكن الله هوالعليم الخبيزبان قتله كان مقصودا لانه كان من بين القادة الذين كشفوا سر الاسلحة الفاسدة وهي السبب المباشر لانسحب الجيش امصري من عسقلان والمجدل والفلوجة وبير السبع والخليل وبيت لحم بل ومانت السبب المباشر لثورة الضباط الاحرا ر بقيادة الزعيم البكباشى جمال عبد الناصر يوم23 يوليو 1952 فحولت مصر الكنان من ملكية شمولية الى جمهورية ذيموقراطية !
    وامل يا اختاه ان اكون قد المحت ولو ببصيص من النور الى الاجابة عن سؤالك اهذه الشهرة ولهذه المحبة التي حظي بها
    الزعي الحالد وكأن الشاعر فدعناه بقوله ؟
    علو في الحياة وفي الممات / لحق هي إحذ المعجزات ؟
    احتي اللطيفة
    ان شهرة عبد الناصر وعظمة اعمال المجيذة لا تنحصر في وثائق محوظة فب الارشيفات وفي اوراق تتلف وتذوب على مر الزمن وقد يطمرها الغباز ، وقد احسن صنعا حفيده حمال بن المرحوم خالد ابن ججال عبد الناصر! لكن عبد الناصر شهرته ستبقى على مدى الزمان شاهدة على ميراثه من الانجازات العظيمة التي قام بها صناعة و زراعة ومشروعان اصلاح الارااضي والسد العالي و مصانع النسيج والصناعات الحربية والغذائية والتي اصبح المواظن المصري من الفلاح الى المزارع الى الموظف الى الوزي وحتى الى المرشال والمشير يأكل مما يزرع و يلبس مما يصنع ؟
    لقد بحثت في ذاكرتي لاشيد بهذ الزعيم الخالد الذي فع فينا الرؤوس وانعش الامل في النفوس فلم اجد افضل منبيتين لشاعر قديم يقول فيهما :
    أثاره تٌنْبيك عن اخباره / فكأنك بالعيان تراه
    تا الله لا يأتي الزمان بمثله / ولا يحمي الثغور سواه
    فهل يجود الزمان بمثلك ياجمال
    وهل تسمع ياعبد الحكيم ياابن الزعيم الذي تفول متملقا ان والدك قاد ثونر السيسي من لحده ،! ياللعار ؟
    احمد الياسيني المقدسي الأصيل

  6. اوردوغان بفوم بزياره رسميه وألمانيا مستائه من المسلمبن بشكل عام . سواء ذهب اورغان ام لم يذهب وما قام به هو الصحيح وهل في افتتاح مسجد شيء يدعو الى الاستياء؟

  7. اردغان رئيس منتخب رجأً لا احد يقارنه بالروأساء العرب الفاشلين

  8. يا اخ فلسطيني عاشق للعروبه، وزيرة خارجية النمسا عضوة سرية في حركة الاخوان المسلمين ادخلها في صفوف الحركة السيد الهلباوي شخصيا، وتكاد تصبح مرشدة التنظيم العالمي فور ان تختم القران.

