لأول مرة.. اكتشاف أنواع جديدة من أسماك القرش “قادرة على المشي”

لندن- متابعات: توصل علماء إلى اكتشاف لا يصدق في أعماق المحيط الأطلسي، حيث وجدوا أربعة أنواع جديدة من سمك القرش “قادرة على المشي”.

يعود تطور سمك القرش إلى 400 مليون سنة وتنتمي الأنواع المكتشفة إلى سلالة “Hemiscyllium”، بحسب ما نقلته مجلة “مارين اند فريش ووتر”.

وهناك تسعة أنواع من هذه السلالة تعيش في المياه بين جزر الأرخبيل الأندونيسية وشمال أستراليا.

وهذه الحيوانات غير مخيفة كما تبدو فهي تجوب قاع البحار بحثا عن فرائسها المفضلة: القشريات والرخويات.

ومن الملفت للنظر أن هذا النوع يتحرك كأسماك القرش العادية لكنه يستخدم زعانفه الجانبية كأقدام للسير في المياه الضحلة.

أشارت الباحثة بجامعة كوينزلاند الأسترالية والمؤلفة المشاركة في الدراسة، كريستين دودجون، “طول السمكة أقل من متر في المتوسط ولا تشكل هذه الأنواع القادرة على المشي أي خطر على الإنسان”.

وأضافت: “بينما تمنحهم القدرة على تحمل بيئة ذات تركيز أكسجين منخفض والمشي على الزعانف ميزة متفوقة على فرائسهم من القشريات الصغيرة والرخويات”.

Print Friendly, PDF & Email
الاعلانات

1 تعليق

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here