لبنان: عون يترأس أولى جلسات حكومة دياب في بيروت

بيروت-الأناضول- ترأس الرئيس اللبناني ميشال عون، الأربعاء، أولى جلسات حكومة حسان دياب، في القصر الرئاسي، بعد ساعات على إعلان تشكيلها.

ووصل دياب ووزراء حكومته الـ 19 إلى القصر الرئاسي في بعبدا (ضاحية بيروت الشرقية)، لالتقاط الصورة التذكارية قبيل انطلاق أوّل جلسة مجلس الوزراء، وسط إجراءات أمنية مشدّدة.

وأفاد مراسل الأناضول، أن رئيس مجلس النواب نبيه بري، انضم إلى الاجتماع الذي يضمّ الرئيس عون ورئيس الحكومة دياب.

Print Friendly, PDF & Email

1 تعليق

  1. لماذا هذه النسبة العالية من النساء؟ هل هذا تقدم؟ ربما تقليد أعمى للدول الغربية ولكن بالاتجاه المعاكس؟ وهل صدفة لا امرأة فيهن متحجبة؟ نحن لسنا يالتأكيد ضد عمل المرأة، ولكن هذا متناقض جدا مع تركيبة المجتمع اللبناني. هذا التناقض مؤشر على أن بالفعل لا انسجام هناك في تشكيلة الحكومات العربية مع ثقافة المجتمعات العربية والاسلامية. ليست المسألة تعصب ديني أو عدم احترام الغير، بل المسألة منطق عقلي وتناسق فكري، كأن تقدم الحكومة الألمانية أو الفرنسية 10 وزيرات وكلهن محجبات، أليس هذا تناقض عقلي ومنطقي وفكري، وربما استهتار بتركيبة المجتمعات. هناك نظرية علمية ادارية واقتصادية مفادها: كل عمل أو مشروع أو نشاط مخالف للعادات والتقاليد والقيم محكوم بالفشل. هذا بالطبع مع كل المحبة والتقدير للشعب اللبناني الطيب والمسؤولين الذين نكن لهم كل الود والاحترام، خطأ لا بد من تدارك

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here