  9. الى مغترب
    السيسي له العديد من الايجابيات انت لا تعرفها لانك لست مصريا انت فقط تأخذ اخبارك من مواقع مغرضة على الانترنيت الرجل اخذ البلد وهى خرابة بمعنى الكلمة ولم بكن هناك اى امان كان الناس يخافون النزول الشارع بعد الساعة 7 مساءا و ايضا كان هناك انقطاع الكهراباء و الماء يوميا لمدة 5 ساعات و اكثر هو اصلح كل هذا
    واصلح ايضا منظومة العيش و التموين وبعد ان كان فيروس سى ينهش فى اكباد المصرييين عالج الملايين منهم و اصبحت مصر من الدول المتقدمة افريقيا فى علاج هذا المرض .وطبعا المواقع المغرضة لن تقول لك انه نقل 3 مليون مواطن مصري كانوا يعيشون فى العشوائيات الغير ادمية الى حي الاسمرات او عن معاشات تكافل الاسر الفقيرة او غيرها من الاشياء الكثيرة التى يعرفها المواطن المصري البسيط لذلك لم تقم اى ثورة ضده طوال فترة حكمه رغم شلالات الاكاذيب التى يتعرض لها النظام المصري سواء على الشبكة العنكبوتية او حتى القنوات الفضائية .
    وارجوك دعك من اسطوانة حصار غزة لان حماس كانت تهاجم مصر طوال الوقت و تقول انها بريئة من الارهاب فى سيناء لكن بعد حصار قطر جاءت حماس الى مصر مهرولة و تصالحوا مع الحكومة المصرية ووافقوا على كل شروطها ومن ضمنها تامين الحدود مع مصر و منع ارسال السلاح للمتطرفين تنظيم داعش فى سيناء و وضعوا صور السيسي و لافتات تحيا مصر فى شوارع غزة و هذا يعنى ان حماس كانت مسئولة فعلا بشكل كبير عن توتر العلاقة مع مصر .
    و اردوغان الذى تمدحه بأطيب العبارات فى تعليقك الثانى اسقط شرط حصار غزة عام 2016 عندما تصالح مع اسرائيل و طبع معها العلاقات و وزير الخارجية التركي جاويش اوغلو صرح عام 2017 بعد وثيقة حماس ان حكومته ضغطت على حركة حماس للاعتراف بإسرائيل، والقبول بحل الدولتين والقاء السلاح فلا داعي للتمسح فى القضية الفلسطينية من فضلك .
    واخيرا اعتبارك لهزيمة مصر فى كاس العالم فضيحة فما رأيك فى منتخب تركيا لم يـتاهل لكاس العالم اصلا هل هذه فضيحة ام حاجة مليحة ؟؟

  10. كان الاستاذ محمد منلا غزيل يقول عن عبد الناصر الذي كنت اعشقه : من أين جاءنا هذا العربيد الاسود؟؟
    كنت انزعج منه كثيرا ، و لكن بعد أن قرأت الكثير من الكتب ، أدركت بأن عبد الناصر كان مصيبة أَبتليت بها الامة العربية و الاسلامية، حقابأن المعركة معركة وعي.

  11. ____ فيما يتعلق باللغة العربية و التدريس ، هناك ’’ أصوات ’’ تدعوا إلى تشجيع التدريس باللهجات العامية .. يحدث هذا في بعض منظومات التربية و التعليم في بعض الدول العربية .. و هكذا سيتم تنصيب لغة الشارع قي المدارس و الجامعات و كليات الطب و الفيزياء و كل العلوم .. بما فيها البحث العلمي |||\ خلاص إنتهى زمن محو الأمية و زمن التعريب ….. و ليتنافس الفطريون و العصاميون .

  12. أمر غريب. ألا تعرف الكاتبة أن إشارة الأربع أصابع التركية لا علاقة لها برابعه.

  13. اتمنى على الاخونج المستعربة المقيمين في تركبا توخي الحذر، فقد بدأ موسم صيدكم في الشوارع هناك.

  14. وزيرة خارجية النمسا كارين كنايسل درست الحقوق في اللغة العبرية في الجامعه العبرية وتتقن اللغتين العربية والعبرية

  15. سئل الايردوغان يوما رأيه بالأخونج العرب الذين يعتبرونه خليفتهم فأجاب:
    يذكرونني بواحد راح يخطب.
    بعد ان وافقت عليه البنت هو رفض.
    سألوه: ليش!
    قال: يلي بتقبل باللي مثلي بتقبل بغيري .

  16. الايردوغان لا يعدو ان يكون الا سفاحا برقبته ما في رقبته من ضحايا سوريا والعراق ومصر وليبيا والاتراك الاكراد.

  17. اود ان اتقدم بجزيل شكري للسيد الايردوغان الطيب رجب، الذي افسح في المجال لشرفاء الوطن العربي وحلفاءهم كي ينالوا شرف القضاء على 250-300 الف من ارهابيي المتأسلمين وطحن عظامهم.

