لافروف يدعو إلى مفاوضات سلام في أفغانستان بأقرب وقت ممكن

موسكو / الأناضول – دعا وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف إلى إطلاق مفاوضات سلام في أفغانستان خلال أقرب وقت ممكن بمشاركة واسعة لجميع القوى السياسية التي تمثل كافة الفئات في البلاد .
جاء ذلك في كلمة له خلال اجتماع بمناسبة الذكرى المئوية لتأسيس العلاقات الدبلوماسية بين روسيا وأفغانستان، عقد في العاصمة الروسية موسكو، وحضره وفد سياسي برئاسة الرئيس الأفغاني الأسبق حامد كرزاي، ووفد من حركة طالبان برئاسة عبدالغني برادار.
وأضاف لافروف ندعو كافة القوات الأجنبية إلى الانسحاب من أفغانستان بشكل كامل .
وأشار إلى أن روسيا تتبع سياسة تُشجع على تطهير أفغانستان من الإرهاب والمخدرات، وأن تكون دولة سلمية ومزدهرة ومستقلة.
وبيّن أن تعميق الثقة المتبادلة بين روسيا وأفغانستان ستساعد البلدين على الوصول إلى أهدافهما في الحرب المشتركة ضد الإرهاب الدولي وعلى رأسه تنظيم داعش الإرهابي والمكافحة الدولية للمخدرات.
وأكد بالقول روسيا واثقة بأن الخيار العسكري لن يكون حلا للصراع في أفغانستان، وأن الطرق الدبلوماسية هي الطريقة الوحيدة لتحقيق السلام .
وشدد على أن روسيا ملتزمة بحماية أفغانستان واحدة لا تتجزأ، يعيش فيها جميع المكونات الإثنية بسلام ووئام ، وأن بلاده  مستعدة لعمل كل شيء من أجل تحقيق السلام في أفغانستان في أقرب وقت ممكن .

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here