لبنان.. عسكريون متقاعدون يعاودون الاحتجاج على مناقشة الموازنة

بيروت/ ادوار حداد/ الاناضول – نفذ عسكريون لبنانيون متقاعدون، الثلاثاء، اعتصاما مؤقتا وسط العاصمة بيروت، تزامنا مع بدء البرلمان مناقشة مشروع الموازنة العامة لعام 2019.
وأفاد مراسل الأناضول، أن المحتجين تلوا بيانا خلال الاعتصام، قالوا فيه إن دماءنا فداء للوطن، ولكن حقوق عائلاتنا خط أحمر .
وفي نهاية يونيو/ حزيران الماضي، شهدت بيروت اعتصاما مشابها من جانب عسكريين متقاعدين، احتجاجا على بعض بنود الموازنة التي يرون أنها تمس برواتبهم.
ويطالب العسكريون المتقاعدون، بسحب المواد التي تضر بحقوقهم من مشروع موازنة 2019 التي أقرت من قبل الحكومة في 27 مايو/ أيار الماضي، بعد مخاض عسير استمر 20 جلسة نقاش.

وطالب المحتجون في البيان بإسقاط أي بند في الموازنة يطال العسكريين والمتقاعدين، وإحالة أي مشروع يتعلق بهم إلى رؤساء الأجهزة العسكرية برئاسة قيادة الجيش، وبمشاركة ممثلين عن العسكريين المتقاعدين.
وفي وقت سابق الثلاثاء، أعلن رئيس مجلس النواب اللبناني نبيه بري، بدء مناقشة موازنة 2019، بعد تأخر دام عدة شهور وخلافات بشأن بنودها وأوجه الإنفاق والإيرادات.

ويقدر مشروع الموازنة اللبنانية مجمل النفقات المتوقعة في موازنة 2019، نحو 23.340 تريليون ليرة (15.56 مليار دولار)، ومجمل الإيرادات المالية تبلغ 19.16 تريليون ليرة (12.77 مليار دولار).

وبذلك، يكون مجمل العجز المالي قبل المنح الخارجية، يبلغ 2.79 مليار دولار.

وأخفق البرلمان اللبناني في تمرير الميزانية أكثر من مرة جراء خلافات بين الكتل النيابية.

ووصف رئيس الحكومة اللبنانية سعد الحريري في وقت سابق، الموازنة، بالأكثر تقشفية في تاريخ البلاد، بسبب الأوضاع الاقتصادية التي تعاني منها.

وتعاني الخزينة اللبنانية هدراً كبيراً، وخصوصاً بملف الكهرباء الذي يكلف سنوياً أكثر من 800 مليون دولار.

وفي 2018، بلغ حجم موازنة لبنان 15.8 مليار دولار، مع عجز 4.8 مليارات دولار، وهو أقل من عجز موازنة 2017 بمقدار 145 مليون دولار.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here