  18. في الانتخابات الرذاسية للسيسي لم ينزل للانتخابات 30 مليون فكيف نزل في المظاهرة 30 مليون
    ومن صور المتظاهرين – المصور خالد – اوضح في مقابله في جريدة انه تلاعب بالفوتو شوب بالصور لاظهار ان عدد المتظاهزين اكثر من الحقيقة

  19. الى جميع الأخونج الذين يشتمون ناصر في الليل والنهار، ان كان ناصر بالسوء الذي تصورون، لماذا يصر مفكركم الكبير السيد الهلباوي ان ناصر كان اخونجيا وكاد ان يصبح مرشدكم؟

  20. يعني لا ارى سببا مقنعا ابدا لمهاجمة هذا الرجل ، لكونه ذهب ليفتتح مسجدا، اللهم سوى أنه يريد ، وبكل صدق أن يحمل لواء الاسلام، دون ان يتعدى على احد او يهاجم احد ، ومن يريد ان ينافسه فليتفضل ، فالساحة مفتوحة لكل زعيم مخلص لله، وليس للمراسيم والمظاهر و و أساليب النفاق التي نعيشها ، لقد أثبت ، وبكل جدارة أنه وحزبه يعمل من أجل خدمة شعبه الذي يحبه حبا بالغا ، الذي لولاه ، اي لولا شعبه ، لكان تم اعدامه على ايدي الانقلابيين المرتزقة ، انا اتحدى اي رئيس في العالم ، يوقف شعبه معه، و يضعون انفسهم في الشوارع كخواجز بشرية ضد دبابات الانقلابيين، عاش اردوغان وليخسأ العنصريون والحاقدون والخبثاء والهمازون .

  21. يا اخ فلسطيني عاشق للعروبه، ارجو منك عدم ممارسة التمييز الجندري، فالنساء العربيات يعانين ايضا من الكبت الجنسي.

  22. الى عبضلا عبضلا:
    اذابدك اردوغان يفوز ب 99.99% فهذا الامر لا يحدث الا في ظل المزارع العربية ..
    في كل الديمقراطيات الحقيقية في العالم يكون الفرق في نتائج الانتخابات ضئيل جدا .. و على سبيل المثال بامكانك أن تراجع نسب الفوز في الانتخابات الرئاسة الاامريكة..

  23. و يضيف ابن خلدون ” المغلوب يتشبه أبداً بالغالب في ملبسه و مركبه … و في سائر أحواله” و نحن شعوب مهزومة ماديا و ونفسيا ..

  24. إلى انغماسي في صحن كشري
    السيسي فرقعة اعلامية زي عبد الناصر بالضبط.
    بس الفرق ان احنا مش في زمن راديو صوت العرب وصعب تضحكوا عالناس وعين الشمس مابتتغطى بغربال.
    بالمناسبةحدثني عن إنجازات السيسي غير السجون المليانة والفساد الإداري والمالي و جهاز الكفتة وفضايح كأس العالم وحصار غزة وسمعني،،، ،،

  25. يا ام صلاح، لأن الاتراك في المانيا لم يعيشوا الفساد والتنكيل والقتل الذي يعيشه الاتراك في تركيا.
    لقد سجن الايردوغان مئات الالاف من الاشخاص الذين في عمر الانتخاب تحت حجة غولن، وقتل عشرات الالاف من الاكراد في جنوب تركيا، وهجر مئات الاف الاكراد الى سوريا.
    رغم كل ذلك لم يفز الايردوغان الا بفارق 2% من الاصوات، هو حصل على 51% المعارضة حصلت على 49%، لو لم يقتل ويسجن ويهجر من قتل وسجن وهجر، لم يكن ليحلم بأن يفوز لا بانتخابات ولا بسحب لوتو في تركيا.

  26. حتى في تركيا، 49% صوتوا ضد ايردوغان في انتخاباتهم الأخيرة، فكيف طلع معك ان “له من ميزات ومواقف تجعله محط إعجاب الكثيرين”، هذا ان لم نأخذ في الحسبان نظرة عموم الشارع العربي في سوريا والعراق ومصر وليبيا والجزائر من شخصه وسياساته.

  27. سارعت بالإحتفال بوزيرة خارجية النمسا لتكلمها بضع كلمات من لغتنا الجميله. هي يمينيه/رجعيه وضد المهاجرين….شرحت أنه أسباب الربيع العربي يعود إلى الكبت الجنسي الذي يشعر به الرجال العرب….

  28. الى انغماسي في صحن كشري :
    “نزل تلاتين مليون دعما للسيسي في جميع ميادين مصر قبلي والصعيد، كم عدد الذين نزلوا على ميدان رابعة؟”
    هل المقياس في الدول المتقدمة و المتحضرة الميادين ام صناديق الاقتراع؟
    كم عدد الذين نزلوا في ميادين و شوارع الولايات المتحدة الأمريكية بعد فوز ترامب؟ هل غيّر ذلك من الأمر شيئاً؟
    السلطة في كل الدول المحترمة و الديمقراطية للشعب، و الشعب يمنح هذه السلطة من خلال الانتخابات الرئاسية لمن يريد..
    اما عدا هذا فهو انقلاب و ديكتاتورية.

