كوشنر: ترامب معجب بـ”عباس” ويريد إشراكه بـ”صفقة القرن” والخطة الأميريكية قد تشمل دعوة اللاجئين الفلسطينيين إلى البقاء دائما في الأراضي التي يقيمون.. وعباس يؤكد بأن المقاطعة الفلسطينية لمؤتمر المنامة أفشلته

واشنطن- رام الله- الأناضول: قال جاريد كوشنر، مستشار وصهر الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، الأربعاء، أن الأخير معجب بالرئيس الفلسطيني محمود عباس، ويريد إشراكه بخطة السلام بالشرق الأوسط، المعروفة إعلاميا بـ”صفقة القرن”.

وخلال مؤتمر صحفي عقده بالعاصمة الأمريكية واشنطن، قال كوشنر إن ترامب معجب جدا بعباس.

وأضاف أن ترامب، يسعى إلى إشراك عباس في خطة السلام الأمريكية لتسوية الصراع الفلسطيني الإسرائيلي في الوقت المناسب.

وأضاف أبوابنا مفتوحة دائما أمام القيادة الفلسطينية.

وحول نتائج مؤتمر المنامة المنعقد، الأسبوع الماضي، بالعاصمة البحرينية، والذي قدم فيه البعد الاقتصادي من صفقة القرن، قال كوشنر إنها خطة جدية، لافتا إلى أن الفلسطينيين بحاجة إلى التقدم.

وأضاف أن الولايات المتحدة لا تستطيع إطلاق العمل بها حتى يتم التوصل إلى تفاهمات بخصوص السلام.

وألمح المسؤول إلى أن الخطة الأمريكية قد تشمل دعوة اللاجئين الفلسطينيين إلى البقاء دائما في الأراضي التي يقيمون فيها حاليا، بدل العودة إلى المناطق التي ضمتها إسرائيل .

لكنه اعتبر، مع ذلك، أن اللاجئين اليهود تمكنوا من الاندماج في المجتمعات الأخرى في مختلف أنحاء العالم، لكن ذلك لم يحدث للفلسطينيين.

وتابع أن شعب لبنان يود أن يرى حلا لهذه القضية، مختتما نحن بحاجة إلى دعم الدول الأخرى، التي تريد تنفيذ ذلك.

والأسبوع الماضي، استضافت البحرين مؤتمر السلام من أجل الازدهار ، الشق الاقتصادي لـ صفقة القرن، بحضور كوشنر، الذي يعد  عراب المؤتمر ومسؤولين فضلًا عن رجال أعمال.

وتضمن المؤتمر وعودا بضخ 50 مليار دولار في الاقتصاد الفلسطيني واقتصادات مصر، الأردن ولبنان (دول تستضيف لاجئين فلسطينيين)، لحلحلة الصراع الإسرائيلي الفلسطيني.

وترفض القيادة الفلسطينية التعاطي مع أي تحركات أمريكية في ملف السلام، منذ أن أعلن ترامب، في 6 نوفمبر/ تشرين الثاني 2017، القدس بشطريها الشرقي والغربي عاصمة لإسرائيل، القوة القائمة بالاحتلال، ثم نقل السفارة الأمريكية إليها، في 14 مايو/ أيار 2018.

ومن جانب آخر، قال الرئيس الفلسطيني محمود عباس، الأربعاء، إن مؤتمر المنامة الذي عقدته الولايات المتحدة مؤخرا فشل، ولم ينتج عنه شيء، لعدم مشاركة فلسطين.

وأضاف في كلمة له خلال لقاء مع وسائل الإعلام في مقر الرئاسة الفلسطينية برام الله، وحضره مراسل الأناضول، أن “أي خطة وصفقة لا يشارك بها أو يقبلها الجانب الفلسطيني ستفشل”.

وتابع:”أولا الحل السياسي ثم الاقتصاد، لسنا بحاجة لاقتصاد، نحن بحاجة لكرامة وأمن ودولة، عند ذلك الدولة تحتاج المساعدات”.

وقال “بدأ مؤتمر المنامة بخطاب لكوشنير(مستشار الرئيس الامريكي وصهره) وانتهى بخطابه، وما صدر عنه أي كلام، وبعض العرب حضر والبعض الآخر لم يحضر”.

وتابع:”المؤتمر كذبة كبيرة اخترعها كوشنير للضحك على الناس، ونحن لا أحد يضحك علينا”.

وأشار إلى أن الكل الفلسطيني رفض مؤتمر المنامة، وقال “لم يحضره سوى فلسطيني جاسوس لا أريد ذكر أسمه، وخرج برعاية إسرائيل”.

