لأول مرة في تاريخه.. البنك المركزي الإيراني يطلق عمليات السوق المفتوحة

طهران- (د ب أ)- أعلن محافظ البنك المركزي الإيراني عبدالناصر همتي، عن إطلاق عمليات السوق المفتوحة في اطار تنفيذ السياسة النقدية، وذلك لأول مرة منذ تأسيسه.

واوضح همتي في تصريح، نقلته وكالة “فارس” الإيرانية للأنباء اليوم السبت، أن عمليات السوق المفتوحة من أهم ادوات السياسة النقدية للبنوك المركزية في العالم، حيث أن المركزي الايراني ومنذ تأسيسه قبل 60 عاما يتبنى لاول مرة هذه الأداة، بعد ما كان يتدخل بسوق المال عبر الطرق التقليدية.

وأشار أن المركزي الايراني في السابق يدير تقليديا الاساس النقدي والسيولة، اما السوق المفتوحة فهي عمليات يقوم فيها البنك المركزي ببيع وشراء سندات الخزانة الحكومية عبر المصارف.

وأكد همتي أن البنك المركزي سينظم سعر الفائدة بين البنوك من الان فصاعدا عبر بيع وشراء سندات الخزانة الحكومية، لتحقيق أهداف مرسومة تتعلق بالتضخم .

وأعتبر أن “إطلاق عمليات السوق المفتوحة في السياسية النقدية للمركزي الإيراني يعد ثورة بهذا الاتجاه، حيث ستدشن اعتبارا من اليوم السبت 18 يناير/كانون الثاني 2020، وستشكل تحولا هاما في علاقات المصارف المحلية مع البنك المركزي، وستوثر جديا في السحب على المكشوف للبنوك ومديوناتها والايداعات والعمليات بين المصارف أو ماشابه”.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here