لاريجاني لترامب: لقد ارتكبت جريمة على غرار انقلاب أغسطس 1953 ومزاعم “الإجراءات ضد القوات الأمريكية في المنطقة” باطلة

طهران- (د ب أ)- قال رئيس مجلس الشورى الإسلامي الإيراني، علي لاريجاني أن الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب ارتكب “جريمة كبيرة” وسيسجل اسمه في تاريخ العالم إلى جانب “مرتكبي جريمة انقلاب 19 أغسطس 1953 .

جاء ذلك خلال تصريحات لاريجاني خلال الجلسة الصباحية لمجلس الشورى الإسلامي اليوم الأحد، نقلتها وكالة أنباء الجمهورية الإسلامية الإيرانية (ارنا) أدان فيها لاريجاني مقتل قاسم سليماني ، قائد فيلق القدس بالحرس الثوري الإيراني في غارة جوية أمريكية في بغداد أمس الأول الجمعة، قائلا إن مقتله قلب موازين المنطقة والعالم.

وأشار لاريجاني إلى تضحيات سليماني خلال “فترة الحرب ( -1980 1988) ودوره الرائد في قيادة قوة القدس والدفاع عن أمن المنطقة بمحاربة داعش، سواء في العراق أو في سوريا، بطلب من حكوماتهما” .

وتطرق لاريجاني إلى دور أبو مهدي المهندس، نائب رئيس هيئة الحشد الشعبي الشيعية العراقية، الذي قتل هو الآخر في الغارة في محاربة داعش.

وأضاف رئيس مجلس الشورى الإسلامي أن “المسئولين الأمريكيين، قالوا إن القائد سليماني كان يريد اتخاذ إجراء ضد القوات الأمريكية في سورية ولبنان والعراق، وهذه المزاعم باطلة، وأن على الشعب الأمريكي ومجلس النواب الأمريكي أن يعلمان أن مزاعم الرئيس الأمريكي، ما هي الا كذبة، للتغطية على جريمة الحرب والعملية الإرهابية التي ارتكبتها امريكا، وهو يحاول التضليل والخداع، وإذا كان لديه وثيقة لينشرها”.

وتابع أن “الجريمة التي ارتكبتها القوات الأمريكية بالهجوم على مركبات كانت تقل مسؤول إيراني رفيع المستوى ومسؤول عراقي كبير، تتنافى مع كل القوانين الدولية، وبالتالي فان العمل الوحشي الذي قام به الرئيس الأمريكي هو عمل إرهابي حربي، يجسد منتهى الانتهاك لحرمة الشعب العراقي”.

يشار إلى أن انقلاب أغسطس 1953 في إيران هو انقلاب على رئيس الوزراء المنتخب ديمقراطيا آنذاك محمد مصدق وتقول إيران إن الانقلاب كان مدبرا و مخططا له من قبل عناصر المخابرات البريطانية والمخابرات الأمريكية.

Print Friendly, PDF & Email
الاعلانات

2 تعليقات

  1. لن ترضى عنك اليهود النصارى حتى تتبع ملتهم اقول لاخواني الشيعة انتم ونحن اهل السنة نعبد الله والرسول محمد صلى الله علية وسلم لابد أن نتعاون ضد د اي كافر محتل لاوطاننا ونحن لسنا أعداء لبعضنا والله ولي المطقين

  2. سبحان الله … أصدقاء وحلفاء الأمس … أعداء لدودون اليوم!

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here