لافروف: إدعاءات تجسس ضابط نمساوي لمصلحة روسيا “مفاجأة مزعجة”

موسكو/ الأناضول – قال وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، اليوم الجمعة، إن إدعاءات تجسس ضابط نمساوي متقاعد لمصلحة موسكو تعد مفاجأة مزعجة
جاء ذلك في مؤتمر صحفي عقده لافروف في العاصمة موسكو، تطرق فيها إلى إدعاءات تجسس عسكري نمساوي لمصحلة روسيا منذ تسعينات القرن العشرين حتى العام الحالي.
وانتقد لافروف عدم تواصل النمسا مع روسيا عقب صدور إدعاءات التجسس.
وقال لقد تلقيت هذه الإدعاءات على أنها مفاجأة مزعجة، وتماشياً مع تقاليد الاتصالات الدولية فإنه يتوقع صدور تفسير من الطرف المقابل في مثل هذه التطورات؛ إلا أنه في الآونة الأخيرة، يلجأ شركاؤنا الغربيون بكل أسف إلى دبلوماسية الميكروفون من خلال إلقاء اللوم علينا أمام الرأي العام خلافا للنهج الدبلوماسي التقليدي .
وأشار لافروف إلى أن وزارة الخارجية الروسية استدعت السفير النمساوي لدى موسكو، لتقييم الخطوات الواجب اتخاذها في هذا الخصوص.
وفي وقت سابق من اليوم، أعلن مستشار النمسا، سباستيان كورز، أن هناك شبهات بتجسس ضابط متقاعد من الجيش، لأعوام طويلة لصالح المخابرات الروسية.
بدورها فتحت وزارة العدل النمساوية تحقيقا بحق العسكري النمساوي المتقاعد، مبينة أن هذا العسكري تلقى ملبغا ماليا بقيمة 300 ألف يورو من روسيا في فترة خدمته ضمن الجيش النمساوي.
وتعد النمسا من بين الدول التي تمتلك أفضل العلاقات مع روسيا بين دول الاتحاد الأوروبي، ومن المحتمل أن تؤثر قضية التجسس الأخيرة على علاقات البلدين.

Print Friendly, PDF & Email
مشاركة
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here