وخاطب عباس، خلال لقائه الصحفيين الأربعاء، الدول العربية قائلا “قبل حل القضية الفلسطينية أي تطبيع عربي مع إسرائيل خطأ سياسي يحب أن لا يقترف”.

وقال: “لا نريد سوى وطننا حسب الشرعية الدولية، دولة مستقلة، وعاصمتها القدس الشرقية، على الحدود المحتلة عام 1967، وحل قضية اللاجئين”.

وأردف قائلا: “القرارات المزاجية والفردية والأحادية لا تنطبق علينا ولا نقبل بها، وإن كانوا (إسرائيل والولايات المتحدة) يريدون فرض الواقع بالقوة فشعبنا معنا والله معنا لأننا على حق، وهذا يكفي”.

وجدد عباس رفضه لخطة السلام الأمريكية في الشرق الأوسط والمعروفة إعلاميا بـ”صفقة القرن”.

وقال “ماذا ننتظر من السيد ترامب أن يقدم بعد اعترافه بالقدس عاصمة لإسرائيل، ونقل سفارة بلاده إليها، وبعد إطاحة ملف اللاجئين والحدود عن الطاولة”.

وتابع:”لا يمكن أن يقدموا شيئا، الصفقة انتهت”.

وشدد على عدم قبوله بالولايات المتحدة كوسيط وحيد في أي عملية سلام، مطالبا بآلية دولية تكون الولايات المتحدة جزءًا منها.

وقال الرئيس الفلسطيني، إن بلاده قطعت الاتصالات مع الولايات المتحدة منذ إعلان ترامب القدس عاصمة لإسرائيل، إلا أنها أبقت على الاتفاق الأمني في محاربة الإرهاب الدولي.

وأردف بالقول “في اليوم الذي تعلن فيه الولايات المتحدة قبولها بحل الدولتين، والقدس مدينة محتلة، والقبول بالشرعية الدولية في اليوم الثاني سأكون في البيت الأبيض”.

وتابع “لم نغلق الأبواب كاملة مع الولايات المتحدة أبقيناها مواربة”.

وعن افتتاح إسرائيل نفقا أسفل بلدة سلوان في مدينة القدس بمشاركة أمريكية، قال:”هذا إجراء مرفوض يريدون تثبيت وقائع باطلة، والموضوع الآن لدى مجلس الأمن ومنظمة الأمم المتحدة للثقافة والعلوم (اليونسكو)”.

ومساء الأحد، شارك كل من السفير الأمريكي لدى إسرائيل، ديفيد فريدمان، والمبعوث الأمريكي الخاص إلى الشرق الأوسط، جيسون غرينبلات، في مراسم افتتاح نفق جنوب المسجد الأقصى ويمر ببلدة سلوان، في مدينة القدس المحتلة، بحسب الوكالة الفلسطينية الرسمية للأنباء (وفا).

وفيما يتعلق بأموال الضرائب، أكد الرئيس الفلسطيني رفض فلسطين استلامها من الجانب الإسرائيلي منقوصة.

وأضاف “مرات عدة طلبوا (إسرائيل) منا استلام أموال المقاصة رفضنا، قلنا لهم نشكل لجنة لبحث أي خصومات وافقوا عليها، وحتى الآن لم تشكل اللجنة”.

وأشار إلى أن الوضع المالي للسلطة صعب، إلا أنها ماضية في صرف 60 بالمائة من رواتب موظفيها.

وتعاني السلطة الفلسطينية من أزمة مالية خانقة، بعد أن أقرت إسرائيل العام الماضي، قانونا، يتيح لها مصادرة مبالغ من الضرائب التي تجبيها لصالح السلطة الفلسطينية، بدعوى أن هذه المبالغ مخصصة للأسرى وعائلات الشهداء.

وبدأت إسرائيل بتنفيذ قرارها في 17 فبراير/ شباط الماضي، بعد موافقة مجلس الوزراء المصغر للشؤون الأمنية والسياسية “الكابنيت” على ذلك، حيث تخصم شهريا 11.3 مليون دولار.

