كندة علوش: لو كانت عودتي إلى سوريا بيدي سأعود غداً

 اللقااهرة – اكدت الفنانة السورية كندة علوش أن موضوع عودتها إلى سوريا ليس بيدها، ولو كان بيدها ستعود غدا

وأضافت علوش في مقابلة لها أنه عندما تصبح الظروف المناسبة سنجدها هناك، أي في سوريا.

وكانت علوش قد أعلنت انحيازها إلى صف الشعب السوري منذ بداية الاحتجاجات الشعبية ضد نظام الأسد.

كذلك أعلنت علوش موقفاً واضحاً ضد عمليات القتل التي تعرض لها الشعب على يد السلطة، الأمر الذي جعل عودتها إلى سوريا أمراً متعذراً في ظل حكم بشار الأسد.

Print Friendly, PDF & Email

5 تعليقات

  1. كندة للأسف كانت تتمنى أن يحصل في سوريا مثل ما يحصل حاليا في ليبيا؛جماعات مسلخة من كل حدب وصوب تتقاتل وتدمر البلد، السيظ الرئيس بشار الأسد أثبت إنه أسد وابن أسد وكذلك الجيش العربي السوري دافعوا عن سوريا العربية وحافظوا على ترابها ضد أرذل الخلق وأنذلهم الدواعش والوهابيين المتأسلمين عبيد الصهيونية وخدام أجندتها المدعومين من أعراب الخليج قطر والسعودية وجيران السوء تركيا والأردن لكن قضى الله أمرا كان مفعولا بأن تضيع المئات من المليارات القطرية والسعودية وتسيل دماء الدواعش والارهابيين النتئة والخبيثة والفاسدة على الأرض السورية الطاهرة بفضل صمود الشعب العربي السوري والجيش العربي السوري والسيد الرئيس بشار الأسد
    ولا عزاء لمن باع وطنه بأبخس الأثمان

  2. الفنان يجب ان تكون له رسالة سامية في الحياة ومنها ان يكون مع شعبه ،، لكنك للأسف يا كندة تقفين اليوم ضد هذا الشعب المبتلى بالخونة، ومع قوى الظلام التي دمرت بلدك،،،، عيناك جميلتان لكنهما لم تريا ما يجري من قتل ودمار وتمزيق لبلدك. بلد الحضارة،، ولا يبدو ان لك قلباً ينبض

  3. حسبي الله عليكم ياللي اتعلمتوا بمدارس و جامعات سوريا بالمجان.. واللي اطببتوا بمشافي سوريا.. واللي اخذتوا بيوت و شقق سكنيه بالتقسيط.. يا ناس جاحدة و ناكرة للجميل, سوريا ليس بحاجه لهؤلاء, وجودهم بالخارج هو الصحيح ولا مكان للجاحدين التائهين وجودكم خارج بلدكم هو اقل ما تستحقون. و بالنسبه لكنده علوش ما الفرق بينها و بين خالد مشعل.!!!!!

  4. ضد نظام الأسد ؟!!!! كنده أعلنت معارضتها لجيش بلادها وهل كانت تتوقع ان يستقبل الجيش السوري الدواعش والارهابيين بالورود مثلا ؟ لماذا من حق ابو منشار ان يعتدي على اليمن وليس من حق الجيش السوري الدفاع عن ارضه وبلده ؟
    هذا القاتل يقتل اطفال اليمن في منازلهم ويقصف حافلاتهم ومنازلهم ومزارعهم واعراسهم ولا نسمع صوتا لهولاء الفنانين والمطربين لكنا نسمع صوتهم ينتقدون سورية وجيشها الذي يدافع عن ارضه وبلده ضد مرتزفة وإرهابيين تم استيرادهم من اكثر من ٨٠ دولة ليجاهدوا في سورية حسب فتاوى مشايخ الناتو

  5. انت كنت تؤيدين ثوار الناتو الذين دمروا بلدك ووقفت ضد جيش بلادك كيف اذا تريدين العودة الان ؟! تخيلي لو فنانة مصرية وقفت ضد جيش بلادها وضد نظام السيسي ودعمت المعارضة المصرية وهم اصلا معارضة سلمية وليس مسلحة مثل المعارضة السورية تخيلي ماذا سيفعل بها النظام المصري ؟
    من حق الدولة السورية ان تدافع عن نفسها ضد دواعش ومرتزقة ال سعود وقطر ام انه فقط السيسي من حقه ان يحارب الإرهابيين ؟

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here