  29. السياسة لغة مصالح، و الشعارات البرّاقة هي الشيء الوحيد الذي يقدمه السياسيون الدجالون لشعوبهم، اما السياسيون الناجحون فهم يفعلون اي شيء لخدمة شعبهم، و ليس لاستعباده..
    اردوغان ابن هذا العصر.. و رؤساؤنا و ملوكنا أبناء…؟؟

  30. وأردوغان شاغل بالك أخت لطيفه وما بهون عليك يشعر بعدم الترحيب. على كلٍ حقك، أنا تعلّمت هآمن بالديموقراطيه وتعددية الأراء بعد “الربيع العربي”!!

  31. عبد الناصر سبب للكثير من مشاكل العرب.. فهو اول من أسس للدولة البوليسية القومية الشمولية و الاستبداد بالرأي ، و الابشع من هذا أن ظاهرة كاملة سميت باسمه و هي الناصرية، بماذا تفرق عن الماركسية او اللينينة ؟ كلهم دواعش و أحزاب سياسية مقيتة و عقيمة و مستعدون للموت في سبيل إماتة من يخالفهم بالرأي.. كان له إنجازات لا بأس بها و هو على الأقل اعترف بهزيمته و مسؤوليته الكاملة في مهزلة حزيران.

  32. لم يكن بالسوء الذي يتميز به معظم الحكام اليوم
    ولكن من المؤكد انه كان حاكماً استغل الكاريزما التي يتميز بها ، و الآمال و الاحلام التي خدر بها الشعب الساذج
    ، وبدأ يدس السم في الدسم
    واوهم معظم الناس بانه يبني وكان في الحقيقة يهدم ويخرب في الصميم
    وزرع التفرقة و التجسس وكل عوامل الخراب و على رأسها الديكتاتورية
    و الطغيان و الدولة الاستخباراتية ، و اعتقل و قتل كل من يعارضه.

  33. نزل تلاتين مليون دعما للسيسي في جميع ميادين مصر قبلي والصعيد، كم عدد الذين نزلوا على ميدان رابعة؟
    ولو بقي الاخوان في الحكم، كم ولد مصري كانوا ماتوا في سورية علشان كنتم عايزين تبعتوا الجيش المصري يحارب عن ايردوغان في سوريا علشان الجيش التركي ما رضيش معاه ورفض يروح سوريا.

  34. لايوجد رئيس عربي جيد على الإطلاق . ربما كان عبد الناصر أقل سوءا من غيره فقط لا غير.

  35. ____ تساءل الشاعرأحمد تيمور عن غياب دور المثقفين كأنهم في جزر معزولة في محله .. الجواب بسيط و هو كالتالي / لا إبداع مع الخوف … زمن عبد الناصر كانت الثقافة بمثابة ’’ سد عالي ’’ من الإبداع و الأكثر من ذلك كانت مدرسة تخرجت منها أجيال تركت بصمتها في شتى المجالات .. بيداغوجية العصى دائما تنتج ’’ دفعات ’’ همها المرعى و حب أكل العيش .
    .

  36. حصل اردوغان على نسبة أصوات لدى الجالية التركية في الانتخابات أكثر ممّا حصل عليها في تركيا، لكون التركي الذي يعيش في المانيا يعيش العنصرية و العداء لوجوده و دينه في كل تفاصيل حياته .

  37. السؤال الكبير ياسيدتي
    رغم العداء الإعلامي لأردوغان، يحظى الرجل باستقبال على ارفع مستوى، أليس هذا غريبا ويصب في خانة ازدواج الشخصية؟
    اعلمي ياسيدتي أن الإعلام شيء والسياسة والمصالح شيء آخر تماما، فلتسب وتنتقد وتشتم وتتظاهر الناس كما تريد، المهم أن تقضى مصالح الدولتين.
    ولاتستغربي شعبية أردوغان رغم كل السعار الإعلامي، فهو من وضع تركيا على خريطة العالم شاء من شاء وأبى من أبى.

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here