Print Friendly, PDF & Email

19 تعليقات

  1. أوركسترا يعزفون سيمفونيات مؤثره تجعل البعض مستمرا باوهامه التي يبيعها منذ سنوات ويكذب بصوره دائمه وينسي ماقاله من كثرة الأكاذيب التي استخدمها لتخدير شعبنا واسكاته علي الفشل الذي اوصلنا الي المنامه !!!لا اعرف ماذا يخبئون لنا من محطات تاخذنا بعيدا علي ايدي من يسمون انفسهم زعماء الشعب الفلسطيني !!!!هل يريدون تكرار صفقة بيع الاسكا من روسيا القيصريه الي أمريكا بثمن بخس ؟؟؟؟؟
    علي ايدي القياصره في ذلك الوقت !!! هل يتكرر المشهد علي ايدي القيصر محمود عباس ؟؟؟ هكذا قال كوشنر لعباس في آخر اجتماع له اخبره ان صفقة القرن هي حرفيا ماجاء بتفاهمات عباس بيلين ولم ينكرها حسب ماجاء بلقاء تلفزيوني مع الدكتور ربحي حلوم قال اكثر من ذلك واستشهد باناس لا زالوا احياء “”واستشهد بلقاء تم عام 1999 علي التلفزيون الأردني مع شيمون بيريز !!!
    لقد تخلي الجميع عن القضيه الفلسطينيه ولم تعد كما كانت مركزيه للامه العربيه والاسلاميه لعقود من الزمن والسبب هو ماتصنعه القياده الفلسطينيه وما فعلته بالقضيه “”قياده لا تكترث الا بالاموال وتبدا بالتهديد والوعيد حين تصبح الأموال شحيحه بين أيديهم لانها شريان حياتهم يعملون لكسبها وليس لمصلحة القضيه !!! فهل لا زال احد لديه عقل يكيل الاتهامات لاي دوله عربيه او اجنبيه لوصولنا الي القاع السحيق !!! جميع البرمجيات تخضع دائما للتحديث الا عقل رئيسنا المناضل لا زالت البرمجه كما هي منذ عام 1993 بدون أي تحديث رغم الفشل الذريع

    هذا المنبر الحر النزيه برئاسة رجل وطني بامتياز حفظه الله ورعاه ابوخالد اخر الرجال المحترمين نصح رئيسنا مرات عديده بالا يهدد ولا يتوعد ولا شيء من هذا لانه لن يفعل بل يزيد من سخرية الجميع له

  2. ترامب الذي وقع للصهاينة بالقدس والجولان لم يعد جديرا للتدخل وغير مؤهل ان يتدخل بقضايا عادلة فهو غير عادل ومنحاز بل وخشخيشة بيد الصهاينة ,,,, قكما وقع على القدس والجولان فعليه ان يعود ويلغي هذا وبعده لكل حادث حديث ,, فالقبول بترامب والجلوس معه مجانا كانه اعترف بما تم توقيعه ,,
    ومن جهة اخرى عباس بما اعلن مقاطعة ورشة المنامة انما جاء بما يريده شعب فلسطين وعموم الشعب العربي ,, لذلك من يسير برأي وأمال الشعوب يصبح رقما صعبا وكذلك فلسطين ليست للبيع وهي رقما صعبا ,, فعباس بات ترامب يحسب له حساب بعدما اهمله لان عباس اخذ قرار يمثل الشعب وليس قرارا عادي او شخصي ,, فاذا عاد وخالف الشعب فسيهمله مجددا ترامب وغيره ,, لذلك الافضل ان يبقى كما الشعب يريد ,,

    فلا ينخدعن عباس من كلام يبدو حلوا مخادعا من التاجر المراوغ ترامب ويون آخره مرا كالعلقم ,, انما هذا خداع واضح ,, وطبيعي ان يتوقف الفلسطينيين عن الدخول بحلول يكون ترامب عراب الصهاينة ,, بل ان يتمسكوا بالثوابت وحق العودة وتقرير المصير وينتظروا رحيل ترامب فربما سياتي خليفة لترامب بالانتخابات القادمة يلغي قرارات ترامب بشان القدس والجولان لتكونا عربية كما كانتا دائما ,, وياتي رئيس جديد يحترم فلسطين وشعبها ومقدساتها الاسلامية والمسيحية وتكون برعاية واشراف شعب فلسطين ,,

  3. اجتماع البحرين وعرض تفاصيل صفقة القرن هدفها الرئيسي ليس السلام
    مع الفلسطينيين انما التطبيع مع الدول العربيه وفتح السفارات وارساء الاسس
    لتحالفات عسكرية وهيمنة اقتصاديه . اسرائيل لن توافق تحت اي ظرف على
    ترسيم حدودها، وستقوم بافشال اي محاوله سلام والتنازل عن اي جزء من الضفه الغربيه ،
    غزة اولا واخيرا ولن نحصل على اكثر وما علينا سوى ان نقاوم وهدفنا فلسطين من النهر
    الى البحر.

