لأول مرة.. بغداد تسرب الوثيقة الرسمية لإعدام الرئيس الراحل صدام

لندن ـ متابعات: نشرت صحيفة “الشرق الأوسط” الأربعاء تفاصيل الوثيقة الرسمية التي صدرت منذ 12 عاما بإعدام الرئيس العراقي الراحل صدام حسين.

وقالت الصحيفة “بعد مرور 12 عاما على تنفيذ حكم الإعدام في الرئيس العراقي الأسبق صدام حسين، لا يزال مزيد من المعلومات والأسرار ينكشف عن آخر أيام صدام قبل شنقه، فبالإضافة إلى ما رواه أحد سجانيه الـ12 الذين كانوا يتولون حمايته في سجن الحماية القصوى من معلومات، بما في ذلك آخر يوم له معهم في السجن، قبل تسليمه إلى الجانب العراقي.

وأضافت أن بغداد سرّبت ولأول مرة محضر الإعدام.

وأشارت “الشرق الأوسط” إلى أن وثيقة موقعة من قبل 4 شخصيات يمثلون الجهات المسؤولة عن الإعدام، تنص على أن المحضر جاء تنفيذا لأمر ديواني صادر عن رئيس الوزراء آنذاك نوري المالكي، يقضي “بتنفيذ حكم الإعدام شنقا حتى الموت، بالمدان صدام حسين المجيد”.

وأضافت أن الأمر الخاص بالتنفيذ حمل توقيعات كل من طارق نجم عبد الله، ممثل المالكي، ومنير حداد، قاضي التمييز في المحكمة الجنائية العليا، والمدعي العام، منقذ الفرعون، ومدير سجن الحماية القصوى، حسين الكرباسي.

وكانت طريقة تنفيذ حكم الإعدام في الرئيس صدام حسين، صبيحة يوم عيد الأضحى، وفي آخر يوم من عام 2006، أثارت ردود فعل واسعة النطاق، لا سيما إثر تسريب صور ومقاطع خاصة بالإعدام.

Print Friendly, PDF & Email

9 تعليقات

  1. يا سيد ردادي..اذا كنت صادقا فيما تقول …فما منعك من التطوع للدفاع عن صدام عام ١٩٩١؟ ولماذا قامت دولتك بجلب ٣٣ دولة وتدمير جيش القائد؟..ثم لماذا لم تدافع عنه عام ٢٠٠٣ ولولا دول الخليج لما دخلت امريكا للعراق؟…لان لا إيران ولا تركيا ولا سوريا ولا الاردن أدخلت جيوش بوش؟؟…

    واللي يهداك وطال عمرك يا خوي يا ردادي ..((لم تقولون ما لا تفعلون))…رحم الله من تكلم فغنم أو سكت فسلم…علما أن ١٢٠ مليون عربي يكررون قول الردادي العزيز ..ولكن كل ال ١٢٠ مليون ينسون كلامهم يوم الخميس …..؟!*@#…

  2. تعجز النساء ان تنجب مثل الشهيد البطل صدام حسين ابوعدي،،،تحياتي

  3. متى تنتهي اخبار طاغية دمر بلده وشعبه
    العراق مهدد بالتقسيم بسبب حكم مستبد فاشل متخلف متهور خلف الشعب وسلم البلد للمحتل الامريكي

  4. إنتهى دوره الذي خدم فيه الأمريكان والغرب ودمر بلده وإيران غير القتلى حوالي المليوني شخص ثم أرجع شط العرب خسئا ذليلا بعدنا مزق اتفاقية الجزائر، وانتهى بلا رجعة وإلى الأبد ولا زال المطبلين له يصفوا هذا الطاغيه المجرم بالشهيد¡ ، أليس الأعراب أشد كفرا ونفاقا، صدق الله العظيم

