كندا تعتزم إرسال مروحيات لدعم قوات حفظ السلام في مالي

مونتريال – (د ب أ)- أعلنت كندا، اليوم الاثنين، عن خطط لإرسال قوة مهام جوية لدعم بعثة حفظ السلام التابعة للأمم المتحدة في مالي(مينومسا).

أعلن وزير الشؤون الخارجية كريستيا فريلاند، ووزير الدفاع هرجيت ساجان،في مؤتمر صحفي مشترك في أوتاوا، أن كندا تعهدت بنشر مروحيتين نقل من طراز شينوك وأربع مروحيات مدرعة من طراز جريفين لفترة 12 شهرا.

غير أن المسؤولين الكنديين لم يقدما بشكل دقيق بيانات أو أعداد بشأن القواتـ التي سترسل إلى الدولة الواقعة بغرب افريقيا، حيث قالا إن التفاصيل جاري مناقشتها مع الأمم المتحدة وحكومة مالي.

وخلال قمة حفظ سلام في فانكوفر في تشرين ثان/نوفمبر الماضي ، استعرض رئيس الوزراء جاستين ترودو “التعهد الذكي” الخاص بكندا تجاه عمليات حفظ السلام الأممية، حيث رفع مشاركة أفراد حفظ السلام من النساء وكذلك تقديم خبراء عسكريين من ذوي المهارة العالية من الاستخبارات والاتصالات،إضافة إلى أطقم طبية ودعم لوجيستي.

ويبلغ عدد أفراد حفظ السلام الكنديين الآن أقل مستوى له منذ كانت كندا الرأئدة في اطلاق عمليات حفظ السلام الأممية خلال العدوان الثلاثي في 1956 ، بحسب هيئة الإذاعة والتلفزيون الكندية (سي بي سي).

وتشهد مالي اضطرابات منذ أن استولت الجماعات المتمردة المعارضة -وفيما بعد المسلحين المنتسبين للقاعدة- على المنطقة الشمالية في أعقاب انقلاب عسكري في .2012

وأعادت العمليات العسكرية الفرنسية والافريقية مع جيش مالي، سيطرة الحكومة على المنطقة، ولكن مازالت أنشطة المتمردين مستمرة في بعض المناطق، رغم توقيع اتفاقيات سلام عديدة .

وتنشر الأمم المتحدة قوات حفظ سلام في مالي يبلغ قوامها نحو 15 ألف فرد لإرساء الاستقرار في البلاد. وقتل 162 فردا على الأقل من قوات حفظ السلام منذ بدأت مهمة حفظ السلام في .2013

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here