  4. خبر مضلل، أميركا إعترفت بالسيادة الإسرائيلية على القدس الغربية فقط ولم تعترف بها على شطري المدينة كما جاء في الخبر, وهذا دليل إنعدام المهنية

  5. كذب واسلوب مفضوح وتزلف لعباس لانجاح الارادة الامريكية في ما يسمى عمليا صفقة القرن فقد اصبح هاجس الادارة الامريكية والتحدي الخاص بكوشنر هو انفاذ هذه الصفقة باي شكل سواء بالترغيب او الترهيب او حتى تقبيل قدم محمود عباس مرحليا ثم رميه بعد التوقيع كل ذلك لكي يضمن ترامب النجاح في دورة رئاسية اخرى ويضمن دعم اليمين الصهيوني مهما كان الثمن سواء كان فلسطين او الاردن او الوطن العربي كله لا يهم المهم ان يعاد انتخابه …هذا الكائن ترامب اشك ان اصوله عربية من جانب حبه الشديد للسلطة والكرسي

  6. كلمات مستفزه لمن عنده ذرة شرف، ”

    ترامب معجب بـ”عباس” ويريد إشراكه بـ”صفقة القرن””” وكأن عباس وسيط أو كأن الموضوع ليس له علاقة بالشعب الفلسطيني. إن استطاع ترامب وحكام الاعرب من تنفيذها فاليقوموا بذلك. الكلمة الأولى والاخيرة للشعب الفلسطيني وليس لغيره.

  7. I never AND ever accepting TO LIVE fare away from my father home land
    Palestine never accepting any disintegration…SIONISMO MUST BE end TO ACHIEVE haromnic LIFE for pan humanity

  8. لكن هذه هي نقطة الخلاف الاساسيه ايها الصبي انتم تريدون الفلسطينيين يبقون دائما في الاراضي التي يقيمون فيها حاليا والفلسطينيون يريدون باصرار العوده الى ديارهم وبيوتهم التي هجروا منها . معليهش حتعيش وتتعلم ياشاطر.

  9. NO POWER CAN SPHETERIZE OUR JUSTIFICATION…TO LIVE IN HARMONIC BIOS WITHOUT BIAS
    THERE IS NO ERINIC LIFE IN THE WORLD WITH SIONISMO ENTITY
    للأسف الواقع المأساوي الأليم يتكلم وعقولنا الانسانيه تتألم…وتتسال. وتتعجب. لماذا كل هذه المصاب. تحدث لنا من دمار لجميع مناحي الحياه وخاصه
    ابنانا. يفضلون الهجرة المذلة. علي البقا علي تراب هذا الوطن العزيز علي شعوبه. وعلي غنا هذا الوطن بثورته التي تفوق كل ثروات وأموال كل الدول. اللا وهو ثروه البترول. الذهب الأسود. يتكلم. من المفروض أن يعمل حياتنا الي بياض صافي بدلا من سواد الحروب. المظلمة. المجحفة بحق شعوبها الشهما…
    ويعود ذلك الي وجود واطماع الدول الاستعمارية الصهيوامركانبيرطنفرنسيروسي المجرم بحقنا جميعا.. فما دام هناك عنصر واحد استعماري مباشره أو غير مباشر..فلن يكون لنا كرامه وسعاده العيش ولا استقلال فعلي…الذي نسعي إليه جميعا..
    النشاشيبي..حينما تكون سعادتنا واحده. وكرامتنا واحده. ومذلتنا واحده..وحزننا واحد….وبندقيتنا واحده ضد هذا الاستعمار الصهيوامركانبيرطنفرنسيروسي المجرم…سيكون لنا استقلال يدعم كرامتنا جميعا. وينهي استغلال الاستعمار لجهلنا الذي يشكل الأرض الخصبة لاستمرار خطط الاستعمار بالحفاظ علي وجده المتطفل علي انقساماتنا. وتناحرنا فيما بينتا. وهذا هو هدفه حتي يكون هو المنتصر في النهايه..وحتي يستمر ببيعه السلاح لكوننا السوق الاستهلاكي لهذه الأسلحة التي تكلفنا الأموال بالاضافه الي سفك دمانا بأيدينا ودعم للاستعمار…
    فلا داعي للاستمرار بهذه الحماقة والخيانة..علينا بالتعاون والعلم والتقدم حتي نقضي علي الجهل والاستعمار معا فهل من مجيب ؟؟؟

