كيري: أمن إسرائيل في أعلى “سلم أولوياتي”

wwwwwwwwwwwwwwwwwwwwwwwwwww

القدس/ علاء الريماوي/ الأناضول

قال وزير الخارجية الأمريكي جون كيري إن “أمن إسرائيل، في أعلى سلم الأوليات لديه”، مشيرا إلى أنه يسعى للوصول إلى “مستقبل آمن من غير صراع” بين الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي.
جاء ذلك في مقابلة تلفزيونية بثتها القناة الثانية الإسرائيلية الليلة الماضية، ووصفها الإعلام الإسرائيلي صباح اليوم الجمعة بـ”الهامة”.
وقال كيري في المقابلة “لست مهووسا ، لكن أقوم بعملي على أكمل وجه ، وهدفي في هذه المرحلة تقديم المساعدة للإسرائيليين.”
وأضاف “أن أمن إسرائيل في سلم الأولويات لدي، هذه القضية تعد من القضايا الهامة لدى الولايات المتحدة “.
وحول النقد الذي وجهه له كبار المسؤولين في الحكومة الإسرائيلية، ومنهم وزير الاقتصاد نفتالي بينيت ووزير الدفاع الإسرائيلي موشيه يعلون ووصفه  بالمسيحي المهووس.
قال كيري : “لا أريد التشاجر كالأطفال”.. أنا هنا صاحب تجربة استطيع عبرها التركيز على القضايا الهامة”.
وتابع “من يعرفني عن قرب يدرك أنني حين أصمم على شيء أقوم بكل ما أستطيع من أجل تحقيق الهدف”.
وتابع وزير الخارجية الأمريكي:”لم يقل لي أحد تنازل عن حل الصراع الإسرائيلي الفلسطيني ، لكنهم  حذروني من أن هذا الأمر قد يكون مستحيلا أو مهمة معقدة”.
وأشار إلى أن الاتهامات المتبادلة بين الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي بشأن جدية كل طرف في عملية السلام، يدفعه لمواصلة جهود التسوية.
وقال كيري “ما أريده هو مساعدة الفلسطينيين والإسرائيليين للوصول إلى السلام، الأمن ، مستقبل آمن من غير صراع”.
واستأنف الجانبان، الفلسطيني والإسرائيلي، في أواخر يوليو/ تموز من العام الماضي، مفاوضات السلام، برعاية أمريكية، بعد انقطاع دام ثلاثة أعوام، على أمل إبرام اتفاقية سلام نهائية خلال تسعة شهور من استئناف المفاوضات.

Print Friendly, PDF & Email
الاعلانات

1 تعليق

  1. والله عجيب امر هذا الكيرى اذ كرر مرارا ان امن اسرائيل من اهم اولوياته
    وان ما يريده هو مساعدة الجانبين الفلسطينى والاسرائيلى للوصول الى السلام والامن .
    من المحتاج الى الامن اهم الاسرائليون الذين يملكون اقوى سلاح فى النصف الشرقى من العالم
    ودعم لا محدود من امريكا ام الفلسطينيون الذين يملكون سلاحا لا يزيد عن المسدس والشبرية
    وبعض الصواريخ محلية الصنع والتى يسميها رئيس فلسطين “العبثية”؟
    هل الخوف على امن من يقتل ويعتقل كما يشاء ومتى شاء واين شاء ام الخوف على امن من لا يستطيع
    رئيسه اجتياز حاجز الا برضى شرطى اسرائيلى؟ هل ذكر كيرى انه مهتم بامن فلسطين ايضا؟لم نسمعها.
    كفاكم كذبا على الناس وعلى انفسكم لقد سلبتم اهل فلسطين من كل شيء وعريتموه واجعتموه والان
    تعملون عن حرمانهم من الاقصى المقدس وهم لا سلاح ولا دعم لهم لا من شقيق ولا من عربى ولا
    اسلامى. والله لو تنازل عباس عن شبر مما بقى من ارض او على ذرة تراب من ارض الاقصى سيكون مسبة
    لاهله وللعرب والمسلمين. هل فكر الرئيس فى القيام بزيارة الى الاقصى برفقة وزرائه الخشب التى لا سند لها
    ومعه كل اجهزة الاعلام فى العالم ليشهدوا ماذا يحصل.ماذا سيحصل مثلا ان يضربه جندى فليفعل, ان يبطحه ارضا
    فليكن ,ان يشتمه فليفعل,كل هذا يسجل الا يهان شعبه ويقتلون كل يوم فليرفع عنه قناع الرئاسة ويتصرف كفرد عادى ويشاهد المأساة.هل يفعلها الرئيس؟

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here