  5. جميع حكام العراق و على رأسهم المالكي و موفق الربيعي عملاء. يلعنهم التاريخ ما بقيت حياة في الدنيا الفانية و صدام حسين يبقى رمزا للبطولة و الرجولة

  6. ابدا لا یقاس المجاهد الخالد عمر المختار بصدام الظلم
    و الجور و العنجهيه، ذالك البطل كان مجاهدا صابرا صادقا في سبييل الله ابدا ما اراد علوا و لا فسادا في الارض
    لكن صدام دمر العراق و المنطقه كلها بسبب سياسته
    الغير حكيمه

  7. الإرهابي بول بريمر (paul bremer) هو المسؤل عن قتل صدام حسين. عدد المتورطون في قتله فهم كثيرون.
    أما الجريدة السمى ب “الشرق الأوسط” فلا مصداقية لها لأن مُمَوليها لاَ يريدون الحقيقة.

  8. نفس الطريقة التي استشهد بها المجاهد عمر المختار. ..وبنفس الشموخ ورباطة الجاش. ….وقد صدق المختار عندما قال بأن عمره سيكون أطول من عمر جلاديه. …وصدق الشهيدصدام حينما قال …لطالما رقصت على أجساد الأسود كلاب. ….فهل يمتلك خدم بريمر من المالكي والجلبي. ..وامعات محكمة الاحتلال وغيرهم. ..ذرة من شرف هؤلاء الرجال الافذاذ الذين سيخلد ذكرهم في التاريخ إلى أن يرث الله الأرض ومن عليها…بينما يعيش تنابلة التآمر والخيانة تحت وقع الخوف الدائم وهم يحسبون كل صيحة عليهم….والخزي يلاحقهم في الدنيا وينتظرهم في الآخرة…واسالوا كيف مات سارق الأبناك يأتيكم الخبر اليقين …ولايصح إلا الصحيح.

  9. في الواقع ان صحيقة الشرق الاوسط لم تأت بأي جديد في تقريرها هذا الذي جاء متأخرا 12عاما ؟
    بل ان ماذكره التقرير هو نقطة في فنجان ،ولولا اظروف غي مؤهلة الان لذكر حقائق اوفر واكثر مصداقية
    من تقرير الصحيفة المشار اليها في بداية المداخلة ؟
    تقرير الصحيف هذا تجاهل ذكر اسماء اميركيين واعراب خليجيين لبو الدعوة لحضور عملية اضحية عيد الاضحى المبارك
    وذلك بهدف دفن الاسرار التي كان الراحل المرحوم يريد ان ينشرها علنا عن خديعة تحريضه من الملك فهد السعودي لشن حرب عدوانية على الجمهورية الثورية الايرانية الاسلامية وقبل ان يتمكن قائدها الامام االراحل رو الله اية الله الخوميني قدّس الله سرّه وظّم اجره واثابه لم بدمه من خدمة في سبيل دعم الاسلام وانبعاث صحوة المسلمين من تثبيت دولته التي اعتبرها الملك فهد تهديد قد يؤدي الى تقويض حكام المبايعة القبلية الوراثية االعائلية ” مات شيخ القبيلة عاش شيخ القبيلة”
    الوثائق الحقيقية لم يأت وقت لنشرها ع اسلو وطريق تنفيذ الاعدام وكيف ان المهلوم احمد حلبي تقدم اما بول بريم ريلطم وجنة صدم ويديه ورقبته ورجليه مقيد بسلاسل المديد ورسول فهد يقهقه وهذ ا بشهادة موثقة بتواقيع شهود عيان ؟ وحسب ما افضى به مقربون من اعوا الرئيس الرااحل كانو عل قيد الحية ورحلو مند قريب وهم من رفاق الحزب الحاكم انذاك ، وان نوري المالكي كان المسئول عن تنفيذ الاعدام بعد الضوء الاخضر من بول برايمز حاكم العراق الاميركي المدني في ذلك الحين
    احمد الياسيني المقدسي الاصيل

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here