  10. احلم يا كوشنير انت وترامب ونتنياهو وبن سلمان وبن زايد . الفلسطيني الذي يتنازل عن حق العودة مستعد ان يتنازل عن عرضة

  11. كوشنر قال ان اليهود تمكنوا من الاندماج في المجتمعات الاخرى والفلسطينيون لم يستطيعوا ذلك واقول اليهودية دين وليست قومية يا فهمان ولم تكن اليهودية قومية في وقت من الاوقات ….. انكم تضحكون على انفسكم اولا وتحاولون الضحك على العالم

  12. يا كوشنر، الكلام ده تضحك به علي بن سلمان أو تميم أو السيسي لكن الفلسطيني المسكين ماعدش عندهحاجة يديها خلاص، انتو أخذته منو كل حاجة الا كرامته و كبرياءه

  13. تثبيت الفلسطينين المهجرين في البلاد الموجودين بها يعني إلغاء حق العودة. امريكا بقيادة ترامب / كوشنر يعتقدون بان الرشوة بالدولار سيحل القضية.
    مهما طال الزمن ستعود فلسطين الى اَهلها المشردين الفلسطينين.

  14. عشم سيدك إبليس في الجنة : حرب ؛خداع ؛ فهلوة ؛ بلطجة ؛ مداهنة ؛ إغواء ؛ تغرير .. أي لبوس ارتداه إبليس فموعده الدرك الأسفل من حهنم !!

  15. كوشنير…لا يعلم سيئآ عن نكبة فلسطين وكيف تمت سرقة وطن وارض وشعب وبحر ومقدسات من قبل عصابات اليهود والصهاينة المجرمين لصوص الارض وابشجر والحجر….وكيف تم طرد الشعب الفلسطيني وتهجيره في شتى بقاع الارض …اخذوا فلسطين واعطونا خيمة وبيت من صفيح الزينكو وحفنة طحين وكرت مؤن ولقب لاجئ فلسطيني ….هذا الذي اخده الشعب الفلسطيني من بريطانيا العظمى ووعد بلفور ….والان ياتي الصبي كوشنير يريد ان يحل جميع البؤس والحرمان وزمهرير البرد داخل الخيمة ولظى الحر في مخيمات الالم لهذا الشعب الجبار …بصفقة القرن …اين هي دماء الشهداء ….اين مئات الالاف من المعتقلين ….اين الالاف من المصابين واللذين اصبحوا معاقين نتيجة حروب موشي دايان وشاؤول موفاز وبيغن ورابين وشارون وشمعون بيريس ونتنياهو والقائمة طويلة باسماء مصاصي دماء الشعب الفلسطيني …..هو تاريخ ملئ بالصمود والتضحيات والدماء لهذا الشعب الجبار …وفي المقابل ملئ بالخزي والعار والاجرام وقتل الاطفال والنساء والشيوخ وتحطيم عظام الشباب الثائر على قوى البطش والكلاب المسعورة من المستوطنين اليهود اللذين تم شحنهم من شتى بقاع الارض باسم اليهود المهاجرين واسكنوهم بيارات برتقال جدي ….عليكم اللعنة …انتم وصفقتكم واموالكم…لا نريد مشاريع وسكة حديد …نريد بحرنا…وبياراتنا….وقدسنا…وخليلنا وجبالنا…وسهولنا….ونريد ان ان نرى وجوه لصوص الارض من الصهاينة …نريد ان يتم شحن هؤلاء الى مزابل الارض ومن حيث اتو….فلسطين ليست للبيع ….هذا شعار الشعب الفلسطيني …

  16. يا كوشنير، يلي الطالب العربي بالاعدادي يفهم بالسياسة أكثر منك، الفلسطيني وطنه الذي أخرجه منه أبناء جلدتك بالتواطؤ مع بريطانيا واضح المعالم وهو لا يبعد بضع كيلو مترات عن المخيمات التي زرعتوه فيها. وحياتك غير هذه المدن يافا وعكا واللد والرملة وغيرها لن يقبل العودة لغيرها.أما القول للرئيس عباس، مع زعلي منه، بعد أن منحت القدس للكيان، فهو أيضا ليس سطحي لتخدعه بعبارة مثل ترامب معجب بك.فعلا انك تتعامل مع مباديء السياسة الأولية:أفعل ما تشاء ثم أحتوي ردة الفعل بالكلام الذي لا يسمن ولا يغني من جوع.

  17. عباس مهندس اوسلو وهو اوصل القضية الفلسطينية الى ما هي عليه وهذا موضع اعجاب كل الصهاينة يهودا وعربا وغيرهم

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here