لجنة حماية الصحافيين تندد بسحب السودان تراخيص صحافيين  في فترة اضطرابات ست حالات سحب اعتماد بينها ثلاث في قناة الجزيرة  

دبي (أ ف ب) – نددت منظمة “لجنة حماية الصحافيين” غير الحكومية ومقرها الولايات المتحدة بـ”المحاولة اليائسة” التي قامت بها السلطات السودانية لـ”قمع الصحافة في فترة الاضطرابات هذه”، وذلك بعد سحب اعتمادات صحافيين يعملون في وسائل إعلام عالمية.

وأكدت اللجنة في بيان الثلاثاء أنها على علم بستّ حالات سحب اعتماد على الأقل، بينها ثلاث في قناة “الجزيرة” القطرية.

وفي حين وصل الرئيس السوداني عمر البشير إلى قطر مساء الثلاثاء، رأى منسق برنامج الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في “لجنة حماية الصحافيين” شريف منصور أن “حرمان صحافيين من الجزيرة تغطية” أحداث السودان في هذا الوقت بالذات “أمر مثير للسخرية”.

ومنذ 19 كانون الأوّل/ديسمبر، يشهد السودان حركة احتجاجات اندلعت عقب قرار الحكومة رفع سعر الخبز ثلاثة أضعاف، في بلد غارق في أزمة اقتصادية.

وأسفرت التظاهرات عن مقتل 26 شخصاً، بحسب حصيلة رسمية. وتتحدث منظمات غير حكومية عن أربعين قتيلاً على الأقل.

ونددت اللجنة أيضاً في بيانها بسحب اعتمادات مراسل في قناة “العربية” المقربة من السلطات السعودية ومراسل ومصوّر في وكالة “الأناضول” التركية.

وكانت قناة الجزيرة القطرية نددت الثلاثاء بقرار الخرطوم “المتعسف” سحب تراخيص عمل ثلاثة من صحافييها، المناقض بحسب القناة “لحرية الإعلام”.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here